1

تهذيب الكمال في اسماء الرجال 33


2

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة الرسالة ولا يحق لاية جهة ان تطبع أو تعطي هو الطبع لاحد سواء كان مؤسسة رسمية أو أفرادا الطبعة الاولى 1413 ه‍ - 1992 م مؤسسة الرسالة بيروت - شارع سوريا - بناية صمدي وصالحة هاتف : 319039 - 815112 - ص .

ب 7460 برقيا ، بيوشران


3

تهذيب الكمال في اسماء الرجال للحافظ المتقن جمال الدين أبي الحجاج يوسف المزي 654 - 742 ه‍ المجلد الثالث والثلاثون حققه ، وضبط نصه ، وعلق عليه الدكتور بشار عواد معروف مؤسسة الرسالة


4

بسم الله الرحمن الرحيم


5

بسم الله الرحمن الرحيمكتاب الكنى باب الالف 7191 - ت س : أبو إبراهيم ( 1 ) الاشهلي الانصاري ، المدني .

روى عن : أبي سعيد الخدري ، عن النبي صلى الله عليه وسلم : " اللهم اغفر للمحلقين " ، وعن أبيه ( ت س ) ، عن النبي صلى الله عليه وسلم في الصلاة على الجنازة .

روى عنه : يحيى بن أبي كثير ( ت س ) .

قال أبو حاتم ( 2 ) : لا ندري من هو ولا أبوه .

وقال قوم ( 3 ) : إن أبا إبراهيم هذا هو عبدالله بن أبي قتادة ، ولا يصح ذلك ، وإن كان عبدالله بن أبي قتادة كنيته أبو إبراهيم ، لانه من بني سلمة وهذا

( 1 ) ابتداء من أول كتاب الكنى هذا ، سأتوقف عن ذكر مظان التراجم ، وأقتصر على تخريج مظان الاقوال في الجرح والتعديل والاشارة إلى مناجمها ، والعناية بالاستدراكات والتنبيهات على وفق الخطة المتبعة في الكتاب .

وإنما عزفنا عن ذلك لكون أكثر المادة الاتية من باب الاحالات لما تقدم ، فضلا عن أن ذكر المظان ، هو زيادة على التحقيق مفيدة ، لكنها ليست منه ، كما هو معروف عند أهل العناية بهذا الفن ، مع توفر المادة الواسعة عندي ، بحمدالله ومنه ، ثم خوفا من تضخم هذا القسم من الكتاب تضخما كبيرا ، والله من وراء القصد .

( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1456 .

( 3 ) العلل لابن أبي حاتم ، الترجمة 1076 .


6

من بني عبد الاشهل ، والله أعلم ( 1 ) .

روى له الترمذي ، والنسائي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ،وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 2 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا يونس بن محمد ، قال : حدثنا أبان يعني ابن يزيد العطار عن يحيى بن أبي كثير ، عن أبي إبراهيم شيخ من الانصار ، عن أبيه أن نبي الله صلى الله عليه وسلم كان إذا صلى على الجنازة ، قال : " اللهم اغفر لحينا وميتنا ، وكبيرنا وصغيرنا ، وذكرنا ، وأنثانا ، وشاهدنا وغائبنا " .

أخرجاه ( 3 ) من حديث الاوزاعي عن يحيى .

وأخرجه النسائي ( 4 ) من حديث هشام الدستوائي أيضا عن يحيى .

وقال الترمذي : حسن صحيح .

وروى هشام الدستوائي ، وعلي بن المبارك هذا الحديث عن يحيى بن أبي كثير ( 5 ) ، عن أبي سلمة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا .

وروى عكرمة بن عمار عن يحيى

( 1 ) قال الذهبي في " الكاشف " : مجهول ( 3 308 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .
( 2 ) مسند أحمد : 4 170 .

( 3 ) الترمذي ( 1024 ) ، والنسائي في الكبرى .

( 4 ) المجتبى : 4 74 ، وعمل اليوم والليلة ( 1084 ) و ( 1085 ) .

( 5 ) وقع في نسخة ابن المهندس : " عن أبي يحيى ، عن أبي سلمة ، وهو خطأ واضح ، والتصويب من النسخ الاخرى ، وجامع الترمذي ، وتحفة الاشراف للمؤلف حديث 15687 ، ومما سيأتي .


7

ابن أبي كثير ، عن أبي سلمة ، عن عائشة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم .

وحديث عكرمة غير محفوظ ، وعكرمة ربما يهم في حديث يحيى .

وروى يحيى بن أبي كثير عن عبدالله بن أبي قتادة ، عن أبيه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، وسمعت محمدا ( 1 ) يقول : أصح الروايات في هذا الحديث : يحيى ، عن أبي إبراهيم الاشهلي ، عن أبيه ، وسألته عن اسم أبي إبراهيم فلم يعرفه .

وبه ، قال ( 2 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا عفان ، قال : حدثنا همام ، قال : أخبرنا يحيى بن أبي كثير ، قال : حدثنا عبدالله بن أبي قتادة ، عن أبيه أنه شهد النبي صلى الله عليه وسلم صلى على ميت ، قال : فسمعته يقول : " اللهم اغفر لحينا وميتنا ، وشاهدنا وغائبنا ، وصغيرنا وكبيرنا ، وذكرنا وأنثانا " .

قال يحيى : وحدثني أبو سلمة بهؤلاء الثمان كلمات وزاد كلمتين : " من أحييته منا فاحيه على الاسلام ، ومن توفيته منا فتوفه على الايمان " .

وقد وقع لنا حديثه عن أبي سعيد الخدري بعلو أيضا .

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، وأحمد بن شبيان ، قالا : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا عبدالله بن جعفر ، قال : حدثنا إسماعيل بن عبدالله ، قال : حدثنا موسى بن إسماعيل ، قال : حدثنا حماد ، عن هشام بن أبي عبدالله ، عن يحيى بن أبي كثير ، عن أبي إبراهيم ، عن أبي سعيد أن أهل الحديبة حلقوا إلا عثمان بن عفان وأبا قتادة فاستغفر لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم للمحلقين ثلاثا

( 1 ) هو البخاري( 2 ) مسند أحمد : 4 170 و 5 299 ، 308 .

8

وللمقصرين مرة .

وبه ، قال : حدثنا موسى بن إسماعيل ، قال : حدثنا أبان ، قال : حدثنا يحيى ، عن أبي إبراهيم شيخ من الانصار ، عن أبي سعيد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " اللهم اغفر للمحلقين " .

قالوا : والمقصرين ؟ قال : " اللهم اغفر للمحلقين " قال في الثالثة أو الرابعة " وللمقصرين " .

- س : أبو إبراهيم الترجماني ، اسمه : إسماعيل بن إبراهيم بن بسام .

روى عن : شعيب بن صفوان ( س ) ، وغيره .

روى عنه : زكريا بن يحيى السجزي ( س ) ، وغيره .

روى له النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ت ق : أبوالابرد ، مولى بني خطمة ، اسمه : زياد .

روى عن : أسيد بن ظهير ( ت ق ) : " صلاة في مسجد قباء كعمرة " .

روى عنه : عبدالحميد بن جعفر الانصاري ( ت ق ) .

روى له الترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7192 - س : أبو الأبيض العنسي الشامي ، ويقال : المدني ، من بني زهير بن جذيمة ، ويقال : من بني عامر ، يقال :

( 1 ) 3 الترجمة 413 .
( 2 ) 9 الترجمة 2078 .

9

روى عن : أنس بن مالك ( س ) ، وحذيفة بن اليمان .

روى عنه : إبراهيم بن أبي عبلة ، وربعي بن حراش ( س ) ، ويمان بن المغيرة .

قال أحمد بن عبدالله العجلي ( 1 ) : أبو الأبيض شامي ، تابعي ، ثقة .

وقال عبد الرحمان بن أبي حاتم فيمن اسمه عيسى من الاسماء ( 2 ) : عيسى أبو الأبيض العنسي ، روى عن أنس بن مالك ، روى عنه ربعي بن حراش ، وإبراهيم بن أبي عبلة .

ثم قال في الكنى المجردة ( 3 ) : أبو الأبيض روى عن أنس ابن مالك ، روى منصور بن المعتمر ، عن ربعي بن حراش ، عنه ، سمعت أبي يقول ذلك .

سئل أبو زرعة عن أبي الابيض الذي روى عن أنس فقال : لا يعرف اسمه .

وقال في كتاب الكنى : أبو الأبيض العنسي ، قال : اختصمت إلى أنس بالبصرة في التقصير في الصلاة ، اسمه عيسى .

روى عنه إبراهيم بن أبي عبلة ، سمعت أبي يقول ذلك .

قال أبو القاسم ( 4 ) : لعل ابن أبي حاتم وجد في بعض رواياته : " أبو الأبيض عنسي " فتصحف عليه بعيسى ، والله أعلم .

وقال ضمرة بن ربيعة ، عن علي بن أبي حملة : لم يكن أحد بالشام يستطيع أن يعيب الحجاج علانية إلا ابن محيريز وأبو

( 1 ) ثقاته ، الورقة 61 .

( 2 ) الجرح والتعديل : 6 الترجمة 1624 .
( 3 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1488 .

( 4 ) ابن عساكر ، صاحب " تاريخ دمشق " ، واقتبس المؤلف أقوال الجرح والتعديل منه (


10

الابيض العنسي ، فقال الوليد بن عبدالملك لابي الابيض : ما للحجاج كتب يشكوك ، لتنتهين إلا بعثتك إليه .

وقال أيوب بن سويد الرملي ، عن أبي زرعة يحيى بن أبي عمرو السيباني : لم يكن بالشام أحد يظهر عيب الحجاج بن يوسف إلا ابن محيريز وأبو الابيض العنسي ، فقال له الوليد : لتنتهين عنه أو لا بعثن بك إليه .

وقال سهل بن عاصم ( 1 ) ، عن علي بن عثام العامري : حدثني عمر أبو حفص الجزري ، قال : كتب أبو الأبيض ، وكان عابدا ، إلى بعض إخوانه : أما بعد ، فإنك لم تكلف من الدنيا إلا نفسا واحدة ، فإن أنت أصلحتها لم يضرك فساد من فسد بصلاحها ، وإن أنت أفسدتها لم تنتفع بصلاح من صلح بفسادها ، وأعلم أنك لا تسلم من الدنيا حتى لا تبالي من أكلها من أحمر أو أسود .

وقال الوليد بن مسلم : حدثني إسماعيل بن عياش أن رجلا من الجيش أتى أبا الابيض العنسي بدانق قبل نزولهم على الطوانة ( 2 ) ، فقال : رأيت في يدك قناة فيها سنان يضئ لاهل العسكر كضوء كوكب .

فقال : إن صدقت رؤياك إنها للشهادة .

قال : فاستشهد في قتال أهل الطوانة .

وقال أبو القاسم : بلغني أن أبا الابيض خرج مع العباس بنالوليد في الصائفة ، فقال أبو الأبيض : رأيت كأني أتيت بتمر وزبد فأكلته ، ثم دخلت الجنة .

فقال العباس : نعجل لك التمر والزبد ،

( 1 ) حلية الاولياء : 10 133 - 134 .
( 2 ) بلد بثغور المصيصة ، فتحه المسلمون بقيادة العباس بن الوليد بن عبدالملك ومسلمة بن عبدالملك سنة 88 ه‍ ، وخبره مفصل في تاريخ الطبري : 6 434 وغيره (

11

والله لك بالجنة .

فدعا له بتمر وزبد ، فأكله ثم لقي أبو الأبيض العدو فقاتل حتى قتل .

وقال الوليد بن مسلم : حدثني من أصدق أن الوليد لما عزم على غزو الطوانة ، فذكر القصة بطولها .

قال : وقتل جماعة من المسلمين منهم أبو الأبيض العنسي .

وقال يحيى بن بكير : قال الليث : وفيها ، يعني سنة ثمان وثمانين ، الطوانة .

روى له النسائي حديثا " واحدا " ، وقد وقع لنا بعلو عنه .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا القاضي أبو المكارم اللبان ، وأبو جعفر الصيدلاني ، قالا : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا عبدالله بن جعفر بن فارس ، قال : حدثنا يونس بن حبيب ، قال : حدثنا أبو داود ، قال : حدثنا شعبة ، عن منصور ، قال : سمعت ربعي بن حراش يحدث عن أبي الابيض ، أنس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يصلي العصر والشمس بيضاء محلقة .

رواه ( 1 ) عن إسحاق بن راهويه ، عن جرير بن عبدالحميد ،عن منصور .

ورواه فضيل بن عياض ، عن منصور وذكر فيه زيادة ، وهو عندنا بعلو أيضا " .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا أسعد بن أبي طاهر الثقفي ، قال : أخبرنا إسماعيل بن الفضل الاخشيذ ، قال : أخبرنا أبو طاهر بن عبدالرحيم الكاتب ، قال : أخبرنا أبو بكر ابن المقرئ ، قال : أخبرنا أبو يعلى الموصلي ، قال : حدثنا العباس

( 1 ) المجتبى : 1 253 (

12

ابن الوليد النرسي ، قال : حدثنا فضيل ، عن منصور ، عن ربعي ، عن أبي الابيض ، عن أنس ، قال : كنت أصلي ، يعني العصر ، مع رسول الله صلى الله عليه وسلم والشمس بيضاء محلقة ، فآتي عشيرتي وهم جلوس ، فأقول ما يجلسكم ؟ صلوا فقد صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم .

7193 - د ق : أبو أبي الانصاري ، ابن خالة أنس بن مالك ، أمة أم حرام بنت ملحان امرأة عبادة بن الصامت ، له صحبة .

وقيل : إنه ابن أخت عبادة بن الصامت ، وقيل : ابن أخيه ، والصحيح الاول .

قيل : اسمه عبدالله بن أبي ، وقيل : عبدالله بن كعب ، وقيل : عبدالله بن عمرو بن قيس بن زيد بن سواد بن مالك بن غنم بن مالك بن النجار ، وهو قديم الاسلام ممن صلى القبلتين مع رسول الله صلى الله عليه وسلم .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ق ) ، وعن عبادة بن الصامت ( دق ) .

روى عنه : ابنه إبراهيم بن أبي عبلة المقدسي ( ق ) ، وضمضم بن المثنى الاملوكي ( دق ) .

ذكره أبو الحسن بن سميع في الطبقة الاولى من أهل الشام ، وقال : مات بالشام ببيت المقدس ، قاله عبد الرحمان ، يعني دحيما " .

وقال محمد بن سعد ( 1 ) فيمن نزل الشام من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم : أبو أبي ابن امرأة عبادة بن الصامت ، واسمه عبدالله بن عمرو بن قيس بن زيد بن سواد بن مالك بن غنم بن مالك بن النجار ، من الانصار ، من الخزرج .

شهد أبو وأخوه قيس بن عمرو بدرا " ولم يشهدها أبو أبي .

وأمه أم حرام بنت ملحان خالة أنس

( 1 ) طبقاته : 7 402 .

13

ابن مالك .

وتحول أبو أبي إلى الشام ، ونزل بيت المقدس ، وله عقب هناك .

وقد روى عن رسول الله صلى الله عليه وسلم .

وكذلك قال خليفة بن خياط في نسبه ( 1 ) .

وقيل إنه مات بدمشق ودفن في مقبرة باب الصغير .

روى له أبو داود ، وابن ماجة .

7194 - ق : أبو أحمد بن علي الكلاعي الشامي الدمشقي .

روى عن : عمرو بن شعيب ، ومكحول الشامي ، وأبي الزبير المكي ( ق ) .

روى عنه : بقية بن الوليد ( ق ) .

روى له ابن ماجة حديثه عن أبي الزبير عن جابر في الامر بتتريب الكتاب ( 2 ) .

قال أبو طالب : سألت أحمد بن حنبل في السجن عن حديث يزيد بن هارون ( ق ) ، عن بقية ، عن أبي أحمد ، عن أبيالزبير ، عن جابر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : إذا كتبت كتابا " فتربه فإنه أنجح للحاجة ، والتراب مبارك .

فقال : هذا حديث منكر ، وما روى بقية عن بحير بن سعد وصفوان والثقات يكتب ، وما روى عن المجهولين لا يكتب ( 3 ) .

رواه محمد بن عمرو بن حنان ، عن بقية ، عن عمر بن أبي

( 1 ) الطبقات : 87 - 88 .

( 2 ) ابن ماجة ( 3774 ) .

( 3 ) قال مثل هذا ابن أبي خيثمة عن ابن معين ، في ترجمة بقية من الجرح والتعديل : 2 الترجمة 1727 (

14

عمر ، عن أبي الزبير .

وكذلك رواه أبو القاسم البغوي عن أبي ياسر عمار بن نصر ، عن بقية .

وقيل : عن عمار بن نصر ، عن بقية ، عن عمر بن موسى ، عن أبي الزبير .

قاله إسحاق بن يعقوب العطار عن عمار .

وقال أبو أحمد بن عدي ( 1 ) : عمر بن أبي عمر الدمشقي منكر الحديث عن الثقات .

وقال الحافظ أبو بكر البيهقي : وهو من مشايخ بقية المجهولين ، وروايته منكرة ، والله أعلم ( 2 ) .

وقد وقع لنا حديثه عاليا " جدا " .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وزينب بنت مكي ، قالا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد .

( ح ) : وأخبرنا أبو العز ابن الصيقل الحراني ، قال : أخبرناأبو علي بن أبي القاسم بن الخريف ، قالا : أخبرنا القاضي أبو بكر الانصاري ، قال : أخبرنا أبو القاسم عبد العزيز بن علي بن أحمد الانماطي ابن بنت السكري ، قال : أخبرنا أبو طاهر المخلص ، قال : حدثنا أبو القاسم البغوي ، قال : حدثنا عمار بن نصر أبو ياسر ، قال : حدثنا بقية ، عن عمر بن أبي عمر ، عن أبي

( 1 ) الكامل : 5 1681 ( من المطبوع ، وهي مطبوعة رديئة جدا " ظهرت حديثا " ، ولكن إنا لله وإنا إليه راجعون فقد انتشرت بين الناس ، لذلك نحيل إليها ) .
( 2 ) قال الذهبي : فيه جهالة ، وأتى بخبر منكر ( ميزان : 4 الترجمة 9931 ) .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مجهول .

وقد تقدمت ترجمة عمر بن أبي عمر الكلاعي في هذا الكتاب : 21 الترجمة 4291 ، وراجع تعليقنا على ترجمته هناك ، ففيها زيادات وفوائد إن شاء الله (

15

الزبير ، عن جابر ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " تربوا الكتاب فإن التراب مبارك " .

رواه عن أبي بكر بن أبي شيبة ، عن يزيد بن هارون ، عن بقية أتم من هذا ، فوقع لنا عاليا " بدرجتين .

- ع : أبو أحمد الزبيري ، اسمه : محمد بن عبدالله بن الزبير الاسدي الكوفي .

روى عن : سفيان الثوري ( خ م ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : أبو بكر بن أبي شيبة ( خ م ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم فيمن اسمه محمد ( 1 ) .

7195 - خ : أبو أحمد .

عن : محمد بن يحيى بن علي الكناني ( خ ) .

روى عنه : البخاري في الشروط .

يقال : إنه مرار بن حمويه الهمذاني ، ويقال : محمد بن عبد الوهاب الفراء النيسابوري ، ويقال : محمد بن يوسف البيكندي .

- م : أبو الأحوص البغوي ، اسمه : محمد بن حيان .

روى عن : عبد العزيز بن أبي حازم ( م ) ، وغيره .

روى عنه : مسلم .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

( 1 ) 25 الترجمة 5343 .
( 2 ) 25 الترجمة 5172 (

16

- بخ م 4 : أبو الأحوص الجشمي الكوفي ، اسمه : عوف بن مالك بن نضلة .

روى عن : عبدالله بن مسعود ( بخ م 4 ) ، وغيره .

روى عنه : أبو إسحاق السبيعي ( بخ م 4 ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " ، والباقون .

وقد تقدم فيمن اسمه عوف ( 1 ) .

- ع : أبو الأحوص الحنفي الكوفي ، اسمه : سلام بن سليم .

روى عن : أبي إسحاق السبيعي ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : قتيبة بن سعيد ( خ م ت س ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء فيمن اسمه سلام ( 2 ) .

- د ق : أبو الأحوص الشامي الحمصي ، اسمه : حكيم ابن عمير ، وهو عمرو بن الاسود ، والد الاحوص بن حكيم .

روى عن : العرباض بن سارية ( د ) ، وغيره .

روى عنه : أرطاة بن المنذر ( د ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، وابن ماجة .

وقد تقدم فيمن اسمه حكيم من الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) 23 الترجمة 4548 .
( 2 ) 12 الترجمة 2655 .
( 3 ) 7 الترجمة 1460 (

17

- ق : أبو الأحوص قاضي عكبرا ، اسمه : محمد بن الهيثم بن حماد .

روى عن : الحسن بن الربيع البجلي ( ق ) ، وغيره .

روى عنه : ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7196 - 4 : أبو الأحوص ، مولى بني ليث ، ويقال : مولى غفار ، إمام مسجد بني ليث .

روى عن : أبي أيوب الانصاري ، وأبي ذر الغفاري ( 4 ) .

روى عنه : الزهري ( 4 ) ولم يرو عنه غيره .

قال عباس الدوري ( 2 ) ، عن يحيى بن معين : أبو الأحوص الذي يروي عنه الزهري ليس بشئ .

وقال النسائي فيما قرات بخطه : أبو الأحوص لم نقف على اسمه ولا نعرفه ولا نعلم أن أحدا " روى عنه غير ابن شهاب الزهري ،والله أعلم .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 3 ) .

روى له الاربعة .

وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم ابن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو

( 1 ) 26 الترجمة 5668 .
( 2 ) تاريخه : 2 690 .
( 3 ) في التابعين : 5 564 ، وأخرج هو وابن خزيمة حديثه في صحيحهما ، لذلك قال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (

18

بكر بن مالك ، قال ( 1 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد بن حنبل ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا سفيان ، عن الزهري ، عن أبي الاحوص ، عن أبي ذر يبلغ به النبي صلى الله عليه وسلم قال : " إذا قام أحدكم إلى الصلاة فإن الرحمة تواجهه ، فلا يمسح الحصى " .

أخرجوه ( 2 ) من حديث سفيان بن عيينة ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

وقال الحميدي ( 3 ) ، عن سفيان بن عيينة في هذا الحديث : فقال له سعد بن إبراهيم ، يعني للزهري ، من أبو الأحوص ؟ ! كالمغضب حين حدث عن رجل مجهول ، فقال الزهري : أما تعرف الشيخ مولى بني غفار الذي كان يصلي في الروضة الذي الذي ، وجعل يصفه وسعد لا يعرفه ( 4 ) .

وأخبرنا أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ،وعبد الرحيم بن عبدالملك : المقدسيون ، وأحمد بن شيبان ، وزينب بنت مكي ، قالوا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد ، قال : أخبرنا أبو غالب ابن البناء ، قال : أخبرنا أبو محمد الجوهري ، قال : أخبرنا أبو عمر بن حيويه الخراز ، قال : أخبرنا يحيى بن محمد بن صاعد ، قال : حدثنا الحسين بن الحسن المروزي ، قال : أخبرنا عبدالله بن المبارك عن يونس عن الزهري ، قال : سمعت أبا الاحوص مولى لبني ليث في مجلس ابن المسيب ، وابن المسيب

( 1 ) مسند أحمد : 5 150 ، 163 .
( 2 ) أبو داود ( 945 ) ، والترمذي ( 379 ) ، والسنن الكبرى للنسائي ( 447 ) و ( 1023 ) ، والمجتبى : 3 46 ، وابن ماجة ( 1027 ) .

( 3 ) مسند الحميدي ( 128 ) .

( 4 ) انظر المعرفة والتاريخ : 1 415 و 681 (

19

جالس أنه سمع أبا ذر يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا يزال الله مقبلا على العبد في صلاته ما لم يلتفت ، فإذا صرف انصرف بوجهه عنه " .

رواه أبو داود ( 1 ) ، عن أحمد بن صالح ، عن ابن وهب ، عن يونس بن يزيد ، فوقع لنا عاليا " .

ورواه النسائي ( 2 ) عن سويد بن نصر ، عن عبدالله بن المبارك ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

وهذا جميع ماله عندهم والله أعلم .

وقد وقع لنا حديثه عن أبي أيوب بعلو أيضا " .

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفرالصيدلاني في جماعة ، قالوا : أخبرتنا فاطمة بنت عبدالله ، قالت : أخبرنا أبو بكر بن ريذة ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال ( 3 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد بن حنبل ، قال : حدثني محمد بن أبي بكر المقدمي ، قال : حدثنا يزيد بن زريع ، عن معمر ، عن الزهري ، عن أبي الاحوص ، عن أبي أيوب ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إذا أتى أحدكم الغائط فلا يستقبل القبلة " .

- بخ : أبوإدام المحاربي الكوفي ، اسمه : سليمان بن زيد .

روى عن : عبدالله بن أبي أوفى ( بخ ) .

روى عنه : عبيدالله بن موسى ( بخ ) .

( 1 ) أبو داود ( 909 ) .

( 2 ) السنن الكبرى ( 442 ) و ( 1027 ) ، والمجتبى : 3 8 .

( 3 ) المعجم الكبير للطبراني ( 3975 ) (


20

روى له البخاري في " الادب " .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ع : أبو إدريس الخولاني ، اسمه عائذ الله بن عبدالله .

روى عن : أبي ذر الغفاري ( م ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : ربيعة بن يزيد ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7197 - د : أبو إدريس السكوني الشامي ، حمصي .

روى عن : جبير بن نفير الحضرمي ( د ) .

روى عنه : صفوان بن عمرو ( د ) ( 3 ) .

روى له أبو داود ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم ابن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 4 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني

( 1 ) 11 الترجمة 2518 .
( 2 ) 14 الترجمة 3068 .

( 3 ) قال الذهبي في " الميزان " : " قال ابن القطان : حاله مجهولة .

قلت : قد روى عنه غير صفوان ، فهو شيخ محله الصدق ، وحديثه جيد " ( 4 الترجمة 9936 ) .
وتعقبه الحافظ ابن حجر فقال : " كذا قال ، ولم يسم الراوي الاخر ، وقد جزم ابن القطان بأنه ما روى عنه غير صفوان ، وقول الذهبي أن من روى عنه أكثر من واحد فهو شيخ محله الصدق لا يوافقه عليه من يبتغي على الاسلام مزيد العدالة ، بل هذه الصفة هي صفة المستورين الذين اختلفت الائمة في قبول أحاديثهم ، والله تعالى أعلم " ( تهذيب : 12 6 ) .

وقال في " التقريب " : مقبول .

( 4 ) مسند أحمد : 6 440 (

21

أبي ، قال : حدثنا الحكم بن نافع أبو اليمان ، قال : حدثنا صفوان ابن عمرو ، عن أبي إدريس السكوني ، عن جبير بن نفير ، عن أبي الدرداء ، قال : أوصاني خليلي صلى الله عليه وسلم بثلاث لا أدعهن لشئ ، أوصاني بصيام ثلاثة أيام من كل شهر ، وأن لا أنام إلا على وتر وتسبيحة الضحى في الحضر والسفر .

رواه ( 1 ) عن عبد الوهاب بن نجدة الحوطي ، عن أبي اليمان ،فوقع لنا بدلا عاليا " .

7198 - ت ق : أبو إدريس الهمداني المرهبي الكوفي ، اسمه : سوار وقيل : مساور .

روى عن : مسلم بن صفوان ( ت ق ) ، والمسيب بن نجبة .

روى عنه : الاجلح بن عبدالله الكندي ، وحبيب بن أبي ثابت ، وحكيم بن جبير ، وسلمة بن كهيل ( ت ق ) ، وكثير النواء .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 2 ) .

وقال أبو عمر بن عبد البر : كان من ثقات الكوفيين وفيه تشيع ، وذلك غير معدوم في أهل الكوفة .

روى له الترمذي ، وابن ماجة حديثا " واحدا " .

وقد كتبناه في ترجمة مسلم بن صفوان .

7199 - س : أبو إدريس ، غير منسوب ، يعد في أهل البصرة .

( 1 ) أبو داود ( 1433 ) .

( 2 ) ذكره فيمن اسمه سوار من التابعين ( 4 338 ) (

22

روى عن : أنس بن مالك أنه أتي ببسر مذنب فجعل يقطعه منه ( 1 ) .

روى عنه : هشام بن حسان ( س ) ( 2 ) .

روى له النسائي هذا الحديث الموقوف .

7200 - س : أبو أرطاة ، غير منسوب .

روى عن : أبي سعيد الخدري ( س ) .

روى عنه : حبيب بن أبي ثابت ( س ) ( 3 ) .

روى له النسائي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 4 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا ابن نمير ، قال : حدثنا الاعمش ، عن حبيب ، عن أبي أرطاة ، عن أبي سعيد الخدري ، قال : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الزهو ( 5 ) والتمر ، والزبيب والتمر .

( 1 ) المجتبى : 8 292 .
( 2 ) قال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف ( 4 الترجمة 9935 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .
( 3 ) قال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف ( 4 الترجمة 9938 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .
( 4 ) مسند أحمد : 3 58 - 59 .

( 5 ) الزهو - بفتح الزاي وضمها وسكون الهاء - البسر الملون الذي بدا فيه حمرة أو صفرة وطاب (


23

رواه ( 1 ) عن الحسين بن منصور بن جعفر النيسابوري ، عن عبدالله بن نمير ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

7201 - د : أبو الأزهر ، ويقال : أبو زهير الانماري ، ويقال : النميري ، له صحبة ، كان يسكن الشام .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( د ) .

روى عنه : خالد بن معدان ( د ) ، وشريح بن عبيد ، وكثير ابن مرة .

روى له أبو داود ، وقد وقع لنا حديثه عاليا " جدا " .

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي وفاطمة بنت عبدالله ، قال محمود : أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه ، وقالت فاطمة : أخبرنا أبو بكر بن ريذة ، قالا : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال ( 2 ) : حدثنا بكر بن سهل ، قال : حدثنا عبدالله بن يوسف ، قال : حدثنا يحيى بن حمزة ، قال : حدثني ثور بن يزيد ، عن خالد بن معدان ، عن أبي الازهر الانماري ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا أخذ مضجعه من الليل قال : " بسم الله وضعت جنبي ، اللهم اغفر لي ذنبي ، وأخسئ شيطاني ، وفك رهاني ، وثقل ميزاني " .

رواه ( 3 ) عن جعفر بن مسافر ، عن يحيى بن حسان ، عن يحيى بن حمزة ، فوقع لنا عاليا " بدرجتين ، وقال : رواه أبو همام

( 1 ) المجتبى : 8 289 .
( 2 ) المعجم الكبير : 22 حديث 759 .

( 3 ) أبو داود ( 5054 ) (


24

الاهوازي ، عن ثور ، فقال : أبو زهير .

قلت : وكذلك رواه صدقة بن عبدالله ، عن ثور بن يزيد ، عن خالد ، عن أبي زهير الانماري .

وروى أبو مصبح المقرائي ( د ) ( 1 ) ، عن أبي زهير النميري ، عن النبي صلى الله عليه وسلم حديثا " قد كتبناه في ترجمة صبيح بن محرز ، فلا أدري هو هذا أو غيره .

وقد قيل في هذا أيضا أبو الأزهر .

قال عبد الرحمان بن أبي حاتم ( 2 ) : سمعت أبا زرعة وذكر له أبو زهير الانماري ، فقال : لا يسمى ، وهو من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ، روى عن النبي صلى الله عليه وسلم ثلاثة أحاديث ، كان يسكن الشام .

وقال أيضا ( 3 ) : ذكر لابي أن رجلا سماه يحيى بن نفير ، فلم يعرفه ، وقال : إنه غير معروف بكنيته فكيف يعرف اسمه .

- د : أبو الأزهر الباهلي البصري ، اسمه : صالح بن درهم ، وهو والد إبراهيم بن صالح بن درهم .

روى عن : أبي هريرة ( د ) ، وغيره .

روى عنه : ابنه إبراهيم بن صالح بن درهم ( د ) ، وغيره .

قال عبد الرحمان بن أبي حاتم : سمعت أبي يقول : قال أحمد بن حنبل : روى شعبة عن أبي الازهر ، رجل من جهينة ، وهو صالح بن درهم .

( 1 ) أبو داود ( 938 ) .

( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1727 ( 3 ) نفسه (

25

روى له أبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- س ق : أبو الأزهر النيسابوري ، اسمه : أحمد بن الازهر ابن منيع .

روى عن : عبد الرزاق بن همام ( س ق ) ، وغيره .

روى عنه : النسائي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- د : أبو الأزهر الدمشقي ، اسمه : المغيرة بن فروة .

روى عن : معاوية بن أبي سفيان ( د ) ، وغيره .

روى عنه : عبدالله بن العلاء بن زبر ( د ) ، وغيره .

روى له أبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7202 - ق : أبو الأزهر المصري ( 4 ) .

روى عن : حذيفة بن اليمان ( ق ) ، وسلمان الفارسي ، وعمر ابن الخطاب .

روى عنه : عبيدالله بن أبي جعفر المصري ( ق ) ، وموسى ابن عبيدة الربذي ( 5 ) .

روى له ابن ماجة حديثا " واحدا " .

( 1 ) 13 الترجمة 2806 .
( 2 ) 1 الترجمة 6 .
( 3 ) 28 الترجمة 6140 .

( 4 ) تحرف في " التقريب " إلى " البصري " لعله من غلط الطبع .

( 5 ) قال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (


26

أخبرنا به أبو الفرج عبد الرحمان بن أبي عمر محمد بن أحمد ابن قدامة ، قال : أخبرنا عمي شيخ الاسلام أبو محمد عبدالله ابن أحمد بن قدامة .

( ح ) : وأخبرنا القاضي عبد الخالق بن عبد السلام بن علوان ،وإسماعيل بن إسماعيل بن جوسلين ، قالا : أخبرنا الامام أبو محمد ابن قدامة ، قال : أخبرنا أبو زرعة طاهر بن محمد بن طاهر المقدسي ، قال : أخبرنا أبو منصور محمد بن الحسين المقومي إجازة إن لم يكن سماعا " ، قال : أخبرنا أبو طلحة القاسم بن أبي المنذر الخطيب ، قال : أخبرنا أبو الحسن علي بن إبراهيم بن سلمة القطان ، قال : حدثنا أبو عبد الله محمد بن يزيد بن ماجة ، قال ( 1 ) : حدثنا محمد بن رمح المصري ، قال : أخبرنا عبدالله بن لهيعة ، قال : حدثنا عبيدالله بن أبي جعفر ، عن أبي الازهر ، عن حذيفة بن اليمان أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إذا ركع : سبحان ربي العظيم ثلاث مرات ، وإذا سجد ، قال : سبحانه ربي الاعلى ثلاث مرات "

- س : أبو أسامة الحجام ، اسمه : زيد .

روى عن : عكرمة مولى ابن عباس ( س ) ، وغيره روى عنه : جنيد الحجام ( س ) ، وغيره .

روى له النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

( 1 ) ابن ماجة ( 888 ) .

( 2 ) 10 الترجمة 2135 (

27

- س : أبو أسامة الرقي النخعي ، اسمه : زيد بن علي ابن دينار .

روى عن : جعفر بن برقان ( س ) ، وغيره .

روى عنه : المغيرة بن عبد الرحمان الحداني ( س ) ، وغيره .

روى له النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ع : أبو أسامة القرشي الكوفي ، اسمه : حماد بن أسامة ابن زيد .

روى عن : هشام بن عروة ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : أبو بكر بن أبي شيبة ( خ م د ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- بخ د ت ق : أبو الأسباط الحارثي ، اسمه : بشر بن رافع .

روى عن : يحيى بن أبي كثير ( بخ د ت ق ) .

روى عنه : عبد الرزاق بن همام ( بخ د ت ق ) .

روى له البخاري في " الادب " ، وأبو داود ، والترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7203 - س : أبو إسحاق الاشجعي الكوفي .

( 1 ) 10 الترجمة 2122 .
( 2 ) 7 الترجمة 1471 .
( 3 ) 4 الترجمة 687 (

28

روى عن : عمرو بن قيس الملائي ( س ) .

روى عنه : أبو النضر هاشم بن القاسم ( س ) ( 1 ) .

روى له النسائي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج به قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ، وأحمد بن شيبان ، وزينب بنت مكي ، قالوا : أخبرنا أبو حفص بنطبرزد ، قال : أخبرنا أبو منصور محمد بن عبدالملك بن خيرون ، قال : أخبرنا الحافظ أبو بكر بن ثابت الخطيب ، قال : أخبرنا أبو عمر عبد الواحد بن محمد بن عبدالله بن مهدي ، قال : حدثنا محمد بن مخلد العطار ، قال : حدثنا فضل بن سهل ، قال : حدثنا أبو النضر هاشم بن القاسم ، قال : حدثنا أبو إسحاق الاشجعي ، قال : حدثنا عمرو بن قيس الملائي ، عن الحر بن الصياح ، عن هنيدة بن خالد ، عن حفصة ، قالت : أربع لم يدعهن النبي صلى الله عليه وسلم : " صيام عاشوراء ، والعشر ، وثلاثة إيام من كل شهر ، وركعتي الغداة " .

رواه ( 2 ) عن أبي بكر بن أبي النضر ، عن أبي النضر ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

وقد وقع لنا حديث أبي بكر بن أبي النضر موافقة بعلو .

أخبرنا به أحمد بن هبة الله بن أحمد ، قال : أنبأنا أبو روح عبد المعز بن محمد الهروي ، قال : أخبرنا أبو القاسم تميم بن أبي سعيد الجرجاني ، قال : أخبرنا أبو سعد الكنجروذي ، قال : أخبرنا

( 1 ) قال الذهبي : " ما علمت أحدا روى عنه غير أبي النضر هاشم " ( 4 الترجمة 9944 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .
( 2 ) المجتبى : 4 220 (

29

أبو عمرو بن حمدان ، قال : حدثنا أبو يعلى الموصلي ، قال : حدثنا أبو بكر بن أبي النضر ، قال : حدثنا أبو النضر ، قال : حدثنا أبو إسحاق الاشجعي وليس بعبيد الله ، عن عمرو بن قيس ، عنالحر بن الصياح ، عن هنيدة ، عن خالد الخزاعي ، عن حفصة ، قالت : أربع لم يكن رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعهن : صيام العشر ، وعاشوراء ، وصيام ثلاثة أيام من كل شهر ، وركعتين قبل الغداة .

- عس : أبو إسحاق الكوفي ، اسمه : عبدالله بن ميسرة .

روى عن : الشعبي ( عس ) .

روى عنه : هشيم ( عس ) .

روى له النسائي في " مسند علي " .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

ولهم شيخ آخر يقال له : 7204 - [ تمييز ] أبو إسحاق الكوفي ، اسمه : هارون همداني .

يروي عن : أبي بردة بن أبي موسى الاشعري ، عن أبيه في فضل من صلى اثنتى عشرة ركعة في اليوم والليلة .

يروي عنه : الحسن بن أبي جعفر الجفري ، وحماد بن زيد .

ذكرناه للتمييز بينهم .

- ر : أبو إسحاق الحميسي ، اسمه : خازم بن الحسين البصري .

( 1 ) 16 الترجمة 3602 (

30

روى عن : مالك بن دينار ( ر ) ، وغيره .

روى عنه : الحسن بن الربيع البجلي ( ر ) ، وغيره .

روى له البخاري في كتاب " القراءة خلف الامام " .

وقد ذكرناه في الاسماء ( 1 ) .

- ع : أبو إسحاق السبيعي الهمداني الكوفي ، اسمه :عمرو بن عبدالله .

روى عن : البراء بن عازب ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- ع : أبو إسحاق الشيباني ، اسمه : سليمان بن أبي سليمان .

روى عن : عبدالله بن أبي أوفى ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : سفيان الثوري ( خ م ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- مق د ت : أبو إسحاق الطالقاني ، اسمه : إبراهيم بن إسحاق بن عيسى .

روى عن : عبدالله بن المبارك ( مق ت ) ، وغيره .

روى عنه : أبو موسى محمد بن المثنى ( د ) ، وغيره .

( 1 ) 8 الترجمة 1593 .
( 2 ) 22 الترجمة 4400 .
( 3 ) 11 الترجمة 2525 (

31

روى له مسلم في " مقدمة " كتابه ، وأبو داود ، والترمذي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ع : أبو إسحاق الفزاري ، اسمه : إبراهيم بن محمد بن الحارث .

روى عن : الاعمش ( م د ت ) ، وغيره .

روى عنه : معاوية بن عمرو الازدي ( خ م ت س ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد ذكرناه في الاسماء ( 2 ) .

7205 - سي : أبو إسحاق القرشي ، مولى عبدالله بن الحارث بن نوفل الهاشمي ، حجازي .

روى عن : أبي هريرة ( سي ) .

روى عنه : سعيد المقبري ( سي ) ( 3 ) .

قاله ابن أبي ذئب ( سي ) عن سعيد .

وقال محمد بن عجلان ( سي ) : عن سعيد ، عن أبي هريرة ، ولم يذكر أبا إسحاق .

روى له النسائي في " اليوم والليلة " ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ، وعبد الرحيم بن عبدالملك : المقدسيون ، وأحمد بن شيبان ، وزينب

( 1 ) 2 الترجمة 145 ( 2 ) 2 الترجمة 225 .
( 3 ) قال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف ( 4 الترجمة 9953 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (

32

بنت مكي ، قالوا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد ، قال : أخبرنا أبو غالب ابن البناء ، قال : أخبرنا أبو محمد الجوهري ، قال : أخبرنا أبو عمر محمد بن العباس بن حيويه الخراز ، قال : أخبرنا يحيى ابن محمد بن صاعد ، قال : أخبرنا الحسين بن الحسن المروزي ، قال : أخبرنا ابن المبارك ، قال : أخبرنا ابن أبي ذئب ، عن سعيدالمقبري ، عن أبي إسحاق مولى عبدالله بن الحارث ، عن أبي هريرة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال : " ما جلس قوم مجلسا لم يذكروا الله فيه إلا كان عليهم ترة ( 1 ) ، وما مشى أحد ممشى لم يذكر الله فيه إلا كان عليه ترة " .

رواه ( 2 ) عن سويد بن نصر ، عن عبدالله بن المبارك ، فوقع لنا بدلا عاليا .

وأخرجه من وجهين آخرين عن ابن أبي ذئب ( 3 ) .

ولهم شيخ آخر يقال له : 7206 - [ تمييز ] أبو إسحاق الدوسي المدني ، مولى بني هاشم .

يروي عن : ذكوان مولى عائشة ، وأبي هريرة ويروي عنه : بكير بن عبدالله بن الاشج ( 4 ) .

ذكرناه للتمييز بينهما .

( 1 ) الترة : النقص ، وقيل : التبعة .

( 2 ) عمل اليوم والليلة ( 405 ) .

( 3 ) نفسه ( 406 ) و ( 407 ) .

( 4 ) قال الذهبي : لا يعرف ( الميزان : 4 الترجمة 9954 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (

33

- ت ق : أبو إسحاق الهروي ، اسمه : إبراهيم بن عبدالله ابن حاتم .

روى عن : عباد بن العوام ( ت ق ) ، وغيره روى عنه : الترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- فق : أبو إسحاق .

عن : أبي الحويرث ( فق ) .

وعنه : أبو عامر العقدي ( فق ) ، في ترجمة أبي الحويرث .

7207 - سي : أبو إسرائيل الجشمي ، اسمه : شعيب .

روى عن : مولاه جعدة الجشمي ( سي ) وله صحبة .

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( سي ) .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 2 ) .

روى له النسائي في " اليوم والليلة " .

وقد كتبنا حديثه في ترجمة جعدة الجشمي .

- ت ق : أبو إسرائيل الملائي ، اسمه : إسماعيل بن خليفة .

روى عن : الحكم بن عتيبة ( ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : أبو أحمد الزبيري ( ت ق ) وغيره .

( 1 ) 2 190 .
( 2 ) ذكره فيمن اسمه شعيب منه : 6 438 .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (


34

روى له الترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- بخ م 4 : أبو أسماء الرحبي ، اسمه : عمرو بن مرثد .

روى عن : ثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم ( بخ م 4 ) ، وغيره .

روى عنه : أبو الأشعث الصنعاني ( بخ م ت س ) ، وغيره .

روى له الجماعة ، والبخاري في " الادب " ، والباقون .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7208 - س : أبو أسماء الصيقل .

روى عن : أنس بن مالك ( س ) .

روى عنه : أبو إسحاق السبيعي ( س ) .

قال عبد الرحمان بن أبي حاتم ( 3 ) : سئل أبو زرعة عنه ، فقال : لا أعرف اسمه ( 4 ) .

روى له النسائي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أخبرنا القاضي أبو المكارم اللبان وأبو جعفر الصيدلاني ، قالا : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا عبدالله بن جعفر ، قال : حدثنا يونس بن حبيب ، قال : حدثنا أبو داود ، قال :

( 1 ) 3 الترجمة 440 .
( 2 ) 22 الترجمة 4445 .
( 3 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1471 ( 4 ) وذكره ابن حبان في كتاب الثقات ( 5 578 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مجهول (

35

حدثنا سلام ، عن أبي إسحاق ، عن أبي أسماء ، عن أنس ، قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " لبيك " ، بعمرة وحجة معا .

رواه ( 1 ) عن هناد بن السري ، عن أبي الاحوص سلام بن سليم ، فوقع لنا بدلا عاليا ، ولفظه : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يعلبي بهما .

ومن الاوهام :

- [ وهم ] س : أبو أسماء ، مولى أم سلمة .

عن : أم سلمة ( س ) في ذكر جبة النبي صلى الله عليه وسلم .

وعنه : عطاء بن أبي رباح ( س ) .

قاله هشيم ( س ) ، عن عبدالملك بن أبي سليمان ، عن عطاء .

وقال يحيى بن زكريا بن أبي زائدة ( س ) عن عبدالملك : عن عبدالله مولى أسماء ، وهو الصواب .

وكذلك قال المغيرة بن زياد الموصلي ( دق ) وغير واحد : عن عبدالله مولى أسماء روى له النسائي .

ومن الاوهام أيضا :

- [ وهم ] - ق : أبو إسماعيل الاسلمي .

روى عن : أبي حازم ( ق ) ، عن أبي هريرة ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " والذي نفسي بيده لا تذهب الدنيا حتى يمر الرجل على القبر فيتمرغ عليه ويقول : ياليتني كنت مكان صاحب هذا القبر ،

( 1 ) المجتبى : 5 150 (

36

وليس به إلا البلاء " .

قاله ابن ماجة عن واصل بن عبدالاعلى ( ق ) ، عن محمد ابن فضيل ، عن أبي إسماعيل الاسلمي .

وقال محمد بن يزيد الرفاعي ، وعبد الله بن عمر بن أبان ، عن محمد بن فضيل : عن أبي إسماعيل وهو بشير بن سلمان ، وهو نهدي وليس بأسلمي ، والله أعلم .

- ت س : أبو إسماعيل السلمي الترمذي ، اسمه : محمدابن إسماعيل بن يوسف .

روى عن : أيوب بن سليمان بن بلال ( ت س ) ، وغيره .

روى عنه : الترمذي ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ت س : أبو إسماعيل القناد ، اسمه : إبراهيم بن عبدالملك .

روى عن : يحيى بن أبي كثير ( ت س ) ، وغيره .

روى عنه : يحيى بن درست بن زياد ( ت س ) ، وغيره .

روى له الترمذي ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- ق : أبو إسماعيل المؤدب ، اسمه : إبراهيم بن سليمان ابن رزين .

روى عن : مجالد بن سعيد ( ق ) ، وغيره .

( 1 ) 24 الترجمة 5070 .
( 2 ) 2 الترجمة 209 (

37

روى عنه : عثمان بن أبي شيبة ( ق ) ، وغيره .

روى له ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7209 - ع : أبو الأسود الديلي ، ويقال الدؤلي البصري ، قاضيها ، اسمه : ظالم بن عمرو بن سفيان بن جندل بن يعمر بن حلس بن نفاثة بن عدي بن الديل ، ويقال : اسمه عمرو بن ظالم ، ويقال : عمرو بن سفيان ، ويقال : عثمان بن عمرو .

وقال الواقدي : اسمه عويمر بن ظويلم .

روى عن : أبي بن كعب ( قد ) ، والزبير بن العوام ، وعبد اللهابن عباس ، وعبد الله بن مسعود ( قد ) ، وعلي بن أبي طالب ( د ت ص ق ) ، وعمر بن الخطاب ( خ ت س ) ، وعمران بن حصين ( م قد ) ، ومعاذ بن جبل ( د ) ، وأبي ذر الغفاري ( ع ) ، وأبي موسى الاشعري ( م ) .

روى عنه : سعيد بن عبد الرحمان بن رقيش ( قد ) ، وعبد الله ابن بريدة ( خ 4 ) ، وعمر بن عبدالله مولى غفرة ( قد ) ، ويحيى بن يعمر ( خ م د ق ) ، وابنه أبو حرب بن أبي الاسود ( م د ت ص ق ) .

قال أحمد بن حنبل ( 2 ) عن يحيى بن سعيد القطان ، وأبو زرعة ، وأبو حاتم ( 3 ) : اسمه ظالم بن عمرو بن سفيان .

قال أبو حاتم : ولي قضاء البصرة .

وقال عمرو بن علي : سألت غير واحد من ولد أبي الاسود

( 1 ) 2 الترجمة 178 .
( 2 ) انظر العلل : 1 413 .
( 3 ) الجرح والتعديل : 4 الترجمة 2214 (

38

الديلي عن اسمه ، فقالوا : اسمه ظالم بن عمرو بن سفيان .

وقال أبو بكر بن أبي خيثمة ( 1 ) عن يحيى بن معين ، وأحمد ابن عبدالله العجلي ( 2 ) : ثقة ، وهو أول من تكلم في النحو .

وقال الواقدي : كان ممن أسلم على عهد النبي صلى الله عليه وسلم ، وقاتل مع علي يوم الجمل ، هلك في ولاية عبيدالله بن زياد .

وقال يحيى بن معين وغيره : مات في طاعون الجارف سنة تسع وستين ( 3 ) .

روى له الجماعة .

ومن الاوهام :

- [ وهم ] : أبو الأسود السلمي .

عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( س ) في التعوذ من الهدم والتردي .

وعنه : صيفي مولى أبي أيوب الانصاري ( س ) .

قاله أبو بكر ابن السني ، عن النسائي ، عن محمد بن المثنى ، عن غندر ، عن عبدالله بن سعيد بن أبي هند ، عن صيفي .

وقال غيره ، عن النسائي بإسناده عن أبي اليسر السلمي ، وهو

( 1 ) نفسه .

( 2 ) ثقاته ، الورقة 27 .

( 3 ) وقال ابن سعد في الطبقة الاولى من تابعي البصرة : " وكان شاعرا متشيعا ، وكان ثقة في حديثه إن شاء الله .

وكان عبدالله بن عباس لما خرج من البصرة استخلف عليها أبا الاسود الدؤلي فأقرة علي بن أبي طالب عليه السلام .

( 7 99 ) .

وذكر محمد بن سلام الجمحي أنه أول من وضع النحو ( طبقات فحولة الشعراء : 12 ) ، وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ، ووثقه الحافظان : الذهبي ، ابن حجر (


39

الصواب .

وكذلك قال أحمد بن إسحاق بن بهلول التنوخي ، عن محمد ابن المثنى .

وكذلك قال أبو ضمرة أنس بن عياض ( س ) ، والفضل بن موسى السيناني ( س ) ، ومكي بن إبراهيم البلخي ( د ) عن عبداللهابن سعيد بن أبي هند ، عن صيفي ، عن أبي اليسر وقد كتبناه على الصواب في ترجمة صيفي مولى أبي أيوب ( 1 ) .

7210 - س : أبو الأسود المحاربي ، قاضي الكوفة ، مولى عمرو بن حريث ، اسمه : سويد .

روى عن : مولاه عمرو بن حريث ( س ) .

روى عنه : الحجاج بن عاصم المحاربي ( س ) ، ومسعر بن كدام ( 2 ) .

روى له النسائي .

وقد كتبنا حديثه في ترجمة الحجاج بن عاصم .

- د س ق : أبو الأسود المرادي المصري ، اسمه : النضر ابن عبد الجبار .

روى عن : نافع بن يزيد ( د س ) ، وغيره .

روى عنه : الربيع بن سليمان الجيزي ( د س ) ، وغيره .

( 1 ) 13 الترجمة 2910 .
( 2 ) وذكره ابن حبان فيمن اسمه سويد من كتاب " الثقات " ( 4 325 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (

40

روى له أبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- م د س : أبو الأسود ، والد سوادة بن أبي الاسود ، اسمه : عبدالله بن مخراق ، ويقال : مسلم بن مخراق .

روى عن : عبدالله بن عباس ( م د س ) ، وغيره .

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( م دس ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وأبو داود ، والنسائي .

وقد ذكرناه فيمن اسمه مسلم من الاسماء ( 2 ) .

- ع : أبو الأسود يتيم عروة بن الزبير ، اسمه محمد بن عبد الرحمان بن نوفل .

روى عن : عروة بن الزبير ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : مالك بن أنس ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7211 - ت س : أبو أسيد بن ثابت الانصاري الزرقي المدني ، له صحبة ، قيل : اسمه عبدالله .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ت س ) : " كلوا الزيت وادهنوا به ، فإنه

( 1 ) 22 الترجمة 4429 .
( 2 ) 27 الترجمة 5941 .
( 3 ) 25 الترجمة 5411 (

41

من شجرة مباركة ( 1 ) ، قاله سفيان الثوري ( ت س ) ، عن عبدالله ابن عيسى ، عن عطاء الشامي ، عن أبي أسيد .

وقال حسن بن صالح بن حي ( س ) ، عن عبدالله بن عيسى ، عن عطاء الشامي عن رجل من الانصار ، عن النبي صلى الله عليه وسلم .

وروي عن جابر الجعفي ، عن أبي الطفيل ، عن عبدالله بن ثابت ، وقيل : عن جابر الجعفي ، عن أبي الفضل أو الفضيل ، عن عبدالله بن ثابت الانصاري في الادهان بالزيت .

قال أبو حاتم : يحتمل أن يكون عبدالله بن ثابت خادم النبي صلى الله عليه وسلم الذي روى عنه الشعبي ، قال : جاء عمر بصحيفة إلى النبي صلى الله عليه وسلم فيها التوراة ( 2 ) .

وقال الدار قطني : أبو أسيد ، وقيل : أبو أسيد بالضم ، ولا يصح ( 3 ) .

روى له الترمذي ، والنسائي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري وعبد الرحيم بن

( 1 ) الترمذي ( 1852 ) ، والنسائي في الوليمة من سننه الكبرى ، كما في التحفة ، حديث 11860 .

( 2 ) وترجمه ولده في الجرح والتعديل في " عبدالله بن ثابت " ( 5 الترجمة 87 ) .

( 3 ) قال الحافظ ابن حجر في " النكت الظراف " : " قد حكى ذلك الدار قطني في " العلل " رواية البرقاني عنه ، فقال اسمه : " عبدالله بن ثابت " .

انتهى .

وبذلك جزم الخطيب في الموضح ، ونقله عن جماعة .

وفات المصنف أن ينبه على أن أحمد وإسحاق وغيرهما أخرجا هذا الحديث في مسند أبي أسيد الساعدي ، وجزم الخطيب بأن ذلك وهم .

وفاته أيضا على أن مسددا أخرج الحديث في مسنده عن يحيى القطان ، عن الثوري ، فقال في روايته : عن أسيد أو أبي أسيد - بالشك .

وأن أحمد أخرجه في مسنده ( 3 497 ) ، عن عبد الرحمان بن مهدي ، فقال في روايته : " عن أبي أسيد أو أبي أسيد - يعني بالفتح أو الضم - شك سفيان الثوري " ( 9 125 حديث 11860 ) (

42

عبدالملك المقدسي ، وإسماعيل بن أبي عبدالله ، قالوا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد ، قال : أخبرنا الوزير أبو القاسم علي بن طراد ابن محمد الزينبي .

( ح ) : وأخبرنا أبو عبد الله محمد بن عبدالرحيم بن عبد الواحد ، وأبو إسحاق إبراهيم بن علي بن أحمد ابن الواسطي ، وأبو بكر محمد بن إسماعيل ابن الانماطي ، وعبد الحافظ بن بدران ابن شبل بن طرخان ، وإسحاق بن إبراهيم بن يحيى الشقراوي ، وأحمد بن عبدالله بن عبد الهادي المقدسي ، ومحمد بن علي بن ملاعب بن حراز ، وإسماعيل بن ثور بن قمر الهيتي ، ويوسف بن أحمد بن أبي بكر الغسولي ، قالوا : أخبرنا أبو أبو نصر موسى ابن الشيخ عبد القادر الجيلي .

قال ابن الانماطي واللذان قبله : وأخبرنا أيضا أبو البركات داود بن أحمد بن محمد بن ملاعب ، قالا : أخبرنا أبو القاسم سعيد ابن البناء .

( ح ) : وأخبرنا أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أخبرنا أبو اليمن الكندي ، قال : أخبرنا أبو السعادات الحسين بن المبارك بن نغوبا الواسطي ، قالوا : أخبرنا أبو القاسم علي بن أحمد ابن البسري .

( ح ) : وأخبرنا أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أخبرنا أبو اليمن الكندي ، قال : أخبرنا الحسين بن علي المقرئ ، قال : أخبرنا أبو الحسين بن النقور .

قالا : أخبرنا أبو طاهر محمد بن عبد الرحمان المخلص ، قال : حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد ، قال : حدثنا بندار فيما سألناه عنه ، قال : حدثنا عبد الرحمان ، قال : حدثنا سفيان ، عن


43

عبدالله بن عيسى ، قال : أخبرني عطاء رجل كان بالساحل عن أبيأسيد بن ثابت ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " كلوا الزيت وادهنوا بالزيت فإنها شجرة مباركة " .

قال ابن صاعد : وقد رواه يحيى بن سفيان ، وهذا رجل من الانصار يكنى أبا أسيد ، واسمه عبدالله بن ثابت الذي روى حديث الزيت ، وعنده حديث آخر عن النبي صلى الله عليه وسلم ، ليس هو أبو أسيد الساعدي مالك بن ربيعة .

رواه الترمذي عن محمود بن غيلان ، عن أبي أحمد الزبيري ، وأبي نعيم عن سفيان ، فوقع لنا عاليا ، وقال : غريب من هذا الوجه إنما نعرفه من حديث عبدالله بن عيسى .

ورواه النسائي عن بندار ، فوافقناه فيه بعلو .

ورواه من وجه آخر عن عبدالله بن عيسى ، عن عطاء ، عن رجل من الانصار ( 1 ) .

ومن الاوهام :

- [ وهم ] - د : أبو أسيد البراد عن : معاذ بن عبدالله بن خبيب ( د ) ، عن أبيه : " خرجنا في ليلة مطر وظلمة شديدة نطلب رسول الله صلى الله عليه وسلم .

الحديث " .

وعنه : محمد بن عبد الرحمان بن أبي ذئب ( د ) .

قاله أبو داود عن محمد بن مصفى ( د ) ، عن ابن أبي فاتك ، عن ابن أبي ذئب .

وقال الترمذي : عن عبد بن حميد ( ت ) ، عن ابن أبي

( 1 ) تقدم تخريجه في أول الترجمة (


44

فديك ، عن ابن أبي ذئب ، عن أبي سعيد البراد ، قال الترمذي :هو أسيد بن أبي أسيد ، بإسناده ، نحوه .

وقال النسائي : عن عمرو بن علي ( س ) ، عن أبي عاصم ، عن ابن أبي ذئب ، عن أسيد بن أبي أسيد ، عن معاذ بن عبدالله ( 1 ) ، قال : أصابنا طش وظلمة .

فذكر الحديث ، ولم يقل عن أبيه .

- ع : أبو أسيد الساعدي الانصاري ، له صحبة ، اسمه : مالك ابن ربيعة .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) .

روى عنه : أنس بن مالك ( خ م ت س ) .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

ومن الاوهام :

- [ وهم ] ت : أبو الأشعث الجرمي .

روى عن : النعمان بن بشير الانصاري ( ت ) .

روى عنه : أبو قلابة ( ت ) .

لم يذكره ابن أبي حاتم ولا الحاكم .

روى له الترمذي ، وابن ماجة ( 3 ) .

( 1 ) ضبب المؤلف في هذا الموضع ، لورودها هكذا ، وراجع التفاصيل في " تحفة الاشراف " للمؤلف ، وتعليق الحافظ ابن حجر في " النكت الظراف " ( 4 316 - 317 حديث 5250 ) .
( 2 ) 27 الترجمة 5738 .

( 3 ) ضبب عليه المؤلف ، لما سيأتي من التعليق (


45

هكذا ذكره ، وهكذا وقع عند الترمذي في حديث النعمان بن بشير في فضل الايتين من آخر سورة البقرة ( 1 ) .

رواه عن بندار ، عن ابن مهدي ، عن حماد بن سلمة ، عن أشعث بن عبد الرحمان الجرمي ، عن أبي قلابة الجرمي ، عن أبي الاشعث الجرمي ، عن النعمان بن بشير .

ورواه النسائي في " اليوم والليلة " ( 2 ) عن عمرو بن منصور ، عن حجاج بن منهال ، وعن أحمد بن سليمان عن عفان بن مسلم ، جميعا عن حماد بن سلمة ، بإسناده ، وقال : عن أبي الاشعث الصنعاني ، وهو الصواب .

وما رأيت أحدا غير الترمذي ذكر أبا الاشعث الجرمي لا في هذا الحديث ولا في غيره ، ولا ذكروا أن الصنعاني جرمي ، والله أعلم ( 3 ) .

وقد وقع لنا عاليا على الصواب .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وابن أخته عبدالرحيم بن عبدالملك ، و عبد الرحمان بن أحمد بن عبدالملك بن عثمان : المقدسيون ، وأبو إسحاق ابن الواسطي ، ومحمد بن عبدالمؤمن الصوري ، قالوا : أخبرنا أبو البركات داود بن أحمد بن محمد بن ملاعب ( ح ) : وأخبرنا أحمد بن شيبان ، وزينب بنت مكي ، قالا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد .

( ح ) : وأخبرنا أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد ، وأبو البركات بن ملاعب ، قالا : أخبرنا القاضي

( 1 ) الترمذي ( 2882 ) .

( 2 ) عمل اليوم والليلة ( 967 ) .

( 3 ) لذلك جزم المؤلف بوهم الترمذي في تحفة الاشرف : 9 حديث 11644 (

46

أبو الفضل محمد بن عمر بن يوسف الارموي ، قال : أخبرنا أبو الحسن جابر بن ياسين العطار ، قال : أخبرنا أبو حفص عمر بن إبراهيم بن كثير الكتاني المقرئ .

( ح ) : وأخبرنا أحمد بن شيبان ، وزينب بنت مكي ، قالا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد ، قال : أخبرنا أبو منصور عبد الرحمان ابن محمد بن عبد الواحد الشيباني القزاز ، قال : أخبرنا أبو الحسين أحمد بن محمد بن النقور البزاز ، قال : أخبرنا أبو القاسم عبيدالله ابن محمد بن حبابة .

قالا : أخبرنا عبدالله بن محمد البغوي ، قال : حدثنا عبيدالله ابن محمد العيشي ، قال : حدثنا حماد بن سلمة ، قال : أخبرنا الاشعث بن عبد الرحمان الجرمي ، عن أبي قلابة ، عن أبي الاشعث الصنعاني ، عن النعمان بن بشير ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن الله كتب كتابا قبل أن يخلق السموات والارض بألفي عام أنزل منه اثنتين ختم بهما سورة البقرة ، فلا يقرئان في بيت ثلاث ليال فيقربه شيطان " وفي رواية ابن حبابة : فلا تقرئان في دار ثلاث ليال فيقربها شيطان .

- بخ م 4 : أبو الأشعث الصنعاني ، اسمه : شراحيل بن آدة .

روى عن : شداد بن أوس ( م 4 ) ، وغيره .

روى عنه : أبو قلابة الجرمي ( بخ م 4 ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " ، والباقون .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

( 1 ) 12 الترجمة 2712 (

47

- أبو الأشعث العجلي ، اسمه : أحمد بن المقدام .

روى عن : حماد بن زيد ، وغيره .

روى عنه : البخاري ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ع : أبو الأشهب العطاردي ، اسمه : جعفر بن حيان .

روى عن : أبي نضرة العبدي ( م د س ق ) ، وغيره .

روى عنه : مسلم بن إبراهيم ( خ مد ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- د : أبوالاعيس الخولاني ، اسمه : عبد الرحمان بن سلمان ، من أصحاب عمر بن عبد العزيز .

روى عنه : عبدالله بن العلاء بن زبر ( د ) .

روى له أبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7212 - د س ق : أبو أفلح الهمداني المصري روى عن : عبدالله بن زرير الغافقي ( د س ق ) .

روى عنه : بكر بن سوادة ، وأبو الصعبة عبد العزيز بن أبي الصعبة ( س ق ) ، ويزيد بن أبي حبيب ( د س ) ( 4 ) .

( 1 ) 1 الترجمة 110 .
( 2 ) 5 الترجمة 937 .
( 3 ) 17 الترجمة 3838 .
( 4 ) قال أبو سعيد بن يونس في " تاريخ المصريين " : روى عن رجل من همدان وآخر من مراد عن أبي الدرداء ( تهذيب : 12 13 ) .

وقال العجلي : مصري ثقة ( ثقاته ، الورقة ‌ (


48

روى له أبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الغنائم بن علان ، قال : أنبأنا الحافظ أبو محمد القاسم ابن الحافظ أبي القاسم علي بن الحسن ابن عساكر ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطرسوسي .

( ح ) : وأخبرنا أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا أبو طاهر بركات بن إبراهيم الخشوعي ، قال : أخبرنا أبو محمد هبة الله بن أحمد بن محمد ابن الاكفاني ، وأبو القاسم يحيى بن بطريق بن بشرى الطرسوسي ، قالا : أخبرنا أبو الحسين محمد بن مكي بن عثمان الازدي المصري قدم علينا دمشق ، قال : أخبرنا الشريف أبو القاسم الميمون بن حمزة بن الحسين العلوي الحسيني الثقة المأمون ، قال : حدثنا أبو بكر أحمد بن عبد الوارث بن جرير العسال ، قال : حدثنا عيسى بن حماد زغبة ، قال : أخبرنا الليث ابن سعد ، عن يزيد بن أبي حبيب ، عن أبي الصهباء ، كذا قال ، والصواب : عن أبي الصعبة ، عن رجل من همدان يقال له أبو أفلح ، عن ابن زرير أنه سمع علي بن أبي طالب رضي الله عنه يقول : إن نبي الله صلى الله عليه وسلم أخذ حريرا فجعله في يمينه وأخذ ذهبا فجعله في شماله ، ثم قال : " إن هذين حرام على ذكور أمتي " .

أخرجوه من غير وجه عنه ( 1 ) .

ورواه النسائي عن عيسى بنحماد ، فوافقناه فيه بعلو .

- ع : أبو أمامة بن سهل بن حنيف الانصاري ، اسمه

‌ 60 ) .

وقال الذهبي في " الكاشف " : صدوق .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

( 1 ) أبو داود ( 4057 ) ، وابن ماجة ( 3595 ) ، والنسائي : 8 160 (

49

أسعد ، وقيل : سعد ، وقيل : اسمه كنيته ، والاول هو المشهور .

روى عن : أبيه ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : الزهري ( خ م دس ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء فيمن اسمه أسعد ( 1 ) .

- ع : أبو أمامة الباهلي صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، اسمه : صدي بن عجلان .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) .

روى عنه : محمد بن زياد الالهاني ( خ د ت ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7213 - م 4 : أبو أمامة البلوي الانصاري ، له صحبة ، اسمه : إياس بن ثعلبة ، ويقال : عبدالله بن ثعلبة ، ويقال : ثعلبة ابن عبدالله ، حليف بني حارثة بن الحارث من الانصار ، وهو ابن أخت أبي بردة بن نيار .

وقال أبو حاتم ( 3 ) : اسمه ثعلبة بن سهل ( 4 ) .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( م د س ق ) ، وعن عبدالله بن أنيس الجهني ( ت ) .

( 1 ) 2 الترجمة 403 .
( 2 ) 13 الترجمة 2872 .
( 3 ) ذكره ابن أبي حاتم في " الجرح والتعديل " ، ووقع في المطبوع ثعلبة بن سهيل ، خطأ ( 2 الترجمة 1874 ) .
( 4 ) وقال ابن عبد البر : ولا يصح فيه غير إياس بن ثعلبة ( الاستيعاب : 4 1601 ) (

50

روى عنه : ابنه عبدالله بن أبي أمامة البلوي ( د ق ) ، وعبد الله ابن أنيس الجهني ( ت ) ، وعبد الله بن كعب بن مالك ( م د س ق ) ، ومحمد بن زيد بن المهاجر بن قنفذ ( ت ) .

روى له الجماعة سوى البخاري .

أخبرنا أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم ابن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك القطيعي ، قال : حدثنا عبدالله بن أحمد بن حنبل ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا يزيد بن هارون ، قال : حدثنا محمد بن إسحاق ، عن معبد بن كعب بن مالك ، عن أخيه عبدالله ابن كعب بن مالك ، عن أبي أمامة أحد بني حارثة ، قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " لا يقطع رجل حق رجل مسلم بيمينه إلا حرم الله عليه الجنة وأوجب له النار " .

فقال رجل : يا رسول الله وإن كان شيئا يسيرا ؟ قال : وإن كان سواكا من أراك " .

أخرجه مسلم ( 1 ) ، والنسائي ( 2 ) من حديث إسماعيل بن جعفر عن العلاء بن عبد الرحمان ، عن معبد بن كعب بن مالك ، وقد وقع لنا بعلو عنه .

وأخرجه مسلم ( 3 ) أيضا وابن ماجة ( 4 ) من حديثالوليد بن كثير ، عن محمد بن كعب بن مالك عن أخيه عبدالله ابن كعب بن مالك .

( 1 ) مسلم ( 137 ) ( 218 ) .

( 2 ) المجتبى : 8 246 .

( 3 ) مسلم ( 137 ) ( 219 ) .

( 4 ) ابن ماجة ( 2324 ) (


51

وأخبرنا أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني في جماعة ، قالوا : أخبرتنا فاطمة بنت عبدالله ، قالت : أخبرنا أبو بكر بن ريذة ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال : حدثنا محمد بن معاذ الحلبي ، قال : حدثنا عبدالله بن رجاء ، قال : حدثنا سعيد بن سلمة بن أبي الحسام ، قال : حدثني صالح بن كيسان أن عبدالله بن أبي أمامة بن ثعلبة حدثه عن أبيه أنه كان يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن البذاذة ( 1 ) من الايمان ، إن البذاذة من الايمان " .

أخرجه أبو داود ( 2 ) من حديث محمد بن إسحاق ، وأخرجه ابن ماجة ( 3 ) من حديث أسامة بن زيد ، جميعا عن عبدالله بن أبي أمامة ، فوقع لنا عاليا .

وأخبرنا أبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 4 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد بنحنبل ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا يونس بن محمد ، قال : حدثنا ليث بن سعد ، عن هشام بن سعد ، عن محمد بن زيد بن المهاجر بن قنفذ التيمي ، عن أبي أمامة الانصاري ، عن عبدالله

( 1 ) البذاذة : سوء الهيئة ، والتجوز في الثياب ونحوها .

يقال رجل باذ : إذا كان رث الهيئة ، وهو : التقشف كما في سنن ابن ماجة .

( 2 ) أبو داود ( 4161 ) .

( 3 ) ابن ماجة ( 4118 ) .

( 4 ) مسند أحمد : 3 495 (

52

ابن أنيس الجهني ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن من أكبر الكبائر : الشرك بالله ، وعقوق الوالدين ، واليمين الغموس ، وما حلف حالف يمين صبر فأدخل فيها مثل جناح بعوضة إلا جعله الله نكتة في قلبه إلى يوم القيامة " .

رواه الترمذي ( 1 ) عن عبد بن حميد ، عن يونس بن محمد ، فوقع لنا بدلا عاليا ، وقال : حسن غريب ، وأبو أمامة الانصاري هو ابن ثعلبة ولا يعرف اسمه ، وقد روى عن النبي صلى الله عليه وسلم أحاديث .

7214 - د : أبو أمامة ، ويقال : أبو أمية التيمي الكوفي .

روى عن : عبدالله بن عمر بن الخطاب ( د ) .

روى عنه : الحسن بن عمرو الفقيمي ، وشعبة بن الحجاج ، والعلاء بن المسيب ( د ) .

قال إسحاق بن منصور ( 2 ) ، عن يحيى بن معين : أبو أمامة الذي يروي عن ابن عمر ثقة ، لا يعرف اسمه .

وقال أبو زرعة : لا بأس به ( 3 ) .

روى له أبو داود ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بالاسناد المذكور آنفا عن عبدالله ابن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا أسباط يعني ابن محمد ، قال : حدثنا الحسن بن عمرو الفقيمي ، عن أبي أمامة

( 1 ) الترمذي ( 3020 ) .

( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1451 .

( 3 ) وقال ابن حجر في " التقريب " : ثقة (


53

التيمي ، قال : قلت لابن عمر : إنا نكرى فهل لنا من حج ؟ قال : أليس تطوفون بالبيت ، وتأتون المعرف ، وترمون الجمار ، وتحلقون رؤوسكم ؟ قال : قلنا : بلى .

قال ابن عمر : جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فسأله عن الذي سألتني فلم يجبه حتى نزل عليه جبريل بهذه الاية :

( ليس عليكم جناح أن تبتغوا فضلا من ربكم )

( 1 ) فدعاه النبي صلى الله عليه وسلم فقال : أنتم حجاج .

رواه ( 2 ) عن مسدد ، عن عبد الواحد بن زياد ، عن العلاء بن المسيب ، عن أبي أمامة بمعناه .

7215 - عخ د ت ق : أبو أمية الشعباني الدمشقي .

قال أبو مسهر ( 3 ) ، والبخاري ( 4 ) ، وأبو حاتم ( 5 ) ، وأبو الحسن بن سميع : اسمه يحمد .

وقال أبو أحمد العسكري ( 6 ) : ويحمد ، الياء مضمومة والحاءساكنة غير معجمة والميم مكسورة ، هكذا يقول المحصلون من أصحاب الحديث ، ومن يتسامح يقول بفتح الميم ، وكذلك قيده أبو نصر بن ماكولا بضم الياء وكسر الميم ( 7 ) .

ووجد بخط الحافظ أبي عبدالله الصوري بفتح الياء وكسر الميم ( 8 ) .

وقيل : إن اسمه

( 1 ) البقرة : 198 .

( 2 ) أبو داود ( 1733 ) .

( 3 ) تاريخ أبي زرعة الدمشقي : 387 ، والجرح والتعديل : 9 الترجمة 1358 .
( 4 ) تاريخه الكبير : 8 الترجمة 3583 .
( 5 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1358 .
( 6 ) تصحيفات المحدثين : 2 1050 .
( 7 ) الاكمال : 7 424 .
( 8 ) وقال الدار قطني في " المؤتلف " : وأصحاب الحديث يقولون بفتح الياء ( 4 2343 ) (

54

عبدالله بن أخامر .

روى عن : كعب الاحبار ، ومعاذ بن جبل ، وأبي ثعلبة الخشني ( عخ د ت ق ) .

روى عنه : عبد السلام بن مكلبة ، وعبد الملك بن سفيان الثقفي ( 1 ) ، وعمرو بن جارية اللخمي ( عخ د ت ق ) .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 2 ) .

وقال أبو سعيد دحيم : ولده ببيت الابار .

وقال أبو حاتم الرازي : شامي جاهلي ( 3 ) .

روى له البخاري في " أفعال العباد " ، وأبو داود ، والترمذي ،وابن ماجة حديثا واحدا ، وقد وقع لنا بعلو عنه .

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي وفاطمة بنت عبدالله - قال محمود : أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه ، وقالت فاطمة : أخبرنا أبو بكر بن ريذة - قالا : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال : حدثنا علي بن عبد العزيز ، قال : حدثنا سعيد بن يعقوب الطالقاني ، قال : حدثنا ابن المبارك ، قال : حدثنا عتبة بن أبي حكيم ، قال : حدثنا عمرو بن جارية اللخمي ، قال : حدثنا أبو أمية الشعباني ، قال : أتيت أبا ثعلبة الخشني ، فقلت : يا أبا ثعلبة كيف

( 1 ) جاء في حواشي النسخ من تعقبات المؤلف على صاحب " الكمال " قوله : " كان فيه الثوري عوض الثقفي ، وهو خطأ " .

( 2 ) الثقات : 5 558 .
( 3 ) وقال الذهبي في " الكاشف " : 3 الترجمة 26 من " الكني " : ثقة .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (


55

تصنع في هذه الاية ؟ قال : أية آية ؟ قلت : قوله :

( يا أيها الذين آمنوا عليكم أنفسكم لا يضركم من ضل إذا اهتديتم )

( 1 ) .

قال : أما والله لقد سألت عنها خبيرا ، سألت عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال : تأمروا ( 2 ) بالمعروف وتناهوا ( 3 ) عن المنكر فإذا رأيت شحا مطاعا وهوى متبعا ودنيا مؤثرة وإعجاب كل ذي رأي برأيه ، فعليك بخاصة نفسك ، ودع عنك أمر العوام ، فإن من ورائكم أيام الصبر الصابر فيه مثل القابض على الجمر ، للعامل في ذلك الزمان أجرخمسين رجلا قال : وزادني غير عتبة بن أبي حكيم ، قال : قيل : يا رسول الله أجر خمسين رجلا منا أو منهم ؟ قال : لا ، بل أجر خمسين رجلا منكم .

أخرجه البخاري ( 4 ) ، وأبو داود ( 5 ) من حديث ابن المبارك ، فوقع لنا بدلا عاليا .

ورواه الترمذي ( 6 ) عن سعيد بن يعقوب ، فوافقناه فيه بعلو وقال : حسن غريب .

وأخرجه ابن ماجة ( 7 ) من وجه آخر عن عتبة بن أبي حكيم ، وقد كتبناه في ترجمة عمرو بن جارية اللخمي من وجه آخر ( 8 ) .

( 1 ) البقرة : 105 .

( 2 ) ضبب عليها المؤلف ، لورودها هكذا .

( 3 ) ضبب عليها المؤلف كذلك .

( 4 ) خلق أفعال العباد ( 155 ) .

( 5 ) أبو داود ( 4341 ) .

( 6 ) الترمذي ( 3058 ) .

( 7 ) ابن ماجة ( 4014 ) .

( 8 ) أنظر : 21 الترجمة 4335 (

56

- ع : أبو أمية الضمري ، اسمه : عمرو بن أمية ، له صحبة .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) .

روى عنه : ابنه جعفر بن عمرو بن أمية ( خ م ت س ق ) .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- أبو أمية الطرسوسي ، اسمه : محمد بن إبراهيم بن مسلم .

روى عن : أبي نعيم ، وغيره .

روى عنه : أبو داود فيما قيل .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- 4 : أبو أمية القشيري ، اسمه : أنس بن مالك الكعبي ، له صحبة .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( 4 ) .

روى عنه : عبدالله بن سوادة القشيري ( 4 ) .

روى له الاربعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7216 - د س ق : أبو أمية المخزومي ، ويقال : الانصاري ، حجازي .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( د س ق ) " أنه أتي بلص قد اعترف ولم يوجد معه متاع " .

( 1 ) 21 الترجمة 4328 .
( 2 ) 24 الترجمة 5032 .
( 3 ) 3 الترجمة 569 (

57

روى عنه : أبو المنذر مولى أبي ذر ( د س ق ) ، ويقال : مولى آل أبي ذر .

روى له أبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة .

وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو إسحاق إبراهيم بن إسماعيل ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيلالصيرفي وفاطمة بنت عبدالله - قال محمود : أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه ، وقالت فاطمة : أخبرنا أبو بكر بن ريذة - قالا : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال ( 1 ) : حدثنا المقدام بن داود ، قال : حدثنا أسد ابن موسى .

( ح ) : قال الطبراني : وحدثنا علي بن عبد العزيز ، قال : حدثنا حجاج بن المنهال .

قالا : حدثنا حماد بن سلمة ، قال : حدثنا إسحاق بن عبدالله ابن أبي طلحة ، عن أبي المنذر مولى أبي ذر ، عن أبي أمية المخزومي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أتي بسارق اعترف اعترافا لم يوجد معه متاع ، فقال : ما إخالك سرقت ؟ قال : بلى .

قال : ما إخالك سرقت ؟ قال : بلى .

قال : اذهبوا به فاقطعوا يده .

قال : فقطعوا يده ثم جاؤا به ، فقال : استغفر الله وتب إليه .

قال : أستغفر الله وأتوب إليه .

قال : اللهم تب عليه ، اللهم تب عليه .

رواه أبو داود ( 2 ) عن موسى بن إسماعيل ، عن حماد بن سلمة ، فوقع لنا بدلا عاليا ، وقال : رواه عمرو بن عاصم ، عن

( 1 ) المعجم الكبير : 22 حديث 905 .

( 2 ) أبو داود ( 4380 ) (


58

همام ، عن إسحاق ، قال : عن أبي أمية رجل من الانصار عن النبي صلى الله عليه وسلم .

ورواه النسائي ( 1 ) عن سويد بن نصر ، عن عبدالله بن المبارك .

ورواه ابن ماجة ( 2 ) عن هشام بن عمار ، عن سعدان بن يحيى جميعا : عن حماد بن سلمة ، فوقع لنا عاليا بدرجتين .

- ع : أبو أنس الاصبحي ، جد مالك بن أنس ، اسمه : مالك بن أبي عامر .

روى عن : طلحة بن عبيدالله ( خ م د ت س ) ، وغيره .

روى عنه : ابنه سهيل بن نافع بن مالك بن أبي عامر ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- م 4 : أبو أويس الاصبحي المدني ، اسمه : عبدالله بن عبدالله بن أويس بن مالك بن أبي عامر .

روى عن : الزهري ( م كد ) ، وغيره .

روى عنه : إسماعيل بن أبي أويس ( ت ) ، وغيره .

روى له الجماعة سوى البخاري .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

- مق قد : أبو إياس البجلي ، اسمه : عامر بن عبدة .

روى عن : عبدالله بن مسعود ( مق قد ) .

( 1 ) المجتبى : 8 67 .

( 2 ) ابن ماجة ( 2597 ) .

( 3 ) 27 الترجمة 5745 .
( 4 ) 15 الترجمة 3361 (

59

روى عنه : المسيب بن رافع .

روى له مسلم في " مقدمة " كتابه ، وأبو داود في " القدر " .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ع : أبو إياس المزني ، اسمه : معاوية بن قرة .

روى عن : أنس بن مالك ( خ م د ت س ) ، وغيره .

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- د ت : أبو أيوب الافريقي ، اسمه : عبدالله بن علي .

روى عن : صفوان بن سليم ( ت ) ، وغيره .

روى عنه : عبدالرحيم بن سليمان ( ت ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والترمذي .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- ع : أبو أيوب الانصاري ، صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، اسمه : خالد بن زيد .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم .

روى عنه : البراء بن عازب ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

( 1 ) 14 الترجمة 3056 .
( 2 ) 28 الترجمة 6065 .
( 3 ) 15 الترجمة 3437 .
( 4 ) 8 الترجمة 1612 (

60

- ت ق : أبو أيوب الحطاب الرقي ، اسمه : سليمان بن عبيدالله .

روى عن : عبيدالله بن عمرو الرقي ( ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : محمد بن أبي الحسين السمناني ( ت ) ، وغيره .

روى له الترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- م س : أبو أيوب الغيلاني ، اسمه : سليمان بن عبيدالله .

روى عن : بهز بن أسد ( م س ) ، وغيره .

روى عنه : مسلم ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7217 - خ م د س ق : أبو أيوب المراغي الازدي العتكي ، اسمه : يحيى بن مالك ، ويقال : حبيب بن مالك ( 3 ) .

قال عبد الرحمان بن أبي حاتم ، عن أبيه : المراغي قبيل من الازد ( 4 ) .

وقال أبو جعفر الطبري : موضع بناحية عمان ( 5 ) .

روى عن : سمرة بن جندب ( د ) ، وعبد الله بن عباس ،

( 1 ) 12 الترجمة 2547 .
( 2 ) 12 الترجمة 2546 .

( 3 ) جاء في حواشي النسخ من تعقبات المؤلف على صاحب " الكمال " قوله : " كان فيه : ويقال : ابن حبيب بن مالك .

وهو خطأ " .

( 4 ) الذي في المطبوع من " الجرح والتعديل " : " قبيلة من العرب " ( 9 الترجمة 792 ) ، وما عند المزي هو الصواب .

( 5 ) يعني : المراغ - الذي نسب إليه (


61

وعبد الله بن عمرو بن العاص ( م د س ق ) ، وأبي هريرة ( م ) ، وجويرية بنت الحارث ( خ د س ) .

روى عنه : أسلم العجلي ، وثابت البناني ( ق ) ، وأبو الواصل عبدالحميد بن واصل ، وقتادة بن دعامة ( خ م د س ) ، وأبو عمران الجوني .

قال النسائي : ثقة .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) .

قال أبو حاتم ( 2 ) : مات في ولاية الحجاج على العراق ( 3 ) .

روى له الجماعة سوى الترمذي .

أخبرنا أبو الحسن ابن البخاري ، وأحمد بن شيبان ، وإسماعيل بن أبي عبدالله ، وأحمد بن أبي بكر بن سليمان الواعظ ، وعبد الرحيم بن يوسف ابن خطيب المزة ، وزينب بنت مكي ، وزينب بنت أحمد بن كامل ، وصفية بنت مسعود بن أبي بكر بن شكر ، قالوا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو طالب بن غيلان ، قال : أخبرنا أبو بكر محمد بن عبدالله بن إبراهيم الشافعي ، قال : حدثنا جعفر بن محمد بن شاكر الصائغ ، قال : حدثنا عفان بن مسلم ، قال : حدثنا همام بن يحيى ، قال : حدثنا قتادة ، قال : حدثني أبو أيوب العتكي عن جويرية بنت الحارث أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل عليها

( 1 ) الثقات : 5 529 وسماه : يحيى بن مالك .
( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 792 .

( 3 ) وقال العجلي : بصري ، تابعي ، ثقة ( ثقاته ، الورقة 60 ) ، ووثقه الدار قطني ، والذهبي ، وابن حجر (


62

يوم جمعة وهي صائمة ، فقال : أصمت أمس ؟ قالت : لا .

قال : أتريدين أن تصومي غدا ؟ قالت : لا .

قال : فافطري .

رواه أحمد بن حنبل عن عفان بن مسلم ( 1 ) ، فوافقناه فيهبعلو .

ورواه البخاري ( 2 ) عن محمد بن بشار ، عن غندر ، وعن مسدد عن يحيى بن سعيد ، جميعا : عن شعبة ، عن قتادة ، فوقع لنا عاليا بدرجتين .

وليس له عنده غيره ، قال : وقال حماد بن الجعد : سمعت قتادة ، فذكره .

ورواه أبو داود ( 3 ) عن محمد بن كثير ، وحفص بن عمر عن همام ، فوقع لنا بدلا عاليا .

ورواه النسائي ( 4 ) عن إبراهيم بن محمد التيمي ، عن يحيى ابن سعيد ، عن شعبة ، فوقع لنا عاليا بدرجتين .

- عخ 4 : أبو أيوب الهاشمي ، اسمه : سليمان بن داود ابن علي بن عبدالله بن عباس .

روى عن : إبراهيم بن سعد ( عخ د ت س ) ، وغيره .

روى عنه : البخاري في " أفعال العباد " .

وروى له الاربعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 5 ) .

- بخ د : أبو أيوب ، مولى عثمان بن عفان ، اسمه :

( 1 ) مسند أحمد : 6 430 .
( 2 ) البخاري : 3 54 .

( 3 ) أبو داود ( 2422 ) .

( 4 ) في سننه الكبرى ، كما في تحفة الاشراف : 11 حديث 15789 .
( 5 ) 11 الترجمة 2509 (

63

سليمان ( بخ ) ، وقيل : عبدالله بن أبي سليمان بصري ( د ) .

روى عن : جبير بن مطعم ( د ) .

روى عنه : محمد بن عبد الرحمان المكي ( د ) .

روى له البخاري في " الادب " ، وأبو داود .

وقد ذكرناه فيمن اسمه عبدالله من الاسماء ( 1 ) .

7218 - س : أبو أيوب ، غير منسوب .

روى عن : الزهري ( س ) ، عن ابن عمر في صلاة الخوف ( 2 ) .

روى عنه : الهيثم بن حميد ( س ) مقرونا بالعلاء بن الحارث .

روى له النسائي .

( 1 ) 15 الترجمة 3321 .

( 2 ) قال ابن حجر في " التقريب " : مجهول .


64

باب الباء

- د ق : أبو بحر البكراوي ، اسمه : عبد الرحمان بن عثمان .

روى عن : حسين المعلم ( د ) ، وغيره .

روى عنه : زياد بن يحيى الحساني ( د ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- 4 : أبو بحرية ، اسمه : عبدالله بن قيس التراغمي .

روى عن : معاذ بن جبل ( 4 ) ، وغيره .

ويروي عنه : يزيد بن قطيب السكوني ( د ت ق ) ، وغيره .

روى له الاربعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- ع : أبوالبختري الطائي ، اسمه : سعيد بن فيروز .

روى عن : عبدالله بن عباس ( خ م ) ، وغيره .

روى عنه : عمرو بن مرة ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) 17 الترجمة 3897 .
( 2 ) 15 الترجمة 3493 .
( 3 ) 11 الترجمة 2342 (

65

7219 - 4 : أبو البداح بن عاصم بن عدي بن الجد بن عجلان بن حارثة بن ضبيعة الانصاري ، من بلي بن الحاف بن قضاعة ، حلفاء لبني عمرو بن عوف ، قيل : اسمه عدي .

روى عن : أبيه عاصم بن عدي ( 4 ) .

روى عنه : ابنه عاصم بن أبي البداح ، وعبد الملك بن أبي بكر بن عبد الرحمان بن الحارث بن هشام ( ق ) ، وأبو بكر بن محمد ابن عمرو بن حزم ( 4 ) .

قال محمد بن سعد ( 1 ) ، عن الواقدي : أبو البداح لقب غلب عليه ويكنى أبا عمرو ، توفي سنة عشر ومئة في خلافة هشام بن عبدالملك ، وهو ابن أربع وثمانين ، وكان ثقة ، قليل الحديث .

وقال أبو بكر بن أبي عاصم : مات سنة سبع عشرة ومئة .

وقال ابن حبان ( 2 ) : توفي سنة تسع ( 3 ) عشرة ومئة ( 4 ) .

روى له الاربعة .

وقد كتبنا حديثه في ترجمة أبيه عاصم بن عدي .

- ع : أبو بدر ، اسمه : شجاع بن الوليد بن قيس

( 1 ) طبقاته : 5 261 .
( 2 ) الثقات : 5 592 .

( 3 ) وقع في المطبوع من " الثقات " : سبع .

وهكذا وجده الحافظ ابن حجر في نسخة من " الثقات " بخط أبي علي البكري ، قال : وفيها أرخه علي ابن المديني .

قال : وأرخه عمرو بن علي وابن قانع سنة عشر ( تهذيب : 12 17 ) .

( 4 ) ووثقه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

وحكى ابن عبد البر في " الاستيعاب " أن له صحبة ( 4 1608 ) ، ولا يصح ، وتعقبه في ذلك الحافظ ابن حجر فراجعه ( الاصابة : 4 113 ) (

66

السكوني الكوفي .

روى عن : زياد بن خيثمة ( م د س ق ) ، وغيره .

روى عنه : هارون بن عبدالله ( م د س ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ق : أبو بدر ، اسمه : عباد بن الوليد الغبري .

روى عن : حبان بن هلال ( ق ) ، وغيره .

روى عنه : ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7220 - ع : أبو بردة بن أبي موسى الاشعري ، اسمه : الحارث ، ويقال : عامر بن عبدالله بن قيس ، ويقال : اسمه كنيته .

تابعي فقيه من أهل الكوفة ، وولي القضاء بها ، فعزله الحجاج ، وولى مكانه أخاه أبا بكر .

روى عن : الاسود بن يزيد النخعي ( س ) ، والاغر المزني( بخ م د سي ) وكانت له صحبة ، والبراء بن عازب ( ت سي ) ، وحذيفة بن اليمان ( س ) ، والربيع بن خثيم ( قد ) ، والزبير بن العوام ، وزر بن حبيش الاسدي ، وضبيعة بن حصين ( د ) ، وعبد الله ابن سلام ( خ ) ، وعبد الله بن عمر بن الخطاب ، وعبد الله بن عمرو ابن العاص ( ت س ) ، وعبد الله بن يزيد الانصاري الخطمي ، وعروة ابن الزبير ( م ) وهو من أقرانه ، وعلي بن أبي طالب ( خت م 4 ) ،

( 1 ) 12 الترجمة 2702 .
( 2 ) 14 الترجمة 3102 (

67

وعوف بن مالك الاشجعي ، ومحمد بن مسلمة الانصاري ( ق ) ، ومعاوية بن أبي سفيان ، والمغيرة بن شعبة ( د ) ، وأبيه أبي موسى الاشعري ( ع ) ، وأبي هريرة ، وأبي هلال العكي ، وأسماء بنت عميس ( س ) ، وعائشة أم المؤمنين ( ع ) .

روى عنه : إبراهيم بن عبد الرحمان السكسكي ( خ د ) ، والاجلح بن عبدالله الكندي ، والازرق بن قيس ، وإسحاق بن يحيى بن طلحة بن عبيدالله ، وإسماعيل بن أبي خالد ، وأشعث ابن سوار ( بخ ) ، وأشعث بن أبي الشعثاء ( د ) ، والبختري بن المختار ، وابن ابنه أبو بردة يزيد بن عبدالله بن أبي بردة بن أبي موسى الاشعري ( ع ) ، وبشر بن قرة ( د ) ، ويقال : قرة بن بشر الكلبي ( س ) ، وبكير بن عبدالله بن الاشج ( م د ) ، وابنه بلال بن أبي بردة ابن أبي موسى الاشعري ( ت ) ، وتوبة العنبري ، وثابت بن أسلم البناني ( م د سي ) ، وثابت بن الحجاج ، وجابر بن يزيد الجعفي ،وأبو صخرة جامع بن شداد ( م س ق ) ، والحسن بن الحكم النخعي ، وحكيم بن الديلم ( بخ د ت سي ) ، وحميد بن هلال ( ع ) ، وخالد بن سلمة ( ت ) ، وداود بن يزيد الاودي ، وسالم أبو النضر ، وابنه سعيد بن أبي بردة بن أبي موسى الاشعري ( خ م د س ق ) ، وسليمان بن داود الخولاني ، وسليمان بن علي الهاشمي ( سي ) ، وسيار أبو الحكم ، وشعبة بن دينار الكوفي ( س ) ، وطلحة بن مصرف ( س ) ، وطلحة بن يحيى بن طلحة بن عبيدالله ( م د ) ، وطليق بن عمران بن حصين ( ق ) ، وعاصم بن بهدلة ، وعاصم بن كليب ( خت م 4 ) ، وعامر الشعبي ( ع ) وهو من أقرانه ، وعبادة ( ت ) ويقال : عباد بن يوسف ، وابنه عبدالله بن أبي بردة


68

ابن أبي موسى الاشعري ، وأبو حريز عبدالله بن الحسين قاضي سجستان ( ق ) ، وعبد الله بن الربيع بن خثيم الثوري ( قد ) ، وعبد الله ابن عثمان بن خثيم المكي ، وعبد الاعلى بن أبي المساور ( ق ) ، وعبد الرحمان بن زيد بن الخطاب إن كان محفوظا ، وعبد الرحمان ابن عابس بن ربيعة ، وعبد العزيز بن رفيع ، وعبد الملك بن عمير ( خ م ) ، وعبيد بن أبي أمية الطنافسي والد يعلى بن عبيد ، وأبو حصين عثمان بن عاصم الاسدي ، وعدي بن ثابت ، وعطاء بن أبي ميمونة ، وعمارة القرشي البصري ، وعمر بن أبي زائدة ، وعمر ابن عبد العزيز ومات قبله ، وعمرو بن عثمان بن عبدالله بن موهب ، وعمرو بن قيس السكوني ، وعمرو بن مرة الجملي ( م سي ) ، وعون ابن عبدالله بن عتبة بن مسعود ( م ) ، وعياش بن عباس القتبانيالمصري ، وغيلان بن جرير ( خ م د س ق ) ، وفرات بن السائب ، والقاسم بن عثمان البصري ، والقاسم بن مخيمرة ( خت م ) ، وقتادة ( 4 ) ، ولقيي أبو المغيرة ، وليث بن أبي سليم ( ق ) ، ومحمد بن قيس المدني ( ق ) ، ومحمد بن المنكدر ، ومحمد بن واسع ، ومكحول الشامي ، وموسى الجهني ، وأبو سهيل نافع بن مالك بن أبي عامر الاصبحي ، والنضر بن أنس بن مالك ( ف س ) ، وهارون أبو إسحاق الكوفي ، ووائل بن داود الكوفي ، والوليد بن عيسى العامري ، وأبو مجلز لاحق بن حميد وهو من أقرانه ، وابنه يوسف ابن أبي بردة بن أبي موسى الاشعري ( بخ د ت سي ق ) ، ويونس ابن أبي إسحاق السبيعي ( د ) ، وأبوه أبو إسحاق السبيعي ( ع ) ، وأبو إسحاق الشيباني ( خ م س ) ، وأبو جناب الكلبي ، وأبو عبد الله القرشي ( د ) جليس جعفر بن ربيعة .


69

ذكره محمد بن سعد في الطبقة الثانية من أهل الكوفة ( 1 ) ، وقال : كان ثقة كثير الحديث .

وقال أحمد بن عبدالله العجلي ( 2 ) : كوفي ، تابعي ، ثقة .

وقال عبد الرحمان بن يوسف بن خراش : صدوق .

وقال في موضع آخر : ثقة .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 3 ) .

وقال أحمد بن عبد الرحمان بن وهب المصري ( 4 ) : حدثنا عمي ، قال : حدثني عبدالله بن عياش ، عن أبيه أن يزيد بن المهلب لما ولي خراسان قال : دلوني على رجل كامل لخصالالخير ، فدل على أبي بردة بن أبي موسى الاشعري ، فلما جاءه رآه رجلا فائقا ، فلما كلمه رأى من مخبرته أفضل من مرآته .

قال : إني وليتك كذا وكذا من عملي .

فاستعفاه ، فأبى أن يعفيه ، فقال : أيها الامير ألا أخبرك بشئ حدثنيه أبي أنه سمعه من رسول الله صلى الله عليه وسلم .

قال : هاته .

قال : إنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " من تولى عملا وهو يعلم أنه ليس لذلك العمل بأهل ، فليتبؤ مقعده من النار .

وأنا أشهد أيها الامير أني لست بأهل لما دعوتني إليه " .

فقال له يزيد : ما زدت على أن حرضتنا على نفسك ورغبتنا فيك ، فاخرج إلى عهدك فإني غير معفيك .

فخرج ثم أقام فيهم ما شاء الله أن يقيم ، فاستأذنه بالقدوم عليه ، فأذن له ، فقال : أيها الامير

( 1 ) طبقاته : 6 268 ، ولم أجد فيه : " كان ثقة كثير الحديث " .

( 2 ) ثقاته ، الورقة 60 .

( 3 ) الثقات : 5 187 : عامر بن عبدالله بن قيس .

( 4 ) تاريخ دمشق .

مجلد عاصم عائذ : 387 .


70

ألا أحدثك بشئ حدثنيه أبي أنه سمعه من رسول الله صلى الله عليه وسلم .

قال : هاته .

قال : قال : " ملعون من سأل بوجه الله ، وملعون من سئل بوجه الله ، ثم منع سائله ما لم يسأله هجرا " .

وقال : أنا أسألك بوجه الله إلا ما أعفيتني أيها الامير من عملك .

فأعفاه .

أخبرنا بذلك أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو زرعة عبيدالله بن محمد بن أبي نصر اللفتواني ، والمؤيد بن عبدالرحيم ابن الاخوة ، وأبو المجد زاهر بن أبي طاهر الثقفي ، قالوا : أخبرناأبو عبد الله الحسين بن عبدالملك الخلال ، قال : أخبرنا أبو الفضل عبد الرحمان بن أحمد بن الحسن الرازي ، قال : أخبرنا أبو القاسم جعفر بن عبدالله بن يعقوب بن فناكي الرازي ، قال : حدثنا أبو بكر محمد بن هارون الروياني ، قال : حدثنا أحمد بن عبد الرحمان ، فذكره .

قال علي ابن المديني ( 1 ) ، عن سفيان بن عيينة : قال عمر ابن عبد العزيز لابي بردة : كم أتى عليك ؟ قال : أشدان ثمانين سنة .

وقال هارون بن معروف ، عن سفيان بن عيينة : سأل عمر ابن عبد العزيز أبا بردة بن أبي موسى : كم أتى عليك ؟ قال : أشدان ، يعني : أربعين وأربعين .

وقال الواقدي ( 2 ) : مات بالكوفة سنة ثلاث ومئة .

وقال الهيثم بن عدي ( 3 ) ، عن عبدالله بن عياش : توفي سنة

( 1 ) تاريخ البخاري الكبير : 6 الترجمة 2949 .
( 2 ) طبقات ابن سعد : 6 269 .

( 3 ) من تاريخ دمشق (


71

ثلاث ومئة .

وقال خليفة بن خياط ( 1 ) ، وأبو عبيد القاسم بن سلام ، وأبو حاتم بن حبان ( 2 ) ، وآخرون : مات سنة أربع ومئة .

قال ابن حبان : وقد نيف على الثمانين .

وقيل : مات سنة سبع ومئة ( 3 ) .

روى له الجماعة .

7221 - ع : أبو بردة بن نيار البلوي ، حليف الانصار ، له صحبة ، واسمه : هانئ بن نيار بن عمرو بن عبيد بن كلاب بن غنم بن هبيرة بن ذهل بن هانئ بن بلي بن عمرو بن حلوان بن الحاف بن قضاعة المدني ، وقيل : اسمه الحارث ، وقيل : مالك ابن هبيرة بن عبيد ، والاول أصح وهو حليف بني حارثة بن الحارث ابن الخزرج من الانصار ، وهو خال البراء بن عازب ، وقيل : عمه .

شهد بدرا وأحدا ، والمشاهد كلها مع رسول الله صلى الله عليه وسلم .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) .

روى عنه : ابن أخته البراء بن عازب ، وبشير بن يسار ( س ) ، وجابر بن عبدالله ( خ م د س ) ، وجميع بن عمير التيمي ، وابن أخيه سعيد بن عمير بن عقبة بن نيار ( سي ) ، وعبد الرحمان

( 1 ) تاريخه : 330 وفيه : حدثني حاتم بن مسلم عن عثمان بن موهب ، قال : مات .

وأبو بردة بن أبي موسى الاشعري في جمعة آخر سنة ثلاث ومئة أو في أول أربع ومئة .

قال أبو نعيم : ماتوا سنة أربع ومئة .

( 2 ) الثقات : 5 188 .

( 3 ) وقال البخاري : لا يعرف لابي بردة بن أبي موسى سماع من واثلة بن الاسقع ( ترتيب علل الترمذي ، الورقة 75 ) ، ووثقه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر (


72

ابن جابر بن عبدالله ( خ 4 ) ، وعبد الرحمان بن عبدالله بن مسعود ( س ) إن كان محفوظا .

قال علي بن الحسن ، عن أحمد بن حنبل : أبو بردة بننيار : هانئ بن نيار الاسلمي خال البراء بن عازب .

وقال عباس الدوري ( 1 ) ، عن يحيى بن معين : أبو بردة اسمه الحارث .

وقال أبو حاتم ( 2 ) : شهد بدرا .

قيل : مات سنة إحدى أو اثنتين وأربعين ، وقيل : سنة خمس وأربعين في أول خلافة معاوية .

روى له الجماعة .

- ع : أبو بردة الاشعري الصغير ، اسمه : بريد بن عبدالله ابن أبي بردة بن أبي موسى الاشعري الكوفي .

روى عن : جده أبي بردة بن أبي موسى الاشعري ( ع ) .

روى عنه : أبو أسامة ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- ق : أبو بردة التميمي الكوفي ، اسمه : عمرو بن يزيد .

( 1 ) تاريخه : 2 694 وراجع تعليق الحافظ ابن حجر في زياداته على " التهذيب " ( تهذيب : 12 19 ) ونقله عن ابن عبد الهادي توهيم المزي في هذا ، وأنه إنما أراد بذلك أبا بردة بن أبي موسى .

قال بشار : ذكر في كليهما أن اسمه الحارث ، فزال اللبس .

( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 413 .
( 3 ) 4 الترجمة 659 (

73

روى عن : علقمة بن مرثد ( ق ) ، وغيره .

روى عنه : أبو معاوية الضرير ( ق ) ، وغيره .

روى له ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ع : أبوبرزة الاسلمي صاحب النبي صلى الله عليه وسلم ، اسمه نضلة ابن عبيد .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) .

روى عنه : أبو المنهال سيار بن سلامة الرياحي ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7222 - ت : أبو البزري ، اسمه : يزيد بن عطارد السدوسي ، ويقال : العيشي .

روى عن : عبدالله بن عمر بن الخطاب ( ت ) .

روى عنه : عمران بن حدير ( ت ) ، ولم يرو عنه غيره .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ، وقال ( 3 ) : روى عنه عمران بن حدير ، وليس ممن يحتج بحديثه ( 4 ) .

( 1 ) 22 الترجمة 4476 .
( 2 ) 29 الترجمة 6437 .
( 3 ) الثقات : 5 547 .

( 4 ) لم أجد قوله " وليس ممن يحتج بحديثه " في المطبوع من " الثقات " ، ولم يجدها قبلي الحافظ ابن حجر في نسخته الخطية من " ثقات " ابن حبان ، فينظر في أمره ، وهي ليست من أسلوب ابن حبان في ثقاته .


74

قال الترمذي عقيب حديث نافع عن ابن عمر " كنا نأكل على عهد رسول الله ونحن نمشي ، ونشرب ونحن قيام " ( 1 ) : روى هذاالحديث عمران بن جدير ، عن أبي البزري ، عن ابن عمر ، وأبو البزري اسمه يزيد بن عطارد .

وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم ابن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك القطيعي ، قال ( 2 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد بن حنبل ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا وكيع ، قال : حدثني عمران بن حدير عن يزيد بن عطارد أبي البزري السدوسي ، عن ابن عمر ، قال : كنا نشرب ونحن قيام ونأكل ونحن نسعى على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم .

7223 - د ت : أبو بسرة الغفاري .

روى عن : البراء بن عازب ( د ت ) .

روى عنه : صفوان بن سليم ( د ت ) .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 3 ) .

( 1 ) الترمذي ( 1880 ) ، وقال قبل هذا : هذا حديث صحيح غريب من حديث عبيدالله ابن عمر عن نافع ، عن ابن عمر .

( 2 ) مسند أحمد : 2 24 وانظر 2 12 .
( 3 ) الثقات : 5 573 ، وذكره العجلي في ثقاته ، وقال : مدني ، تابعي ، ثقة ( الورقة 60 ) .
وقال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف ( 4 الترجمة 9992 ) ، وإن قال في " الكاشف " : وثق .

فهو هناك يستعمل هذه العبارة لمن وثقة ابن حبان فقط ، كما هو ‌ (


75

روى له أبو داود ( 1 ) ، والترمذي ( 2 ) حديث البراء بن عازب : " صحبت رسول الله صلى الله عليه وسلم ثمانية عشر شهرا فما رأيته ترك الركعتين .

الحديث " .

وقال الترمذي : سألت محمدا عنه فلم يعرفه إلا من حديث الليث ولم يعرف اسمه ، ورآه حسنا ( 3 ) .

- بخ : أبو بشر البصري .

روى عن : عبدالله بن أبي مليكة ( بخ ) قال أبو محذورة : كنت جالسا عند عمر إذ جاء صفوان بن أمية بجفنة يحملها نفر في عباءة فوضعوها بين يدي عمر .

روى عنه : عبدالله بن المبارك ( بخ ) .

روى له البخاري في " الادب " هذا الحديث .

أظنه أحد رجلين : إما بكر بن الحكم التميمي المزلق ( 4 ) أو المفضل بن لاحق الرقاشي ( 5 ) .

وقد تقدما في الاسماء .

- ر م د س : أبو بشر العنبري البصري ، اسمه : الوليد بن مسلم بن شهاب .

روى عن : أبي الصديق الناجي ( ر م د س ) ، وغيره .

‌ معروف لمن عرف طريقته في " الكاشف " .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

( 1 ) أبو داود ( 1222 ) .

( 2 ) الترمذي ( 550 ) .

( 3 ) وليس له في الكتب الستة غيره .

( 4 ) 4 الترجمة 741 .
( 5 ) 28 الترجمة 6156 (

76

روى عنه : خالد الحذاء ( م د س ) ، وغيره .

روى له البخاري في " القراءة خلف الامام " ، ومسلم ، وأبو داود ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ع : أبو بشر الكوفي البجلي الاحمسي ، اسمه : بيان ابن بشر .

روى عن : قيس بن أبي حازم ( خ م ت س ق ) ، وغيره .

روى عنه : زائدة بن قدامة ( خ ت س ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- ع : أبو بشر اليشكري ، اسمه : جعفر بن إياس .

روى عن : سعيد بن جبير ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7224 - مد : أبو بشر ، مؤذن مسجد دمشق ، يقال : إنه من أهل قنسرين .

روى عن : عامر بن لدين الاشعري ، وعمر بن عبد العزيز ، ومكحول الشامي ( مد ) .

روى عنه : راشد بن سعد ، وسعيد بن عبد العزيز ، ومعاوية

( 1 ) 31 الترجمة 6736 .
( 2 ) 4 الترجمة 792 .
( 3 ) 5 الترجمة 932 (

77

ابن صالح الحضرمي ( مد ) .

وروى أصبغ بن زيد الوراق عن أبي بشر ، عن أبي الزاهرية ، عن كثير بن مرة ، عن ابن عمر في الاحتكار ، فلا أدري هو هذا أو غيره .

قال محمد بن سعد ( 1 ) : مات في خلافة مروان بن محمد سنة ثلاثين ومئة ( 2 ) .

روى له أبو داود في " المراسيل ( 3 ) " وفي " المسائل " عن مكحول الشامي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم هجن الهجين يوم خيبر وعرب العربي ، للعربي سهمان وللهجين سهم .

7225 - ت : أبو بشر ، غير منسوب .

عن : أبي وائل ( ت ) .

روى عنه : هلال بن مقلاص الوزان ( ت ) ( 4 ) .

روى له الترمذي ، وقد وقع لنا حديثه عاليا جدا " .

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، وأحمد بن شيبان ، قالا : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال : حدثنا حفص بن عمر الرقي ، قال : حدثنا قبيصة ، قال : حدثنا

( 1 ) طبقاته : 7 465 .

( 2 ) وقال العجلي في ثقاته : شامي ، تابعي ، ثقة ( الورقة 60 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

( 3 ) المراسيل ( 287 ) .

( 4 ) جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر ( الميزان : 4 الترجمة 9995 ، والتقريب ،الترجمة 7958 (

78

إسرائيل ، عن هلال بن مقلاص ، عن أبي بشر ، عن أبي وائل ، عن أبي سعيد ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من أكل طيبا وعمل في سنة ، وأمن الناس بوائقة دخل الجنة " قالوا : يا رسول الله إن هذا في أمتك لكثير .

قال : وسيكون في قومي من بعدي ( 1 ) " .

رواه ( 2 ) عن هناد بن السري وأبي زرعة الرازي وغير واحد ، عن قبيصة بن عقبة ، فوقع لنا بدلا عاليا بدرجتين .

وعن عباس الدوري عن يحيى بن أبي بكير عن إسرائيل ، وقال : غريب لا نعرفه إلا من حديث إسرائيل .

وسألت محمد بن إسماعيل عنه فلم يعرفه إلا من حديث إسرائيل ، ولم يعرف اسم أبي بشر ( 3 ) .

7226 - ت : أبو بشر ، غير منسوب ، آخر .

روى عن : الزهري ( ت ) .

روى عنه : الحسن بن صالح بن حي ( ت ) ( 4 ) .

روى له الترمذي أيضا حديثا موقوفا على الزهري ، وقد وقع لنا بعلو عنه .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأبو بكر ابن الانماطي ، قالوا : أخبرنا أبو اليمن الكندي ، قال : أخبرنا القاضي أبو بكر محمد بن عبدا لباقي الانصاري ، قال : أخبرنا أبو محمد الحسن بن علي الجوهري ، قال : أخبرنا محمد

( 1 ) هذه رواية الطبراني ، وفي جامع الترمذي : في قرون بعدي .

( 2 ) الترمذي ( 2520 ) .

( 3 ) وقال مثل هذا في العلل الكبير ، كما في ترتيبه ، الورقة 63 .

( 4 ) هذا أيضا مجهول (


79

ابن المظفر الحافظ ، قال : حدثني أبو جعفر أحمد بن عاصم ، قال : حدثني أبو العلاء الوكيعي محمد بن أحمد بن جعفر الكوفي ، قال : حدثنا علي بن جعفر بن زياد الاحمر ، قال : حدثنا إسحاق بن منصور السلولي ، قال : حدثنا الحسن بن صالح ، عن أبي بشر ، عن الزهري ، قال : " تسبيحة في رمضان خير من ألف في غيره " .

رواه ( 1 ) عن الحسين بن الاسود العجلي ، عن يحيى بن آدم ، عن الحسن بن صالح .

7227 - خ م د : أبو بشير الانصاري الساعدي ، ويقال : المازني ، ويقال : الحارثي ، المدني ، له صحبة .

قال محمد بن سعد : أبو بشير المازني ، واسمه قيس الاكبر ابن عبيد بن الحرير بن عمرو بن الجعد بن عوف بن مبذول بن عمرو بن غنم بن مازن بن النجار ( 2 ) .

قال الدار قطني ( 3 ) : له صحبة ورواية عن النبي صلى الله عليه وسلم .

وقال غيره في نسبه : ابن الحرين ، وقيل : ابن الحرير وقيل : ابن الحرير .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( خ م د ) .

روى عنه : سعيد بن نافع ، وضمرة بن سعيد المازني ، وعباد بن تميم ( خ م د ) ، وعمارة بن غزية إن كان محفوظا .

( 1 ) الترمذي ( 3472 ) .

( 2 ) لم أجده في المطبوع من طبقاته الكبرى .

( 3 ) المؤتلف : 1 355 (

80

له عن النبي صلى الله عليه وسلم ثلاثة أحاديث : أحدهما أن النبي صلى الله عليه وسلم ( خ م د ) قال في بعض أسفاره : " لا يبقين في رقبة بعير قلادة إلا قطعت " .

والاخر : أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن الصلاة بعد طلوع الشمس .

والاخر : أن النبي صلى الله عليه وسلم حرم ما بين لابتيها .

ومنهم من جعل هذه الاحاديث الثلاثة لثلاثة رجال .

والصحيح أنه رجل واحد ليس في الصحابة أبو بشير غيره ( 1 ) .

قال الواقدي : مات أبو بشير بعد الحرة ، وكان قد عمر عمرا طويلا ، وكانت الحرة سنة ثلاث وستين وقال غيره : مات سنة أربعين .

والصحيح الاول ، والله أعلم .

روى له البخاري ، ومسلم ، وأبو داود ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو إسحاق به أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي ، وفاطمة بنت عبدالله - قال محمود : أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه ، وقالت فاطمة : أخبرنا أبو بكر بن ريذة - قالا : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال : حدثنا بكر بن سهل ، قال : حدثنا عبدالله بن يوسف ، قال : أخبرنا مالك .

( ح ) : قال الطبراني : وحدثنا علي بن عبد العزيز ، قال : حدثناالقعنبي ، عن مالك ( 2 ) ، عن عبدالله بن أبي بكر بن محمد بن عمرو ابن حزم ، عن عباد بن تميم أن أبا بشير الانصاري أخبره أنه كان مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في بعض أسفاره ، قال : فأرسل رسول الله صلى الله عليه وسلم

( 1 ) هذا كله كلام ابن عبد البر في " الاستيعاب : 4 1611 ) .

( 2 ) الموطأ ، برواية أبي مصعب الزهري ( 1971 ) بتحقيقنا (


81

رسولا - قال عبدالله بن أبي بكر : حسبت أنه قال : والناس في مبيتهم - : " لا يبقين في عنق بعير قلادة من وتر ، ولا قلادة إلا قطعت " .

قال مالك : أرى ذلك من أجل العين .

رواه البخاري ( 1 ) عن عبدالله بن يوسف ، فوافقناه فيه بعلو .

ورواه مسلم ( 2 ) عن يحيى بن يحيى عن مالك ، فوقع لنا بدلا عاليا .

ورواه أبو داود ( 3 ) عن القعنبي فوافقناه فيه بعلو .

ورواه النسائي ( 4 ) عن قتيبة عن مالك بإسناده : أن رجلا من الانصار أخبره ، ولم يقل عن أبي بشير ، فوقع لنا بدلا عاليا .

- بخ م د س : أبو بصرة الغفاري ، له صحبة ، اسمه : حميل بن بصرة .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( بخ م د س ) .

روى عنه : أبو تميم الجيشاني ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " ، ومسلم ، وأبو داود ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 5 ) .

7228 - قد س ق : أبو بصير العبدي الكوفي الاعمى ، والد عبدالله بن أبي بصير ، يقال : اسمه حفص .

روى عن : أبي بن كعب ( س ق ) ، والاشعث بن قيس

( 1 ) البخاري : 4 71 .
( 2 ) مسلم : 6 163 .

( 3 ) أبو داود ( 2552 ) .

( 4 ) في السير من سننه الكبرى ، كما في التحفة : 9 حديث 11862 .
( 5 ) 7 الترجمة 1551 (

82

( قد ) ، وعلي بن أبي طالب ( قد ) .

روى عنه : ابنه عبدالله بن أبي بصير ( س ق ) ، والعيزار بن حريث ، وأبو إسحاق السبيعي ( قد س ) .

وروى أبو إسحاق أيضا عن ابنه عبدالله بن أبي بصير ( س ق ) ، وعن العيزار بن حريث عنه .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) .

روى له أبو داود في كتاب " القدر " ، والنسائي ، وابن ماجة .

- س : أبو بكار الغزال ، اسمه : الحكم بن فروخ .

روى عن : أبي المليح بن أسامة الهذلي ( س ) ، وغيره .

روى عنه : محمد بن سواء ( س ) ، وغيره .

روى له النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- د س : أبو بكر بن أحمر ، اسمه : جبريل .

روى عن : عبدالله بن بريدة ( د س ) .

روى عنه : شريك بن عبدالله ( د س ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7229 - س : أبو بكر بن إسحاق بن يسار القرشي المطلبي المدني ، أخو محمد بن إسحاق ، مولى قيس بن مخرمة بن

( 1 ) في التابعين : 5 575 وتصحف فيه إلى " نصير " - بالنون - لذلك قال محققه : كذا في الاصل ، ولم نظفر به ! وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .
( 2 ) 7 الترجمة 1441 .
( 3 ) 4 الترجمة 896 (

83

المطلب بن عبد مناف .

روى عن : عبدالله بن عروة بن الزبير ( س ) ، ومعاذ بن عبدالله بن خبيب الجهني ، ويزيد بن عمرو بن أمية الضمري .

روى عنه : أخوه محمد بن إسحاق بن يسار ، ويزيد بن أبي حبيب المصري ( س ) .

قال البخاري : حديثه منكر ( 1 ) .

روى له النسائي حديثا واحدا ، وقد وقع لنا عاليا عنه .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا أبو طاهر بركات بن إبراهيم الخشوعي ، قال : أخبرنا أبو محمد هبة الله بن أحمد ابن الاكفاني ، وأبو محمد عبد الكريم بن حمزة بن الخضر السلمي ، قالا : أخبرنا أبو الحسين محمد بن مكي بن عثمان الازدي المصري بدمشق ، قال : أخبرنا الشريف أبو القاسم الميمون بن حمزة العلوي الحسيني ، قال : حدثنا أبو بكر أحمد ابن عبد الوارث بن جرير العسال ، قال : حدثنا عيسى بن حماد زغبة ، قال : أخبرنا الليث بن سعد عن ، يزيد بن أبي حبيب ، عنأبي بكر بن إسحاق بن يسار ، عن عبدالله بن عروة ، عن عروة ، عن عائشة أنها قالت : لما قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة اشتكى أصحابه واشتكى أبو بكر ، وعامر بن فهيرة مولى أبي بكر ، وبلال .

فاستأذنت عائشة رسول الله صلى الله عليه وسلم في عيادتهم فأذن لها ، فقالت لابي

( 1 ) وقال أبو حاتم : لا أعلم له اسما ( الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1545 ) .

وقال الحافظ ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

قال بشار : من أين جاءه القبول ؟ بل هو كما قال البخاري : منكر الحديث (


84

بكر : كيف تجدك ؟ فقال : كل امرئ مصبح في أهله والموت أدنى من شراك نعله وسألت عامر بن فهيرة ، فقال : وجدت الموت قبل ذوقه

والجبال يأتي حتفه من فوقه وسألت بلالا ، فقال : ألا ( 1 ) ليت شعري هل أبيتن ليلة

بفج وحولي إذخر وجليل فأتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخبرته بقولهم ، فنظر رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى السماء ، ثم قال : " اللهم حبب إلينا المدينة كما حببت إلينا مكة أو أشد ، اللهم بارك لنا في صاعها ومدها ، وانقل وباءها إلى مهيعة " .

وهي الجحفة كما زعموا .

روى بعضه ( 2 ) عن قتيبة بن سعيد ، عن الليث ، فوقع لنا بدلا عاليا ، وهو قوله : نظر إلى السماء ، فقال : اللهم حبب إلينا المدينة .

إلى آخر الحديث ، ولم يذكر " كما زعموا " .

- م 4 : أبو بكر بن إسحاق الصاغاني ، اسمه : محمدابن إسحاق بن جعفر .

روى عن : سعيد بن أبي مريم ( م س ) ، وغيره .

روى عنه : مسلم ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) ضبب المؤلف في هذا الموضع لوروده في الرواية ، من غير " ألا " حيث وضعها في الهامش ، فوضعناها في مكانها تجوزا .

( 2 ) في سننه الكبرى ، كما في التحفة : حديث 16357 .

( 3 ) 24 الترجمة 5053 (

85

- خ د ت : أبو بكر بن أبي الاسود ، اسمه : عبدالله بن محمد بن حميد بن الاسود .

روى عن : جده أبي الاسود حميد بن الاسود ( خ صد ) ، وغيره .

روى عنه : البخاري ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- خ : أبو بكر بن أصرم المروزي ، اسمه : بور بن أصرم .

روى عن : عبدالله بن المبارك ( خ ) .

روى عنه : البخاري .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7230 - م صد سي : أبو بكر بن أنس بن مالك الانصاري النجاري ، والد عبيدالله بن أبي بكر بن أنس بن مالك ، وأخو النضر بن أنس بن مالك ، أمهما أم ولد .

روى عن : أبيه أنس بن مالك ( م صد ) ، وزيد بن أرقم ، وعتبان بن مالك ، ومحمود بن الربيع ، ومحمود بن عمير بن سعد الانصاري ( سي ) .

روى عنه : ثابت البناني ، وسليمان التيمي ( م ) ، وابنه عبيدالله بن أبي بكر بن أنس بن مالك ( صد ) على خلاف فيه ، وعلي بن زيد بن جدعان ، وقتادة بن دعامة ( سي ) ، ويونس بن عبيد .

( 1 ) 16 الترجمة 3529 .
( 2 ) 4 الترجمة 777 (

86

قال أحمد بن عبدالله العجلي ( 1 ) : بصري ، تابعي ، ثقة .

وقال أبو عبد الله أحمد بن محمد بن أبي بكر المقدمي : لا يعرف له اسم .

وقال الحسن بن الصباح البزار : حدثنا إسحاق ابن بنت داود ابن أبي هند ، قال : أخبرنا عباد بن راشد البصري ، عن ثابت البناني ، قال : كنت عند أنس بن مالك إذ قدم عليه ابن له من غزاة له يقال له أبو بكر ، فساءله ، فقال : ألا أخبرك عن صاحبنا فلان ، بينا نحن قافلون من ( 2 ) غزاتنا إذ ثار وهو يقول : وا أهلاه ! وا أهلاه ! فثرنا إليه وظننا أن عارضا عرض له ، فقلنا : ما لك ؟ فقال : إني كنت أحدث نفسي أن لا أتزوج حتى أستشهد فيزوجني الله من حور العين ، فلما طالت علي الشهادة ، قلت في سفري هذا : إن أنا رجعت هذه المرة تزوجت .

فأتاني آت قبيل ( 3 ) في المنام ، فقال : أنت القائل : إن رجعت تزوجت ، قم فقد زوجك الله العيناء ، فانطلق إلى روضة خضراء معشبة فيها عشر جوار بيد كل واحدة صنعة تصنعها لم أر مثلهن في الحسن والجمال .

فقلت :فيكن العيناء ؟ فقلن : نحن من خدمها وهي أمامك .

فمضيت فإذا روضة أعشب من الاولى وأحسن فيها عشرون جارية في يد كل جارية صنعة تصنعها ليس العشر إليهن بشئ في الحسن والجمال .

قلت : فيكن العيناء ؟ قلن : نحن من خدمها وهي أمامك .

فمضيت

( 1 ) ثقاته ، الورقة 60 .

( 2 ) في الاصل : " قافلين في " وضبب الموضعين ، فصححنا هما ، وأشرنا كما ترى إلى الاصل ، لقباحة بقائها .

( 3 ) هكذا قرأتها ، والقبيل : العريف (


87

فإذا أنا بروضة وهي أعشب من الاولى والثانية في الحسن فيها أربعون جارية في يد كل واحدة منهن صنعة تصنعها ليس العشر والعشرون إليهن بشئ في الحسن والجمال .

قلت : فيكن العيناء ؟ قلن : نحن من خدمها وهي أمامك .

فمضيت فإذا بياقوتة مجوفة فيها سرير عليه امرأة قد فضل جنباها السرير ، قلت : أنت العيناء ؟ قالت : نعم ، مرحبا .

فذهبت أضع يدي عليها .

قالت : مه ، إن فيك شيئا من الروح بعد ، ولكن تفطر عندنا الليلة .

قال : فانتبهت .

قال : فما فرغ الرجل من حديثه حتى نادى المنادي : يا خيل الله اركبي .

قال : فركبنا ، فصاففنا العدو .

قال : فإني لا نظر إلى الشمس وأذكر حديثه فما أدري رأسه سقط أم الشمس سقطت .

أخبرنا بذلك أبو الحسن ابن البخاري ، وأحمد بن شيبان ، وإسماعيل بن أبي عبدالله ، وزينب بنت مكي ، قالوا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال :أخبرنا أبو طالب بن غيلان ، قال : حدثنا أبو بكر محمد بن عبدالله ابن إبراهيم الشافعي ، قال : حدثنا أحمد بن الحسن بن عبد الجبار ، قال : حدثنا الحسن بن الصباح البزار ، فذكره .

روى له مسلم ، وأبو داود في " فضائل الانصار " ، والنسائي في " اليوم والليلة " .

أخبرنا أحمد بن أبي الخير ، قال : أنبأنا أبو الحسن الجمال ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا أبو إسحاق بن حمزة ، قال : حدثنا محمود بن محمد ، قال : حدثنا زكريا يعني ابن يحيى زحمويه ، قال : حدثنا إسماعيل ، قال : حدثنا سليمان التيمي ، قال : حدثنا أنس بن مالك .


88

( ح ) : قال أبو نعيم : وحدثنا أبو أحمد ، قال : حدثنا محمد ابن إسحاق بن خزيمة ، قال : حدثنا محمد بن عبدالاعلى ، قال : حدثنا معتمر بن سليمان ، عن أبيه ، قال : سمعت أنسا يقول : كنت قائما على الحي على عمومتي وأنا أصغرهم سنا أسقيهم من فضيخ لهم ، فجاء رجل ، فقال : إنها حرمت .

فقالوا : أكفأها يا أنس .

قال : فكفأتها .

قال سليمان : قلت : ما هو ؟ قال : بسر ورطب .

قال : وقال أبو بكر بن أنس : كانت خمرهم يومئذ .

قال سليمان : وحدثني بعض أصحابنا أن أنسا قال ذلك .

رواه مسلم ( 1 ) عن يحيى بن أيوب ، عن إسماعيل ، عن سليمان ، فوقع لنا بدلا عاليا ، وعن محمد بن عبدالاعلى ( 2 ) ، فوافقناه فيه بعلو .

- خ م د ت س : أبو بكر بن أبي أويس المدني ، أخو إسماعيل بن أبي أويس ، اسمه : عبدالحميد بن عبدالله بن عبدالله .

روى عن : سليمان بن بلال ( خ م د ت س ) ، وغيره .

روى عنه : أخوه إسماعيل بن أبي أويس ( خ م ) ، وغيره .

روى له الجماعة سوى ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- أبو بكر بن أبي الجهم ، هو أبو بكر بن عبدالله بن أبي الجهم .

يأتي فيما بعد .

( 1 ) مسلم ( 1980 ) ( 5 ) .

( 2 ) مسلم ( 1980 ) ( 6 ) .

( 3 ) 16 الترجمة 3721 (

89

- أبو بكر بن حزم ، هو أبو بكر بن محمد بن عمرو بن حزم .

يأتي فيما بعد .

- ع : أبو بكر بن حفص بن عمر بن سعد بن أبي وقاص القرشي الزهري ، اسمه : عبدالله .

روى عن : عبدالله بن عمر بن الخطاب ( ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( خ م د س ) ، وغيره .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- س ق : أبو بكر بن حفص بن عمر الابلي البصري ، اسمه : إسماعيل .

روى عن : أبي بكر بن عياش ( س ق ) ، وغيره .

روى عنه : النسائي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- ت ق : أبو بكر بن حويطب الحويطبي ، اسمه : رباح بن عبد الرحمان بن أبي سفيان بن حويطب بن عبدالعزى .

روى عن : جدته ( ت ق ) .

روى عنه : أبوثفال المري ( ت ق ) .

روى له الترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) 14 الترجمة 3228 .
( 2 ) 3 الترجمة 436 .
( 3 ) 9 الترجمة 1845 (

90

7231 - ص : أبو بكر بن خالد بن عرفطة العذري القضاعي ، حليف بني زهرة .

روى عن : خباب بن الارت ، وسعد بن مالك وهو ابن أبي وقاص صلى الله عليه وآله .

روى عنه : شقيق بن أبي عبدالله صلى الله عليه وآله ، وابنه طالوت بن أبي بكر بن خالد بن عرفطة .

قال عبدالله بن أحمد بن حنبل ( 1 ) : سألت أبي عنه ، فقال : يروى عنه ( 2 ) .

روى له النسائي في كتاب " الخصائص " ، وقد كتبنا حديثه في ترجمة شقيق بن أبي عبدالله .

7232 - ق : أبو بكر بن أبي زهير الثقفي الكوفي ، أخو أبيعبدالله الجدلي لامه ، واسم أبيه أبي زهير معاذ .

وقال ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 3 ) : أبو بكر بن أبي زهير ابن معاذ بن رباح ( ق ) .

روى عن : أنس بن مالك ، وأبي بكر الصديق مرسل ، وأبيه أبي زهير الثقفي ( ق ) وله صحبة .

روى عنه : إسماعيل بن أبي خالد ، وأمية بن صفوان بن عبدالله بن صفوان الجمحي ( ق ) ( 4 ) .

( 1 ) العلل : 2 157 ، واقتبسه ابن أبي حاتم في " الجرح والتعديل " : 9 الترجمة 1508 ( 2 ) قال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .
( 3 ) الثقات : 5 562 .

( 4 ) وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (


91

روى له ابن ماجة ، وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم ابن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك القطيعي ، قال ( 1 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد بن حنبل ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا يزيد بن هارون ، قال : حدثنا نافع ابن عمر ، عن أمية بن صفوان ، عن أبي بكر بن أبي زهير ، عن أبيه ، قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في خطبته بالنباوة أو بالبناوة من الطائف : " يوشك أن تعلموا أهل الجنة من أهل النار ، أو خياركم من شراركم ، ولا أعلمه إلا قال : أهل الجنة منأهل النار .

فقال قائل من المسلمين : بم يا رسول الله ؟ قال : بالثناء الحسن والثناء السئ ، أنتم شهداء بعضكم على بعض " .

رواه ( 2 ) عن أبي بكر بن أبي شيبة ، عن يزيد بن هارون ، فوقع لنا بدلا عاليا .

وقد وقع لنا أعلى من هذا بدرجة أخرى .

أخبرنا به محمد بن عبدالمؤمن الصوري ، وأبو بكر بن نصرالله بن أحمد بن رسلان ابن البعلبكي ، قالا : أخبرنا أبو البركات داود بن أحمد بن محمد بن ملاعب ، قال : أخبرنا القاضي أبو الفضل محمد بن عمر بن يوسف الارموي ، قال : أخبرنا الشريف أبو الغنائم عبد الصمد بن علي ابن المأمون ، قال : أخبرنا الحافظ أبو الحسن علي بن عمر الدار قطني ، قال : حدثنا عبدالله ابن محمد بن عبد العزيز ، قال : حدثنا داود بن عمر والمسيبي ،

( 1 ) مسند أحمد : 6 466 .

( 2 ) ابن ماجة ( 4221 ) (


92

قال : حدثنا نافع بن عمر الجمحي ، عن أمية بن صفوان ، عن أبي بكر بن أبي زهير الثقفي ، عن أبيه ، قال : خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بالنباوة أو بالبناوة من أرض الطائف ، فقال : " يوشك أن تعرفوا أهل الجنة من أهل النار .

فقال رجل من المسلمين : بم يا رسول الله ؟ قال : بالثناء الحسن والثناء السئ ، أنتم شهداء بعضكم على بعض " .

قال الدارقطني : غريب من حديث أبي بكر بن أبي زهير عن أبيه ، تفرد به أمية بن صفوان عنه ، وتفرد به نافع بن عمر عنأمية .

7233 - خ م : أبو بكر بن سالم بن عبدالله بن عمر بن الخطاب القرشي العدوي المدني .

روى عن : أبيه سالم بن عبدالله بن عمر ( خ م ) .

روى عنه : عبيدالله بن عمر العمري ( خ م ) .

قال أبو حاتم الرازي ( 1 ) : قال لا أعرف له اسما ( 2 ) .

روى له البخاري ، ومسلم ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أحمد بن أبي الخير ، قال : أنبأنا أبو الحسن الجمال ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا عبدالله بن محمد ومحمد بن إبراهيم ، قالا : أخبرنا أحمد بن علي ، قال : حدثنا محمد بن عبدالله بن نمير .

( 1 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1537 .
( 2 ) وذكره ابن سعد في الطبقة الرابعة من تابعي أهل المدينة ( 9 الورقة 186 ) ، وقال العجلي : ثقة ( ثقاته ، الورقة 60 ) (

93

( ح ) : قال الحافظ أبو نعيم : وحدثنا أبو بكر الطلحي ، قال : حدثنا عبيد بن غنام ، قال : حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة .

قالا : حدثنا محمد بن بشر ، قال : حدثنا عبيدالله بن عمر ، قال : حدثني أبو بكر بن سالم ، عن سالم بن عبدالله ، عن عبدالله ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " رأيت كأني أنزع بدلو له بكرة على قليب ( 1 ) فجاء أبو بكر فنزع ذنوبا ( 2 ) أو ذنوبين ، فنزع نزعا ضعيفا والله يغفر له ، ثم جاء عمر فاستقى فاستحالت غربا ( 3 ) فلم أر عبقريامن الناس يفري فريه ( 4 ) حتى روى الناس وضربوا بعطن ( 5 ) " .

أخرجاه ( 6 ) عن محمد بن عبدالله بن نمير ، فوافقناهما فيه بعلو .

وأخرجه مسلم أيضا عن أبي بكر بن أبي شيبة ، فوافقناه فيه بعلو أيضا .

- ق : أبو بكر بن أبي سبرة ، هو أبو بكر بن عبدالله بن محمد بن أبي سبرة .

يأتي فيما بعد .

7234 - خ م د ت س : أبو بكر بن سليمان بن أبي حثمة ، واسم أبي حثمة عبدالله بن حذيفة ، وقيل : عدي بن كعب بن حذيفة بن غانم بن عبدالله بن عبيد بن عويج بن عدي بن كعب

( 1 ) القليب : البئر غير المطوية .

( 2 ) الذنوب : الدلو المملوءة .

( 3 ) غربا : أي دلوا عظيمة .

( 4 ) أي : يعمل عمله .

( 5 ) العطن : الموضع الذي تساق إليه الابل بعد السقي لتستريح ، وضرب ذلك مثلا لا تساع الناس في زمن أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه ، وما فتح الله سبحانه عليه من الامصار .

( 6 ) البخاري : 4 250 و 5 13 و 9 49 ومسلم ( 2393 ) (

94

ابن لؤي بن غالب القرشي العدوي المدني ، أخو عثمان بن سليمان بن أبي خثيمة .

روى عن : حكيم بن حزام ، وسعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل ، وأبيه سليمان بن أبي حثمة ، وعبد الله بن عمر بن الخطاب( خ م د ت س ) ، وأبي هريرة ( س ) ، وحفصة أم المؤمنين ( س ) ، وجدته الشفاء ( بخ د س ) .

روى عنه : إسماعيل بن محمد بن سعد بن أبي وقاص ، وخالد بن إلياس ، وصالح بن كيسان ( د س ) ، ومحمد بن إبراهيم ابن الحارث التيمي ، ومحمد بن مسلم بن شهاب الزهري ( خ م د ت س ) ، ومحمد بن المنكدر ( س ) ، ويزيد بن عبدالله بن قسيط ، وأبو بكر عبدالله بن أبي الجهم .

قال الزهري ( 1 ) : كان من علماء قريش ( 2 ) .

روى له الجماعة سوى ابن ماجة .

أخبرنا أحمد بن أبي الخير ، قال : أنبأنا أبو الحسن الجمال ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا سليمان بن أحمد قراءة ، قال : حدثنا إسحاق بن إبراهيم ، قال : أخبرنا عبد الرزاق ، عن معمر ، عن الزهري ، قال : أخبرني سالم ، وأبو بكر بن سليمان أن عبدالله بن عمر ، قال : صلى بنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات ليلة في آخر حياته ، فلما سلم قام ، فقال :

( 1 ) تاريخ أبي زرعة الدمشقي : 414 ، والجرح والتعديل : 9 الترجمة 1518 .
( 2 ) وذكره ابن سعد في الطبقة الثانية من تابعي أهل المدينة ( 5 223 ) ، وذكره ابن حبان في كتاب الثقات 5 556 ، وقال ابن حجر في " التقريب " : ثقة (

95

" أرأيتكم ليلتكم هذه ، فإن على رأس مئة سنة لا يبقى ممن هو على ظهر الارض أحد " .

قال ابن عمر : فوهل الناس في مقالة رسول الله صلى الله عليه وسلم تلك فيما يتحدثون من هذه الاحاديث على ( 1 ) مئةسنة .

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا يبقى ممن هو على ظهر الارض " يريد بذلك أن ينخرم ذلك القرن .

وبه ، قال الحافظ أبو نعيم : حدثنا أبو زرعة الدمشقي ، قال : حدثنا أبو اليمان ، قال : أخبرنا شعيب عن الزهري ، قال : أخبرني سالم ، وأبو بكر بن سليمان بن أبي حثمة ، عن ابن عمر ، عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله .

رواه البخاري ( 2 ) عن أبي اليمان ، فوافقناه فيه بعلو .

وعن سعيد ابن كثير بن عفير ( 3 ) ، عن الليث بن سعد ، عن عبد الرحمان بن خالد بن مسافر ، عن الزهري .

ورواه مسلم ( 4 ) عن عبدالله بن عبد الرحمان الدارمي ، عن أبي اليمان ، فوقع لنا بدلا عاليا بدرجتين .

قال : ورواه الليث عن ابن مسافر فذكره .

وأخرجوه سوى البخاري من حديث عبد الرزاق ( 5 ) ، فوقع لنا بدلا عاليا بدرجتين .

وقال الترمذي ( 6 ) : حسن صحيح .

ورواه الامام أحمد ( 7 ) عن

( 1 ) ضبب المؤلف في هذا الموضع ، لان الصواب : عن .

( 2 ) البخاري : 1 156 .
( 3 ) البخاري : 1 40 .
( 4 ) مسلم : 7 187 ( ط .

مصر ) ‌ ( 2537 ) .

( 5 ) أبو داود ( 4348 ) ، والترمذي ( 2251 ) ، والنسائي في الكبرى ، كما في التحفة ، حديث 6934 .

( 6 ) الترمذي ( 2251 ) .

( 7 ) مسند أحمد : 2 88 (

96

عبد الرزاق ، فوافقناه فيه بعلو .

وليس له عند البخاري في " الصحيح " ولا عند مسلم ، ولا عند الترمذي سواه ، والله أعلم .

7235 - م ت : أبو بكر بن شعيب بن الحبحاب الازدي المعولي البصري ، أخو عبد السلام بن شعيب بن الحبحاب ، وعبد الكبير بن شعيب بن الحبحاب ( ع ) .

قيل : اسمه عبدالله .

روى عن : أبي الوازع جابر بن عمرو الراسبي ( م ) ، وأبيه شعيب بن الحبحاب ( ت ) ، وعامر الشعبي ، وقتادة بن دعامة ، ومالك بن أنس فيما قيل ، وأبي نصيرة مسلم بن عبيد ، ويزيد بن عبدالله بن الشخير ، وأبي صادق الازدي .

روى عنه : إبراهيم بن عبدالله بن حاتم الهروي ، وخالد بن خداش ، وزهير بن عباد الرؤاسي ، وسعيد بن عمرو الاشعثي ، وابن أخيه صالح بن عبد الكبير بن شعيب بن الحبحاب ، والعباس بن الفضل الازرق ، وعبد الواحد بن غياث ، وقتيبة بن سعيد ( ت ) ، ومحمد بن عبيد بن حساب ، ومسلم بن إبراهيم ، ومعلى بن أسد العمي ، وأبو سلمة موسى بن إسماعيل ، ووهب بن جرير بن حازم ، ويحيى بن يحيى النيسابوري ( م ) .

قال عبدالله بن أحمد بن حنبل ( 1 ) : سئل أبي عنه ، فقال : لا أعلم إلا خيرا ، هو شيخ يروى عنه .

وقال إسحاق بن منصور ( 2 ) ، عن يحيى بن معين : صالح ،

( 1 ) العلل : 2 34 ، 158 ، واقتبسه ابن أبي حاتم .
( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1532 (

97

ليس به بأس ( 1 ) .

وقال أبو داود ( 2 ) : ثقة .

وقال النسائي في كتاب " الكنى " : أبو بكر عبدالله بن شعيب ابن الحبحاب لا بأس به .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 3 ) .

روى له مسلم حديثا ، والترمذي آخر ، وقد وقع لنا حديث مسلم بعلو .

أخبرنا به أحمد بن أبي الخير ، قال : أنبأنا أبو الحسن الجمال ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا أبو عمرو بن حمدان ، قال : حدثنا الحسن ابن سفيان ، قال : حدثنا محمد بن عبيد بن حساب ، قال : حدثنا أبو بكر بن شعيب بن الحبحاب ، قال : حدثني أبو الوازع عن أبي برزة ، قال : قلت : يا رسول الله دلني على عمل يدخلني الجنة .

قال : " أمط الاذى عن الطريق " .

رواه ( 4 ) عن يحيى بن يحيى عنه ، فوقع لنا بدلا عاليا .

( 1 ) وقال الدارمي عن يحيى : ليس به بأس ( تاريخه ، الترجمة 953 ) .

( 2 ) سؤالات الاجري لابي داود : 5 الورقة 10 .
( 3 ) الثقات : 7 656 .

وسماه البخاري ومسلم والدولابي : عبدالله .

وذكر ابن حبان أبا بكر بن شعيب الراوي عن مالك ، والذي يروي عنه زهير بن عباد ، في " المجروحين " ، وقال : شيخ يروي عن مالك ما ليس من حديثه لا يجوز الاحتجاج به ( 3 153 ) ، وكذلك فعل الذهبي في " الميزان " ( 4 الترجمة 10014 ) وقال : غيرثقة .

ومن الجدير بالذكر أن المزي لما ذكر روايته عن مالك مرضها بقوله : " فيما قيل " .

والاول وثقه هو والحافظ ابن حجر ، فهما عندهم اثنان ، ولعله الصواب .

( 4 ) مسلم ( 2618 ) (


98

- خ س : أبو بكر بن شيبة الحزامي ، اسمه : عبد الرحمان ابن عبدالملك بن شيبة .

روى عن : محمد بن إسماعيل بن أبي فديك ( خ س ) ، وغيره .

روى عنه : البخاري ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- خ م د س ق : أبو بكر بن أبي شيبة ، اسمه : عبدالله ابن محمد بن أبي شيبة .

روى عن : شريك بن عبدالله ( م د ق ) ، وغيره .

روى عنه : البخاري ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7236 - س : أبو بكر بن أبي شيخ السهمي ، وهو : بكير ابن موسى .

روى عن : سالم بن عبدالله بن عمر ( س ) .

روى عنه : نافع بن عمر الجمحي ( س ) ( 3 ) .

روى له النسائي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم ابن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو

( 1 ) 17 الترجمة 3889 .
( 2 ) 16 الترجمة 3526 .
( 3 ) قال الذهبي : لا يعرف ( ميزان : 4 الترجمة 10020 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (

99

بكر بن مالك ، قال ( 1 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد بن حنبل ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا يزيد ، قال : أخبرنا نافع بن عمر ، عن أبي بكر - يعني ابن موسى - قال : كنت مع سالم بن عبدالله بن عمر ، فمرت رفقة لام البنين فيها أجراس ، فحدث سالم عن أبيه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " لا تصحب الملائكة ركبا معهم الجلجل ، فكم ترى في هؤلاء من هؤلاء من جلجل " .

رواه ( 2 ) عن عبد الرحمان بن محمد بن سلام الطرسوسي ، عن يزيد بن هارون ، فوقع لنا بدلا عاليا .

وأخرجه من وجهين آخرين عن نافع بن عمر ( 3 ) .

7237 - ر م ت س ق : أبو بكر بن عبدالله بن أبي الجهم القرشي العدوي ، حديثه في الكوفيين ، وقد ينسب إلى جده ، واسم أبي الجهم صخير ، ويقال : عبيد بن حذيفة بن غانم بن عبدالله ابن عبيد بن عويج بن عدي بن كعب بن لؤي بن غالب .

روى عن : عبدالله بن عمر بن الخطاب ، وعبد الله بن نيار ابن مكرم ، وعبيدالله بن عبدالله بن عتبة بن مسعود ( رس ) ، وعمه محمد بن أبي الجهم بن حذيفة ، ويوسف بن عبدالله بن سلام ، وأبي بكر بن سليمان بن أبي خيثمة العدوي ، وفاطمة بنت قيس الفهرية ( م ت س ق ) .

روى عنه : حجاج بن أرطاة ، وخالد بن إلياس ، وسفيان

( 1 ) مسند أحمد : 2 27 .
( 2 ) المجتبى : 8 181 .
( 3 ) نفسه : 8 179 - 180 (

100

الثوري ( رم ت س ) ، وشريك بن عبدالله النخعي ، وشعبة بن الحجاج ( م ت س ق ) ، وأبو العميس عتبة بن عبدالله المسعودي ، وعلي بن صالح بن حي ، وموسى بن محمد بن إبراهيم التيمي ، والوليد بن عبدالله بن جميع ، وأبو بكر النهشلي .

قال إسحاق بن منصور ( 1 ) ، عن يحيى بن معين : ثقة .

وقال أبو حاتم ( 2 ) : صدوق .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 3 ) .

روى له البخاري في " القراءة خلف الامام " ، والباقون سوى أبي داود .

أخبرنا أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا القاضي أبو المكارم اللبان ، وأبو جعفر الصيدلاني ، قالا : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا عبدالله بن جعفر ، قال : حدثنا يونس بن حبيب ، قال : حدثنا أبو داود الطيالسي ، قال : حدثنا شعبة ، قال : أخبرني أبو بكر بن أبي الجهم ، قال : دخلت أنا وأبو سلمة بن عبد الرحمان بن عوف على فاطمة بنت قيس في ملك آل الزبير ، فسألناها عن المطلقة ثلاثا ، هل لها نفقة ؟ فقالت : طلقني زوجي ثلاثا ولم يجعل لي سكنىولا نفقة ، فأتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فذكرت ذلك له ، فقلت : إنه لم يجعل لي سكنى ولا نفقة .

قال : صدق .

ثم قال : اعتدي في بيت أم شريك .

ثم قال : إن المهاجرين يأتونها ، ولكن اعتدي في بيت

( 1 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1497 .

( 2 ) نفسه .

( 3 ) الثقات : 5 567 .

ووثقه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر (


101

ابن أم مكتوم ، فإنه رجل ضرير البصر ، وعسى أن تلقين ( 1 ) عنك ثيابك أو بعض ثيابك .

قالت : ففعلت .

فلما انقضت عدتي خطبني أبو الجهم رجل من قريش ، ومعاوية بن أبي سفيان ، فأتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكرت ذلك له ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أما أبو الجهم فهو رجل شديد على النساء ، وأما معاوية فرجل لا مال له " .

قالت : ثم خطبني أسامة بن زيد ، فتزوجته ، فبارك الله لي في أسامة .

أخرجه مسلم ( 2 ) ، والترمذي ( 3 ) ، والنسائي ( 4 ) من حديث شعبة وسفيان عن أبي بكر بن أبي الجهم .

وأخرجه ابن ماجة ( 5 ) من حديث سفيان ، وقد وقع لنا عاليا بدرجتين .

وروى له البخاري ، والنسائي حديثا آخر .

وهذا جميع ماله عندهم ، والله أعلم .

7238 - ق : أبو بكر بن الزبير بن العوام القرشي الاسدي المدني .

روى عن : جده الزبير بن العوام ، وجدته ( ق ) وهي أسماء بنت أبي بكر الصديق ، أو بنت عوف المرية ، بالشك .

روى عنه : عثمان بن حكيم الانصاري ( ق ) ، وابن أبي خيرة ( 6 ) .

( 1 ) ضبب عليها المؤلف لورودها هكذا .

( 2 ) مسلم : 4 198 .

( 3 ) الترمذي ( 1135 ) .

( 4 ) النسائي : 6 150 .

( 5 ) ابن ماجة ( 1869 ) و ( 2035 ) .

( 6 ) قال ابن حجر في " التقريب " : مستور (


102

روى له ابن ماجة ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم ابن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 1 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا ابن نمير ، قال : حدثنا عثمان بن حكيم ، عن أبي بكر بن عبدالله بن الزبير ، عن جدته لا أدري أسماء بنت أبي بكر أو سعدى بنت عوف ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل على ضباعة ابنة عبدالمطلب ، فقال : ما يمنعك من الحج يا عمة ؟ قالت : إني امرأة سقيمة ، فأنا أخاف الحبس .

قال : فأحرمي واشترطي أن محلك حيث حبست .

أخرجه ( 2 ) من حديث عبدالله بن نمير ، فوقع لنا بدلا عاليا .

7239 - قد : أبو بكر بن عبدالله بن قيس البكري ، بصري .

روى عن : معن بن عبد الرحمان بن سعوة المهري ( قد ) .

روى عنه : محمد بن عبيد بن حساب ( قد ) ( 3 ) .

روى له أبو داود في " القدر " .

وقد ذكرنا حديثه في ترجمة معن بن عبد الرحمان .

7240 - ق : أبو بكر بن عبدالله بن محمد بن أبي سبرة ابن أبي رهم بن عبدالعزى بن أبي قيس بن عبد ود بن نصر بن

( 1 ) مسند أحمد : 6 349 .

( 2 ) ابن ماجة ( 2936 ) .

( 3 ) قال ابن حجر في " التقريب " : مجهول (


103

مالك بن حسل بن عامر بن لؤي بن غالب القرشي العامري السبري المدني ، قيل : اسمه عبدالله .

وقال أحمد بن حنبل ، وأبو حاتم الرازي ( 1 ) : اسمه محمد .

وقال غيرهما : بل هو أخو محمد بن عبدالله بن أبي سبرة الذي تولى قضاء المدينة من قبل زياد بن عبيدالله الحارثي ، وقد ينسب إلى جده أبي سبرة واسمه عبدالله وهو من أعيان الصحابة ممن شهد بدرا وأحدا والمشاهد كلها مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وهاجر الهجرتين جميعا ، وكانت معه في الهجرة الثانية زوجته أم كلثوم بنت سهيل بن عمرو ، وآخى رسول الله صلى الله عليه وسلم بينه وبين سلمة بن سلامة بن وقش الانصاري ، وهو أخو أبي سلمة بن عبد الاسد لامه ، أمهما برة بنت عبدالمطلب عمة رسول الله صلى الله عليه وسلم .

واختلف في هجرته إلى أرض الحبشة ولم يختلف أنه شهدبدرا ، وتوفي في خلافة عثمان بن عفان .

وأما أبو بكر بن أبي سبرة فإنه : روى عن : إبراهيم بن محمد ( ق ) ، وإسحاق بن عبدالله بن أبي فروة ، وحسين بن عبدالله بن عبيدالله بن عباس ، وزيد بن أسلم ، وشريك بن عبدالله بن أبي نمر ، وصفوان بن سليم ، وعباس ابن عبد الرحمان بن مينا الاشجعي ، وعبد الله بن أبي مريم إن كان محفوظا ، وعبد الرحمان بن هرمز الاعرج ، و عبدالمجيد بن سهيل ابن عبد الرحمان بن عوف ، وعبد الملك بن سعيد ، وعبيدالله بن عمر العمري ، وعطاء بن أبي رباح ، وعيسى بن معمر ، وفضيل بن أبي عبدالله ، ومحمد بن عبد الرحمان بن أبى ذئب ، ومخرمة بن

( 1 ) الجرح والتعديل : 7 الترجمة 1617 (

104

سليمان ، وموسى بن عقبة ، وموسى بن ميسرة ، وهشام بن عروة ، ويحيى بن سعيد الانصاري ، ويزيد بن عياض بن جعدبة .

روى عنه : حجاج بن محمد المصيصي ، وزياد بن عبدالله البكائي ، وسعيد بن سلام بن أبي الهيفاء العطار ، وسليمان بن محمد بن أبي سبرة ، وأبو عاصم الضحاك بن مخلد ، وعبد الرزاق ابن همام ( ق ) ، وعبد الملك بن جريج ، وعيسى بن يونس ، ومحمد ابن الحسن بن أتش الصنعاني ، ومحمد بن عمر الواقدي ، والوليد ابن مزيد العذري البيروتي .

قال مصعب بن عبدالله بن الزبيري ( 1 ) : كان من علماء قريش ، وولاه المنصور القضاء .

وسأل أبو جعفر المنصور مالكا : من بقي ( 2 )بالمدينة من المشيخة ؟ فقال ابن أبي ذئب ، وابن أبي سلمة ، وابن أبي سبرة .

وقال محمد بن سعد ( 3 ) ، عن محمد بن عمر الواقدي : سمعت أبا بكر بن أبي سبرة يقول : قال لي ابن جريج : اكتب لي أحاديث من أحاديثك جيادا .

فكتبت له ألف حديث ودفعتها إليه ، ما قرأها علي ولا قرأتها عليه .

قال الواقدي : ثم رأيت ابن جريج قد أدخل في كتبه أحاديث كثيرة من حديثه ، يقول : حدثني أبو بكر بن عبدالله ، وحدثني أبو بكر بن عبدالله - يعني ابن أبي سبرة - وكان كثير الحديث وليس بحجة .

( 1 ) تاريخ بغداد : 14 368 - 369 .

( 2 ) في المطبوع من تاريخ الخطيب : " يفتي " .

والصواب ما نقله المزي ، وهو الذي نقله الذهبي في " السير " ( 7 331 ) ، وهو عند يعقوب في المعرفة : 1 685 .
( 3 ) طبقاته : 9 الورقة 258 (

105

وقال صالح بن أحمد بن حنبل ( 1 ) ، عن أبيه : أبو بكر محمد ابن عبدالله بن أبي سبرة يضع الحديث ، وكان ابن جريج يروي عنه .

وقال عبدالله بن أحمد بن حنبل ( 2 ) ، عن أبيه : ليس بشئ .

كان يضع الحديث ويكذب .

قال لي حجاج : قال لي أبو بكر ابن السبري : عندي سبعون ألف حديث في الحلال والحرام .

وقال عباس الدوري ( 3 ) : سئل يحيى عن أبي بكر السبري ، فقال : ليس حديثه بشئ ، قدم هاهنا فاجتمع الناس عليه ، فقال :عندي سبعون ألف حديث إن أخذتم عني كما أخذ ابن جريج وإلا فلا .

قيل ليحيى : عرض ؟ قال : نعم .

وقال معاوية بن صالح ( 4 ) ، عن يحيى نحو ذلك .

وقال الغلابي ( 5 ) ، عن يحيى بن معين : ضعيف الحديث .

وقال أحمد بن سعد بن أبي مريم ( 6 ) ، عن يحيى بن معين : ليس بشئ .

وقال علي ابن المديني ( 7 ) : كان ضعيفا في الحديث ، وكان ابن جريج أخذ منه مناولة .

وقال أيضا ( 8 ) : كان منكر الحديث ، هو عندي مثل ابن أبي

( 1 ) الجرح والتعديل : 7 الترجمة 1617 .
( 2 ) العلل : 1 178 .
( 3 ) تاريخه : 2 695 .
( 4 ) الكامل لابن عدي : 7 2750 .
( 5 ) تاريخ بغداد : 14 369 .
( 6 ) نفسه : 14 370 .

( 7 ) نفسه .

( 8 ) نفسه : 14 371 (

106

يحيى .

وقال إبراهيم بن يعقوب الجوزجاني ( 1 ) : يضعف حديثه .

وذكره يعقوب بن سفيان في باب " من يرغب عن الرواية عنهم " ( 2 ) .

وقال البخاري ( 3 ) : ضعيف .

وقال في موضع آخر ( 4 ) : منكر الحديث .

وقال أبو عبيد الاجري ، عن أبي داود : مفتي أهل المدينة .

وقال النسائي ( 5 ) : متروك الحديث .

وقال أبو أحمد بن عدي ( 6 ) : عامة ما يرويه غير محفوظ ، وهو في جملة من يضع الحديث .

قال محمد بن سعد ( 7 ) : كان كثير العلم والسماع والرواية ، ولي قضاء مكة لزياد بن عبيدالله ، وكان يفتي بالمدينة .

وقدم بغداد ، فمات بها سنة اثنتين وستين ومئة في خلافة المهدي ، وكان ابن ستين سنة ، وهو على قضاء المهدي ، ثم ولي بعده أبو يوسف .

وكذلك قال أبو عبيد القاسم بن سلام ، وخليفة بن خياط ( 8 ) ،

( 1 ) أحوال الرجال ، الترجمة 242 .

( 2 ) المعرفة والتاريخ : 3 40 .
( 3 ) تاريخه الكبير : 9 الترجمة 56 .
( 4 ) تاريخه الصغير : 2 184 .

( 5 ) الضعفاء والمتروكون ، الترجمة 666 .

( 6 ) الكامل : 7 2752 .
( 7 ) طبقاته : 9 الورقة 258 .

( 8 ) تاريخه : 437 (


107

وغير واحد في تاريخ وفاته ( 1 ) .

روى له ابن ماجة حديثين ، وقد وقع لنا أحدهما بعلو .

أخبرنا به أبو محمد عبد الواسع بن عبد الكافي الابهري ، وإسماعيل بن أبي عبدالله بن حماد ، قالا : أنبأنا القاضي أبو الفتح محمد بن أحمد ابن المندائي ، الواسطي في كتابه إلينا منها ، قال : أخبرنا أبو الكرم نصر الله بن محمد بن محمد بن مخلد الازدي المعروف بابن الجلخت ، قال : أخبرنا القاضي أبو تمام علي بن محمد بن الحسن العبدي الواسطي ، قال : أخبرنا أبو الفضل عبيدالله بن عبد الرحمان الزهري ، قال : حدثنا أبو بكر محمد بن هارون بن حميد ، قال : حدثنا الحسن بن علي الخلال الحلواني ، قال : حدثنا عبد الرزاق ، قال : حدثنا أبو بكر بن أبي سبرة ، عن إبراهيم بن محمد ، عن معاوية بن عبدالله بن جعفر ، عن أبيه ، عن علي بن أبي طالب ، قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : " إذا كانت ليلة النصف من شعبان فقوموا ليلها وصوموا نهارها ، فإن الله تعالى ينزل فيها لغروب الشمس إلى سماء الدنيا فيقول : ألا مستغفر فأغفر له ، ألا تائب فأتوب عليه ، ألا مبتلى فأعافيه ، ألا مسترزق فأرزقه ، ألا كذا ، ألا كذا حتى يطلع الفجر " .

( 1 ) وذكره ابن حبان في كتاب " المجروحين " ، وقال : كان ممن يروي الموضوعات عن الاثبات ، لا يحل كتابة حديثه ولا الاحتجاج به بحال ، كان أحمد بن حنبل يكذبه ( 3 147 ) .

وقال البزار : لين الحديث ( كشف الاستار : 1129 و 1368 و 1411 ) .

وذكره العقيلي في الضعفاء ( الورقة 106 ) ، وكذلك الدار قطني ( الترجمة 608 ) ، وساقه سبط ابن العجمي في كتابه : " الكشف الحثيث عمن رمي بوضع الحديث " .

وهو بين الامر في الضعفاء لا يحتاج إلى مزيد بيان (


108

رواه ( 1 ) عن الحسن بن علي الخلال ، فوافقناه فيه بعلو .

والحديث الاخر رواه ( 2 ) عن أحمد بن يوسف ، عن أبي عاصم ، عن أبي بكر - يعني النهشلي ، عن حسين بن عبدالله ، عن عكرمة ، عن ابن عباس : " ذكرت أم إبراهيم عند رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال : أعتقها ولدها " .

هكذا وقع عنده ، وهو خطأ إنما هو أبو بكر بن عبدالله بن أبي سبرة .

7241 - د ت ق : أبو بكر بن عبدالله بن أبي مريم الغساني الشامي ، ابن عم الوليد بن سفيان بن أبي مريم ، وقد ينسب إلى جده ، قيل : اسمه بكير ، وقيل : عبد السلام .

روى عن : بلال بن أبي الدرداء ، وثابت مولى عمه سفيان ابن أبي مريم ، وحبيب بن عبيد الرحبي ، وحكيم بن عمير العنسي ( فق ) ، وخالد بن محمد الثقفي ( د ) ، وخالد بن معدان ، وراشد ابن سعد المقرائي ( ت ق ) ، وسعيد بن سويد الكلبي ، وضمرة بن حبيب ( ت ق ) ، وأبيه عبدالله بن أبي مريم الغساني ، وعطية بن قيس ، وعمير بن هانئ ، والعلاء بن سفيان الحضرمي ، وقيل الغساني ، ومكحول الشامي ، وابن عمه الوليد بن سفيان بن أبي مريم ( د ت ق ) ، ويحيى بن يحيى الغساني ، ويزيد بن عبيدة السكوني .

روى عنه : إسماعيل بن عياش ( ت ق ) ، وبقية بن الوليد

( 1 ) ابن ماجة ( 1388 ) .

( 2 ) ابن ماجة ( 2516 ) (


109

( د ق ) ، وأبو اليمان الحكم بن نافع ، وعبد الله بن المبارك ( ت ) ، وعبد الرحمان بن العلاء الغساني ، وأبو المغيرة عبد القدوس بن الحجاج الخولاني ( فق ) ، وعيسى بن يونس ( د ت ) ، والوليد بن مسلم ( ت ق ) .

قال عبدالله بن أحمد بن حنبل ( 1 ) ، عن أبيه : سمعت إسحاق ابن راهويه يذكر عن عيسى بن يونس ، قال : لو أردت أبا بكر بن أبي مريم أن يجمع لي فلانا وفلانا لفعل ، يعني يقول : عن راشد ابن سعد ، وضمرة بن حبيب ، وحبيب بن عبيد .

وقال حرب بن إسماعيل : سمعت أحمد بن حنبل ، وسئل عن أبي بكر بن أبي مريم ، فقال : ضعيف ، كان عيسى لا يرضاه .

وقال أبو عبيد الاجري ( 2 ) ، عن أبي داود : سمعت أحمد يقول : ليس بشئ .

قال أبو داود : سرق له حلي ، فأنكر عقله .

وقال أبو حاتم ( 3 ) : سألت يحيى بن معين عن أبي بكر بن أبي مريم فضعفه .

وقال أبو زرعة الرازي ( 4 ) : ضعيف ، منكر الحديث .

وقال أبو حاتم ( 5 ) : ضعيف الحديث ، طرقه لصوص فأخذوا متاعه فاختلط .

وقال إبراهيم بن يعقوب الجوزجاني ( 6 ) : ليس بالقوي .

( 1 ) العلل : 1 203 .
( 2 ) سؤالاته : 5 الورقة 25 .
( 3 ) الجرح والتعديل لولده : 2 الترجمة 1590 .
( 4 ) الجرح والتعديل : 2 الترجمة 1590 .

( 5 ) نفسه .

( 6 ) أحوال الرجال ، الترجمة 315 (


110

وقال النسائي ( 1 ) ، والدار قطني ( 2 ) : ضعيف .

وقال أبو حاتم بن حبان ( 3 ) : كان من خيار أهل الشام ، ولكن كان ردئ الحفظ ، يحدث بالشئ فيهم ، ويكثر ذلك ، حتى استحق الترك .

وقال أبو زرعة الدمشقي : قلت لعبد الرحمان بن إبراهيم : من الثبت ؟ قال : صفوان ، وبحير ، وحريز وأرطاة .

قلت : فابن أبي مريم ؟ قال : دونهم .

وقال عثمان بن سعيد الدارمي ، عن دحيم : حمصي من كبار شيوخ حمص ، وفي حديثه بعض ما فيه .

وقال حيوة بن شريح ، عن بقية بن الوليد : خرجنا إلى أبي بكر بن أبي مريم نسمع منه في ضيعته التي يقال لها نقار ، وكانت كثيرة الزيتون ، فخرج علينا نبطي من أهلها ، فقال : من تريدون ؟ قلنا : نريد أبا بكر بن أبي مريم .

فقال : الشيخ ؟ فقلنا : نعم .

فقال : ما في هذه القرية من شجرة من زيتون إلا وقد قام إليها ليلته جمعاء .

وقال الحسن بن علي بن مسلم السكوني : كان لابي بكر ابن أبي مريم في خديه سدتين من الدموع .

قال عبدا لباقي بن قانع ، وعبد الرحمان بن أبي عبدالله بن مندة ، وأبو سليمان بن زبر ( 4 ) : مات سنة ست وخمسين ومئة ( 5 ) .

( 1 ) ضعفاؤه ، الترجمة 668 .

( 2 ) السنن : 1 104 و 3 4 ، 148 .

وقال البرقاني عنه : متروك ( سؤالاته ، الورقة 13 ) .

( 3 ) المجروحين : 3 146 بتصرف .

( 4 ) وفياته ، الورقة 49 .

( 5 ) وذكره ابن سعد في الطبقة الخامسة من أهل الشام وقال : كان كثير الحديث ‌ (


111

روى له أبو داود ، والترمذي ، وابن ماجة .

7242 - بخ : أبو بكر بن عبدالله الثقفي الاصبهاني .

روى عن : محمد بن مالك بن المنتصر ( بخ ) ، عن أنس ابن مالك أن أبواب النبي صلى الله عليه وسلم كانت تقرع بالاظافير ( 1 ) .

روى عنه : المطلب بن زياد ( بخ ) .

ذكره الحافظ أبو نعيم في " تاريخ أصبهان " ( 2 ) ، وزعم أنه يعقوب ( 3 ) بن عبدالله القمي ، وذلك وهم منه ، فإن القمي أشعري وليس بثقفي ، وكنيته أبو الحسن لا أبو بكر ، وهو مشهور باسمه دون كنيته ، وهو متأخر عن هذا ، والله أعلم ( 4 ) .

روى له البخاري في " الادب " هذا الحديث ، وقد كتبناه في ترجمة محمد بن مالك بن المنتصر ( 5 ) .

‌ ضعيفا .

أخبرنا يزيد بن هارون قال : كان .

من العباد المجتهدين ( طبقاته 7 467 ) على أن الرجل بين الامر في الضعفاء ، ضعفه الحافظان الناقدان : الذهبي ، وابن حجر .

( 1 ) الادب المفرد ( 1080 ) .

( 2 ) 2 365 .

( 3 ) هكذا قال المؤلف ، وأخذه عنه ابن حجر وغيره ، والذي وقفت عليه في المطبوع من أخبار أصبهان لابي نعيم : " أبو بكر أخو يعقوب بن عبدالله الاشعري ، روى عنه أخوه يعقوب .

( ثم ساق ترجمته وقال بعده ) : أبو بكر بن عبدالله روى عن محمد بن مالك بن المنتصر ، وأراه المتقدم أخو يعقوب - ثم ساق ترجمته .

فهذا كله لا يشير أن أبا نعيم قال : إنه يعقوب ، فتأمل ! ( 4 ) جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 5 ) هذا هو آخر الجزء الاربعين بعد المئتين ، وكتب ابن المهندس بلاغا في حاشية نسخته يفيد مقابلته نسخته بأصل المصنف (


112

7243 - ع : أبو بكر بن عبد الرحمان بن الحارث بن هشام ابن المغيرة بن عبدالله بن عمر بن مخزوم القرشي المخزومي المدني ، أحد الفقهاء السبعة .

قيل : إن اسمه محمد ، وقيل اسمه أبو بكر ، وكنيته أبو عبد الرحمان ، والصحيح أن اسمه وكنيته واحد .

وهو والد سلمة وعبد الله وعبد الملك وعمر بني أبي بكر بن عبد الرحمان بن الحارث بن هشام .

وكان له من الاخوة : عبدالله ، وعبد الملك ، وعكرمة ، ومحمد ، والمغيرة ، ويحيى ، وأم الحارث ، وعائشة بنو عبد الرحمان بن الحارث بن هشام .

وكان أبو بكر مكفوفا .

روى عن : جرير بن جابر ، ويقال : جزء بن جابر الخثعمي صاحب كعب الاحبار ، وعن عبدالله بن زمعة بن الاسود ( د ) ، وأبيهعبد الرحمان بن الحارث بن هشام ( خ س ) ، وعبد الرحمان بن مطيع ابن الاسود ( خ م ) ، وعمار بن ياسر ( س ) ، ومروان بن الحكم ( خ د ق ) ، ونوفل بن معاوية ( كن ) ، وأبي رافع مولى النبي صلى الله عليه وسلم ، وأبي مسعود الانصاري ( ع ) ، وأبي معقل الاسدي ( س ) ولم يدركه ، وأبي هريرة ( ع ) ، وأسماء بنت عميس ، وعائشة ( خ م د ت س ) ، وأم سلمة ( ع ) زوجي النبي صلى الله عليه وسلم ، وأم معقل الاسدية ( س ) .

روى عنه : إبراهيم بن مهاجر ( د ) ، وأبو صخرة جامع بن شداد ( س ) ، والحكم بن عتيبة ( س ) ، وأبو عبد الرحمان خالد ابن زيد الشامي ( س ) ، وابنه سلمة بن أبي بكر بن عبد الرحمان ابن الحارث بن هشام ، ومولاه سمي مولى أبي بكر عبد الرحمان بن الحارث بن هشام ( خ د س ) ، وعامر الشعبي ( س ) ، وابنه عبدالله ابن أبي بكر بن عبد الرحمان بن الحارث بن هشام ، وعبد الله بن


113

كعب الحميري ( م س ) ، وعبد الحميد بن عبدالله بن أبي عمرو ( س ) ، وعبد ربه بن سعيد الانصاري ( م د س ) ، وابنه عبدالملك بن أبي بكر بن عبد الرحمان بن الحارث بن هشام ( خ م د س ق ) ، و عبد الواحد بن أيمن ( م ) ، وعراك بن مالك ( س ) ، وعكرمة بن خالد المخزومي ( س ) ، وعمارة بن عمير ( س ) ، وابنه عمر بن أبي بكر بن عبد الرحمان بن الحارث بن هشام ( س ) ، وعمر بن عبد العزيز ( ع ) ، وعمرو بن دينار ، وابن أخيه القاسم بن محمد بن عبد الرحمان بن الحارث بن هشام ( س ) ، ومجاهد بن جبر المكي ( س ) ، ومحمد بن مسلم بن شهاب الزهري ( ع ) ، وأبو صخر يزيدابن أبي سمية الايلي ، ويزيد بن عبدالله بن قسيط .

قال محمد بن عمر الواقدي ( 1 ) : اسمه كنيته ، وكان قد ذهب بصره ، واستصغر يوم الجمل ، فرد هو وعروة بن الزبير ، وكان ثقة ، فقيها ، عالما ، سخيا ، كثير الحديث .

وقال محمد بن سعد ( 2 ) : ولد في خلافة عمر بن الخطاب ، وكان يقال له : راهب قريش ، لكثرة صلاته .

وكان مكفوفا .

وقال أحمد بن عبدالله العجلي ( 3 ) : مدني ، تابعي ، ثقة .

وقال عبد الرحمان بن يوسف بن خراش : هو أحد أئمة المسلمين وقال في موضع آخر : عمر ، وأبو بكر ، وعكرمة ، وعبد الله بنو عبد الرحمان بن الحارث بن هشام كلهم أجلة ثقات يضرب بهم

( 1 ) طبقات ابن سعد : 5 207 - 208 .

( 2 ) هذا كلام الواقدي عند ابن سعد أيضا .

( 3 ) ثقاته ، الورقة 61 (


114

المثل ، روى الزهري عنهم كلهم إلا عمر .

وقال أبو عبيد الاجري : سمعت أبا داود يقول : أبو بكر بن عبد الرحمان بن الحارث بن هشام كان أعمى ، وكان إذا سجد يضع يده في طست ماء من علة كان يجدها .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) .

وذكره خليفة بن خياط في الطبقة الثانية من أهل المدينة ، وقال ( 2 ) : أمه فاختة بنت عنبة ( 3 ) بن سهيل بن عمرو بن عبد شمسابن عبدود بن نصر بن مالك بن حسل بن عامر بن لؤي .

وقال الزبير بن بكار : كان قد كف بصره ، وهو أحد فقهاء المدينة السبعة ، وكان يسمى الراهب ، وكان من سادات قريش ، وأمه الشريدة فاختة بنت عنبة بن سهيل بن عمرو بن عبد شمس ابن عبدود بن نصر بن مالك بن حسل ، وإخوته لابيه وأمه : عمر ، وعثمان ، وعكرمة ، وخالد ، ومحمد .

وبه كان يكنى عبد الرحمان ، وحنتمة ولدت لعبدالله بن الزبير بن العوام : عامرا ، وموسى ، وفاختة ، وأم حكيم ، وفاطمة ، وأم حنتمة فاختة بنت عنبة بن سهيل بن عمرو ، وأمها فاطمة بنت الاخيف بن علقمة بن عبد بن الحارث ابن منقذ بن عمرو بن معيص بن عامر بن لؤي ، وأمها أميمة بنت ناقس بن وهب بن ثعلبة بن وائلة بن عمرو بن شيبان بن محارب

( 1 ) الثقات : 5 560 .

( 2 ) الطبقات : 245 .

( 3 ) في المطبوع من الطبقات : " عتبة " مصحف ، لعله من غلط الطبع ، وهو مقيد في كتب المشتبه ، انظر المؤتلف للدار قطني : 3 1650 ، وإكمال ابن ماكولا : 6 117 ، وتصحيفات المحدثين : 2 718 وغيرها (

115

ابن فهر ( 1 ) .

وقال محمد بن سعد ( 2 ) : فولد أبو بكر : عبد الرحمان لا بقية له ، وعبد الله ، وعبد الملك ، وهشاما لا بقية له ، وسهيلا لا بقية له ، والحارث ، ومريم ، وأمهم سارة بنت هشام بن الوليد بن المغيرة بن عبدالله بن عمر بن مخزوم ، وأبا سلمة لا بقية له ، وعمر ، وأم عمرووهي ربيحة ، وأمهم قريبة بنت عبدالله بن زمعة بن الاسود بن المطلب بن أسد بن عبدالعزى بن قصي ، وأمها زينب بنت أبي سلمة بن عبد الاسد بن هلال بن عبدالله بن عمر بن مخزوم ، وأمها أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه وسلم ، وفاطمة بنت أبي بكر ، وأمها رميثة بنت الوليد بن طلبة بن قيس بن عاصم المنقري .

وقال محمد بن سلام الجمحي ، عن بعض العلماء : كان يقال ثلاثة أبيات من قريش توالت خمسة خمسة بالشرف ، كل رجل منهم من أشرف أهل زمانه ، فمن الثلاثة الابيات : أبو بكر بن عبد الرحمان بن الحارث بن هشام .

وقال أبو بكر بن أبي خيثمة : حدثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ، قال : حدثنا معن بن عيسى القزاز ، عن عبد الرحمان بن أبي الزناد إن السبعة الفقهاء الذين كان يذكرهم أبو الزناد : سعيد ابن المسيب ، وعروة بن الزبير ، والقاسم بن محمد ، وأبو بكر بن عبد الرحمان بن الحارث بن هشام ، وعبيدالله بن عبدالله بن عتبة ابن مسعود ، وخارجة بن زيد بن ثابت ، وسليمان بن يسار .

( 1 ) انظر أيضا نسب قريش لعمه المصعب : 403 - 304 .

( 2 ) طبقاته : 5 207 (

116

وقال يعقوب بن سفيان ( 1 ) : حدثنا عبدالله بن محمد المصري أبو محمد ، قال : حدثنا عبد الرحمان بن أبي الزناد ، قال : قال أبو الزناد : أدركت من فقهاء أهل المدينة وعلمائهم ومن يرتضى ( 2 ) وينتهى إلى قولهم ، منهم : سعيد بن المسيب ، وعروة بن الزبير ،والقاسم بن محمد ، وأبو بكر بن عبد الرحمان ، وخارجة بن زيد ، وعبيدالله بن عبدالله بن عتبة ، وسليمان بن يسار ، في مشيخة سواهم من نظرائهم أهل فقه وفضل .

وقال داود بن أبي هند ، عن عامر الشعبي ، عن عمر بن عبد الرحمان : أن أخاه أبا بكر بن عبد الرحمان كان يصوم ولا يفطر .

في حديث ذكره .

قال إسماعيل بن إسحاق القاضي ، عن علي ابن المديني : مات أبو بكر بن عبد الرحمان سنة ثلاث وتسعين .

وقال خليفة بن خياط في " التاريخ " ( 3 ) : مات سنة ثلاث وتسعين .

وقال في " الطبقات " ( 4 ) : مات سنة أربع وتسعين .

وقال يعقوب بن سفيان : حدثني إبراهيم بن المنذر ، قال : حدثني معن ، قال : توفي أبو بكر بن عبد الرحمان سنة ثلاث وتسعين .

قال : وقال بعضهم : سنة أربع وتسعين ( 5 ) .

( 1 ) المعرفة والتاريخ : 1 352 .

( 2 ) في المطبوع من " المعرفة " : " يرضى " ، مصحف ، لعله من غلط الطبع .

( 3 ) التاريخ : 306 .

( 4 ) الطبقات : 245 .

( 5 ) ليس في المطبوع من المعرفة ، واستدركه محققه الفاضل : 3 335 - 336 (

117

وقال البخاري ( 1 ) : قال الفروي : مات سنة أربع وتسعين .

وقال أيضا ( 2 ) : حدثني هارون بن محمد ، قال : سمعت بعضأصحابنا ، قال : مات سليمان بن يسار ، وسعيد بن المسيب ، وعلي ابن الحسين ، وأبو بكر بن عبد الرحمان يقال سنة الفقهاء سنة أربع وتسعين .

وقال الهيثم بن عدي ، وعلي بن عبدالله التميمي ، ويحيى ابن معين ، ومحمد بن عبدالله بن نمير ، وأبو عمر الضرير ، وأبو عبيد القاسم بن سلام ، وعمرو بن علي : مات سنة أربع وتسعين ( 3 ) .

وقال الواقدي ( 4 ) ، عن عبدالله بن جعفر المخرمي : صلى أبو بكر بن عبد الرحمان العصر ، فدخل مغتسله ، فسقط ، فجعل يقول : والله ما أحدثت في صدر نهاري هذا شيئا " .

قال : فما علمت غربت الشمس حتى مات ، وذلك سنة أربع وتسعين بالمدينة .

قال الواقدي ( 5 ) : وكان يقال لهذه السنة سنة الفقهاء لكثرة من مات منهم فيها .

وقال الواقدي في موضع آخر : أخبرني عبد الكريم بن عبدالله ابن أبلي فروة ، قال : مات علي بن الحسين ، وسعيد بن المسيب ، وأبو بكر بن عبد الرحمان سنة أربع وتسعين ، وكانت تسمى سنة

( 1 ) انظر تاريخه الصغير : 111 ( ط .

الهند ) .

( 2 ) نفسه : 112 .

( 3 ) هذه كلها من " تاريخ دمشق " لابن عساكر .

( 4 ) طبقات ابن سعد : 5 208 .

( 5 ) نفسه (


118

الفقهاء ( 1 ) .

وقال يحيى بن عبدالله بن بكير : مات سنة أربع أو خمس وتسعين .

وقال عبيدالله بن سعد الزهري : بلغني أنه مات سنة خمس وتسعين وكان ضرير البصر ( 2 ) .

روى له الجماعة .

- أبو بكر بن عبد الرحمان بن أبي سفيان بن حويطب بن عبدالعزى الحويطبي ، هو أبو بكر بن حويطب .

تقدم .

7244 - سي : أبو بكر بن عبد الرحمان بن المسور بن مخرمة القرشي الزهري ، حجازي .

عن : أبان بن عثمان بن عفان ( سي ) قوله : " من قال بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شئ .

الحديث " .

وعنه : العلاء بن كثير المصري ( سي ) .

وقال محمد بن كعب القرظي ( د سي ) ، وغير واحد عن أبان ابن عثمان ( د ت سي ق ) عن أبيه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ( 3 ) .

روى له النسائي في " اليوم والليلة " .

7245 - بخ ت : أبو بكر بن عبيدالله بن أنس بن مالك الانصاري البصري .

( 1 ) سبق أن نقلها البخاري ، وهو أغلى ، من الفروي .

( 2 ) ثقة فقيه عابد لا يحتاج إلى مزيد بيان .

( 3 ) قال ابن حجر : مقبول (


119

روى عن : جده أنس بن مالك ( ت ) ، وقيل عن أبيه ( بخ ) ، عن جده أنس بن مالك حديث : " من عال جاريتين " ( 1 ) وغير ذلك .

وعن حمته عائشة بنت أنس بن مالك .

روى عنه : إبراهيم بن محمد بن أبي يحيى الاسلمي ، وأبو ليلى عبدالله بن ميسرة الحارثي ، وأبو روح محمد بن عبد العزيز الراسبي الجرمي ( بخ ت ) ، وموسى بن عبيدة الربذي ( 2 ) .

وقال أبو أحمد الزبيري ( م ) ، وعبد الله بن المبارك عن محمد ابن عبد العزيز ، عن عبيدالله بن أبي بكر بن أنس بن مالك ، عن جده أنس بن مالك حديث : " من عال جاريتين " .

روى له البخاري في " الادب " ، والترمذي ، وقالا : عن أبي بكر بن عبيدالله بن أنس بن مالك .

وروى له مسلم ، وقال : عن عبيدالله بن أبي بكر بن أنس بن مالك .

وقد كتبنا حديثه في ترجمة محمد بن عبد العزيز الراسبي ( 3 ) 7246 - م د ت س : أبو بكر بن عبيدالله بن عبدالله بن عمر ابن الخطاب القرشي العدوي المدني ، أخو القاسم بن عبيدالله ، ووالد خالد بن أبي بكر بن عبيدالله ، وأمه عائشة بنت عبد الرحمان ابن أبي بكر الصديق .

روى عن : عمه سالم بن عبدالله بن عمر ، وجده عبدالله بن عمر ( م د ت س ) .

( 1 ) البخاري في الادب المفرد ( 894 ) ، ومسلم : 8 38 ، والترمذي ( 1914 ) .

( 2 ) قال ابن حجر : مجهول الحال .

( 3 ) 26 الترجمة 5420 (

120

روى عنه : عمر بن محمد بن زيد بن عبدالله بن عمر ، ومحمد بن مسلم بن شهاب الزهري ( م د ت س ) .

قال أبو زرعة ( 1 ) : مدني ثقة .

وقال أبو حاتم ( 2 ) : لا يسمى ( 3 ) .

روى له مسلم ، وأبو داود ، والترمذي ، والنسائي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا بن أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، وغازي بن أبي الفضل الحلاوي ، وزينب بنت مكي ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 4 ) : حدثنا عبدالله ابن أحمد بن حنبل ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا سفيان ، عن الزهري ، قال : حدثني أبو بكر بن عبيدالله بن عبدالله بن عمر ، عن جده ابن عمر ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال : " إذا أكل أحدكم فليأكل بيمينه ، وإذا شرب فليشرب بيمينه ، فإن الشيطان يأكل بشماله ويشرب بشماله " .

رواه أبو داود ( 5 ) عن أحمد بن حنبل ، فوافقناه فيه بعلو .

الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1513 .

( 2 ) نفسه .

( 3 ) قال الدار قطني في " العلل " : لم يسمع من ابن عمر حديث : إذا أكل أحد فليأكل بيمينه ( 3 الورقة 82 ) .
وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 5 567 ) .

ووثقهاللالكائي ، والخليلي ، والذهبي ، وابن حجر .

( 4 ) مسند أحمد : 2 8 ، 146 .

( 5 ) أبو داود ( 3776 ) (


121

وأخرجه مسلم ( 1 ) ، والنسائي ( 2 ) من حديث سفيان بن عيينة ، فوقع لنا بدلا عاليا .

وأخرجه مسلم أيضا من حديث مالك وعبيدالله بن عمر عن الزهري ( 3 ) .

وأخرجه الترمذي ( 4 ) من حديث عبيدالله بن عمر عن الزهري ، فوقع لنا عاليا بدرجتين ، وقال : حسن صحيح .

7247 - خ : أبو بكر بن عبيدالله بن أبي مليكة القرشي التيمي المكي ، أخو عبدالله بن عبيدالله بن أبي مليكة ، ووالد عبد الرحمان بن أبي بكر المليكي .

روى عن : عبيد بن عمير الليثي ( خ ) ، وعثمان بن عبد الرحمان التيمي ( خ ) ، وعائشة أم المؤمنين .

روى عنه : عبدالله بن حبيب بن أبي ثابت ، وابنه عبد الرحمان بن أبي بكر المليكي ، وعبد الملك بن جريج ( خ ) ، وهشام بن عروة .

قال خليفة بن خياط : لا أعرف اسمه ( 5 ) .

وقال أبو حاتم ( 6 ) : لا أعلم له اسما .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 7 ) .

مسلم : 6 109 .

( 2 ) في الكبرى ، كما في التحفة ، حديث 8579 .

( 3 ) مسلم : 6 109 .

( 4 ) الترمذي ( 1799 ) .

( 5 ) ذكره خليفة في طبقاته ، لكنني لم أجد قوله : " لا أعرف اسمه " ( 281 ) .

( 6 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1544 .

( 7 ) لم أقف عليه في المطبوع منه .

وذكره ابن سعد في الطبقة الثانية من تابعي المدينة ، وقال : كان قليل الحديث ( 5 473 ) ، ووثقه الذهبي في " الكاشف " ، وقال ابن حجر ‌ (

122

روى له البخاري .

7248 - خ م س : أبو بكر بن عثمان بن سهل بن حنيف الانصاري الاوسي المدني .

روى عن : عمه أبي أمامة بن سهل بن حنيف ( خ م س ) .

روى عنه : أبو ضمرة أنس بن عياض ، وسفيان الثوري ، وعبد الله بن المبارك ( خ م س ) ، ومالك بن أنس .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) .

روى له البخاري ، ومسلم ، والنسائي .

أخبرنا أحمد بن أبي الخير ، قال : أنبأنا أبو الحسن مسعود ابن أبي منصور الجمال ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا سليمان بن أحمد ، قال : حدثنا موسى بن جمهور التنيسي ، قال : حدثنا الحسن بن عيسى .

( ح ) : قال الحافظ أبو نعيم : وحدثنا أبو أحمد الغطريفي ، قال : حدثنا الحسن بن سفيان ، قال : حدثنا حبان بن موسى ، قالا : حدثنا عبدالله بن المبارك ، قال : حدثنا أبو بكر بن عثمان ابن سهل بن حنيف ، قال : سمعت أبا أمامة بن سهل بن حنيفيقول : صلينا مع عمر بن عبد العزيز الظهر ثم خرجنا حتى دخلنا على أنس بن مالك ، فوجدناه يصلي العصر .

فقلت : يا عم ، ما هذه الصلاة التي صليت ؟ قال : العصر ، وهي صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم التي كنا نصلي معه .

‌ في " التقريب " : مقبول .

( 1 ) الثقات : 7 655 ، وقال ابن حجر : مقبول (

123

أخرجوه ( 1 ) من حديث عبدالله بن المبارك ، فوقع لنا بدلا عاليا .

وأخبرنا أحمد بن أبي الخير ، قال : أنبأنا أبو جعفر محمد ابن إسماعيل الطرسوسي ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا أبو أحمد ، قال : حدثنا الحسن بن سفيان ، قال : حدثنا حبان ، قال : حدثنا عبدالله بن المبارك ، قال : أخبرنا أبو بكر بن عثمان بن سهل بن حنيف ، عن أبي أمامة بن سهل .

( ح ) : قال الحافظ أبو نعيم : وحدثنا جعفر بن محمد بن عمرو ، قال : حدثنا أبو حصين القاضي ، قال : حدثنا يحيى بن عبدالحميد ، قال : حدثنا عبدالله بن المبارك ، عن أبي بكر بن عثمان بن سهل ، قال : سمعت أبا أمامة ، قال : سمعت معاوية وهو جالس على المنبر وأذن المؤذن ، فقال : الله أكبر الله أكبر ، فقال معاوية مثله .

قال : أشهد أن لا إله إلا الله ، قال معاوية : وأنا .

قال : أشهد أن محمدا " رسول الله .

قال معاوية : وأنا .

فلما قضيالتأذين ، قال : يا أيها الناس إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول على هذا المجلس مثل ما سمعتم من مقالتي .

رواه البخاري ( 2 ) عن محمد بن مقاتل ، عن عبدالله بن المبارك ، فوقع لنا بدلا عاليا .

وهذا جميع ما له عندهم والله أعلم

البخاري : 1 144 ، ومسلم ( 623 ) ، والنسائي : 1 253 .
( 2 ) البخاري : 2 10 (

124

- س : أبو بكر بن علي بن سعيد المروزي القاضي ، اسمه : أحمد .

روى عن : أبي بكر بن أبي شيبة ( س ) ، وغيره .

روى عنه : النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7249 - س : أبو بكر بن علي بن عطاء بن مقدم الثقفي ، مولاهم ، المقدمي البصري ، أخو عمر بن علي المقدمي ومحمد ابن علي المقدمي ، ووالد محمد بن أبي بكر المقدمي ، وهو عزيز الحديث .

روى عن : حبيب بن أبي عمرة ، والحجاج بن أرطاة ( س ) ، ويونس بن عبيد .

روى عنه : أبو سعيد جعفر بن سلمة الوراق مولى خزاعة ، وعبد الله بن المبارك ( س ) .

قال البخاري ( 2 ) : حدثنا محمد بن أبي بكر ، قال : مات أبي سنة سبع وستين ( 3 ) ، يعني ومئة ، قبل حماد بن سلمة بشهرين .

قالالبخاري : مات حماد بن سلمة حين بقي منها أحد عشر يوما ( 4 ) .

روى له النسائي .

( 1 ) 1 الترجمة 82 .

( 2 ) تاريخه الصغير : 187 ( ط .

الهند ) .

( 3 ) وقع في المطبوع من تاريخه الكبير : " سبع وسبعين " خطأ لا شك فيه .

وقال أيضا : قال محمد بن محبوب : مات حين بقي أيام من السنة ( 9 الترجمة 103 ) .

( 4 ) وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (


125

7250 - م د س : أبو بكر بن عمارة بن رويبة الثقفي الكوفي .

روى عن : أبيه عمارة بن رويبة الثقفي ( م د س ) .

روى عنه : إسماعيل بن أبي خالد ( م د س ) ، والبختري بن المختار العبدي ( م س ) ، وعبد الملك بن عمير ( م ) ، ومسعر بن كدام ( م س ) ، وأبو إسحاق السبيعي ، وأبو حمزة الاعور .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) .

روى له مسلم ، وأبو داود ، والنسائي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 2 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا وكيع ، قال :حدثنا ابن أبي خالد ، قال : وحدثنا مسعر ، قال : وحدثنا البختري ابن المختار ، سمعوه من أبي بكر بن عمارة بن رويبة الثقفي ، عن أبيه ، قال : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : " لن يلج النار رجل صلى قبل طلوع الشمس وقبل غروبها " .

فقال رجل من أهل البصرة : أأنت سمعته من رسول صلى الله عليه وسلم ؟ قال : نعم ، أشهد لسمعته أذناي ووعاه قلبي .

( 1 ) الثقات : 5 563 .

ووثقه الذهبي في " الكاشف " ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

( 2 ) مسند أحمد : 4 136 (

126

أخرجه مسلم ( 1 ) ، والنسائي ( 2 ) من حديث وكيع عن المشايخ الثلاثة ، فوقع لنا بدلا عاليا ، وله عندهم طرق أخر .

وقد وقع لنا أعلى من هذا بدرجة أخرى .

أخبرنا به أحمد بن أبي الخير ، قال : أنبأنا أبو الحسن الجمال ، وخليل بن أبي الرجاء الراراني ، والقاضي أبو المكارم اللبان ، وأبو جعفر الصيدلاني .

( ح ) : وأخبرنا أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا القاضي أبو المكارم اللبان ، وأبو جعفر الصيدلاني .

( ح ) : وأخبرنا أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قالوا : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا أبو محمد عبدالله بن جعفر بن إسحاق الجابري الموصلي بالبصرة ، قال : حدثنا محمد بن أحمد بن أبيالمثنى ، قال : حدثنا جعفر بن عون ، قال : حدثنا إسماعيل بن أبي خالد ، عن أبي بكر بن عمارة بن رويبة ، عن أبيه ، قال : جاء شيخ من أهل البصرة إلى أبي ، فقال : حدثنا ما سمعت أنت من رسول الله صلى الله عليه وسلم .

قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " لا يلج النار رجل صلى قبل طلوع الشمس وقبل غروبها " فقال الشيخ : آنت سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ قال : سمعته أذناي ووعاه قلبي .

فقال الشيخ : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ما قلت ، لم يواطني عليه أحد غيرك .

فوقع لنا عاليا على جميع الطرق بدرجتين .

7251 - خ م ت س ق : أبو بكر بن عمر بن عبد الرحمان بن

( 1 ) مسلم ( 634 ) .

( 2 ) النسائي : 1 235 (

127

عبدالله بن عمر بن الخطاب القرشي العدوي المدني .

روى عن : إبراهيم بن عبد الرحمان بن عبدالله بن أبي ربيعة المخزومي ، وإسحاق بن عبدالله بن جعفر بن أبي طالب ، وعم أبيه سالم بن عبدالله بن عمر ، وسعد بن إسحاق بن كعب بن عجرة وهو من أقرانه ، وأبي الحباب سعيد بن يسار ( خ م ت س ق ) ، وعباد بن تميم الانصاري ، وجده عبدالله بن عمر مرسلا ، وعبد الرحمان بن ثابت الانصاري ، وعلي بن رفاعة القرظي ، ومعاوية بن عبدالله بن جعفر بن أبي طالب ، ونافع مولى ابن عمر ، وهشام بن عروة .

روى عنه : إبراهيم بن طهمان ، وإبراهيم بن محمد بن أبييحيى الاسلمي ، والحارث بن عبدالله ، وسعيد بن سلمة بن أبي الحسام ، وعاصم بن عمر بن حفص بن عاصم بن عمر بن الخطاب ، وأخوه عبيدالله بن عمر بن حفص بن عاصم بن عمر ابن الخطاب ، وابن أخيهما القاسم بن عبدالله بن عمر بن حفص ابن عاصم بن عمربن الخطاب ، ومالك بن أنس ( خ م ت س ق ) .

قال أبو حاتم ( 1 ) : لا بأس به ، لا يسمى .

وقال أبو القاسم اللالكائي : ثقة .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 2 ) .

روى له الجماعة سوى أبي داود حديثا واحدا " ، وقد وقع لنا بعلو عنه .

( 1 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1491 .
( 2 ) الثقات : 7 655 .

ووثقه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر (


128

أخبرنا به أحمد بن أبي الخير ، قال : أنبأنا أبو جعفر محمد ابن إسماعيل الطرسوسي ، وأبو الحسن الجمال ، قالا : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا أبو بكر أحمد بن يوسف بن خلاد ، قال : حدثنا محمد بن غالب بن حرب ، قال : حدثنا عبدالله بن مسلمة القعنبي ، عن مالك ، عن أبي بكر بن عمر بن عبد الرحمان بن عبدالله بن عمر بن الخطاب ، عن سعيد بن يسار ، قال : كنت أسير مع عبدالله بن عمر بطريق مكة .

قال سعيد : فلما خشيت الصبح نزلت فأوترت ، ثم لحقته ، فقال عبدالله : أين كنت ؟ فقلت : خشيت الصبح ، فنزلت فأوترت ،فقال : أليس لك في رسول الله أسوة حسنة ؟ فقلت : بلى ، والله .

قال : فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يوتر على البعير .

لفظ الطرسوسي ، والاخر نحوه .

وأخبرنا أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني في جماعة ، قالو : أخبرتنا فاطمة بنت عبدالله ، قالت : أخبرنا أبو بكر بن ريذة ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال : حدثنا علي بن المبارك الصنعاني ، قال : حدثنا إسماعيل بن أبي أويس ، قال : حدثني مالك ، عن أبي بكر بن عمر بن عبد الرحمان ابن عبدالله بن عمر عن سعيد بن يسار أنه قال : كنت أسير مع ابن عمر بطريق مكة .

قال سعيد : فلما خشيت الصبح نزلت فأوترت .

قال عبدالله بن عمر : أليس لك في رسول الله أسوة حسنة ؟ قلت : بلى .

قال : فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يوتر على البعير .

وأخبرنا أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو المجد


129

زاهر بن أبي طاهر الثقفي ، وأبو أحمد محمد بن أبي نصر ابن الصباغ ، قالا : أخبرتنا فاطمة بنت محمد بن أبي سعد ابن البغدادي ، قالت : أخبرنا سعيد بن أبي سعيد العيار ، قال : أخبرنا أبو الحسين الخفاف ، قال : أخبرنا أبو العباس السراج ، قال : حدثنا قتيبة بن سعيد ، عن مالك عن أبي بكر بن عمر بن عبد الرحمان ، عن سعيد بن يسار ، قال : كنت مع ابن عمر في سفر فتخلفت عنه ، فقال لي : أين كنت ؟ فقلت : أوترت .

فقال : أليس لك فيرسول الله أسوة حسنة ؟ رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يوتر على بعيره .

رواه البخاري ( 1 ) عن إسماعيل بن أبي أويس ، فوافقناه فيه بعلو .

ورواه مسلم ( 2 ) عن يحيى بن يحيى ، عن مالك ، فوقع لنا بدلا عاليا .

ورواه الترمذي ( 3 ) ، والنسائي ( 4 ) عن قتيبة ، فوافقناهما فيه بعلو .

وقال الترمذي : حسن صحيح .

ورواه ابن ماجة ( 5 ) عن أحمد ابن سنان القطان ، عن عبد الرحمان بن مهدي ، عن مالك ، فوقع لنا عاليا بدرجتين .

7252 - خ مق 4 : أبو بكر بن عياش بن سالم الاسدي الكوفي الحناط المقرئ ، أخو الحسنبن عياش ، مولى واصل بن حيان الاحدب الاسدي .

وكانت جدته مولاة لسمرة بن جندب الفزاري صاحب النبي

( 1 ) البخاري : 2 31 .
( 2 ) مسلم : 2 149 .

( 3 ) الترمذي ( 472 ) .

( 4 ) في الكبرى ( 1304 ) ، والمجتبى : 3 232 .

( 5 ) ابن ماجة ( 1200 ) (


130

صلى الله عليه وسلم .

قيل : اسمه محمد ، وقيل : عبدالله ، وقيل : سالم ، وقيل : شعبة ، وقيل : رؤبة ، وقيل : مسلم ، وقيل : خداش ، وقيل : مطرف ، وقيل : حماد ، وقيل : حبيب .

والصحيح أن اسمه كنيته .

روى عن : الاجلح بن عبدالله الكندي ( بخ ) ، وإسماعيل بن أبي خالد ، وإسماعيل بن عبد الرحمان السدي ( قد ) ، وحبيب بنأبي ثابت ، والحسن بن عمرو الفقيمي ( بخ ) ، وحصين بن عبد الرحمان السلمي ( خ س ) ، وحميد الطويل ( خ ت ) ، ودهثم بن قران ( ق ) ، وسفيان التمار ( خ ) ، وسليمان الاعمش ( ت س ق ) ، وسليمان التيمي ، وشعيب بن شعيب أخي عمرو بن شعيب ، وصالح بن أبي صالح المخزومي ( مد ت ) ، وصدقة بن سعيد ( س ) ، وعاصم بن بهدلة ( بخ ت ) ، وعبد العزيز بن رفيع ( خ ت س ق ) ، وعبد الملك بن أبي سليمان ( د س ) ، وعبد الملك ابن عمير ، وعبيد بن اصطفى ، وأبي حصين عثمان بن عاصم الاسدي ( خ 4 ) ، وعمرو بن ميمون بن مهران ، وأبيه عياش بن سالم الاسدي ، ومحمد بن أبي سهل القرشي ( مد ) ، ومحمد بن عمرو بن علقمة ( بخ ) ، ومحمد بن يزيد بن أبي زياد مولى المغيرة ابن شعبة ( د ت ) ، ومطرف بن طريف ( د ق ) ، والمغيرة بن زياد الموصلي ( د ) ، والمغيرة بن مقسم الضبي ( مق ) ، ونصير بن أبي الاشعث ( بخ ) ، وهشام بن حسان ( ت ) ، وهشام بن عروة ، ويحيى ابن هانئ بن عروة المرادي ( س ) ، ويزيد بن أبي زياد ( بخ ق ) ، وأبي إسحاق السبيعي ( 4 ) ، وأبي إسحاق الشيباني ( خ ) ، وأبي حمزة الثمالي ( ت ) ، وأبي سعد البقال ( ت ) .

روى عنه : ابنه إبراهيم بن أبي بكر بن عياش ، وإبراهيم


131

ابن زياد العجلي ، وأحمد بن بديل اليامي ( ت ) ، وأحمد بن حنبل ، وأحمد بن عبدالله بن يونس ( خ ت س ) ، وأحمد بن عبدالله وراق أبي نعيم ، وأحمد بن عبد الجبار العطاردي ، وأحمد بن محمدابن أيوب صاحب " المغازي " ، وأحمد بن منيع البغوي ( ت ) ، وأحمد بن ناصح المصيصي ( س ) ، وإسحاق بن حكيم ( قد ) ، وإسحاق بن سليمان الرازي ، وإسحاق بن عيسى ابن الطباع ، وإسماعيل بن أبان الوراق ( خ ) ، وأبو بكر إسماعيل بن حفص الابلي ( س ق ) ، والاسود بن عامر شاذان ( د ت س ) ، وبشر بن الحارث الحافي ( عس ) ، وثابت بن محمد الشيباني ، والحسن بن حماد سجادة ( ق ) ، والحسن بن عرفة العبدي ، وحمزة بن سعيد المروزي ( ل ) ، وخالد بن يزيد الكاهلي ( خ ) ، وداود بن منصور النسائي ( عس ) ، وأبو السكين زكريا بن يحيى الطائي ، وأبو خيثمة زهير بن حرب ، وسفيان الثوري ومات قبله ، وأبو داود سليمان بن داود الطيالسي ، وعاصم بن يوسف اليربوعي ( س ) ، وأبو سعيد عبدالله ابن سعيد الاشج ، وعبد الله بن عامر بن زرارة ( ق ) ، وعبد الله بن المبارك ( خ ) ومات قبله ، وأبو بكر عبدالله بن محمد بن أبي شيبة ( خ ق ) ، وعبد الحميد بن صالح ( س ) ، وعبد الرحمان بن مهدي ، وعثمان بن محمد بن أبي شيبة ، وعلقمة بن عمرو الدارمي ( ق ) ، وعلي بن خشرم المروزي ( مق ) ، وعلي بن محمد الطنافسي ( ق ) ، وعلي ابن المديني ( خ ) ، وعمار بن خالد الواسطي ( ق ) ، وعمرو ابن زرارة النيسابوري ( عس ) ، والعلاء بن عمرو الحنفي ، وفضالة ابن الفضل التميمي ( ت ) ، وأبو نعيم الفضل بن دكين ، وأبو ثابت محمد بن إسماعيل بن عبدالله بن حبيب بن أبي ثابت ، ومحمد


132

ابن الصباح الجرجرائي ( ق ) ، ومحمد بن طريف البجلي ( ق ) ، ومحمد بن عبدالله بن نمير ، ومحمد بن عبدالاعلى الصنعاني ( س ) ، ومحمد بن عبيد بن سفيان القرشي والد أبي بكر بن أبي الدنيا ، ومحمد بن عبيد بن محمد المحاربي النحاس ( س ) ، وأبو كريب محمد بن العلاء الهمداني ( ت س ق ) ، وأبو هشام محمد ابن يزيد الرفاعي ( ت ق ) ، ومسلم بن إبراهيم الازدي ، ومعلى بن منصور الرازي ، ومنصور بن أبي مزاحم ( د ) ، ونعيم بن حماد المروزي ، وهارون بن عباد الازدي ( د ) ، وهناد بن السري ( د س ) ، وواصل بن عبدالاعلى ( ت ) ، ويحيى بن آدم ( خ ) ، ويحيى بن أكثم القاضي ، ويحيى بن طلحة اليربوعي ( ت ) ، ويحيى بن معين ، ويحيى بن يحيى النيسابوري ( عس ) ، ويحيى بن يوسف الزمي ( خ ) ، وأبو خالد يزيد بن مهران الخباز ( س ) ، ويعقوب ابن عبدالله القمي ، ومات قبله .

قال الحسن بن عيسى النيسابوري ( 1 ) : ذكر ابن المبارك أبا بكر بن عياش فأثنى عليه .

وقال صالح بن أحمد بن حنبل ، عن أبيه : صدوق ، صاحب قرآن وخير .

وقال عبدالله بن أحمد بن حنبل ، عن أبيه : ثقة ، وربما غلط .

وقال عثمان بن سعيد الدارمي ( 2 ) : قلت ليحيى بن معين : فأبو

( 1 ) له في تاريخ الخطيب ترجمة حافلة وهذه الاقوال التي ساقها المؤلف فيه ( 14 371 - 385 ) ، فلم نر فائدة في الاحالة كل مرة إليه .

( 2 ) تاريخه ، الترجمة 86 (


133

الاحوص أحب إليك في أبي إسحاق أو أبو بكر بن عياش ؟ قال : ما أقربهما .

قلت ( 1 ) : الحسن بن عياش أخو أبي بكر بن عياش ، كيف حديثه ؟ قال : ثقة .

قلت : هو أحب إليك أو أبو بكر ؟ قال : هو ثقة وأبو بكر ثقة .

قال عثمان بن سعيد : أبو بكر والحسن ابنا عياش ليسا بذاك في الحديث ، وهما من أهل الصدق والامانة .

قال : وسمعت محمد بن عبدالله بن نمير يضعف أبا بكر بن عياش في الحديث .

قلت : كيف حاله في الاعمش ؟ قال : هو ضعيف في الاعمش وغيره .

وقال عبد الرحمان بن أبي حاتم ( 2 ) : سألت أبي عن أبي بكر ابن عياش وأبي الاحوص فقال : ما أقربهما ، لا أبالي بأيهما بدأت .

قال : وسئل أبي عن شريك وأبي بكر بن عياش أيهما أحفظ ؟ فقال : هما في الحفظ سواء ، غير أن أبا بكر أصح كتابا " .

قلت لابي : أبو بكر بن عياش ، وعبد الله بن بشر الرقي ؟ قال : أبو بكر أحفظ منه وأوثق .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 3 ) .

وقال أبو أحمد بن عدي ( 4 ) : أبو بكر بن عياش هذا كوفي مشهور ، وهو يروي عن أجلة الناس ، وحديثه فيه كثرة .

وقد روى عنه من الكبار جماعة ، وحديثه مسنده ومقطوعه يكثر ، وهو من مشهوري مشايخ الكوفة ومن المختصين بالرواية عن جملة

( 1 ) تاريخه ، الترجمة 288 .

( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1565 .
( 3 ) الثقات : 7 668 .
( 4 ) الكامل : 3 الورقة 80 (

134

مشايخهم ، وهو من قراء أهل الكوفة ، وعن عاصم أخذ القراءة وعليه قرأ ، وهو في رواياته عن كل من روى عنه لا بأس به ، وذلك أني لم أجد له حديثا منكرا إذا روى عنه ثقة إلا أن يروي عنه ضعيف .

وقال نعيم بن حماد : سمعت أبا بكر بن عياش يقول : سخاء الحديث كسخاء المال .

وقال أبو السكين الطائي : سمعت أبا بكر بن عياش يقول لابنه ، وأراه غرفة : يا بني إياك أن تعصي الله فيها ، فإني قد ختمت فيها اثني عشر ألف ختمة .

وقال محمد بن يزيد المرادي : لما حضرت أبا بكر بن عياش الوفاة بكت ابنته ، فقال : يا بنية لا تبكي ، أتخافين أن يعذبني الله وقد ختمت في هذه الزاوية أربعة وعشرين ألف ختمة ( 1 ) ! وقال أحمد بن شبويه المروزي ، عن الفضل بن موسى : قلت لابي بكر بن عياش : ما اسمك ؟ قال : ولدت وقد قسمت الاسماء .

وقال أبو حاتم الرازي : سألت إبراهيم بن أبي بكر بن عياش عن اسم أبيه فقال : اسمه وكنيته واحد .

وقال إبراهيم بن شماس السمرقندي : سمعت إبراهيم بن أبي بكر بن عياش ، قال : لما نزل بأبي الموت قلت : يا أبه ما اسمك ؟

قال : بشار : هذا يكاد أن يكون محالا ، إذا لو ختم في كل يوم وليلة ختمة لا حتاج إلى ما يقرب من سبعين عاما .

ومهما يكن من أمر فإن متابعة سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم أولى ، فقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه نهى عبدالله بن عمرو بن العاص أن يقرأ القرآن في أقل من ثلاث ، كما في صحيح البخاري : 4 195 (

135

قال : يا بني إن أباك لم يكن له اسم وإن أباك أكبر من سفيان بأربع سنين ، وأنه لم يأت فاحشة قط ، وأنه يختم القرآن من ثلاثين سنة كل يوم مرة .

وقال ابن حبان : مولده سنة خمس أو ست وتسعين .

وقال أبو بكر بن أبي داود : قال أحمد بن حنبل : أحسب أن مولده سنة مئة ، وكان يقول : أنا نصف الاسلام ، وكان جليلا .

وقال أبو عيسى الترمذي : مات سنة اثنتين وتسعين ومئة .

وقال عبدالله بن أحمد بن حنبل : بلغني أنه مات سنة ثلاث وتسعين ومئة وله ست وتسعون سنة .

وكذلك قال أبو موسى محمد بن المثنى .

وقال محمد بن الحجاج الضبي : مات سنة ثلاث وتسعين ومئة ، وهو ابن ست وتسعين سنة .

وقال أبو بكر بن أبي داود : حدثنا محمد بن إسماعيل ، قال : مات أبو بكر بن عياش سنة أربع وتسعين ومئة ( 1 ) .

روى له مسلم في " مقدمة " كتابه ، والباقون .

7253 - س : أبو بكر بن محمد بن زيد بن عبدالله بن عمر ابن الخطاب القرشي العدوي المدني ، أخو عمر بن محمد بن

وقال ابن سعد : " وكان أبو بكر ثقة صدوقا عارفا بالحديث والعلم إلا أنه كثير الغلط " ( 6 386 ) .
ووثقه العجلي ( ثقاته ، الورقة 61 ) ، وأبو داود ( سؤالات الاجري : 3 الترجمة 151 ) ، وقال الاجري : قلت لابي داود : كان أبو بكر بن عياش عثمانيا ؟ قال : نعم ( سؤالاته : 5 الورقة 46 ) .

وقال أبو زرعة : في حفظه شئ ( علل الحديث : 2509 ) .

وقال الترمذي : كثير الغلط ( الترمذي 2567 ) .

ووثقه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر ، وله ترجمة مطولة في تاريخ الاسلام ، الورقة 294 ( أيا صوفيا 3006 ) ، والحلية : 8 303 ، وغيرهما (

136

زيد وإخوته .

روى عن : عم أبيه سالم بن عبدالله بن عمر ، وأبيه محمد ابن زيد بن عبدالله بن عمر ، ونافع مولى ابن عمر ( س ) .

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( س ) ، وابن أخيه عثمان بن واقد بن محمد بن زيد العمري ، وعطاف بن خالد المحزومي ، وأخوه عمر بن محمد بن زيد العمري .

قال أبو حاتم ( 1 ) : ثقة ، لا بأس به ، لا يسمى .

وقال الواقدي ( 2 ) : مات بعد خروج محمد بن عبدالله بن حسن ، وخرج سنة خمس وأربعين ومئة .

وقيل : سنة خمسين ومئة .

ومات أخوه عمر بن محمد بعده بقليل ( 3 ) .

روى له النسائي حديثا واحدا ، وقد وقع لنا بعلو عنه .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم ابن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبوبكر بن مالك ، قال ( 4 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا محمد بن جعفر ، قال : حدثنا شعبة ، عن زيد وأبي بكر ابني محمد أنهما سمعا نافعا يحدث عن عبدالله بن عمر ، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول : " لبيك اللهم لبيك ، لبيك لا شريك لك لبيك ، إن الحمد والنعمة لك والملك ، لا شريك لك " .

( 1 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1493 .
( 2 ) طبقات ابن سعد : 9 الورقة 230 من ترجمته وترجمة أخيه عمر بعده .

( 3 ) ووثقه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 4 ) مسند أحمد : 2 3 (

137

رواه ( 1 ) عن أحمد بن عبدالله بن الحكم ، عن محمد بن جعفر ، فوقع لنا بدلا عاليا .

7254 - ع : أبو بكر بن محمد بن عمرو بن حزم الانصاري الخزرجي ثم النجاري المدني .

يقال : اسمه أبو بكر ، وكنيته أبو محمد ، ويقال : اسمه وكنيته واحد .

وأمه كبشة بنت عبد الرحمان ابن سعد بن زرارة أخت عمرة بنت عبد الرحمان .

ولي القضاء والامرة والموسم لسليمان بن عبدالملك ثم لعمر بن عبد العزيز .

روى عن : أفلح مولى أبي أيوب الانصاري ، وخارجة بن زيد ابن ثابت ( س ) ، وسالم بن عبدالله بن عمر ( س ) ، والسائب بن يزيد ( بخ ) ، وسلمان الاغر ( م ) ، وعباد بن تميم الانصاري ( خ م د س ق ) ، وعبد الله بن زيد بن عبدربه الانصاري ( س ) مرسل ، وعبد الله بن عبدالله بن عمر ( س ) ، وعبد الله بن عمرو بنعثمان بن عفان ( م د ت س ) ، وعبد الله بن عياش بن أبي ربيعة وله رؤية ، وعبد الله بن قيس بن مخرمة ( م د تم س ق ) ، وعبد الرحمان بن أبي عمرة الانصاري ( د ت ) ، وعمر بن عبد العزيز ( ع ) ، وجده عمرو بن حزم ( ق ) مرسل ، وعمرو بن سليم الزرقي ( خ م د س ق ) ، والقاسم بن محمد بن أبي بكر الصديق ( س ) ، ومحمد بن عبدالله بن عمرو بن عثمان بن عفان ( ق ) ، وأبيه محمد ابن عمرو بن حزم ( مد س ) ، ومحمد بن فلان بن طلحة بن عبيد الله ( بخ ) ، والنضر بن عبدالله السلمي ( س ) ، وأبي البداح بن عاصم بن عدي ( 4 ) ، وأبي حبة البدري ( خ م ) ، وأبي سلمة بن

( 1 ) النسائي : 5 160 (

138

عبد الرحمان بن عوف ( م 4 ) ، وخالدة بنت أنس أم بني حزم ( ق ) ولها صحبة ، وخالته عمرة بنت عبد الرحمان ( ع ) .

روى عنه : أبي بن عباس بن سهل بن سعد الساعدي ( ت ق ) ، وأسامة بن زيد الليثي ، وإسحاق بن يحيى بن طلحة بن عبيدالله ، وأفلح ( م س ) ، والحجاج بن أرطاة ، وسعيد بن عبد الرحمان الجحشي ( بخ ) ، وسعيد بن أبي هلال ( س ) ، وابنه عبدالله بن أبي بكر بن حزم ( ع ) ، وعبد الله بن سعيد بن أبي هند ، وعبد الله بن عبد الرحمان بن أبي حسين ( م س ) ، وعبد الرحمان بن عبدالله المسعودي ( خت س ق ) ، وعبد الرحمان بن عمرو الاوزاعي ، وعبد العزيز بن عبدالله العمري ( س ) ، وأبو أمية عبد الكريم بن أبي المخارق ، وعبدة بن أبي لبابة ، وعثمان بن حكيم الانصاري ( ق ) ،وعمرو بن دينار وهو أكبر منه ، وابنه محمد بن أبي بكر بن حزم ( د ت س ) ، وابن عمه محمد بن عمارة بن عمرو بن حزم ( مد ق ) ، ومحمد بن مسلم بن شهاب الزهري ( مد س ) ، والوليد بن أبي هشام ( م س ق ) ، ويحيى بن سعيد الانصاري ( ع ) ، ويحيى بن يحيى الغساني ، ويزيد بن عبدالله بن الهاد ( م د س ق ) ، وأبو بكر ابن نافع مولى ابن عمر .

ذكره خليفة بن خياط ( 1 ) ، ومحمد بن سعد في الطبقة الثالثة من أهل المدينة ( 2 ) .

قال ابن سعد ( 3 ) : فولد محمد بن عمرو بن حزم : عثمان ،

( 1 ) طبقاته : 257 .

( 2 ) طبقاته الكبرى : 9 الورقة 157 .
( 3 ) طبقاته ، في ترجمة محمد بن عمرو بن حزم : 5 69 (

139

وأبا بكر الفقيه ، وأم كلثوم ، وأمهم كبشة بنت عبد الرحمان بن سعد ابن زرارة من بني مالك بن النجار .

وقال في موضع آخر ( 1 ) : أمه كبشة ، وخالته عمرة بنت عبد الرحمان التي روت عن عائشة .

وقال إسحاق بن منصور ( 2 ) ، عن يحيى بن معين : ثقة .

وكذلك قال عبد الرحمان بن يوسف بن خراش ، وغيره .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 3 ) .

وقال عطاف بن خالد المخزومي ، عن أمه ، عن امرأة أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم ، قالت : ما اضطجع أبو بكر علىفراشه منذ أربعين سنة بالليل .

وقال إبراهيم بن محمد الشافعي ، عن جده محمد بن علي : قالوا لعمر بن عبد العزيز : استعملت أبا بكر بن حزم غرك بصلاته .

قال : إذا لم يغرني المصلون فمن يغرني ؟ ! قال : وكانت سجدته قد أخذت جبهته وأنفه .

وقال الهيثم بن عدي ، عن صالح بن كيسان : كان المحدثون من هذه الطبقة من أهل المدينة : سليمان بن يسار ، وأبو بكر بن محمد بن عمرو بن حزم ، وعبيدالله بن عبدالله بن عتبة بن مسعود المكفوف ، وسالم بن عبدالله بن عمر بن الخطاب ، وأبو بكر بن عبد الرحمان بن الحارث بن هشام ، ويحيى بن عبد الرحمان بن حاطب بن أبي بلتعة اللخمي حليف بني أسد بن عبدالعزى .

( 1 ) الطبقات : 9 الورقة 157 .
( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1492 .
( 3 ) الثقات : 5 561 (

140

وقال الواقدي ، عن مالك بن أبي الرجال ، عن سليمان بن عبد الرحمان بن خباب : أدركت رجالا من المهاجرين ورجالا من الانصار من التابعين يفتون بالبلد ، فأما المهاجرون : فسعيد بن المسيب ، فذكرهم .

قال : ومن الانصار : خارجة بن زيد ، ومحمود ابن لبيد ، وعمر بن خلدة الزرقي ، وأبو بكر بن محمد بن عمرو ابن حزم ، وأبو أمامة بن سهل بن حنيف .

وقال أبو ثابت محمد بن عبيدالله المديني ( 1 ) ، عن ابن وهب ،عن مالك : لم يكن عندنا أحد بالمدينة عنده من علم القضاء ما كان عند أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم ، وكان ولاه عمر ابن عبد العزيز وكتب إليه أن يكتب له من العلم من عند عمرة بنت عبد الرحمان والقاسم بن محمد ، فكتبه له ، ولم يكن على المدينة أنصاري أمير غير أبي بكر بن حزم ، وكان قاضيا .

وقال محمد بن أبي زكير ( 2 ) ، عن ابن وهب : حدثني مالك أن عمر بن عبد العزيز كتب إلى أبي بكر بن حزم ، وكان عمر قد أمره على المدينة بعد أن كان قاضيا .

قال مالك : وقد ولي أبو بكر بن حزم المدينة مرتين أميرا ، فكتب إليه عمر أن يكتب له العلم من عند عمرة بنت عبد الرحمان ، والقاسم بن محمد .

فقلت لمالك : السنن ؟ قال : نعم .

قال : فكتبها له .

قال مالك : فسألت ابنه عبدالله بن أبي بكر عن تلك الكتب ، فقال : ضاعت .

وكان أبو بكر عزل عزلا قبيحا " .

وقال في موضع آخر ، عن ابن وهب : حدثني مالك ، قال :

( 1 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1492 .
( 2 ) المعرفة والتاريخ ليعقوب : 1 644 - 645 (

141

لم يكن عند أحد بالمدينة من علم القضاء ما كان عند أبي بكر ابن محمد بن عمرو بن حزم .

قال : وحدثني عبدالله بن أبي بكر أن أبا بكر بن محمد بن عمرو بن حزم كان يتعلم القضاء من أبان بن عثمان .

قال مالك : وكان أبو بكر بن حزم قاضيا لعمر بن عبد العزيزإذ كان عمر أمير المدينة ولم يكن على المدينة أنصاري أميرا غير أبي بكر بن حزم ، وكان قاضيا .

وقال عبد العزيز بن مقلاص وغيره ، عن ابن وهب ( 1 ) : حدثني مالك ، قال : كان أبو بكر بن حزم على قضاء المدينة وولي المدينة أميرا " ، قال : فقال له قائل : ما أدري كيف أصنع بالاختلاف ؟ فقال أبو بكر : يا ابن أخي إذا وجدت أهل المدينة على أمر مستجمعين عليه فلا تشك فيه أنه الحق .

وقال المفضل بن غسان الغلابي : حدثنا يحيى بن معين أن عمر بن عبد العزيز أجرى على أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم ثلاث مئة دينار في كل شهر .

قال : وحدثني يحيى بن معين ، قال : قال مالك : أخبرني عبدالله بن أبي بكر بن حزم أن عمر بن عبد العزيز أجرى على أبيه ثمانية وثمانين دينارا " .

قال مالك : ولا أراه أجراها عليه إلا على حساب سعر المدينة .

وقال سعيد بن كثير بن عفير ، عن ابن وهب : قال لي مالك : ما رأيت مثل أبي بكر بن حزم أعظم مروءة ولا أتم حالا ، ولا رأيت مثل ما أوتي : ولاية المدينة والقضاء والموسم ، وكان يقول

( 1 ) أخرجه وكيع في أخبار القضاة عن أحمد بن منصور الرمادي ، عن حرملة بن يحيى ، عن ابن وهب ( 1 143 - 144 ) (

142

لابنه عبدالله : إني أراك تحب الحديث وتجالس أهله ، فلا تستقبل صدر حديث إذا سمعت عجزه ، استدل بأعجازها على صدورها وقال محمد بن معاوية النيسابوري ، عن مالك بن أنس ، عنعبدالله بن أبي بكر بن حزم ، قال : ما مات أبي حتى ترك الحديث .

قال خليفة بن خياط ( 1 ) : سنة مئة أقام الحج أبو بكر بن محمد بن عمرو بن حزم ، وفيها مات خارجة بن زيد بن ثابت ، وأبو أمامة بن سهل بن حنيف ، وأبو بكر بن محمد بن عمرو بن حزم .

وذكر آخرين .

وقال علي بن عبدالله التميمي : توفي سنة عشر ومئة .

وقال الهيثم بن عدي ، وأبو موسى محمد بن المثنى ، ويحيى ابن عبدالله بن بكير : مات سنة سبع عشرة ومئة .

وقال الواقدي ( 2 ) : توفي سنة عشرين ومئة بالمدينة ، وهو ابن أربع وثمانين سنة وكان ثقة ، كثير الحديث .

وكذلك قال محمد بن سعد ( 3 ) ، ولم يقل : وكان ثقة كثير الحديث ( 4 ) .

وقال يحيى بن معين ، وعلي ابن المديني ، وأبوعبيدالقاسم ابن سلام ، وعمرو بن علي : مات سنة عشرين ومئة .

وكذلك قال خليفة بن خياط في موضع آخر ( 5 ) .

وكذلك قال

( 1 ) تاريخه : 321 .

( 2 ) طبقات ابن سعد : 9 الورقة 157 .
( 3 ) طبقاته : 9 الورقة 157 .

( 4 ) بل قال ذلك كما هو ظاهر من كتابه المذكور في الهامش السابق .

( 5 ) تاريخه : 350 (


143

علي بن عمرو الانصاري عن الهيثم بن عدي .

وقال هاشم بن محمد ، عن الهيثم بن عدي : مات سنة ست وعشرين ومئة .

وهذا القول خطأ ، والله أعلم ( 1 ) .

روى له الجماعة .

- أبو بكر بن أبي مريم الغساني ، هو أبو بكر بن عبدالله ابن أبي مريم .

تقدم .

- أبو بكر بن أبي مليكة ، هو أبو بكر بن عبيدالله بن أبي مليكة .

تقدم .

7255 - خ م د ت س : أبو بكر بن المنكدر بن عبدالله بن الهدير القرشي التيمي ، أخو محمد بن المنكدر ، وعمر بن المنكدر ، وكان أسن من أخيه محمد بن المنكدر .

روى عن : جابر بن عبدالله ( ت ) ، وعمه ربيعة بن عبدالله ابن الهدير ، وعثمان بن عبد الرحمان التيمي ، وعطاء بن يسار ، وعمرو بن سليم الزرقي ( خ م د س ) ، وأبي أمامة بن سهل بن حنيف ( م ) ، وأبي سلمة بن عبد الرحمان بن عوف ( س ) .

روى عنه : إبراهيم بن أبي عمرو الغفاري ( ت ) ، وبكير بن عبدالله بن الاشج ( م د س ) ، وسعيد بن أبي هلال ( م د س ) ، وشعبة بن الحجاج ( خ ) ، وعمر بن محمد بن زيد العمري ، ومحمد ابن عمرو بن علقمة ، وأخوه محمد بن المنكدر ، ويحيى بن سعيد الانصاري ، ويزيد بن عبدالله بن الهاد .

( 1 ) وله أخبار واسعة في " أخبار القضاة " لوكيع ، ووثقه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر (


144

قال أبو حاتم ( 1 ) : لا يسمى .

وقال أو عبيد الاجري : سألت أبا داود عن أبي بكر بن المنكدر ، فقال : من ثقات الناس ( 2 ) .

روى له الجماعة سوى ابن ماجة .

- أبو بكر بن موسى ، هو ابن أبي شيخ .

تقدم .

7256 - ع : أبو بكر بن أبي موسى الاشعري الكوفي ، أخو أبي بردة بن أبي موسى ، يقال : اسمه عمرو ، ويقال : عامر .

روى عن : الاسود بن هلال ، والبراء بن عازب ( م سي ) ، وجابر بن سمرة ( ت ) ، وعبد الله بن عباس ، وعلي بن أبي طالب ( س ) فيما قيل ، وهو وهم ، وأبيه أبي موسى الاشعري ( ع ) .

روى عنه : الاجلح بن عبدالله الكندي ( س ) ، والبختري بن المختار ، وبدر بن عثمان ( م د س ) ، والحجاج بن أبي أرطاة ، وعبد الله بن أبي السفر ( م سي ) ، وعبد الملك بن عمير ، وعبيد بن أبي أمية ( ت ) ، والد عمر بن عبيد الطنافسي ، وعطاء بن السائب ، ويونس بن أبي إسحاق السبيعي ( ت ) ، وأبوه أبو إسحاق السبيعي ( خ ) ، وأبو إسحاق الشيباني ، وأبو بكر النهشلي ( ق ) ، وأبو بلج

( 1 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1525 .

( 2 ) وقال أبو زرعة الدمشقي : سئل عبيدالله بن المنكدر بن محمد عن ولد المنكدر ، فقال : محمد ، وأبو بكر ، وعمر .

قال أبو زرعة : محمد بن المنكدر أجودهم لقاء ، ثم أبو بكر ( تاريخه : 642 ) .

وقال ابن سعد ، عن محمد بن عمر الواقدي : كان ثقة قليل الحديث ( طبقاته : 9 الورقة 178 ) .
وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 5 569 ) .

ووثقه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر (


145

الفزاري ، وأبو حمزة الضبعي ( خ م ) ، وأبو إدريس ، وأبو عمران الجوني ( خ م ت س ق ) .

ذكره محمد بن سعد في الطبقة الثانية من أهل الكوفة ( 1 ) .

وقال أبو عبيد الاجري ( 2 ) : قلت لابي داود : أبو بكر بن أبي موسى سمع من أبيه ؟ قال : أراه قد سمع ، وأبو بكر أرضى عندهم من أبي بردة بن أبي موسى ، كان يذهب مذهب أهل الشام ، جاءه أبو غادية الجهني قاتل عمار فأجلسه إلى جنبه ، وقال : مرحبا " بأخي ( 3 ) .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 4 ) .

وقال محمد بن عبدالله بن نمير : كان أكبر من أبي بردة ، ومات في ولاية خالد بن عبدالله ( 5 ) .

روى له الجماعة .

7257 - م د ت كن : أبو بكر بن نافع القرشي العدوي المدني ، مولى عبدالله بن عمر .

روى عن : سالم بن عبدالله بن عمر ، وأبيه نافع مولى ابن عمر ( م د ت كن ) ، وأبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم ، وصفية

( 1 ) طبقاته : 6 269 ، وقال : وكان قليل الحديث يستضعف .
( 2 ) سؤالاته : 5 الورقة 33 .

( 3 ) قال بشار : بئس ما فعل ، وقد ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه تقتل عمارا " الفئة الباغية .

( 4 ) الثقات : 5 592 .

( 5 ) وهو قول ابن سعد في طبقاته .

وقال العجلي : كوفي تابعي ثقة ( ثقاته ، الورقة 61 ) .

وقال الدار قطني : اسمه عمرو ( سؤالات البرقاني ، الورقة 13 ) .

ووثقه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر (


146

بنت أبي عبيد .

يقال : مرسل .

روى عنه : جرير بن خازم ، وسليم بن مسلم ( 1 ) المكي ، وعباد بن صهيب ، وعبد العزيز بن محمد الدراوردي ، ومالك بن أنس ( م د ت كن ) ، ويحيى بن عبدالله بن سالم بن عبدالله بن عمر ( د ) .

قال عبدالله بن أحمد بن حنبل ( 2 ) ، عن أبيه : هذا أوثق ولد نافع .

وقال عباس الدوري ( 3 ) ، عن يحيى بن معين : ليس بشئ .

وقال في موضع آخر ( 4 ) : ليس به بأس .

وقال أبو عبيد الاجري ، عن أبي داود : من ثقات الناس .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 5 ) .

وقال أبو أحمد بن عدي ( 6 ) : روى عنه مالك ، ولولا أنه لا بأس به لما روى عنه مالك ، وقد روى غير مالك عنه أشياء غير محفوظة ، وأرجو أنه صدوق لا بأس به ( 7 ) .

( 1 ) جاء في حواشي النسخ من تعقبات المؤلف على صاحب " الكمال " قوله : " كان فيه : وسليمان بن مسلم .

وهو خطأ " .

( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1531 .

( 3 ) تاريخ الدوري ، رقم 243 ، وخوفي أن يكون هذا في الاتي ، قاضي بغداد ؟ ! ( 4 ) نفسه ، رقم 955 و 1083 ، وهو الذي اقتبسه ابن أبي حاتم في " الجرح والتعديل ،وابن عدي في " الكامل " .

( 5 ) الثقات : 7 655 .
( 6 ) الكامل : 7 2753 .

( 7 ) وقال الترمذي : ثقة ( الجامع : 2764 ) .

وقال البرذعي : سمعت أبا زرعة يقول : أبو بكر بن نافع رجل جليل ( سؤالاته : 2 439 ) .

وقال ابن حجر : صدوق (


147

روى له مسلم ، وأبو داود ، والترمذي ، والنسائي في " حديث مالك " .

أخبرنا أحمد بن أبي الخير ، قال : أنبأنا أبو الحسن الجمال ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا أحمد بن محمد بن يوسف الصرصري ، قال : حدثنا موسى ابن هارون ، قال : حدثنا قتيبة بن سعيد ، قال : حدثنا مالك ( 1 ) ، عن أبي بكر بن نافع عن أبيه ، عن ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر بإحفاء الشوارب وإعفاء اللحى .

رواه مسلم ( 2 ) عن قتيبة ، فوافقناه بعلو .

ورواه أبو داود ( 3 ) عن القعنبي عن مالك ، فوقع لنا بدلا عاليا .

ورواه الترمذي ( 4 ) عن إسحاق بن موسى الانصاري ، عن معن ، عن مالك ، فوقع لنا عاليا بدرجتين وقال : حسن صحيح .

ورواه النسائي عن قتيبة ، فوافقناه فيه بعلو .

وعن هارون بن عبدالله ، عن معن ، عن مالك .

وروى له أبو داود حديثين آخرين ، وهذا جميع ماله عندهم ، والله أعلم .

7258 - بخ : أبو بكر بن نافع القرشي العدوي المدني ،قاضي بغداد ، مولى عمر بن الخطاب ويقال : مولى زيد بن الخطاب .

الموطأ ، برواية أبي مصعب : 1990 .

( 2 ) مسلم : 1 153 .

( 3 ) أبو داود ( 4199 ) .

( 4 ) الترمذي ( 2764 ) (


148

روى عن : عبدالله بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم ، وأخيه محمد بن أبي بكر بن عمرو بن حفص ( بخ ) .

روى عنه : إبراهيم بن أبي الوزير ، وسعيد بن عبد الجبار الكرابيسي ، وسعيد بن منصور ، وعبد الله بن عبد الوهاب الحجبي ( بخ ) ، وقتيبة بن سعيد ، ومحمد بن الصباح الجرجرائي ، وأبو عامر العقدي ، وأبو معمر الهذلي .

قال عباس الدوري ، عن يحيى بن معين : ليس بشئ ( 1 ) .

وقال أبو داود : لم يكن عنده إلا حديث واحد : " أقيلوا ذوي الهيئات زلاتهم " .

وقال الحاكم أبو أحمد : ليس بالقوي عندهم ( 2 ) .

روى له البخاري في " الادب " وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا أسعد بن أبي طاهر الثقفي ، قال : أخبرنا جعفر بن عبد الواحد الثقفي ، قال : أخبرنا أبو طاهر بن عبدالرحيم الكاتب ، قال : حدثنا أبو محمد بن حيان المعروف بأبي الشيخ ، قال : حدثنا محمود بن محمدالواسطي ، قال : حدثنا محمد بن الصباح ، قال : حدثنا أبو بكر ابن نافع عن محمد بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم ، عن عمرة ، عن عائشة ، قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أقيلوا ذوي المروءة زلاتهم " .

( 1 ) تاريخه : 2 696 ( رقم 243 ) ، وقد ذكره المؤلف قبل قليل في ترجمة مولى ابن عمر .
( 2 ) وقال أبو زرعة الرازي : ضعيف ( سؤالات البرذي : 2 439 ) .
وذكره يعقوب بن سفيان في " باب من يرغب عن الرواية عنهم وكنت أسمع أصحابنا يضعفونهم " من المعرفة : 3 40 .

وقال ابن حجر : ضعيف (


149

وبه ، قال أبو الشيخ : حدثنا محمد بن الحسن البصري ، قال : حدثنا سعيد بن عبد الجبار ، قال : حدثنا أبو بكر بن نافع ، عن عبدالله بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم ، عن عمرة ، عن عائشة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، مثله .

رواه ( 1 ) عن عبدالله بن عبد الوهاب الحجبي ، عن أبي بكر بن نافع عن محمد بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم ، فوقع لنا بدلا عاليا .

- م ت س : أبو بكر بن نافع العبدي البصري ، اسمه : محمد بن أحمد بن نافع .

روى عن : بهز بن أسد ( م س ) ، وغيره .

روى عنه : مسلم ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7259 - س : أبو بكر بن النضر بن أنس بن مالك الانصاري البصري .

روى عن : جده أنس بن مالك ( س ) .

روى عنه : عبدالله بن عبيد ( س ) مؤذن مسجد جرادار ( 3 ) .

روى له النسائي .

7260 - م ت س : أبو بكر بن النضر بن أبي النضر هاشم

( 1 ) الادب المفرد ( 465 ) .

( 2 ) 24 الترجمة 5045 .

( 3 ) قال ابن حجر في " التقريب " : مستور .

وراجع ترجمة عبدالله بن عبيد من هذا الكتاب : 15 الترجمة 3408 (

150

ابن القاسم البغدادي ، وأكثر ما ينسب إلى جده .

روى عن : الاسود بن عامر شاذان ، وحجاج بن محمد المصيصي ( ت ) ، وخلف بن تميم ، وخلف بن هشام البزار ، وريحان بن سعيد ، وزافر بن سليمان ، وسعيد بن عامر الضبعي ، وشبابة بن سوار ، وأبي عاصم الضحاك بن مخلد ( م ) ، وعبد الله بن مسلمة القعنبي ، وعبد الرحمان بن غزوان المعروف بقراد أبي نوح ، وعبيدالله بن ثور بن عون بن أبي الحلال العتكي ، وعلي بن الحسن بن شقيق المروزي ( س ) ، ومحمد بن إسماعيل بن أبي فديك ، ومحمد بن بشر العبدي ، ومحمد بن القاسم الاسدي ، وجده أبي النضر هاشم بن القاسم ( م ت س ) ، ووهب بن جرير ابن حازم ، ويعقوب بن إبراهيم بن سعد ( م ) .

روى عنه : مسلم ، والترمذي ، والنسائي ، وأبو بكر أحمد بن أبي خثيمة ، وأبو يعلى أحمد بن علي بن المثنى الموصلي ، وأبوبكر أحمد بن عمرو بن أبي عاصم ، وأحمد بن محمد بن عاصم الرازي ، وجعفر بن محمد الفريابي ، وأبو فاطمة الحسن بن أحمد ابن الليث الرازي ، والحسن بن علي بن شبيب المعمري ، وشعيب ابن محمد بن علي الذارع ، وعبد الله بن أحمد بن إبراهيم الدورقي ، وعبد الله بن أحمد بن حنبل ، وعبد الله بن إسحاق المدائني ، وأبو بكر عبدالله بن محمد بن أبي الدنيا ، وعبدان بن أحمد الاهوازي ، وأبو قدامة عبيدالله بن سعيد السرخسي وهو أكبر منه ، وعلي بن سعيد بن بشير الرازي ، وعلي بن عبد الصمد الطيالسي المعروف بعلان ما غمه ، والقاسم بن زكريا المطرز ، ومحمد بن إبراهيم الانماطي مربع ، وأبو حاتم محمد بن إدريس


151

الرازي ، وأبو العباس محمد بن إسحاق الثقفي السراج ، ومحمد ابن عبد الغفار الهمذاني ، ومحمد بن عبدوس بن كامل السراج ، ومحمد بن يحيى بن مندة الاصبهاني ، وأبو العباس هارون بن العباس بن عيسى بن عبدالله بن محمد بن علي بن عبدالله بن عباس الهاشمي ، ويعقوب بن سفيان الفارسي .

قال أبو العباس السراج ( 1 ) : سألته عن اسمه ، فقال : اسمي وكنيتي أبو بكر .

وقال عبدالله بن أحمد الدورقي : اسمه أحمد .

وقال غيره : اسمه محمد .

والاول أصح .

قال أبو حاتم ( 2 ) : صدوق .

وقال أبو العباس السراج ( 3 ) ، وأبو القاسم البغوي : مات سنةخمس وأربعين ومئتين .

زاد السراج : في رجب ( 4 ) .

7261 - س : أبو بكر بن الوليد بن عامر الزبيدي الشامي ، أخو محمد بن الوليد الزبيدي .

قال الحاكم أبو أحمد ، وأبو عبد الله بن مندة : اسمه صمصوم .

روى عن : محمد بن مسلم بن شهاب الزهري ، وأخيه

( 1 ) تاريخ بغداد : 14 386 .
( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1541 .
( 3 ) تاريخ بغداد : 14 386 .
( 4 ) وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 9 293 ) .

ووثقه ابن مردويه ، والذهبي ، وابن حجر (


152

محمد بن الوليد الزبيدي ( س ) .

روى عنه : بقية بن الوليد ( س ) ( 1 ) .

روى له النسائي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم ابن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 2 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا أبو النضر ، قال : حدثنا بقية ، قال : حدثنا عبدالله ابن سالم ، وأبو بكر بن الوليد الزبيدي عن محمد بن الوليدالزبيدي ، عن لقمان بن عامر الوصابي ، عن عبدالاعلى بن عدي البهراني ، عن ثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال : " عصابتان من أمتي أحرزهم الله من النار : عصابة تغزو الهند ، وعصابة تكون مع عيسى بن مريم " .

رواه ( 3 ) عن محمد بن عبدالله بن عبدالرحيم ابن البرقي ، عن أسد بن موسى ، عن بقية ، نحوه ، ولم يذكر عبدالله بن سالم .

7262 - بخ ق : أبو بكر بن يحيى بن النضر الانصاري السلمي المدني .

روى عن : أبيه يحيى بن النضر السلمي ( بخ ق ) .

روى عنه : حاتم بن إسماعيل ( بخ ق ) ، ومحمد بن عمر

( 1 ) قال ابن حجر في " التقريب " : مجهول الحال .

( 2 ) مسند أحمد : 5 278 .
( 3 ) النسائي : 6 42 (

153

الواقدي ( 1 ) .

روى له البخاري في " الادب " ، وابن ماجة .

- أبو بكر الابلي العطار ، اسمه : أحمد بن محمد بن إبراهيم .

روى عن : شيبان بن فروخ ، وغيره .

روى عنه : أبو داود فيما قيل .

تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- بخ ق : أبو بكر الانصاري المدني ، اسمه : الفضل بن مبشر .

روى عن : جابر بن عبدالله ( بخ ق ) ، وغيره .

روى عنه : مروان بن معاوية الفزاري ( بخ ) ، وغيره .

روى له البخاي في " الادب " ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7263 - ق : أبو بكر الحكمي .

قال ابن ماجة في " الاذان " عقيب حديث عبدالله بن زيد ( 4 ) : قال أبو عبيد - يعني محمد بن عبيد بن مهران - : فأخبرني أبو بكر الحكمي أن عبدالله بن زيد الانصاري ، قال في ذلك ، وذكر

( 1 ) قال الذهبي في " الميزان " : لا وثق ولا ضعف ، ما كأنه قوي ( 4 الترجمة 10036 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مستور .
( 2 ) 1 الترجمة 90 .
( 3 ) 23 الترجمة 4747 .

( 4 ) ابن ماجة ( 706 ) (


154

شعره في الاذان .

- 4 : أبو بكر الحنفي الكبير ، اسمه : عبدالله .

روى عن : أنس بن مالك ( 4 ) .

روى عنه : الاخضر بن عجلان ( 4 ) .

روى له الاربعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ع : أبو بكر الحنفي الصغير ، اسمه : عبد الكبير بن عبدالمجيد .

روى عن : الضحاك بن عثمان ( م 4 ) ، وغيره .

روى عنه : محمد بن بشار ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء

- م 4 : أبو بكر الصاغاني ، هو ابن إسحاق .

تقدم .

- ع : أبو بكر الصديق ، اسمه عبدالله بن عثمان .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) .

روى عنه : أنس بن مالك ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7264 - ق : أبو بكر العنسي .

روى عن : محمد بن يزيد بن أبي زياد ( ق ) ، ويزيد بن

( 1 ) 16 الترجمة 3675 .
( 2 ) 15 الترجمة 3418 .

155

أبي حبيب ( ق ) ، وأبي قبيل المعافري .

روى عنه : بقية بن الوليد ( ق ) ، ويحيى بن صالح الوحاظي .

قال أبو أحمد بن عدي ( 1 ) : مجهول ، له أحاديث مناكير عن الثقات ( 2 ) .

روى له ابن ماجة .

ولهم شيخ آخر يقال له : 7265 - [ تمييز ] : أبو بكر العنسي .

روى عنه : عمر بن نافع الثقفي ، قال : دخلت حير ( 3 ) الصدقة مع عمر بن الخطاب ، وعثمان بن عفان ، وعلي بن أبي طالب .

وهو أقدم من الذي قبله ( 4 ) ، ذكرناه للتمييز بينهما .

- د : أبو بكر الغفاري ، اسمه : عبد الرحمان بن وردان .

روى عن : أبي سلمة بن عبد الرحمان ( د ) ، وغيره .

روى عنه : أبو عاصم النبيل ( د ) ، وغيره .

روى له أبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 5 ) .

( 1 ) الكامل : 7 2754 .
( 2 ) وقال البرذعي : قلت : أبو بكر الذي يحدث عن أبي قبيل ؟ قال : أبو بكر العنسي ، روى عنه بقية ويحيى بن صالح منكر الحديث ( سؤالاته : 2 375 ) .

وقال الذهبي في " الكاشف " : ضعف .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مجهول .

( 3 ) الحير : هو الحائر ، وهو المكان المطمئن الوسط المرتفع ، وجمعه : حيران وحوران ، وهو من قول العامة ، والصواب حائر ، كما هو مفصل في " اللسان " ، إذ العامة يخففون كقولهم في عائشة : عيشة .

ولعل المراد به : المكان تحفظ به الصدقة .

( 4 ) وهو مجهول كسابقه .

( 5 ) 17 الترجمة 3988 (

156

7266 - ق : أبو بكر المديني .

روى عن : هشام بن عروة ( ق ) .

روى عنه : خالد بن أبي يزيد القرني ( ق ) ، وموسى بن داود الضبي .

استشهد به الترمذي ، وقال ( 1 ) : ضعيف ( 2 ) .

وروى له ابن ماجة .

7267 - م ت س ق : أبو بكر النهشلي الكوفي ، قيل : اسمه عبدالله بن قطاف ، وقيل : عبدالله معاوية بن قطاف ، وقيل : وهبابن قطاف ، وقيل معاوية بن قطاف .

وقال وكيع : أبو بكر بن عبدالله ابن أبي القطاف .

وقال غيره : أبو بكر بن عبدالله بن قطاف .

قال عبد الرحمان بن أبي حاتم ( 3 ) : هو بابن أبي القطاف أشبه منه بابن القطاف .

روى عن : حبيب بن أبي ثابت ( س ) ، وحماد بن أبي سليمان ، وزياد بن علاقة ( م ) ، وسليمان الاعمش ، وعاصم بن كليب ، وعبد الرحمان بن الاسود بن يزيد ( م س ) ، وعبد الملك بن عمير ، ومحمد بن الزبير الحنظلي ( س ) ، ومحمد بن عبدالله المرادي ، ومرزوق أبي بكير التيمي ( ت ) ، وأبي بكر بن أبي الجهم ، وأبي بكر بن أبي موسى الاشعري ( ق ) .

( 1 ) الترمذي ( 789 ) .

( 2 ) وضعفه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 3 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1536 (

157

روى عنه : أحمد بن عبدالله بن يونس ، وإسماعيل بن أبان الوراق ، وبهز بن أسد ( م ) ، وجبارة بن مغلس ( ق ) ، وعاصم بن علي بن عاصم الواسطي ، وعبد الله بن صالح العجلي ، وعبد الله ابن المبارك ( ت س ) ، وعبد الحميد بن صالح ، وعبد الرحمان بن مهدي ، وعبيد بن محمد بن ثعلبة الحماني ، وأبو سليم عبيد بن يحيى ( س ) ، وعثمان بن زفر ، وعلي بن أبي بكر ، وعمرو بن مرزوق ، وعون بن سلام ( م ) ، وأبو نعيم الفضل بن دكين ، ومحمد ابن عبدالواهب الحارثي ، وموسى بن داود الضبي ، ووضاح بنيحيى النهشلي ، ووكيع بن الجراح ، ويحيى بن آدم ( س ) ، ويحيى ابن عبدالحميد الحماني ، وأبو تميلة يحيى بن واضح ، وأبو بلال الاشعري ، وأبو داود الطيالسي .

قال عبدالله بن أحمد بن حنبل ( 1 ) عن أبيه ، وعباس الدوري ( 2 ) عن يحيى بن معين ، وأبو داود : ثقة .

زاد أبو داود : كوفي مرجئ ( 3 ) .

وقال أحمد بن عبدالله العجلي ( 4 ) : أبو بكر بن قطاف النهشلي ، وكان من أنفسهم .

ثقة .

وقال أبو قدامة ، عن عبد الرحمان بن مهدي : يعلى بن الحارث ، ومعرف بن واصل ، وأبو بكر النهشلي ، وعيسى بن

( 1 ) العلل : 2 157 .
( 2 ) تاريخه : 2 697 .
( 3 ) سؤالات الاجري لابي داود : 3 الترجمة 208 ، وفيه : ثبت في الحديث إلا أنه مرجئ .

( 4 ) ثقاته ، الورقة 61 (


158

عبد الرحمان من ثقات مشيخة الكوفة .

وقال أبو حاتم ( 1 ) : شيخ صالح ، يكتب حديثه ، وهو عندي خير من أبي بكر الهذلي .

وقال عثمان بن سعيد الدارمي ( 2 ) : أبو بكر النهشلي هو الذي يقول فيه وكيع : أبو بكر بن عبدالله بن أبي القطاف ، لا يقول النهشلي ( 3 ) .

قال محمد بن عبدالله الحضرمي : توفي يوم عيد الفطر سنة ست وستين ومئة ( 4 ) .

روى له مسلم ، والترمذي ، والنسائي ، وابن ماجة .

وروى ابن ماجة حديثا عن أحمد بن يوسف السلمي ، عن أبي عاصم النبيل ، عن أبي بكر يعني النهشلي ، عن الحسين بن عبدالله ، عن عكرمة ، عن ابن عباس : " ذكرت أم إبراهيم عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : أعتقها ولدها ( 5 ) " .

( 1 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1536 .

( 2 ) نفسه .

( 3 ) وقال أيضا عن يحيى بن معين : ثقة ( الترجمة 942 ) ، وقال أيضا : سمعت أحمد بن يونس يقول : كان أبو بكر النهشلي شيخا صالحا مغفلا ، وكان في مرضه حين مات يثب للصلاة ولا يقدر ، فيقال له : إنك في عذر ، أنت ضعيف ، فيقول : أبادر طي صحيفتي ( تاريخه ، الترجمة 930 ) .

( 4 ) وقال ابن سعد : وكان عابدا ناسكا .

ومنهم من يستضعفه ( 6 378 ) .
ووثقه يعقوب بن سفيان ( المعرفة : 3 180 ) ، والدار قطني ( السنن : 2 180 ) ، وبالغ ابن حبان فذكره في " المجروحين " ، وقال : وكان شيخا صالحا فاضلا غلب عليه التقسف حتى صار يهم ولا يعلم ، ويخطئ ولا يفهم ، فبطل الاحتجاج به وإن كان ظاهره الصلاح ( 3 145 ) ، وقال الذهبي في " الميزان " : هو حسن الحديث صدوق ( 4 الترجمة 10004 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : صدوق رمي بالارجاء .

( 5 ) ابن ماجة ( 2516 ) (


159

هكذا وقع عنده في هذا الحديث ، والاشبه أنه أبو بكر بن أبي سبرة ، فإنه معدود في الرواة عن الحسين بن عبدالله وفي شيوخ أبي عاصم النبيل ، بخلاف النهشلي ، والله أعلم .

7268 - ق : أبو بكر الهذلي البصري ، اسمه سلمى بن عبدالله بن سلمى ، وقيل : اسمه روح ، وهو ابن بنت حميد بن عبد الرحمان الحميري .

روى عن : الحسن البصري ، وخالد الربعي ، وسلمة بن جنادة الهذلي ، وشهر بن حوشب ( ق ) ، وعامر الشعبي ، وعكرمة مولى ابن عباس ، وعون بن عبدالله بن عتبة بن مسعود ، وقتادة بن دعامة ( ق ) ، وقزعة بن يحيى ، ومحمد بن سيرين ( ق ) ، ومحمد ابن المنكدر ، وأبي تميمة الهجيمي ، وأبي الزبير المكي ، وأبي المليح الهذلي ، ومعاذة العدوية .

روى عنه : أسباط بن محمد القرشي ، وإسماعيل بن عياش ( ق ) ، وأيوب بن سويد الرملي ( ق ) ، والحسن بن عمرو بن سيف العبدي البصري ، والحسن بن قتيبة المدائني ، وحفص بن عبدالله السلمي قاضي نيسابور ، وسفيان بن عيينة ، وسليمان التيمي وهو أكبر منه ، وشبابة بن سوار ، وعامر بن صالح بن رستم وهو ابن أبي عامر الخراز ، وعبد الملك بن جريج وهو من أقرانه ، وأبو نعيم الفضل بن دكين ، والقاسم بن الحكم العرني ، ومحمد بن مناذر الشاعر ، ومسلم بن إبراهيم ، ومعلى بن الفضل ، ووكيع بن الجراح ( ق ) .

قال أبو مسهر ( 1 ) ، عن مزاحم بن زفر الكوفي : سألت شعبة

( 1 ) الجرح والتعديل : 4 الترجمة 1365 (

160

عن أبي بكر الهذلي ، فقال : دعني لا أقئ ! .

وقال عمرو بن علي ( 1 ) : سمعت يحيى بن سعيد وذكر أبا بكر الهذلي فلم يرضه ولم أسمعه ولا عبد الرحمان يحدثان عنه بشئ قط .

قال : وسمعت يزيد بن زريع يقول : عدلت عن أبي بكر الهذلي عمدا " .

وقال عباس الدوري ( 2 ) ، عن يحيى بن معين : ليس بشئ .

وقال في موضع آخر ( 3 ) : ليس بثقة .

وقال أبو بكر بن أبي خيثمة ( 4 ) ، عن يحيى بن معين : ليس بشئ .

وقال أيضا عن يحيى ( 5 ) : كان غندر يقول : كان أبو بكر الهذلي إمامنا وكان يكذب .

وقال أبو زرعة ( 6 ) : ضعيف .

وقال أبو حاتم ( 7 ) : لين الحديث ، يكتب حديثه ولا يحتج به .

وقال النسائي : ليس بثقة ولا يكتب حديثه ( 8 ) .

قال أبو بكر بن أبي عاصم : مات سنة سبع وستين ومئة ( 9 ) .

( 1 ) نفسه .

( 2 ) تاريخه : 2 697 .

( 3 ) نفسه .

( 4 ) الجرح والتعديل : 4 الترجمة 1365 .

( 5 ) نفسه .

( 6 ) نفسه .

( 7 ) نفسه .

( 8 ) وقال : في " الضعفاء والمتروكين " : ليس بالحافظ عندهم ( الترجمة 158 ) ، ونقل ابن عدي عنه أنه قال : متروك الحديث ( 2 الورقة 20 ‌ 3 1169 ) .
( 9 ) وقال البخاري : ليس بالحافظ عندهم ( تاريخه الكبير : 4 الترجمة 2478 ، ‌ ( $

161

روى له ابن ماجة .

- ع : أبو بكرة الثقفي صاحب النبي صلى الله عليه وسلم ، اسمه : نفيع ابن الحارث .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) .

روى عنه : ابنه عبد الرحمان بن أبي بكرة ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- أبو بكير التيمي ، اسمه : مرزوق .

تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- بخ : أبو بكير النخعي الكوفي ، اسمه : عبدالله بن سعيد ابن خازم .

روى عن : الاجلح بن عبدالله الكندي ، وإسماعيل بن أبي خالد ، وجويبر بن سعيد ، والحجاج بن أرطاة ، وعبد الملك بن جريج ، والعلاء بن المسيب ( بخ ) ، ومحمد بن عبد الرحمان بن أبي ليلى .

روى عنه : إسحاق بن راهويه ، وأبو سعيد عبدالله بن سعيد

‌ والضعفاء الصغير ، الترجمة 158 ) .

وقال البزار : لم يكن حافظا " ( كشف الاستار : 968 ) ، وقال أيضا : لا يكتب أهل العلم حديثه ( كشف الاستار : 3313 ) .

وذكره ابن حبان في " المجروحين " ، وقال : يروي عن الاثبات الاشياء الموضوعات( 1 359 ) .
وذكره الدار قطني في " الضعفاء والمتروكين " ( الترجمة 244 ) ، وقال في " السنن " : ضعيف ( 1 47 ) ، وقال في موضع آخر : متروك ( 2 107 ) ، وهو بين الامر في الضعفاء المتروكين وما نظنه بحاجة إلى مزيد بيان .
( 1 ) 3 الترجمة 6465 .
( 2 ) 27 الترجمة 5860 (

162

الاشج ( بخ ) ، ومحمد بن سلام البيكندي .

روى له البخاري في " الادب " .

وقد ذكرناه في الاسماء مختصرا " ( 1 ) .

7269 - 4 : أبو بلج الفزاري الواسطي ، ويقال : الكوفي ، وهو الكبير ، اسمه : يحيى بن سليم بن بلج ، ويقال : يحيى بن أبي سليم ، ويقال : يحيى بن أبي الاسود .

روى عن : الجلاس ( سي ) ، ويقال : عن أبي الجلاس ، وعن أبيه سليم بن بلج صلى الله عليه وآله ، وعباية بن رفاعة بن رافع بن خديج ، وعمرو بن ميمون الاودي ( ت س ) ، ومحمد بن حاطب الجمحي ( ت س ق ) ، وأبي الحكم العنزي ( د ) .

روى عنه : إبراهيم بن المختار ، وأبو يونس حاتم بن أبي صغيرة ( ت سي ) ، وحصين بن نمير ، وزائدة بن قدامة ( سي ) ، وزهير بن معاوية ، وسفيان الثوري ، وسويد بن عبد العزيز ، وشعبة ابن الحجاج ( ت س ) ، وشعيب بن صفوان ، وهشيم بن بشير ( 4 ) ، وأبو حمزة السكري ، وأبو عوانة ( س ) .

قال إسحاق بن منصور ( 2 ) ، عن يحيى بن معين : ثقة .

وكذلك قال محمد بن سعد ( 3 ) ، والنسائي ، والدار قطني ( 4 ) .

وقال البخاري ( 5 ) : فيه نظر .

( 1 ) 15 الترجمة 3304 .
( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 634 .
( 3 ) طبقاته : 7 311 .

( 4 ) سؤالات البرقاني ، الورقة 12 .

( 5 ) الكامل لابن عدي : 3 الورقة 236 ‌ 7 2685 (

163

وقال أبو حاتم ( 1 ) : صالح الحديث ، لا بأس به .

وقال محمد بن سعد ( 2 ) : قال يزيد بن هارون : قد رأيت أبا بلج وكان جارا " لنا ، وكان يتخذ الحمام يستأنس بهن ، وكان يذكر الله كثيرا " ، وقال : لو قامت القيامة لدخلت الجنة ، يقول الذكر الله عزوجل ( 3 ) .

روى له الاربعة .

7270 - [ تمييز ] : وأما أبو بلج الصغير فاسمه : جارية بن بلج التميمي الواسطي .

يروي عن : لبي بن لباء ، وسراء ( 4 ) بنت نبهان .

ويروي عنه : محمد بن الحسن المزني ، ومحمد بن يزيد ، ويزيد بن هارون : الواسطيون .

ذكرناه للتمييز بينهما .

( 1 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 634 .
( 2 ) طبقاته : 7 311 .

( 3 ) وقال الجوزجاني : غير ثقة ( الترجمة 196 ) .

وقال يعقوب بن سفيان : كوفي لا بأس به ( المعرفة : 3 106 ) .
وذكره ابن حبان في " المجروحين " ، وقال : كان ممن يخطئ ، لم يفحش خطؤه حتى استحق الترك ، ولا أتى منه مالا ينفك البشر عنه فيسلك به مسلك العدول ، فأرى أن لا يحتج بما انفرد من الرواية ، وهو ممن أستخير الله فيه ( 3 113 ) .

وقال الذهبي في " المجرد في رجال ابن ماجة " : صالح الحديث ( الورقة 6 ) .

وقال ابن حجر في " التقريب " : صدوق ربما أخطأ .

( 4 ) وقع في تاريخ البخاري الكبير : " سمراء " ( 9 الترجمة 124 ) ، وفي الجرح والتعديل : " سمراء بنت نهيك " ( 2 الترجمة 2160 ) وكله تحريف من الناشرين ، والصواب ما أثبتناه وهي : سراء بنت نبهان الغنوية الصحابية ، ترجمها ابن سعد ( 8 310 ) وغيره (

164

باب التاء

- أبوالتجيب المصري ، مولى عبدالله بن سعد بن أبي سرح ، ويقال : أبو النجيب بالنون ، وهو أشهر .

يأتي .

- بخ س : أبوتحيي الحنفي الكوفي ، اسمه : حكيم بن سعد .

روى عن : علي بن أبي طالب ( بخ عس ) ، وغيره .

روى عنه : عمران بن ظبيان ( بخ س ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- س : أبو تقي الحمصي ، اسمه : عبدالحميد بن إبراهيم .

روى عن : عبدالله بن سالم ( س ) ، وغيره .

روى عنه : عمران بن بكار الكلاعي ( س ) ، وغيره .

روى له النسائي : وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- د س ق ي : أبو تقي الحمصي الاصغر ، اسمه : هشام ابن عبدالملك اليزني .

( 1 ) 7 الترجمة 1467 .
( 2 ) 16 الترجمة 3704 (

165

روى عن : بقية بن الوليد ( د س ق ) ، وغيره .

روى عنه : أبو داود وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ع : أبوتميلة المروزي ، اسمه : يحيى بن واضح .

روى عن : الحسين بن واقد ( م س ) ، وغيره .

روى عنه : يعقوب بن إبراهيم الدورقي ( م س ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- م قد ت س ق : أبو تميم الجيشاني ، اسمه : عبدالله بن مالك .

روى عن : عمر بن الخطاب ( ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : عبدالله بن هبيرة ( م ت س ق ) ، وغيره .

روى له أبو داود في " القدر " والباقون سوى البخاري .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- خ 4 : أبو تميمة الهجيمي ، اسمه : طريف بن مجالد .

روى عن : أبي هريرة ( 4 ) ، وغيره .

روى عنه : سليمان التيمي ( خ س ) ، وغيره .

روى له الجماعة سوى مسلم .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

( 1 ) 30 الترجمة 6583 .
( 2 ) 32 الترجمة 6938 .
( 3 ) 15 الترجمة 3514 .
( 4 ) 13 الترجمة 2962 (

166

- خ م د س ق : أبو توبة الحلبي ، اسمه : الربيع بن نافع .

روى عن : معاوية بن سلام ( خ م د س ق ) ، وغيره .

روى عنه : أبو داود ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ع : أبوالتياح الضبعي ، اسمه : يزيد بن حميد .

روى عن : أنس بن مالك ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

9 الترجمة 1872 .
( 2 ) 32 الترجمة 6978 (

167

باب الثاء

- س : أبو ثابت الثعلبي الكوفي ، اسمه : أيمن بن ثابت .

روى عن : عبدالله بن عباس ( س ) ، وغيره .

روى عنه : أبو يعفور الصغير ( س ) ، وغيره .

روى له النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- خ سي : أبو ثابت المديني ، اسمه : محمد بن عبيداللهابن محمد روى عن : عبد العزيز بن أبي حازم ( خ سي ) ، وغيره .

روى عنه : البخاري ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7271 - ع : أبو ثعلبة الخشني صاحب النبي صلى الله عليه وسلم .

اختلف في اسمه واسم أبيه اختلافا كبيرا " ، كما سيأتي .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) ، وعن معاذ بن جبل ، وأبي عبيدة ابن الجراح .

روى عنه : جبير بن نفير الحضرمي ( م د س ) ، وحبيب بن صهيب إن كان محفوظا " ، وأبو الزاهرية حدير بن كريب ، وحميد ابن عبدالله المزني ، وسعيد بن المسيب ( ق ) ، وعبد الله بن عمرو

( 1 ) 3 الترجمة 597 .
( 2 ) 26 الترجمة 5436 (

168

ابن العاص ( س ) إن كان محفوظا " ، وعبد الرحمان بن سابط وقيل لم يدركه ، وعروة بن رويم اللخمي ( ق ) ، وعطاء بن يزيد الليثي ( س ) ، وعمير بن هانئ ، وأبو عبيد الله مسلم بن مشكم ( د س ) ، ومكحول الشامي ( م ت ) ولم يسمع منه ، وناشرة بن سمي اليزني ، وأبو إدريس الخولاني ( ع ) ، وأبو أسماء الرحبي ( ت ) ، وأبو أمية الشعباني ( عخ د ت ق ) ، وأبو رجاء العطاردي ، وأبو قلابة الجرمي ( ت ) ولم يسمع منه .

وقدم على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يتجهز إلى حنين ، فأسلم ، وضرب له بسهمه ، وبايع بيعة الرضوان ، وأرسله إلى قومه فأسلموا .

قال القاضي أبو علي عبد الجبار بن عبدالله بن محمد الخولاني صاحب " تاريخ داريا ( 1 ) " : ذكر أبي ثعلبة الخشني واسمه جرثوم بن ناشر والدليل على نزوله داريا ومقامه بها حديث ابن جابر عن عمير بن هانئ العنسي حيث يقول : كنا بداريا في المسجد ومعنا أبو ثعلبة الخشني صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم مع من روى عنه من أهل داريا .

وقد قيل : إن أبا ثعلبة كان يسكن بقرية البلاط ( 2 ) وأن من ولده بها قوما " إلى هذا اليوم .

قال أبو علي : وأرى أن ولده انتقلوا من داريا ، فسكنوا البلاط ، لان حديث ابن جابر عن عمير ابن هانئ مشهور معروف عند أهل العلم ، والله أعلم .

وقال عبيدالله بن سعد بن إبراهيم الزهري : قال أحمد : بلغني عن أبي مسهر ، قال : سمعت سعيد بن عبد العزيز ، قال :

( 1 ) هذا ، والذي يأتي من أخبار أخذه من تاريخ دمشق : 19 الورقة 1 فما بعد .

( 2 ) قرية من غوطة دمشق ، لا تزال عامرة (


169

أبو ثعلبة اسمه جرثومة ( 1 ) .

وقال سليمان بن أحمد الواسطي ، عن أبي مسهر : سمعت سعيد بن عبد العزيز يقول : اسم أبي ثعلبة جرثوم بن لاشر بن وبرة .

وقال أبو زرعة الدمشقي : سمعت أبا مسهر يقول : اسم أبي ثعلبة الخشني جرثوم .

وقال أبو زرعة في موضع آخر : حدثني سليمان بن عبد الرحمان ، قال : سألت بعض ولد أبي ثعلبة الخشني عن اسمأبي ثعلبة ، فقال : لاشر بن جرثوم .

وقال النسائي : حدثنا عمرو بن منصور ، قال : حدثنا أبو مسهر ، قال : حدثنا سعيد بن عبد العزيز قال : اسم أبي ثعلبة جرثوم ، وقيل جرهم .

وقال يعقوب بن سفيان : قلت لهشام بن عمار : ما اسم أبي ثعلبة الخشني ؟ قال : يقولون جرثوم بن عمرو .

فقلت له : تقول قوم هاهنا ، نحن من ولده اسمه فلان .

قال : كذبوا ليس هؤلاء من ولده .

وقال أبو بكر الاثرم : قلت لابي عبدالله أحمد بن حنبل : أبو ثعلبة أي شئ اسمه ؟ فقال : قد اختلفوا فيه ، فقالوا : جرثوم .

قلت : جرثوم بن عمرو ؟ قال : نعم .

قال أبو عبد الله : وقالوا : جرهم ابن ناشم ، وفي رواية : ابن الاشم .

وقال عبدالله بن أحمد بن حنبل ، عن أبيه : أبو ثعلبة الخشني جرهم بن ناشم .

( 1 ) الذي في " المعرفة " ليعقوب ، وبالاسناد نفسه : جرثوم ( 3 170 ) (

170

وقال أبو القاسم البغوي : حدثني ابن زنجويه ، قال : بلغني أن اسم أبي ثعلبة جرهم بن ناشم .

وقال أبو الحسن بن سميع : أبو ثعلبة الخشني ، قال أبو سعيد ، يعني دحيما : اسمه جرثوم ، داره بالبلاط ، وولده بها ، مات بالشام .

وقال أبو الحسين بن بشران ، عن عثمان بن أحمد ابنالسماك ، عن حنبل بن إسحاق : حدثني أبو عبد الله ، قال : أبو ثعلبة الخشني جرهم بن ناشم .

قال : وبلغني عن سعيد بن عبد العزيز ، قال : أبو ثعلبة اسمه جرثوم .

قال الحافظ أبو القاسم : في رواية ابن بشران : ناشم بالنون والشين - وكان في الاصل العتيق باسم - بالباء والسين - وكذلك في نسخة بخط أبي عمر بن حيويه كتبها عن ابن السماك ، والله أعلم .

وقال صالح بن أحمد بن حنبل ، عن أبيه : أبو ثعلبة الخشني جرهم بن ناشم .

قال أبي : بلغني عن أبي مسهر ، قال : سمعت سعيد بن عبد العزيز قال : أبو ثعلبة الخشني اسمه جرثوم .

وقال نوح بن حبيب : اسم أبي ثعلبة الخشني جرثوم بن عمرو سمعته من هشام بن عمار .

وقال نوح بن حبيب في موضع آخر : أبو ثعلبة الخشني اسمه جرهم بن ناشم .

وقال خليفة بن خياط : أبو ثعلبة الخشني اسمه الاشق بن جرهم ، ويقال : اسمه جرثومة بن ناشج ، ويقال : اسمه جرهم ( 1 ) .

( 1 ) وقع في المطبوع من الطبقات ( 305 ) : " جرم " لعله من الطبع (


171

وقال في موضع آخر : ومن خشين ، وهو وائل بن النمر بن وبرة بن تغلب بن حلوان بن عمران بن الحاف بن قضاعة : أبو ثعلبة الخشني .

وقال أبو بكر ابن البرقي : اسمه جرثومة بن الاشتر بن جرثوم ،ممن بايع تحت الشجرة .

قال : وقال بعض الناس اسمه الاشق بن جرهم ، ويقال : جرثومة .

وقال محمد بن سعد : أبو ثعلبة الخشني ، وخشين من قضاعة ، واسم أبي ثعلبة فيما أخبرنا أصحابنا ( 1 ) : جرهم بن ناشم .

قال : وأخبرت عن أبي مسهر الدمشقي أنه قال : جرثومة بن عبد الكريم .

وقال في موضع آخر : وممن نزل الشام أبو ثعلبة الخشني ، واسمه جرهم بن ناشم ، وخشينة حي من قضاعة .

وقال الدار قطني ( 2 ) : وأما خشين فهي قبيلة ، وهم خشين بن النمر بن وبرة بن تغلب بن حلوان بن عمران بن الحاف بن قضاعة ، منهم : أبو ثعلبة الخشني ، بايع ( 3 ) رسول الله صلى الله عليه وسلم بيعة الرضوان وضرب له بسهمه يوم حنين ، وأرسله إلى قومه فأسلموا .

وأخو عمرو بن جرهم أسلم على عهد النبي صلى الله عليه وسلم ، وهما من ولد لبوان بن مر بن خشين .

وقال أبو نصر بن ماكولا ( 4 ) : أما خشين - بضم الخاء المعجمة

( 1 ) في المطبوع من طبقات ابن سعد : " أصحابه " ( 7 284 ) .
( 2 ) المؤتلف : 2 680 .

( 3 ) من هنا إنما نقله الدار قطني من ابن الكلبي ، وصرح به .

( 4 ) الاكمال : 2 467 (

172

وفتح الشين المعجمة - فهو خشين بن النمر بن وبرة .

ثم ذكر نحو ما ذكر الدار قطني .

وقال أبو نصر الكلاباذي : أبو ثعلبة الخشني ، وخشينة حي من قضاعة .

وقال الحافظ أبو نعيم الاصبهاني : أبو ثعلبة الخشني لاشر ابن حمير ، ويقال : لاشومة بن جرثوم ، وقيل : ناشب بن عمرو ، وقيل : لاس بن جلهم ، وقيل : غرنوق بن ناشم ، وقيل : ناشر ، وقيل : خريم بن ناشب ، وقيل : جرهم بن ناشم ، وقيل : جرثوم .

وقال في موضع آخر : جرثوم بن ناشب ، وقيل : ابن ناشم ، وقيل : ابن ناشر ، وقيل : ابن لاس ، وقيل : جرهم .

واختلف فيه ، وقيل غير ما ذكرنا ، كنيته أبو ثعلبة الخشني ، وخشينة بطن من قضاعة .

وقال في موضع آخر : لاشر بن حمير ، وقيل : لاشومة بن جرثومة ، وقيل : لاس بن جلهم ، أبو ثعلبة الخشني ، مختلف في اسمه ، وقيل : غرنوق بن ناشم ، وقيل : ناشر ، وقيل : ناشب بن عمرو ، وقيل : خريم بن ناشب ، وقيل : جرهم بن ناشم ، وقيل : جرثوم .

وقال مسلم بن الحجاج ( 1 ) : أبو ثعلبة الخشني جرهم بن ناشم ، ويقال : جرثوم ، له صحبة .

قال : وقال الدارمي : لاس بن حمير .

( 1 ) الكنى ، الورقة 18 (


173

وقال الترمذي ( 1 ) : أبو ثعلبة اسمه جرثوم ( 2 ) ، ويقال : جرهم ، ويقال : ناشب .

وقال النسائي في موضع آخر : أبو ثعلبة الخشني جرثوم بن ناشم وقيل : ناشب .

وقال أحمد بن محمد بن عيسى صاحب " تاريخ الحمصيين " : بلغني أن أبا ثعلبة أقدم إسلاما " من أبي هريرة ، ولم يقاتل مع علي ولا مع معاوية ، ومات في أول إمرة معاوية .

وقال عبد الرحمان بن يزيد بن جابر ، عن إسماعيل بن عبيدالله : بينا أبو ثعلبة الخشني وكعب جالسين ذات يوم إذ قال أبو ثعلبة : يا أبا إسحاق ما من عبد يفرغ لعبادة الله إلا كفاه الله مؤونة الدنيا .

قال : أشئ سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم أم شئ تراه ؟ قال : بل شئ أراه .

قال ( 3 ) : فإن في كتاب الله المنزل : من جمع همومه هما واحدا " فجعله في طاعة الله كفاه الله ما همه ، وضمن السموات والارض ( 4 ) فكان رزقه على الله وعمله لنفسه ، ومن فرق همومه فجعل في كل واد هما " ، لم يبال الله في أيها هلك .

ثم تحدثا ساعة ، فمر رجل يختال بين بردين ، فقال أبو ثعلبة : يا أبا إسحاق بئس الثوب ثوب الخيلاء .

فقال : أشئ سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ قال : بل شئ أراه .

قال : فإن في كتاب الله المنزل : من لبس ثوب خيلاء لم ينظر الله إليه حتى يضعه عنه وإن كان يحبه .

( 1 ) الترمذي ( 1796 ) .

( 2 ) تحرف في المطبوع من الترمذي إلى : جرثوب .

( 3 ) يعني : كعب .

( 4 ) ضبب المؤلف في هذا الموضع (


174

وقال محفوظ بن علقمة ، عن عبد الرحمان بن عائذ : قال ناشرة بن سمي : ما رأينا أصدق حديثا " من أبي ثعلبة الخشني ، لقد صدقنا حديثه في الفتنة الاولى فتنة علي .

قال : وكان أبو ثعلبة لا يأتي عليه ليلة إلا خرج ينظر إلى السماء ، فينظر كيف هي ، ثم يرجع فيسجد .

وقال داود بن رشيد ( 1 ) : حدثنا الوليد بن مسلم أن أبا ثعلبة كان يقول : إني لارجو أن لا يخنقني الله كما يخنقكم ، فبينما هو في صرحة داره إذ نادى : يا عبد الرحمان - وقد قيل : عبد الرحمان جاء رسول الله ( 2 ) صلى الله عليه وسلم - فلما أحس بالموت أتى مسجد بيته فخر ساجدا " ، فمات وهو ساجد .

هذا مرسل .

وقال خالد بن محمد الكندي ، عن أبي الزاهرية : سمعت أبا ثعلبة يقول : إني لارجو أن لا يخنقني الله كما أراكم تخنقون عند الموت .

قال : فبينما هو يصلي في جوف الليل قبض وهو ساجد ، فرأت ابنته أن أباها قد مات ، فاستيقظت فزعة ، فنادت أمها : أين أبي ؟ قالت : في مصلاه .

فنادته ، فلم يجبها ، فأنبهته ، فوجدته ساجدا " ، فحركته ، فوقع لجنبه ميتا .

قال أبو عبيد القاسم بن سلام ، ومحمد بن سعد ، وخليفة ابن خياط ، وأبو حسان الزيادي ، وهارون بن عبدالله : مات سنة خمس وسبعين .

زاد بعضهم : بالشام .

( 1 ) هو أيضا " في حلية الاولياء : 2 31 .

( 2 ) الذي في المطبوع من الحلية : إذ نادى يا عبد الرحمان ، وقد قتل عبد الرحمان معرسول الله صلى الله عليه وسلم (


175

روى له الجماعة ( 1 ) .

- ت ق : أبوثفال المري ، اسمه : ثمامة بن وائل .

روى عن : أبي بكر رباح بن عبد الرحمان بن أبي سفيان بن حويطب بن عبدالعزى ( ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : عبد الرحمان بن حرملة الاسلمي ( ت ) ، وغيره .

روى له الترمذي ، وابن ماجه .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7272 - د : أبو ثمامة القماح الحناط ، حجازي .

قال أبو حاتم بن حبان ( 3 ) : أبو ثمامة القماح حريف ( 4 ) كعب ابن عجرة .

روى عن : كعب بن عجرة ( د ) .

روى عنه : سعد بن إسحاق بن كعب بن عجرة ( د ) ، وسعيد بن أبي سعيد المقبري ، وقيل : أبو سعيد المقبري .

قال عباس الدوري ( 5 ) : قلت ليحيى : ما القماح ؟ قال : يبيع القمح .

وقال الدار قطني ( 6 ) : لا يعرف ، متروك .

( 1 ) هذا هو آخر الجزء الحادي والاربعين بعد المئتين ، وكتب ابن المهندس في حاشية نسخته بلاغا " يفيد مقابلته بأصل المؤلف .

( 2 ) 4 الترجمة 857 .
( 3 ) الثقات : 5 566 .

( 4 ) يعني : من أهل حرفته .

( 5 ) تاريخه : 2 698 .

( 6 ) سؤالات البرقاني ، الورقة 13 (


176

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) .

روى له أبو داود ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 2 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا إسماعيل بن عمر ، قال : حدثنا داود بن قيس ، عن سعد بن إسحاق بن فلان ابن كعب بن عجرة أن أبا ثمامة الحناط حدثه أن كعب بن عجرة ، قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " إذا توضأ أحدكم فأحسن وضوءه ، ثم خرج عامدا " إلى الصلاة فلا يشبك بين يديه فإنه في صلاة " .

رواه ( 3 ) عن محمد بن سليمان الانباري ، عن عبدالملك بن عمرو العقدي ، عن داود بن قيس ، نحوه .

وقد وقع لنا أعلى من هذا بدرجة أخرى إلا أن في طريقه إجازة .

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، وداود بن محمد بن ما شاذة ، وعفيفة بنت أحمد ،

( 1 ) الثقات : 5 566 .
وقال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف ، وخبره منكر ( 4 الترجمة10048 ) وقال ابن حجر في " التقريب " : مجهول الحال .
( 2 ) مسند أحمد : 4 241 .

( 3 ) أبو داود ( 562 ) (


177

قالوا : أخبرتنا فاطمة بنت عبدالله ، قالت : أخبرنا أبو بكر بن ريذة ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال : حدثنا الحسن بن سهل المجوز البصري ، قال : حدثنا عثمان بن الهيثم المؤذن ، قال : حدثنا داود بن قيس الفراء ، قال : حدثنا سعيد بن إسحاق بن كعب ابن عجرة ، عن أبي ثمامة الحناط ، قال : لقيني كعب بن عجرة وأنا متوجه إلى المسجد مشبك بين أصابعي فقال : إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " إذا توضأ أحدكم ثم أتى المسجد فلا يشبك بين أصابعه ، فإنه في صلاة " .

7273 - ت : أبو ثور الازدي الحداني الكوفي .

وحدان حي من الازد .

روى عن : حذيفة بن اليمان ، وعبد الله بن مسعود ، وأبي هريرة ( ت ) .

روى عنه : عامر الشعبي ( ت ) ، وعمرو بن مرة ، وقيل : عمرو ابن مرة ، عن أبي البختري الطائي ، عنه .

قال أبو عبيد الاجري : سألت أبا داود عن أبي ثور الحداني ، فقال : كوفي جليل ، أدرك أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم .

قلت : هو حبيب بن أبي مليكة ؟ قال : قد قال قوم هو حبيب بن أبي مليكة .

وقال الترمذي ( 1 ) : أبو ثور الازدي اسمه حبيب بن أبي مليكة .

وفرق الحاكم أبو أحمد وغيره بينهما ، كما تقدم في ترجمة

( 1 ) الترمذي ( 455 ) (


178

حبيب بن أبي مليكة ( 1 ) .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 2 ) .

روى له الترمذي حديثا " واحدا " ، وقد وقع لنا بعلو عنه .

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الواسطي ، ومحمد بن عبدالمؤمن ، قالا : أخبرنا أبو البركات بن ملاعب ، قال : أخبرنا القاضي أبو الفضل الارموي ، قال : أخبرنا الشريف أبو الغنائم ابن المأمون ، قال : أخبرنا الحافظ أبو الحسن الدار قطني ، قال : حدثنا أبو إسحاق إبراهيم بن محمد بن إبراهيم العمري ، قال : حدثنا أبو كريب محمد بن العلاء ، قال : حدثنا يحيى بن زكريا بن أبي زائدة ، عن إسرائيل ، عن عيسى بن أبي عزة ، عن الشعبي ، عن أبي ثور الازدي ، عن أبي هريرة ، قال : أوصاني خليلي صلى الله عليه وسلم بثلاث لا أدعهن في حضر ولا سفر ، أوصاني أن لا أنام إلا على وتر ، وصلاة الضحى ، وصيام ثلاثة أيام من كل شهر .

قال الدار قطني : غريب من حديث الشعبي ، عن أبي ثور ، عن أبي هريرة .

تفرد به عيسى بن أبي عزة عنه ، وتفرد به إسرائيل عن عيسى ، وتفرد به يحيى عن إسرائيل .

رواه الترمذي ( 3 ) عن أبي كريب ، فوافقناه فيه بعلو ، وقال : حسن غريب .

( 1 ) 5 الترجمة 1100 .
( 2 ) الثقات : 5 572 .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

( 3 ) الترمذي ( 455 ) (


179

- د ق : أبو ثور الكلبي الفقيه ، اسمه : إبراهيم بن خالد .

روى عن : محمد بن إدريس الشافعي ، وغيره .

روى عنه : أبو داود وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ق : أبو الثورين القرشي الجمحي المكي ، اسمه : محمد بن عبد الرحمان بن أبي بكر .

روى عن : عبدالله بن عباس ( ق ) ، وغيره .

روى عنه : عثمان بن الاسود ( ق ) ، وغيره .

روى له ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

( 1 ) 2 الترجمة 169 .
( 2 ) 25 الترجمة 5391 (

180

باب الجيم

- ت : أبو الجارود الاعمى الكوفي ، اسمه : زياد بن المنذر .

روى عن : عطية العوفي ( ت ) ، وغيره .

روى عنه : عمار بن محمد الثوري ( ت ) ، وغيره .

روى له الترمذي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7274 - د ت : أبو الجارية العبدي البصري .

روى عن : شعبة بن الحجاج ( د ت ) .

روى عنه : أمية بن خالد ( د ت ) ( 2 ) .

روى له أبو داود ، والترمذي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، وزينب بنت مكي ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 3 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبو عبد الله العنبري ،

( 1 ) 9 الترجمة 2070 .

( 2 ) جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 3 ) مسند أحمد : 5 121 (

181

قال : حدثنا أمية بن خالد ، قال : حدثنا أبو الجارية العبدي ، عن شعبة ، عن أبي إسحاق ، عن سعيد بن جبير ، عن ابن عباس ، عن أبي بن كعب ، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قرأ

( قد بلغت من لدني )

ثقلها .

رواه أبو داود ( 2 ) عن أبي عبدالله محمد بن عبد الرحمان العنبري ، فوافقناه فيه بعلو .

ورواه الترمذي ( 3 ) عن أبي بكر بن نافع العبدي عن أمية بن خالد ، فوقع لنا بدلا عاليا ، وقال غريب لا نعرفه إلا من هذا الوجه .

وأبو الجارية العبدي مجهول لا نعرف اسمه ، وأمية بن خالد ثقة .

7275 - ت : أبو جبير ، والد صالح بن أبي جبير ، مولى الحكم بن عمرو الغفاري .

روى عن : رافع بن عمرو الغفاري ( ت ) .

روى عنه : ابنه صالح بن أبي جبير ( ت ) ( 4 ) .

روى له الترمذي .

وقد كتبنا حديثه في ترجمة ابنه صالح بن أبي جبير .

7276 - بخ 4 : أبو جبيرة بن الضحاك الانصاري ، أخو

( 1 ) الكهف : 76 .

وقراءة المصحف بتخفيف " بلغت " .

( 2 ) أبو داود ( 3985 ) .

( 3 ) الترمذي ( 2933 ) .

( 4 ) قد صحح الترمذي حديثه ( 1288 ) ، ولذلك قال الذهبي في " الكاشف " : صالح .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (


182

ثابت بن الضحاك ، له صحبة ، حديثه في أهل الكوفة .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( بخ 4 ) .

روى عنه : حسان بن كريب ، وشبيل بن عوف ، وعامر الشعبي ( بخ 4 ) ، وقيس بن أبي حازم ، وابنه محمود بن أبي جبيرة ابن الضحاك .

روى له البخاري في " الادب " والباقون سوى مسلم .

وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم ، بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بالاسناد المذكور آنفا " ، إلى عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا إسماعيل ، قال : حدثنا داود بن أبي هند عن الشعبي ،قال : حدثني أبو جبيرة بن الضحاك ، قال : فينا نزلت في بني سلمة

( ولا تنابزوا بالالقاب )

( 1 ) قال : قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة وليس منا رجل إلا له اسمان أو ثلاثة ، فكان إذا دعا أحدا " منهم باسم من تلك الاسماء ، قالوا : يا رسول الله إنه يغضب من هذا .

قال : فنزلت

( ولا تنابزوا بالالقاب )

أخرجوه ( 2 ) من حديث داود بن أبي هند .

وأخبرنا أبو الحسن ابن البخاري ، وأبو إسحاق ابن الدرجي ،

( 1 ) الحجرات : 11 .

( 2 ) أبو داود ( 4962 ) ، والترمذي ( 3268 ) ، والنسائي في التفسير من الكبرى ، كما في " التحفة " ( 11882 ) (


183

قالا : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد .

( ح ) : وأخبرنا أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا أسعد ابن أبي طاهر الثقفي ، قال : أخبرنا جعفر بن عبد الواحد الثقفي .

قالا : أخبرنا أبو طاهر بن عبدالرحيم الكاتب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن فورك القباب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن أبي عاصم ، قال : حدثنا أبو بكر يعني ابن أبي شيبة ، قال : حدثنا عبدالله بن إدريس ، عن داود ، عن الشعبي ، عن أبي جبيرة بن الضحاك ، قال : فينا معشر الانصار نزلت هذه الاية

( ولا تنابزوا بالالقاب )

، قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم علينا والرجل له الاسمان والثلاثة ، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم ربما دعاهم ببعض تلك الاسماء ، فيقال : يا رسول الله إنه يغضب من هذه ، فنزلت :

( ولا تنابزوا بالالقاب )

رواه ابن ماجة ( 1 ) عن أبي بكر بن أبي شيبة ، فوافقناه فيه بعلو .

- ت س ق : أبو الجحاف التميمي البرجمي ، اسمه داود ابن أبي عوف .

روى عن : أبي حازم الاشجعي ( س ق ) ، وغيره .

روى عنه : سفيان الثوري ( س ق ) ، وغيره .

روى له الترمذي ، والنسائي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

( 1 ) ابن ماجة ( 3741 ) .

( 2 ) 8 الترجمة 1779 (

184

ع : أبو جحيفة السوائي ، له صحبة ، اسمه : وهب بن عبدالله .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) .

روى عنه : عامر الشعبي ( خ ت س ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7277 - د س : أبو الجراح ، مولى أم حبيبة زوج النبي صلى الله عليه وسلم ، قيل : اسمه الزبير ، وقال بعض الرواة : عن الجراح .

روى عن : عثمان بن عفان ، ومولاته أم حبيبة زوج النبي صلى الله عليه وسلم ( د س ) .

روى عنه : سالم بن عبدالله بن عمر ( د س ) ، وعبد الواحد ابن عمير شيخ لعيسى بن يزيد المروزي .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 2 ) .

روى له أبو داود ، والنسائي حديثا " واحدا " ، وقد وقع لنا بعلو عنه .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم ابن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو

( 1 ) 31 الترجمة 6760 .
( 2 ) الثقات : 5 561 ، وقال : ومن قال الجراح فقد وهم .

ووثقه الذهبي في " الكاشف " ، وقال في " الميزان " : وثق .

وقال ابن حجر في " التقريب " مقبول (


185

بكر بن مالك ، قال ( 1 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد بن حنبل ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا يحيى بن سعيد ، عن عبيدالله ، قال : أخبرني نافع ، عن سالم ، عن أبي الجراح ، عن أم حبيبة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " لا تصحب الملائكة رفقة فيها جرس " .

وبه ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا عبد الرحمان - يعني ابن مهدي - عن مالك ، عن نافع ، عن سالم بن عبدالله ، عن أبي الجراح مولى أم حبيبة ، عن أم حبيبة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال : " إن العير التي فيها جرس لا تصحبها الملائكة " .

رواه أبو داود ( 2 ) عن مسدد عن يحيى بن سعيد ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

ورواه النسائي ( 3 ) عن هارون بن عبدالله عن معن بن عيسى ، وعن الحارث بن مسكين ( 4 ) عن عبد الرحمان بن القاسم .

جميعا " عن مالك .

ذكر الشيخ ( 5 ) أنه ليس له غير هذا الحديث ، وليس كذلك فإن له أحاديث غير هذا الحديث ، منها ما أخبرناه المشايخ الثلاثة بالاسناد المذكور آنفا " عن عبدالله بن أحمد بن حنبل ، قال ( 6 ) : حدثني أبي ، قال : حدثنا يعقوب - يعني ابن إبراهيم بن سعد ، قال : حدثنا أبي عن ابن إسحاق ، قال : حدثني محمد بن طلحة

( 1 ) مسند أحمد : 6 326 .

( 2 ) أبو داود ( 2554 ) .

( 3 ) في الكبرى ، كما في " تحفة الاشراف " ( 15870 ) .

( 4 ) كذلك .

( 5 ) يعني : عبد الغني المقدسي صاحب " الكمال " .

( 6 ) مسند أحمد : 6 325 (

186

ابن يزيد بن ركانة ، عن سالم بن عبدالله بن عمر ، عن أبي الجراح مولى أم حبيبة ، عن أم حبيبة أنها حدثته ، قالت : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " لولا أن أشق على أمتي لامرتهم بالسواك عند كل صلاة كما تتوضؤون " .

ومنها ما أخبرنا به بعض مشايخنا عن يوسف بن خليل ، قال : أخبرنا أبو الحسن الجمال .

وأنبأنا به أحمد بن أبي الخير إجازة ، إن لم يكن سماعا " ، عن أبي الحسن الجمال إذنا " ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا سليمان بن أحمد ، قال : حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري ، قال : أخبرنا عبد الرزاق ، عن معمر ، عن أيوب ، عن نافع ( 1 ) ، عنالجراح ، عن أم حبيبة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " إن الذي يشرب في آنية الفضة إنما يجرجر في بطنه نار جهنم " .

كذا وقع في هذه : " عن نافع ، عن الجراح " ، لم يذكر بينهما أحدا " ، وأراه سقط منه سالم بن عبدالله بن عمر ، والله أعلم .

وله حديث آخر عن عثمان بن عفان .

7278 - ت : أبو الجراح المهري .

روى عن : جابر بن صبح الراسبي ( ت ) .

روى عنه : أبو عاصم النبيل ( ت ) ( 2 ) .

( 1 ) ضبب المؤلف في هذا الموضع ، لما سيذكره بعد قليل .

( 2 ) قال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف ( 4 الترجمة 10059 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مجهول (

187

روى له الترمذي ، وقد وقع لنا حديثه عاليا " جدا " .

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي وفاطمة بنت عبدالله - قال محمود : أخبرنا أبو الحسين بن ما شاذة ، وقالت فاطمة : أخبرنا أبو بكر بن ريذة - قالا : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال : حدثنا أبو مسلم الكشي ، قال : حدثنا أبو عاصم ، عن أبي الجراح ، عن جابر بن صبح ، عن أم شراحيل ، عن أم عطية أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث عليا " في سرية فرأيته رافعا " يديه وهو يقول : " اللهم لا تمتني حتى تريني عليا " .

رواه أحمد بن حنبل عن أبي عاصم ، فوافقناه فيه بعلو .

ورواه الترمذي ( 2 ) عن محمد بن بشار وغير واحد عن أبي عاصم ، فوقع لنا بدلا عاليا " بدرجتين ، وقال : حسن غريب ، إنما نعرفه من هذا الوجه .

7279 - عس : أبو جرو المازني .

" شهدت عليا " ( عس ) والزبير ( عس ) حين تواقفا .

الحديث " .

روى عنه : عبدالملك بن مسلم الرقاشي ( عس ) ( 2 ) .

روى له النسائي في " مسند علي " .

وقد كتبنا حديثه في

( 1 ) الترمذي ( 3737 ) .

( 2 ) قال الذهبي في " الميزان " : مجهول ( 4 الترجمة 10061 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

قال بشار : تجهيله أولى (


188

ترجمة عبدالله بن محمد بن عبدالملك بن مسلم الرقاشي ( 1 ) .

7280 - بخ د ت س : أبو جري الهجيمي التميمي ، اسمه : جابر بن سليم ، ويقال : سليم بن جابر ( 2 ) ( بخ ) ، له صحبة .

وهو من بني أنمار بن الهجيم بن عمرو بن تميم .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( بخ د ت س ) .

روى عنه : سهم بن المعتمر ( س ) ، وعبيدة أبوخداش ( س ) ، وعقيل بن طلحة السلمي ( س ) ، وقرة بن موسى الهجيمي ( بخ س ) ، ومحمد بن سيرين ، وأبو تميمة الهجيمي ( د ت س ) .

روى له البخاري في " الادب " ، وأبو داود ، والترمذي ، والنسائي .

7281 - 4 : أبو الجعد الضمري ، له صحبة .

قيل : اسمه أدرع ، وقيل : عمرو بن بكر ، وقيل : جنادة .

وهو من بني ضمرة ابن بكر بن عبد مناة ، وله دار بالمدينة في بني ضمرة .

قال محمد بن سعد ( 3 ) : بعثه النبي صلى الله عليه وسلم يحتبس قومه لغزوة الفتح ولغزوة تبوك .

روى عنه : النبي صلى الله عليه وسلم ( 4 ) ، وعن سلمان الفارسي .

روى عنه : عبيدة بن سفيان الحضرمي ( 4 ) .

( 1 ) 16 الترجمة 3541 .
( 2 ) قال البخاري : جابر بن سليم أصح ، وكذا ذكره البغوي والترمذي وابن حبان وغيرهم ( تهذيب : 11 54 ) .

( 3 ) هو في القسم غير المطبوع من طبقات ابن سعد (


189

روى له الاربعة ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 1 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا يحيى بن سعيد ، عن محمد بن عمرو ، قال : حدثني عبيدة بن سفيان الحضرمي ، عن أبي الجعد الضمري وكانت له صحبة ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من ترك ثلاث جمع تهاونا " من غير عذر طبع الله على قلبه " .

أخرجه أبو داود ( 2 ) ، والنسائي ( 3 ) من حديث يحيى بن سعيد ،فوقع لنا بدلا عاليا .

وأخرجه الترمذي ( 4 ) من حديث عيسى بن يونس عن محمد بن عمرو ، وقال : سألت محمدا " عن اسم أبي الجعد الضمري فلم يعرف اسمه ، وقال : لا أعرف له عن النبي صلى الله عليه وسلم إلا هذا الحديث ، ولا يعرف إلا من حديث محمد بن عمرو .

وأخرجه ابن ماجة ( 5 ) من حديث عبدالله بن إدريس ويزيد بن هارون عن محمد بن عمرو .

وقد وقع لنا حديث يزيد بن هارون عاليا " جدا " .

( 1 ) مسند أحمد : 3 424 ، 425 .

( 2 ) أبو داود ( 1052 ) .

( 3 ) النسائي : 3 88 .

( 4 ) الترمذي ( 500 ) .

( 5 ) ابن ماجة ( 1125 ) (


190

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي وفاطمة بنت عبدالله - قال محمود : أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه ، وقالت فاطمة : أخبرنا أبو بكر بن ريذة - قالا : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال ( 1 ) : حدثنا إدريس بن جعفر العطار ، قال : حدثنا يزيد بن هارون ، قال : حدثنا محمد بن عمرو ، قال : سمعت عبيدة بن سفيان ، قال : سمعت أبا الجعد الضمري يقول : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " من ترك ثلاث جمعات متواليات تهاونا " بها طبع الله على قلبه " .

- م : أبو الجعد الغطفاني ، والد سالم بن أبي الجعد وإخوته ، اسمه : رافع .

روى عن : عبدالله بن مسعود ( م ) ، وغيره .

روى عنه : ابنه سالم بن أبي الجعد ( م ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7282 - د ت : أبو جعفر بن محمد بن ركانة القرشي المطلبي .

عن : أبيه ( د ت ) : " أن ركانة صارع النبي صلى الله عليه وسلم .

الحديث " .

( 1 ) المعجم الكبير : 22 303 حديث 915 .
( 2 ) 9 الترجمة 1841 (

191

روى عنه : أبو الحسن العسقلاني ( د ت ) ( 1 ) .

روى له أبو داود ، والترمذي .

هكذا وقع منسوبا " عند أبي داود في عامة الروايات عنه ، وعند الترمذي أيضا " .

ووقع في رواية اللؤلؤي ، عن أبي داود : أبو جعفر ابن محمد بن علي بن ركانة .

وقال بعض الرواة : عن أبي جعفر محمد بن يزيد بن ركانة .

وقد ذكرنا ذلك في ترجمة ركانة ( 2 ) .

7283 - بخ د ت سي ق : أبو جعفر الانصاري المدني المؤذن .

روى عن : أبي هريرة ( بخ د ت سي ق ) .

روى عنه : يحيى بن أبي كثير ( بخ د ت سي ق ) .

روى له البخاري في " الادب " وفي " أفعال العباد " ، والنسائي في " اليوم والليلة " ، والباقون سوى مسلم .

روى له النسائي حديث النزول ، وروى له الباقون حديث " ثلاث دعوات مستجابات لاشك فيهن " .

وقال الترمذي : لا يعرف اسمه .

وقال غيره : هو محمد بن علي بن الحسين .

رواه أبو مسلم الكجي ، وأبو بكر الباغندي الكبير عن أبي عاصم النبيل عن حجاج بن أبي عثمان الصواف عن يحيى بن أبي كثير ، عن محمد

( 1 ) جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 2 ) أنظر : 9 الترجمة 1924 (

192

ابن علي ، عن أبي هريرة .

وقال الباغندي في حديثه : عن أبي جعفر محمد بن علي ، فالله أعلم ( 1 ) .

- ع : أبو جعفر الباقر ، اسمه : محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب .

روى عن : جابر بن عبدالله ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : ابنه جعفر بن محمد ( بخ م 4 ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- 4 : أبو جعفر الخطمي المدني ، اسمه : عمير بن يزيد .

روى عن : عمارة بن خزيمة بن ثابت ( ت س ق ) ، وغيره .

روى عنه : حماد بن سلمة ( د ت س ) ، وغيره .

روى له الاربعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7284 - بخ 4 : أبو جعفر الرازي ، مولى بني تميم ، قيل : اسمه : عيسى بن أبي عيسى ، واسم أبي عيسى ماهان ، قاله يحيى ابن معين ، وخلف بن الوليد ، وقعنب بن المحرر .

وقيل : اسمه عيسى بن ماهان بن إسماعيل ، قاله حاتم بن إسماعيل .

وقيل :

( 1 ) أنكر الحافظ ابن حجر من يكون هو محمد بن علي بن الحسين ، لان محمدا " لم يكن مؤذنا " ولان أبا جعفر هذا قد صرح بسماعه من أبي هريرة في عدة أحاديث ، وأن محمدا " لم يدرك أبا هريرة ( تهذيب : 12 55 ) .
( 2 ) 26 الترجمة 5478 .
( 3 ) 22 الترجمة 4522 (

193

اسمه عيسى بن عبدالله بن ماهان ، قاله يونس بن بكير ، وأبو حاتم الرازي .

وهو مروزي الاصل ، سكن الري ، وقيل : كان متجره إلى الري فنسب إليها .

وقيل : كان مولده بالبصرة .

روى عن : حصين بن عبد الرحمان السلمي ( س ق ) ، وحميد الطويل ( ل ) ، والربيع بن أنس الخراساني ( د ت ق ) ، وسليمان الاعمش ( س ) ، وعاصم بن أبي النجود ( ق ) ، وعبد العزيز بن عمر ابن عبد العزيز ، وعطاء بن أبي رباح ، وعطاء بن السائب ( د ) ، وعمرو بن دينار ، وقتادة بن دعامة ، وليث بن أبي سليم ( بخ ) ، ومحمد بن المنكدر ، ومستلم بن سعيد ، ومطرف بن طريف ( د ) ، ومغيرة بن مقسم الضبي ، ومنصور بن المعتمر ، ويحيى البكاء ، ويزيد بن أبي مالك ، ويونس بن عبيد ( ق ) .

روى عنه : آدم بن أبي إياس العسقلاني ( خد ) ، وإسحاق ابن سليمان الرازي ( د ق ) ، وجرير بن عبدالحميد ، وجعفر بن زياد الاحمر ، وحاتم بن إسماعيل ، وخالد بن يزيد السلمي الدمشقي ، وخالد بن يزيد العتكي البصري ( د ت ) ، وخلف بن إسماعيل ، وخلف بن الوليد ، وسلمة بن الفضل الرازي ( فق ) ، وشعبة بن الحجاج وهو من أقرانه ، وابنه عبدالله بن أبي جعفر الرازي ( د ) ، وعبد الله بن داود الخريبي ( مد ) ، وعبد الرحمان بن عبدالله بن سعد الدشتكي ( ت س ) ، وعبيدالله بن موسى ( ت ) ، وعمر بن شقيق الجرمي ( د ) ، وأبو نعيم الفضل بن دكين ، ومحمد بن سليمان بن أبي داود الحراني ( س ) ، ومحمد بن سليمان ابن الاصبهاني ، وأبو النضر هاشم بن القاسم ( بخ ق ) ، وهانئ بن خالد ، وأبو عوانة


194

الوضاح بن عبدالله ( قد ) ، ووكيع بن الجراح ، ويحيى بن أبي بكير الكرماني ( د س ) ، وأبو أحمد الزبيري ( د ق ) ، وأبو سعد الصاغاني ( ت ) .

قال عبدالله بن أحمد بن حنبل ( 1 ) ، عن أبيه : ليس بقوي في الحديث .

وقال حنبل بن إسحاق ( 2 ) ، عن أحمد بن حنبل : صالح الحديث ( 3 ) .

وقال إسحاق بن منصور ( 4 ) ، عن يحيى بن معين : كان ثقة خراسانيا " انتقل إلى الري ومات بها .

وقال أحمد بن سعد بن أبي مريم ( 5 ) ، عن يحيى بن معين :يكتب حديثه ولكنه يخطئ .

وقال أبو بكر بن أبي خيثمة ( 6 ) ، عن يحيى بن معين : صالح .

وقال عباس الدوري ( 7 ) ، عن يحيى بن معين : ثقة ، وهو يغلط

( 1 ) العلل : 2 174 .
( 2 ) تاريخ بغداد : 11 146 .
( 3 ) وقال ابن حبان في " المجروحين " : سمعت محمد بن محمود بن عدي يقول : سمعت علي بن سعيد بن جرير يقول : سمعت أحمد بن حنبل يقول : أبو جعفر الرازي مضطرب الحديث ( 2 120 ) .
( 4 ) الجرح والتعديل : 6 الترجمة 1556 ، والكامل لابن عدي : 5 1894 .
( 5 ) تاريخ بغداد : 11 146 - 147 .
( 6 ) نفسه : 11 147 .
( 7 ) تاريخه : 2 699 (

195

فيما يروي عن مغيرة ( 1 ) .

وقال عبدالله بن علي ابن المديني ( 2 ) ، عن أبيه : هو نحو موسى بن عبيدة وهو يخلط فيما روى عن مغيرة ونحوه .

وقال محمد بن عثمان بن أبي شيبة ( 3 ) ، عن علي ابن المديني ، كان عندنا ثقة .

وقال محمد بن عبدالله بن عمار الموصلي ( 4 ) : ثقة .

وقال عمرو بن علي ( 5 ) : فيه ضعف ، وهو من أهل الصدق ، سيئ الحفظ .

وقال أبو زرعة ( 6 ) : شيخ يهم كثيرا " .

وقال أبو حاتم ( 7 ) : ثقة ، صدوق ، صالح الحديث .

وقال زكريا بن يحيى الساجي ( 8 ) : صدوق ليس بمتقن .

وقال النسائي ( 9 ) : ليس بالقوي .

( 1 ) وقال الغلابي عن يحيى : ثقة ( تاريخ بغداد : 11 146 ) ، وكذلك قال ابن محرز عنه ( الورقة 29 ) .
( 2 ) تاريخ بغداد : 11 146 .
( 3 ) سؤالاته لابن المديني ، الترجمة 148 ، واقتبسه الخطيب في تاريخه : 11 146 .
( 4 ) تاريخ بغداد : 11 146 .
( 5 ) نفسه : 11 147 .
( 6 ) سؤالات البرذعي : 2 443 .
( 7 ) الجرح والتعديل : 6 الترجمة 1556 .
( 8 ) تاريخ بغداد : 11 147 .
( 9 ) سنن النسائي : 3 258 (

196

وقال عبد الرحمان بن يوسف بن خراش ( 1 ) : سيئ الحفظ ، صدوق .

وقال أبو أحمد بن عدي ( 2 ) : له أحاديث صالحة ، وقد روى عنه الناس ، وأحاديثه عامتها مستقيمة ، وأرجو أنه لا بأس به .

وقال محمد بن سعد ( 3 ) : كان أصله من مرو من قرية يقال لها : برز ، وهي التي نزلها الربيع بن أنس ثم تحول أبو جعفر بعد ذلك إلى الري فمات بها ، فقيل له الرازي ، وكان ثقة ، وكان يقدم بغداد فيسمعون منه .

وقال عبد الرحمان بن عبدالله بن سعد الدشتكي ( 4 ) : سمعت أبا جعفر الرازي يقول : لم أكتب عن الزهري لانه كان يخضب بالسواد .

قال عبد الرحمان : فابتلي أبو جعفر حتى لبس السواد ، وكان زميل المهدي إلى مكة ( 5 ) .

روى له البخاري في " الادب " ، والباقون سوى مسلم .

تاريخ بغداد : 11 147 .
( 2 ) الكامل : 5 1895 .
( 3 ) طبقاته : 7 380 .
( 4 ) تاريخ بغداد : 11 145 .
( 5 ) وذكره العقيلي وابن حبان في الضعفاء ، قال ابن حبان : كان ممن ينفرد بالمناكير عن المشاهير ، لا يعجبني الاحتجاج بخبره إلا فيما وافق الثقات ، ولا يجوز الاعتبار بروايته إلا فيما لم يخالف الاثبات ( المجروحين : 2 120 ) .

وقال ابن حجر : وقال العجلي : ليس بالقوي .

وقال الحاكم : ثقة .

وقال ابن عبد البر : هو عندهم عالم بتفسير القرآن .

( تهذيب : 12 57 ) (

197

- خ ت ق : أبو جعفر السمناني ، اسمه : محمد بن جعفر .

روى عن : عمر بن حفص بن غياث ( خ ) ، وغيره .

روى عنه : البخاري وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7285 - بخ س : أبو جعفر الفراء الكوفي ، والد عبدالحميد ابن أبي جعفر قيل : اسمه كيسان ، وقيل : سلمان ، وقيل : زياد .

روى عن : الاغر أبي مسلم ، وجعفر بن أبي ثروان ، وعبد اللهابن شداد بن الهاد ( سي ) ، وعبد الله بن يزيد الخطمي ( بخ ) ، وعبد الرحمان بن جدعان ( بخ ) ، وعبد الرحمان بن أبي ليلى ، وعكرمة مولى ابن عباس ، وأبي الاحوص الجشمي ، وأبي آمنة الفزاري وله صحبة ، وأبي سلمان المؤذن ( س ) ، وأبي عبد الرحمان السلمي ، وأبي ليلى الكندي ( بخ ) .

روى عنه : ابنه إسحاق بن أبي جعفر الفراء ، وإسرائيل بن يونس ، وإسماعيل بن زكريا ( بخ ) ، وسفيان الثوري ( س ) ، وشريك ابن عبدالله النخعي ، وشعبة بن الحجاج ( بخ سي ) ، وابنه عبدالحميد بن أبي جعفر الفراء .

قال أبو عبيد الاجري : سألت أبا داود عن أبي جعفر الفراء ، فقال : ثقة .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 2 ) .

( 1 ) 25 الترجمة 5122 .
( 2 ) الثقات : 7 656 .

وذكره ابن سعد في الطبقة الثالثة من تابعي أهل الكوفة ، وقال : ‌ (


198

روى له البخاري في " الادب " ، والنسائي .

أخبرنا أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا المؤيد بن عبدالرحيم ابن الاخوة .

( ح ) : وأخبرنا محمد بن عبدالمؤمن ، قال : أنبأنا المؤيد بن عبدالرحيم بن الاخوة وعائشة بنت معمر بن الفاخر ، قالا : أخبرنا سعيد بن أبي الرجاء الصيرفي ، قال : أخبرنا أبو نصر إبراهيم بن محمد بن علي الكسائي ، قال : أخبرنا أبو بكر ابن المقرئ ، قال :أخبرنا أبو يعلى الموصلي ، قال : حدثنا الحسن بن عيسى بن ما سرجس ، قال : حدثنا ابن المبارك ، قال : أخبرنا سفيان ، عن أبي جعفر ، عن أبي سلمان ، عن أبي محذورة ، قال : كنت أؤذن للنبي صلى الله عليه وسلم ، فكنت أقول في أذان الفجر الاول : الصلاة خير من النوم ، الله أكبر الله أكبر ، لا إله إلا الله .

رواه النسائي ( 1 ) عن سويد بن نصر عن عبدالله بن المبارك ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

وعن عمرو بن علي ( 2 ) ، عن يحيى وعبد الرحمان ، عن سفيان ، عن أبي جعفر ، نحوه .

وقال : قال عبد الرحمان : ليس بأبي جعفر الفراء .

كذا قال ، والصحيح أنه الفراء نسبه إسماعيل بن عمرو البجلي ، عن سفيان في هذا الحديث .

وذكر مسلم وغير واحد أن

‌ له أحاديث ( طبقاته : 6 330 ) ، وقال ابن طهمان عن يحيى بن معين : أبو جعفر الفراء كوفي ثقة ( الترجمة 258 ) .

ووثقه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 1 ) النسائي : 2 14 .

( 2 ) نفسه (


199

أبا جعفر الذي يروي عن أبي سلمان ويروي عنه سفيان هو الفراء .

وقد وقع لنا حديث عبد الرحمان بعلو أيضا " .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 1 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد بن حنبل ، قال :حدثني أبي ، قال : حدثنا عبد الرحمان ، قال : حدثنا سفيان ، عن أبي جعفر ، قال عبد الرحمان : ليس هو الفراء ، عن أبي سلمان ، عن أبي محذورة ، قال : كنت أؤذن في زمن النبي صلى الله عليه وسلم في صلاة الصبح فإذا قلت : حي على الفلاح حي على الفلاح ، قلت : الصلاة خير من النوم ، الصلاة خير من النوم .

الاذان الاول .

وأخبرنا أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي ، قال : أخبرنا أبو بكر بن شاذان الاعرج ، قال : أخبرنا أبو بكر بن فورك القباب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن أبي عاصم .

( ح ) : وأخبرنا أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني في جماعة ، قالوا : أخبرتنا فاطمة بنت عبدالله ، قالت : أخبرنا أبو بكر بن ريذة ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال : حدثنا عبدان بن أحمد .

( ح ) : وأخبرنا أحمد بن أبي الخير ، وأبو الغنائم بن علان ،

( 1 ) مسند أحمد : 3 408 (

200

قالا : أنبأنا أبو محمد القاسم بن علي بن الحسن بن عساكر ، قال : أخبرنا أبو محمد بن طاووس ، قال : أخبرنا أبو منصور بن شكرويه ، قال : أخبرنا إبراهيم بن عبدالله بن محمد ، قال : حدثنا الحسين ابن إسماعيل المحاملي ، قالوا : حدثنا يحيى بن محمد بن السكن ، قال : حدثنا يحيى بن كثير ، قال : حدثنا شعبة عن أبي جعفر الفراء عن عبدالله بن شداد ، عن عبدالله بن مسعود ، قال : قال رسولالله صلى الله عليه وسلم : " إذا دعي أحدكم إلى طعام فليجب ، فإن كان مفطرا " فليأكل ، وإن كان صائما " فليدع بالبركة " .

رواه النسائي في " اليوم والليلة " ( 1 ) عن يحيى بن محمد بن السكن ، فوافقناه فيه بعلو .

وهذا جميع ماله عنده ، والله أعلم .

7286 - أبو جعفر القارئ المدني ، مولى عبدالله بن عياش ابن أبي ربيعة المخزومي ، اسمه : يزيد بن القعقاع ، وقيل : فيروز ابن القعقاع ، وقيل : جندب بن فيروز ، والاول أشهر .

روى عن : جابر بن عبدالله ، وزيد بن أسلم وهو من أقرانه ، وعبد الله بن عباس ، وعبد الله بن عمر بن الخطاب ، ومولاه عبدالله ابن عياش بن أبي ربيعة ، وأبي هريرة .

ودخل على أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه وسلم وهو صغير ، فمسحت على رأسه ودعت له بالبركة .

روى عنه : إسماعيل بن جعفر ، وسليمان بن مسلم بن جماز الزهري ، وعبد الرحمان بن سعد بن عمار بن سعد القرظ ،

( 1 ) اليوم والليلة ( 300 ) (


201

و عبد السلام بن حفص المدني ، وعبد العزيز بن أبي حازم ، وعبد العزيز بن محمد الدراوردي ، وعبيدالله بن عمر العمري ، ومالك بن أنس ، ومحمد بن عبد الرحمان القرشي شيخ لهشيم ، ونافع بن عبد الرحمان بن أبي نعيم القارئ ، ونجيح أبو معشر السندي .

قال عباس الدوري ( 1 ) ، عن يحيى بن معين : ثقة .

وكذلك قال النسائي .

وقال أبو حاتم ( 2 ) : صالح الحديث .

وقال محمد بن سعد ( 3 ) : كان ثقة ، قليل الحديث ، وكان إمام أهل المدينة في القراءة فسمي القارئ بذلك ، وتوفي في خلافة مروان بن محمد .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 4 ) .

أخبرنا يوسف بن يعقوب الشيباني ، قال : أنبأنا زيد بن الحسن الكندي إجازة إن لم يكن سماعا " ، قال : أخبرنا أبو القاسم ابن السمرقندي ، قال : أخبرنا أبو محمد الصريفيني ، قال : أخبرنا أبو حفص الكتاني ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مجاهد المقرئ ،

( 1 ) تاريخه : 2 699 واقتبسه ابن أبي حاتم في " الجرح والتعديل " .
( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1207 .
( 3 ) طبقاته : 9 الورقة 164 .
وقد يشتبه مع يزيد بن القعقاع بن شبرمة الضبي كما وقع في التعليق على السير : 5 287 ، وغيره ، وهو من السهو لا شك .
( 4 ) الثقات : 5 543 (

202

قال : حدثني محمد بن منصور المديني ، قال : حدثنا محمد بن إسحاق المسيبي ، قال : حدثني أبي ، عن نافع بن أبي نعيم ، قال : لما غسل أبو جعفر يزيد بن القعقاع بعد وفاته نظروا ما بين نحره إلى فؤاده مثل ورقة المصحف .

قال : فما شك من حضر أنه نور القرآن ( 1 ) .

حكى أبو سليمان بن زبر عن أبي موسى محمد بن المثنىأنه مات سنة سبع ( 2 ) وعشرين ومئة .

وقال خليفة بن خياط العصفري ( 3 ) : مات سنة ثلاثين ومئة .

له ذكر في كتاب " الحروف " من " سنن " أبي داود .

- د ت س : أبو جعفر ، مؤذن مسجد العريان ، اسمه : محمد بن إبراهيم بن مسلم بن مهران .

روى عن : جده مسلم بن مهران ( د ت س ) ، وغيره .

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( د س ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والترمذي ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

( 1 ) وفيات الاعيان : 1 275 .

( 2 ) هكذا في جميع النسخ والمختصرات ، وهو وهم من المؤلف رحمه الله تعالى ، فإن ابن زبر إنما ذكر ذلك في وفيات سنة " تسع وعشرين ومئة " ، قال فيها : " قال أبو موسى : وفيها مات سالم أبو النضر ، وأبو جعفر القارئ ، ويزيد بن رومان " ( الورقة 39 من نسختي اللندنية ) .

( 3 ) الطبقات : 262 .

( 3 ) الطبقات : 262 .

( 4 ) 24 الترجمة 5033 (

203

7287 - س : أبو جعفر ، غير منسوب .

روى عن : سويد بن مقرن ( س ) .

روى عنه : سوادة بن أبي الجعد الجعفي ( س ) ( 1 ) .

روى له النسائي ، وقد وقع لنا حديثه عاليا " جدا " .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا أسعد بن أبي طاهر الثقفي ، قال : أخبرنا جعفر بن عبد الواحد الثقفي ، قال : أخبرنا أبو طاهر بن عبدالرحيم الكاتب ، قال : أخبرنا أبو محمد بن حيان الحافظ ، قال : حدثنا ابن أبي الاحوص يعني الحسين بن عمر بن إبراهيم الثقفي ، قال : حدثنا الاشعثي يعني سعيد بن عمرو ، قال : حدثنا عبثر ، عن مطرف ، عن سوادة بن أبي الجعد ، عن أبي جعفر ، قال : كنت جالسا " عند سويد بن مقرن ، فقال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من قتل دون مظلمته فهو شهيد " .

كان فيه عن أبي جعفر ، عن جابر ، وهو زيادة لا حاجة إليها .

وأخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني في جماعة ، قالوا : أخبرتنا فاطمة بنت عبدالله ، قالت : أخبرنا أبو بكر بن ريذة ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال ( 2 ) : حدثنا محمد بن عبدالله الحضرمي ، قال : حدثنا سعيد بن عمرو الاشعثي ، قال : حدثنا عبثر بن القاسم ، عن مطرف بن طريف ،

( 1 ) جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 2 ) المعجم الكبير : 7 حديث 6454 (

204

عن سوادة بن أبي الجعد ، يعني عن أبي جعفر ، قال : كنت جالسا " عند سويد بن مقرن ، فقال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من قتل دون مظلمته فهو شهيد " .

سقط منه " عن أبي جعفر " ولابد منه .

رواه ( 1 ) عن القاسم بن زكريا الكوفي ، عن سعيد بن عمرو الاشعثي ، فوقع لنا بدلا عاليا بدرجتين .

وأخرجه من وجه آخر عن علقمة بن مرثد ، عن أبي جعفر ، قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا .

وأبو جعفر هذا الذي روى عنه علقمة بن مرثد هو محمد بن علي بن الحسين ، فيحتمل أن يكون واحدا " ، والله أعلم .

ومن الاوهام :

- [ وهم ] : أبو جعفر .

قال : كان ابن عمر ( ق ) إذا سمع من النبي صلى الله عليه وسلم شيئا لم عيعده إلى غيره ولم يقصر دونه ( 2 ) .

قال الحاكم أبو أحمد : أبو جعفر كثير ، أراه ابن جمهان السلمي ، يعد في الكوفيين ، سمع ابن عمر .

وروى عن : أبي هريرة .

روى عنه : أبو زيد عطاء بن السائب ، وأبو بكر ليث بن أبي سليم .

( 1 ) النسائي : 7 117 .

( 2 ) ابن ماجة ( 4 ) (


205

روى له ابن ماجة .

هكذا قال ، وأبو جعفر راوي هذا الحديث ليس هو كثير بن جمهان ، بل هو محمد بن علي بن الحسين .

روى عنه هذا الحديث محمد بن سوقة ( ق ) وسماه غير واحد عن محمد بن سوقة في هذا الحديث ، منهم : سفيان بن عيينة ، وأبو زهير عبد الرحمانابن مغراء .

وقد رواه ابن ماجة مختصرا " ، وتمامه : فسمع عبيد بن عمير يقول : " مثل المنافق مثل الشاة العائرة ( 1 ) بين الغنمين " فقال ابن عمر : بين الربيضين ( 2 ) .

- ع : أبو جمرة الضبعي ، اسمه : نصر بن عمران .

روى عن : عبدالله بن عباس ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( خ م د ت س ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7288 - عخ : أبو جمعة الانصاري ، ويقال : الكناني ، ويقال : القاري .

يقال : اسمه حبيب بن سباع ، ويقال : حبيب بن وهب ، ويقال : جنيد بن سبع .

قال أبو حاتم ( 4 ) : وحبيب بن سباع أصح .

له صحبة ، نزل الشام .

( 1 ) العائرة بين غنمين : أي المترددة بين قطيعين لا تدري أيهما تتبع .

( 2 ) الربيض : الغنم نفسها ، والربض موضعها الذي تربض فيه ، وهو المعنى السابق نفسه ، كما في النهاية : 2 185 وغيرها .
( 3 ) 29 الترجمة 6408 .
( 4 ) الجرح والتعديل : 3 الترجمة 470 (

206

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( عخ ) .

روى عنه : صالح بن جبير الشامي ( عخ ) ، وعبد الله بن عوف القارئ الرملي ، وعبد الله بن محيريز الجمحي ، ومولى له لم يسم .

روى له البخاري في كتاب " أفعال العباد " ، وقد كتبنا حديثه في ترجمة صالح بن جبير ( 1 ) .

- د : أبو جميع الهجيمي ، اسمه : سالم بن دينار .

روى عن : ثابت البناني ( د ) ، وغيره .

روى عنه : محمد بن عيسى ابن الطباع ( د ) ، وغيره .

روى له أبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- د تم س ق : أبو جميلة الطهوي الكوفي ، اسمه ميسرة ابن يعقوب .

روى عن : علي بن أبي طالب ( د تم س ق ) ، وغيره .

روى عنه : عبدالاعلى بن عامر الثعلبي ( د تم س ق ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والترمذي في " الشمائل " ، والنسائي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) 13 الترجمة 2797 .
( 2 ) 10 الترجمة 2144 .
( 3 ) 29 الترجمة 6328 (

207

- د ت ق : أبو جناب الكلبي ، اسمه : يحيى بن أبي حية .

روى عن : الضحاك بن مزاحم ( ت ) ، وغيره .

روى عنه : سفيان الثوري ( ت ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ت : أبو الجنوب اليشكري ، اسمه : عقبة بن علقمة .

روى عن : علي بن أبي طالب ( ت ) .

روى عنه : أبو عبد الرحمان النضر بن منصور ( ت ) ، وغيره .

روى له الترمذي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- 4 : أبوجهضم ، مولى بني هاشم ، اسمه : موسى بن سالم .

روى عن : عبدالله بن عبيدالله بن عباس ( 4 ) ، وغيره .

روى عنه : حماد بن زيد ( س ق ) ، وغيره .

روى له الاربعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- د س ق : أبو الجهم الجوزجاني ، مولى البراء بن

( 1 ) 31 الترجمة 6817 .
( 2 ) 20 الترجمة .
( 3 ) 29 الترجمة 6254 (

208

عازب ، اسمه : سليمان بن الجهم .

روى عن : البراء بن عازب ( د ق ) ، وغيره .

روى عنه : مطرف بن طريف ( د س ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- خد : أبو الجهم الحنفي ، اسمه الازرق بن علي ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : حسان بن إبراهيم الكرماني ( خد ) ، وغيره .

روى عنه : الحسن بن محمد الزعفراني ( خد ) ، وغيره .

روى له أبو داود في " الناسخ والمنسوخ " .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- م س ق : أبو جهمة الحنظلي ، اسمه : زياد بن الحصين .

روى عن : أبي العالية الرياحي ( م س ق ) ، وغيره .

روى عنه : سليمان الاعمش ( م س ق ) ، وغيره .

روى له مسلم ، والنسائي ، وابن ماجة ، وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) 11 الترجمة 2500 .
( 2 ) 2 الترجمة 301 .
( 3 ) 9 الترجمة 2038 (

209

7289 - ع : أبو جهيم بن الحارث بن الصمة بن عمرو بن عتيك بن عمرو بن مبذول ، وهو عامر بن مالك بن النجار ، ويقال : أبو جهيم بن الحارث بن الصمة بن حارثة بن الحارث بن زيد مناة بن حبيب بن عبد حارثة بن مالك بن غضب بن جشم بن الخزرج الانصاري ، له صحبة .

وهو ابن أخت أبي بن كعب : قيل اسمه عبدالله .

وقال أبو حاتم ( 1 ) : أبو جهيم الانصاري يقال : إنه ابن الحارث ابن الصمة ، ويقال : إنه الحارث بن الصمة ، له صحبة .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) .

روى عنه : بسر بن سعيد مولى ابن الحضرمي ( ع ) ، وعبد اللهابن يسار مولى ميمونة زوج النبي صلى الله عليه وسلم ، وعمير مولى ابن عباس ( خ م د س ) ، ومسلم بن سعيد أخو بسر بن سعيد .

روى له الجماعة .

أخبرنا أحمد بن أبي الخير ، قال : أنبأنا أبو الحسن الجمال ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا محمد بن بدر ، قال : حدثنا بكر بن سهل ، قال : حدثنا عبدالله بن يوسف .

( ح ) : قال أبو نعيم : وحدثنا أبو محمد بن حيان ، ومخلد ابن جعفر ، قالا : حدثنا الفريابي ، قال : حدثنا قتيبة بن سعيد ، قالا : حدثنا مالك عن أبي النضر مولى عمر بن عبيدالله ، عن بسر

( 1 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1599 (

210

ابن سعيد أن زيد بن خالد الجهني أرسله إلى أبي جهيم يسأله ماذا سمع من رسول الله صلى الله عليه وسلم في المار بين يدي المصلي ؟ فقال أبو جهيم : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لو يعلم المار بين يدي المصلي ماذا عليه لكان أن يقف أربعين خيرا " له من أن يمر بين يديه " .

قال أبو النضر : لا أدري أربعين يوما " أو شهرا " أو سنة .

رواه البخاري ( 1 ) عن عبدالله بن يوسف ، فوافقناه فيه بعلو .

ورواه مسلم ( 2 ) عن يحيى بن يحيى .

ورواه أبو داود ( 3 ) عن القعنبي ، جميعا " عن مالك ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

ورواه الترمذي ( 4 ) عن إسحاق ابن موسى ، عن معن بن عيسى ، عن مالك ، فوقع لنا عاليا " بدرجتين ، وقال : حسن صحيح .

ورواه النسائي ( 5 ) عن قتيبة ،فوافقناه فيه بعلو .

ورواه ابن ماجة ( 6 ) عن علي عن محمد عن وكيع ، عن سفيان ، عن سالم أبي النضر ، فوقع لنا عاليا " بدرجتين .

وقد كتبنا له حديثا " آخر في ترجمة عمير مولى ابن عباس .

وهذا جميع ما له عندهم ، والله أعلم .

- م د ت س : أبو الجواب الضبي ، اسمه : الاحوص بن جواب .

روى عن : عمار بن رزيق الضبي ( م د س ) ، وغيره .

( 1 ) البخاري : 1 136 .
( 2 ) مسلم : 2 58 .

( 3 ) أبو داود ( 701 ) .

( 4 ) الترمذي ( 336 ) .

( 5 ) النسائي : 2 66 .

( 6 ) ابن ماجة ( 945 ) (


211

روى عنه : حجاج بن الشاعر ( م ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وأبو داود ، والترمذي ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7290 - د : أبو الجودي الاسدي الشامي نزيل واسط ، اسمه : الحارث بن عمير .

روى عن : بلج المهري ، وسعيد بن المهاجر ( د ) ويقال : ابن أبي المهاجر الحمصي ، وعمر بن عبد العزيز ، ونافع مولى ابن عمر ، وعن أبي ذر مرسلا .

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( د ) ، وأبو زبيد عبثر بن القاسم ، وعبيدالله بن العيزار ، وأبو معاوية محمد بن خازم الضرير ، وهشيم بن بشير ، وأبو عوانة الوضاح بن عبدالله .

قال إسحاق بن منصور ( 2 ) ، ومعاوية بن صالح عن يحيى بن معين : ثقة ( 3 ) .

وقال أبو حاتم ( 4 ) : صالح .

وقال أبو بكر بن أبي خيثمة ، عن سليمان بن أبي شيخ : حدثني أبو سفيان الحميري ، قال : كان بواسط أبو الجودي الذي

( 1 ) 2 الترجمة 286 .
( 2 ) الجرح والتعديل : 3 الترجمة 382 .
( 3 ) وقال عباس الدوري عن يحيى : قد روى هشيم عن أبي الجودي ، واسمه الحارث ابن عمير ، فلا أدري هو الذي روى عنه شعبة ، أم لا ( تاريخه : 2 94 ) .
( 4 ) الجرح والتعديل : 3 الترجمة 382 (

212

روى عنه شعبة وقد كان وقع إلى سجستان ( 1 ) .

روى له أبو داود وقد كتبنا حديثه في ترجمة سعيد بن المهاجر .

- ع : أبو الجوزاء الربعي ، اسمه : أوس بن عبدالله .

روى عن : عبدالله بن عباس ( خ 4 ) ، وغيره .

روى عنه : عمرو بن مالك النكري ( عخ 4 ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- خ د س : أبو الجويرية الجرمي ، وهو الكبير ، اسمهحطان بن خفاف .

روى عن : عبدالله بن عباس ( خ س ) ، وغيره .

روى عنه : سفيان الثوري ( خ ) ، وغيره .

روى له البخاري ، وأبو داود ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

وأما : 7291 - [ تمييز ] : أبو الجويرية الصغير ، فاسمه عبدالحميد ابن عمران ، كوفي ، نزل المدينة .

( 1 ) وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 6 171 ) ، ووثقه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .
( 2 ) 3 الترجمة 580 .
( 3 ) 6 الترجمة 1383 (

213

روى عن : حماد بن أبي سليمان .

روى عنه : حماد بن خالد الحناط ، ومعن بن عيسى البزاز ( 1 ) .

ذكرناه للتمييز بينهما .

- د سي : أبوالجلاس الشامي ، اسمه : عقبة بن سيار ، ويقال : ابن سنان .

روى عن : علي بن شماخ ( د سي ) على خلاف فيه .

روى عنه : عبد الوارث بن سعيد ( د سي ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والنسائي في " اليوم والليلة " .

وقد تقدمفي الاسماء ( 2 ) .

7292 - عس : أبوالجلاس ، غير منسوب .

عن : علي بن أبي طالب ( عس ) ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " إن بين يدي الساعة ثلاثين كذابا " .

روى عنه : أبو هند الحارث بن عبد الرحمان الهمداني ( عس ) ( 3 ) .

روى له النسائي في " مسند علي " هذا الحديث .

( 1 ) قال ابن حجر في " التقريب " : مستور .

( 2 ) 20 الترجمة 3976 .

( 3 ) قال ابن حجر : مجهول (


214

باب الحاء

- د س فق : أبو حاتم الرازي الحافظ ، اسمه : محمد بن إدريس .

روى عن : محمد بن عبدالله الانصاري ( س ) ، وغيره .

روى عنه : أبو داود وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7293 - مد ت : أبو حاتم المزني ، عداده في أهل الحجاز ، مختلف في صحبته .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( مد ت ) : " إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فأنكحوه " .

روى حديثه حاتم بن إسماعيل ( مد ت ) ، عن عبدالله بن هرمز الفدكي ، عن سعيد ومحمد ابني عبيد ، عنه .

قال عبد الرحمان بن أبي حاتم ( 2 ) : سمعت أبا زرعة يقول :لا أعلم لابي حاتم حديثا " غير هذا ، ولا أعرف له صحبة .

روى له أبو داود في " المراسيل " ( 3 ) والترمذي ( 4 ) هذا الحديث ،

( 1 ) 24 الترجمة 5050 .
( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1653 .

( 3 ) المراسيل ( 224 ) .

( 4 ) الترمذي ( 1085 ) (


215

وقال الترمذي : حسن غريب ، وأبو حاتم له صحبة ، ولا نعرف له عن النبي صلى الله عليه وسلم غير هذا الحديث .

وقد كتبنا حديثه في ترجمة عبدالله بن هرمز الفدكي .

- 4 : أبو حاجب العنزي ، اسمه سوادة بن عاصم .

روى عن : الحكم بن عمرو الغفاري ( 4 ) ، وغيره .

روى عنه : عاصم الاحول ( 4 ) ، وغيره .

روى له الاربعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7294 - بخ : أبو الحارث الكرماني .

" سمعت رجلا قال لابي رجاء ( بخ ) - يعني العطاردي - : أقرأ عليك السلام وأسأل الله أن يجمع بيني وبينك في مستقر رحمته .

الحديث " .

روى عنه : بدل بن المحبر ، وأبو سلمة موسى بن إسماعيل ( بخ ) .

قال أبو بكر بن أبي خيثمة : حدثنا أبو سلمة موسى بن إسماعيل المقرئ ، قال : حدثنا أبو الحارث الكرماني وكان ثقة ،فذكر عنه حديثا " .

روى له البخاري في " الادب " هذا الحديث ( 2 ) .

( 1 ) 12 الترجمة 2635 .

( 2 ) الادب المفرد ( 768 ) (


216

وروى أبو هاشم الواسطي ، عن أبي الحارث العبدي ، عن أبي رجاء العطاردي ، عن سمرة حديثا " ، وأراه شيخا " آخر أقدم من الكرماني ، والله أعلم .

7295 - د : أبو حازم بن صخر بن العيلة ، ويقال : أبو حازم صخر بن العيلة ، البجلي الاحمسي ، والد عثمان بن أبي حازم .

روى عن : أبيه ( د ) .

روى عنه : ابنه عثمان بن أبي حازم ( د ) .

قال أبو حاتم : أبو حازم البجلي ، اسمه صخر بن العيلة ( 1 ) .

روى له أبو داود .

- ع : أبو حازم الاشجعي ، اسمه : سلمان .

روى عن : أبي هريرة ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : سليمان الاعمش ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة ، وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- ع : أبو حازم الاعرج المدني ، اسمه : سلمة بن دينار .

روى عن : سهل بن سعد الساعدي ( ع ) ، وغيره .

( 1 ) هكذا ذكره ولده في الجرح والتعديل ، عن أبيه ( 4 الترجمة 1871 ) .
قلت : وصخر بن العيلة صحابي تقدم ذكره في هذا الكتاب : 13 الترجمة 2858 ، فهذا ابنه .
وقالابن القطان أنه لا يعرف حاله ( تهذيب : 12 64 ) ، وقال ابن حجر : مستور .
( 2 ) 11 الترجمة 2440 (

217

روى عنه : مالك بن أنس ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7296 - مد : أبو حازم الانصاري البياضي ، مولى بني بياضة ، مختلف في صحبته .

روى حديثه سليمان الاعمش ( مد ) عن شمر بن عطية ، عن أبي حازم البياضي مولى الانصار ، قال : " أتي النبي صلى الله عليه وسلم بنطع من الغنيمة ، فقيل : يا رسول الله هذا لك ، تستظل به .

الحديث " .

روى له أبو داود هذا الحديث في " المراسيل " ( 2 ) .

وذكره الحسن بن سفيان ، وأبو القاسم البغوي ، وأبو نعيم الاصبهاني في الصحابة ، فالله أعلم .

وروى محمد بن إبراهيم التيمي ، عن أبي خازم مولى بياضة ، وقيل : مولى الانصار ، وقيل : مولى الغفاريين ، وقيل التمار ، حديثا " غير هذا ، وهو عندنا بعلو عنه .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، وزينب بنت مكي ، قالوا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد ، قال : أخبرنا القاضي أبو بكر الانصاري ، قال : أخبرنا أبو محمد الجوهري ، قال : أخبرنا أبو الحسن بن كيسان النحوي ، قال : حدثنا يوسف بن يعقوب القاضي ، قال : حدثنا نصر بن علي ، قال : حدثنا أبو أسامة ، قال : حدثنا الوليد بن كثير ، قال :

( 1 ) 11 الترجمة 2450 .

( 2 ) المراسيل ( 295 ) (


218

حدثني محمد بن إبراهيم التيمي أن أبا حازم مولى بياضة حدثه أن رجلا من بني بياضة من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم حدثه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم جاور في المسجد في قبة على بابها حصير .

وبه ، قال : حدثنا يوسف بن يعقوب القاضي ، قال : حدثنا مسدد ، قال : حدثنا حماد بن زيد ، عن يحيى بن سعيد ، عن محمد بن إبراهيم التيمي ، عن أبي حازم مولى الانصار ( 1 ) قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعتكف في قبة على بابها حصير .

رواه النسائي ( 2 ) من عدة طرق ، عن محمد بن إبراهيم التيمي مختصرا " ومطولا ومرسلا ومتصلا ، قال في بعضها : عن أبي حازم مولى الغفاريين .

وقال في بعضها : عن أبي حازم التمار ، عن البياضي .

وقيل : إن اسم البياضي هذا عبدالله بن جابر ، وقيل : فروة بن عمرو .

وقال في بعضها : عن أبي حازم مولى الانصار .

وأخرجه البخاري في كتاب " أفعال العباد " ، وقال : عن أبي حازم التمار ، فأما أبو حازم البياضي فقد تقدم ، وأما : 7297 - [ تمييز ] : أبو حازم التمار المدني مولى أبي رهم الغفاري ، فإن اسمه دينار ، وهو : يروي عن : مولاه أبي رهم الغفاري ، وابن حديدة الجهني .

ويروي عنه : عباد بن أبي علي ، ومحمد بن عبد الرحمان بن أبي ذئب ، ومحمد بن عمرو بن علقمة .

( 1 ) ضبب المؤلف في هذا الموضع .

( 2 ) في الاعتكاف من سننه الكبرى ، كما في " تحفة الاشراف " : 11 حديث 15563 (

219

قال أبو عبيد الاجري : قلت لابي داود : أبو حازم حدث عنه محمد بن إبراهيم ؟ قال : ثقة .

وقال أبو عمر بن عبد البر : ثقة .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) .

7298 - بخ د : أبو حازم البجلي الاحمسي ، والد قيس بن أبي حازم ، له صحبة .

وقد ذكرنا ما قيل في اسمه ونسبه وبعض ما في ذلك من الخلاف في ترجمة ابنه قيس بن أبي حازم ( 2 ) .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( بخ د ) .

روى عنه : ابنه قيس بن أبي حازم ( بخ د ) .

قال محمد بن سعد : قتل يوم صفين ( 3 ) .

روى له البخاري في " الادب " ، وأبو داود ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال :

( 1 ) 5 590 .

وذكره العجلي في ثقاته ( الورقة 61 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

( 2 ) 24 الترجمة 4896 .
( 3 ) لم أجد ذلك في ترجمته ضمن الكوفيين ( 6 37 ) ولا في ترجمة ابنه قيس ( 6 67 ) ،ولعل ذلك في ترجمته ضمن صغار الصحابة ، وهي لست ضمن ما طبع من طبقات ابن سعد .

وقال العجلي : كوفي من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ( ثقاته ، الورقة 61 ) (


220

أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 1 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا يحيى بن سعيد ، قال : حدثنا إسماعيل ، قال : حدثنا قيس ، عن أبيه ، قال : جاء والنبي صلى الله عليه وسلم يخطب ، فقام في الشمس ، فأمر به فحول إلى الظل .

أخرجاه ( 2 ) عن مسدد ، عن يحيى بن سعيد ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

- د ق : أبو حاضر الازدي ، ويقال الحميري ، اسمه : عثمان بن حاضر .

روى عن : عبدالله بن عباس ( د ق ) ، وغيره .

روى عنه : عمرو بن ميمون بن مهران ( د ق ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- ع : أبو الحباب المدني ، اسمه : سعيد بن يسار .

روى عن : أبي هريرة ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : سعيد المقبري ( م ت س ق ) ، وغيره .

روى له لجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

7299 - خ م : أبو حبة البدري الانصاري ، له صحبة .

( 1 ) مسند أحمد : 3 436 .

( 2 ) الادب المفرد ( 1174 ) وأبو داود ( 4822 ) .

( 3 ) 19 الترجمة 3800 .
( 4 ) 11 الترجمة 2385 (

221

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( خ م ) .

روى عنه : عبدالله بن عمرو بن عثمان بن عفان ، وعمار بن أبي عمار ، مولى بني هاشم ، وأبو بكر بن محمد بن عمرو بن حزم ( خ م ) .

قال أبو زرعة : اسمه عامر بن عبد عمرو .

وقال أبو حاتم ( 1 ) : اسمه عامر بن عبد عمرو ، ويقال : عامر ابن عمرو ، مازني .

وقال غيره : اسمه عامر بن عبد عمرو بن عمير بن ثابت ، وقيل : اسمه عمرو .

وقال الواقدي : أبوحنة بن عمرو بن ثابت ، اسمه مالك ، من بني ثعلبة بن عمرو بن عوف الانصاري الاوسي المدني ، شهد بدرا " ( 2 ) .

وهكذا ذكره أبو نصر الكلاباذي .

وقال غيره : قال الواقدي ( 3 ) : ليس فيمن شهد بدرا " أحد يقال له : أبو حبة ، إنما هو أبوحنة يعني بالنون ، واسمه مالك بن عمرو ابن ثابت بن كلفة بن ثعلبة بن عمرو بن عوف .

وقال محمد بن إسحاق ، وأبو معشر المدني : أبو حبة ، شهد

( 1 ) الجرح والتعديل : 6 الترجمة 1814 .
( 2 ) أنظر مغازي الواقدي : 1 160 ، وطبقات ابن سعد : 3 479 ، والمؤتلف للدار قطني : 2 582 .

( 3 ) المصادر المذكورة في الهامش السابق (


222

بدرا " .

ولم يسمياه ( 1 ) .

وقال أبو عمر بن عبد البر ( 2 ) : أبو حبة الانصاري البدري ، ويقال : أبو حية بالياء - يعني المثناة من تحت - ، وأبو حنة بالنون ، وصوابه : أبو حبة - بالباء بواحدة - قيل : اسمه عامر ، وقيل : مالك .

ذكره الواقدي في موضعين من كتابه ، فقال في تسمية من شهد بدرا " مع النبي صلى الله عليه وسلم : من الانصار من بني ثعلبة بن عمرو بن عوف أبوحنة .

وقال في موضع آخر : أبوحنة بن عمرو بن ثابت ، اسمه مالك .

هكذا قال في الموضعين بالنون .

وقال غيره : اسمه ثابت ابن النعمان .

وقال الواقدي ( 3 ) : ليس فيمن شهد بدرا " أحد يقال له : أبو حبة ، إنما هو أبوحنة ، واسمه مالك بن عمرو بن ثابت بن كلفة ابن ثعلبة بن عمرو بن عوف .

قال ( 4 ) : وذكر إبراهيم بن سعد عن ابن إسحاق ، قال : أبو حبة - بالباء - من بني ثعلبة بن عمرو بن عوف ، شهد بدرا " ، وقتل يوم أحد ، وهو أخو سعد بن خيثمة لامه .

وكذا قال يونس بن بكير عن ابن إسحاق : أبو حبة - بالباء - شهد بدرا " .

وقال ابن نمير ( 5 ) : أبو حبة البدري ، اسمه عامر بن عبد

( 1 ) طبقات ابن سعد : 3 479 ، والمؤتلف للدار قطني : 2 582 .
( 2 ) الاستيعاب : 4 1628 .

( 3 ) هذا من الاستيعاب أيضا .

( 4 ) نفسه .

( 5 ) نفسه (


223

عمرو ، ويقال : عامر بن عمير بن ثابت بن كلفة بن ثعلبة بن عمرو ابن عوف الاكبر بن مالك بن الاوس ، وأمه هند بنت أوس بن عدي ابن أمية بن عامر بن خطمة ، وهو أخو سعد بن خيثمة لامه ، قاله ابن اسحاق ، وذكره في البدريين .

وذكر موسى بن عقبة ( 1 ) ، عن ابن شهاب ، قال : وشهد بدرا " مع رسول الله صلى الله عليه وسلم أبوحنة بالنون فيما ذكر ابن أبي خيثمة عن إبراهيم بن المنذر ، عن محمد بن فليح ، عن موسى بن عقبة .

وذكر الواقدي ، وابن نمير وجمهور أهل الحديث : أبو حبة - بالباء - ونسبة ابن هشام ، فقال : هو أخو أبي الصباح بن ثابت ابن النعمان بن أمية بن امرئ القيس بن ثعلبة بن عمرو بن عوف ابن مالك بن الاوس إلا أنه قال فيه مرة : أبوحنة بالنون ، ومرة : أبو حبة بالباء .

وكل ذلك عن ابن إسحاق في البدريين .

وذكره فيمن استشهد يوم أحد ، فقال فيه : أبو حبة بالباء في النسخة الصحيحة ونسبه إلى بني عمرو بن ثعلبة بن عمرو بن عوف ، قال : وقال ابن إسحاق : هو أخو سعد بن خيثمة لامه .

إلى هنا عن أبي عمر بن عبد البر .

وعلى ما قيل من أنه استشهد يوم أحد تكون رواية الجماعة الذين رووا عنه مرسلة ، والله أعلم .

روى له البخاري ، ومسلم من رواية ابن حزم عنه ، وعن ابنعباس في أثناء حديث الزهري ، عن أنس ، عن أبي ذر حديث

( 1 ) نفسه (


224

المعراج ( 1 ) .

وقال أبو عمر بن عبد البر بعد هذه الترجمة ( 2 ) .

7300 - [ تمييز ] : أبو حبة بن غزية الانصاري المازني النجاري .

قال الطبري : اسمه زيد بن غزية بن عمرو بن عطية بن خنساء بن مبذول بن عمرو بن غنم بن مازن بن النجار ، شهد أحدا " ، وقتل يوم اليمامة شهيدا " .

وذكر موسى بن عقبة عن ابن شهاب فيمن استشهد يوم اليمامة : من الانصار من بني النجار ، أبو حبة بن غزية بن عمرو الانصاري .

وقال أبو معشر : وممن قتل يوم اليمامة من بني مازن بن النجار من الانصار : أبو حبة بن غزية .

وقال سيف : وممن قتل يوم اليمامة أبو حبة بن غزية بن عمرو .

قال أبو عمر بن عبد البر : هذا من الخزرج ولم يشهد بدرا " ، والذي قبله من الاوس بدري .

ولابي حبة بن غزية أخوان : ضمرة ابن غزية ، وتميم بن غزية .

وابنه سعيد بن أبي حبة قتل يوم الحرة ،

( 1 ) البخاري : 1 98 ، ومسلم ( 163 ) .
( 2 ) لكنه قبل هذه الترجمة في المطبوع : 4 1627 ، والظاهر أنه كان في نسخة المؤلفكما قال المزي بدليل ما سيقوله المؤلف في هذه الترجمة بعد قليل : " والذي قبله من الاوس بدري " (

225

وهو والد ضمرة بن سعيد ، شيخ مالك رحمه الله .

قال البخاري : قتل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم في خلافة أبي بكر أبو حبة بن غزية بن عمرو .

قال أبو عمر : وقد قيل في هذا أيضا " : أبوحنة - بالنون - وليس بشئ ، وإنما هو أبو حبة - بالباء - وليس بالبدري ( 1 ) .

ذكرناه للتمييز بينهما .

7301 - ق : أبو حبيب بن يعلى بن منية التميمي .

روى عن : عبدالله بن عباس ( ق ) .

روى عنه : مصعب بن شيبة ( ق ) .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 2 ) .

روى له ابن ماجة ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم ابن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا محمد بن بشر العبدي ، قال : حدثنا مسعر ، عن مصعب بن شيبة ، عن أبي حبيب بن يعلى بن منية ، عن ابن

( 1 ) الترجمة بكاملها من " الاستيعاب " .

( 2 ) الثقات : 5 575 .
وقال الذهبي في " الميزان " : تفرد عنه مصعب بن شيبة( 4 الترجمة 10088 ) .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مجهول (


226

عباس ، قال : جاء رجل إلى عمر ، فقال : أكلتنا الضبع .

قال : مسعر : يعني السنة ( 1 ) .

قال : فسأل عمر : ممن أنت ؟ فما زال ينسبه حتى عرفه ، فإذا هو موسر ، فقال عمر : لو أن لامرئ واديا " أو واديين لابتغى إليهما ثالثا " .

فقال ابن عباس : ولا يملا جوف ابن آدم إلا التراب ثم يتوب الله بعد على من تاب .

فقال عمر لابن عباس : ممن سمعت هذا ؟ قال : من أبي .

قال : فإذا كان الغداة فاغد علي .

قال : فرجع إلى أمه أم الفضل .

فذكر ذلك لها ، فقالت : وما لك وللكلام عند عمر ؟ خشي ابن عباس أن يكون أبي نسي ، فقالت له أمه : إن أبيا " عسى أن لا يكون نسي .

فغدا إلى عمر ، ومعه الدرة ، فانطلقا إلى أبي ، فخرج أبي عليهما وقد توضأ ، فقال : إنه أصابني مذي فغسلت ذكري أو فرجي - مسعر شك - فقال عمر : أو يجزى ذلك ؟ قال : نعم .

قال : سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ قال : نعم .

قال : وسأله عما قال ابن عباس ، فصدقه .

روى ابن ماجة ( 2 ) قصة المذي منه ، عن أبي بكر بن أبي شيبة ، عن محمد بن بشر ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

7302 - د ت س : أبو حبيبة الطائي ، حديثه في الكوفيين .

روى عن : أبي الدرداء ( د ت س ) .

روى عنه : أبو إسحاق السبيعي ( د ت س ) ولا يعرف له راو غيره .

( 1 ) يعني : السنة المجدبة ، والعرب تكني بذلك عن سنة الجدب ، كما في معجماتاللغة ، والنهاية : 3 73 .

( 2 ) ابن ماجة ( 507 ) (


227

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) .

روى له أبو داود والترمذي ، والنسائي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا أبو حفص ابن طبرزد ، وأبو اليمن الكندي .

( ح ) : وأخبرنا أبو الخطاب عمر بن محمد بن أبي سعد بن أبي عصرون التميمي ، وعبد الرحيم بن يوسف ابن خطيب المزة ، وإسماعيل بن أبي عبدالله ابن العسقلاني ، وزينب بنت مكي ، قالوا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد .

( ح ) : وأخبرنا عبد الرحمان بن أحمد بن عبدالملك المقدسي ، وأبو بكر ابن الانماطي ، قالا : أخبرنا أبو اليمن الكندي .

( ح ) : وأخبرنا أبو العز ابن الصيقل الحراني ، قال : أخبرنا أبو علي بن الخريف ببغداد .

قالوا : أخبرنا القاضي أبو بكر الانصاري ، قال : أخبرنا أبو الحسن علي بن إبراهيم بن عيسى الباقلاني المقرئ ، قال : حدثنا أبو بكر بن مالك القطيعي ، إملاء ، قال : حدثنا أبو علي بشر بن موسى بن صالح الاسدي ، قال : حدثنا أبو نعيم ، قال : حدثناسفيان ، عن أبي إسحاق ، عن أبي حبيبة الطائي ، قال : أتيت أبا

( 1 ) الثقات : 5 577 .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (


228

الدرداء ، فقلت : إن أخا " لي مات وأوصي إلى بطائفة من ماله فأين أضعه في الفقراء أم في المهاجرين أم في الرقاب ؟ قال : أما أنا فلو كنت لم أعدل بالمهاجرين لان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " مثل الذي يهدي ويعتق عند الموت مثل الذي يهدي بعد ما شبع " .

رواه أبو داود ( 1 ) عن محمد بن كثير العبدي ، عن سفيان الثوري ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

ورواه الترمذي ( 2 ) من حديث ابن مهدي ، عن سفيان ، فوقع لنا عاليا " بدرجتين وقال : حسن صحيح .

ورواه النسائي ( 3 ) من حديث شعبة وأبي الاحوص ، عن أبي الاحوص ، عن أبي إسحاق ، ومنهم من لم يذكر القصة .

7303 - بخ : أبوحدرد الاسلمي المدني ، والد عبد الرحمان ابن أبي حدرد ، وبشير بن أبي حدرد ، وجد حمل بن بشير بن أبي حدرد .

له صحبة .

قال علي بن الحسن ، عن أحمد بن حنبل : اسمه عبد ( 4 ) .

وقال غيره ( 5 ) : اسمه عبيد .

وقال الزبير بن بكار : اسمه سلامة .

روى حديثه حمل بن بشير بن أبي حدرد ، عن عمه ، عن

( 1 ) أبو داود ( 3968 ) .

( 2 ) الترمذي ( 2123 ) .

( 3 ) النسائي : 6 238 وهو في مسند أحمد : 5 196 ، 197 و 6 448 .
( 4 ) ذكره أحمد عن ابن إسحاق ، كما في " الاستيعاب " لابن عبد البر : 4 1631 .

( 5 ) هو علي ابن المديني ، كما في " الاستيعاب " وغيره (


229

أبي حدرد ، قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : " من يسوق إبلنا هذه ؟ قال رجل : أنا .

قال : ما اسمك ؟ قال : فلان .

قال : اجلس .

الحديث " .

قال محمد بن سعد : اسم أبي حدرد سلامة بن عمير بن أبي سلامة بن سعد بن الحارث بن عبس بن هوازن بن أسلم ، توفي سنة إحدى وسبعين ، وقد روى عن النبي صلى الله عليه وسلم أحاديث ( 1 ) .

روى له البخاري في " الادب " هذا الحديث ، وقد وقع لنا بعلو عنه .

أخبرنا به أبو الحسن علي ابن البخاري ، قال : أنبأنا محمد ابن أبي زيد الكراني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي ، قال : أخبرنا أبو بكر بن شاذان الاعرج ، قال : أخبرنا أبو بكر بن فورك القباب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن أبي عاصم ، قال : حدثنا أبو موسى ، وعقبة بن مكرم ، قالا : حدثنا سلم بن قتيبة ، عن حمل ابن بشير بن أبي حدرد ، عن عمه ، عن أبي حدرد ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم الحديبية : من يسوق إبلنا هذه ؟ قال رجل : أنا .

قال : ما اسمك ؟ قال : فلان .

قال : اجلس .

ثم قام آخر ، فقال : ما اسمك ؟ فقال : ناجية .

قال : أنت لها .

رواه ( 2 ) عن أبي موسى محمد بن المثنى ، فوافقناه فيه بعلو ، ولم يقل : يوم الخديبية .

- م د ت س : أبو حذيفة الارحبي ، اسمه : سلمة بنصهيب

( 1 ) هذا في القسم الساقط من المطبوع ، من الصحابة ، من طبقات ابن سعد .

( 2 ) الادب المفرد ( 812 ) (


230

روى عن : حذيفة بن اليمان ( م د س ) ، وغيره .

روى عنه : خيثمة بن عبد الرحمان ( م د س ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وأبو داود ، والترمذي ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- خ د ت ق : أبو حذيفة النهدي ، اسمه : موسى بن مسعود .

روى عن : سفيان الثوري ( خ د ت ) ، وغيره .

روى عنه : البخاري ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7304 - س : أبو حذيفة ، غير منسوب ، يقال : اسمه عبدالله ابن محمد روى عن : عبدالملك بن محمد بن بشير الكوفي ، عن عبد الرحمان بن علقمة الثقفي : " قدم وفد ثقيف على النبي صلى الله عليه وسلم ومعهم هدية .

الحديث .

روى عنه : يحيى بن هانئ بن عروة المرادي ( س ) .

قاله غير واحد عن أبي بكر بن عياش : عن يحيى بن هانئ .

هكذا ولم يسموا أبا حذيفة .

وقال أحمد بن عبدالله بن يونس ، عن زهير بن معاوية ، عن

( 1 ) 11 الترجمة 2458 .
( 2 ) 29 الترجمة 6300 (

231

يزيد أبي خالد الدالاني ، عن عون بن أبي جحيفة ، عن عبد الرحمان بن أبي علقمة ، عن عبد الرحمان بن أبي عقيل ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، فالله أعلم ( 1 ) .

روى له النسائي ، وقد كتبنا حديثه في ترجمة عبدالملك بن محمد بن بشير .

7305 - م د ت ص ق : أبو حرب بن أبي الاسود الديلي .

روى عن : عبدالله بن عمرو بن العاص ( ت ق ) ، وعبد الله ابن فضالة الليثي ( د ) ، وعبد الله بن قيس البصري ، وعميرة بن يثربي الضبي قاضي البصرة ، وعن محجن عن أبي ذر ، وعن أبيه أبي الاسود الديلي ( م د ص ق ) ، وعن أبي ذر الغفاري ( د ) والصحيح عن أبيه ، عن أبي ذر ، وعن عمه ، عن أبي ذر .

روى عنه : حمران بن أعين ، وداود بن أبي هند ( م د ) ، وأبو وهب سيف بن وهب ، وعبد الملك بن أعين ( عس ) ، وعبد الملك ابن جريج صلى الله عليه وآله ، وأبو اليقظان عثمان بن عمير البجلي ( ت ق ) ، وعثمان بن قيس البجلي ، وقتادة بن دعامة ( د ت عس ق ) ، ووهب بن عبدالله بن أبي دبي .

ذكره خليفة بن خياط في الطبقة الثانية من قراء أهل البصرة ( 2 ) .

( 1 ) هو مجهول ، كما صرح به الحافظان : الذهبي في " الكاشف " ، وابن حجر في " التقريب " .

( 2 ) كتاب " طبقات القراء " لخليفة لم يصل إلينا ، فيما أعلم ، لكنه على أي حال ذكره في طبقاته ، في الثالثة من أهل البصرة ( 206 ) (


232

وذكره محمد بن سعد في الطبقة الثانية من أهل البصرة ، وقال ( 1 ) : كان معروفا " وله أحاديث .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 2 ) .

وقال أبو أحمد بن عدي ( 3 ) في حديث رواه ديلم بن غزوان عن وهب بن أبي دبي ، عن أبي حرب ، عن محجن ، عن أبي ذر : لعل أبا حرب هو محجن .

وقال النسائي : ما علمت أن ابن جريج سمع من أبي حرب .

قال عمرو بن علي .

وابن حبان : مات سنة تسع ومئة ( 4 ) .

روى له النسائي في " خصائص علي " وفي " مسنده " ، والباقون ، سوى البخاري .

أخبرنا أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 5 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا معاذ بن هشام ، قال : حدثني أبي ، عن قتادة ، قال : حدثني أبو حرب هو ابن أبي

( 1 ) طبقاته : 7 226 .
( 2 ) الثقات : 5 576 .
( 3 ) الكامل : 3 971 .

( 4 ) قال خليفة : مات سنة ثمان ومئة ( طبقاته : 206 ) .

وذكر ابن حجر في زياداته على " التهذيب " ان ابن عبد البر وثقه ، فوثقه هو والذهبي أيضا .

( 5 ) مسند أحمد : 1 97 (

233

الاسود ، عن أبي الاسود الديلي ، عن علي بن أبي طالب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال في الرضيع : ينضح بول الغلام ويغسل بول الجارية .

قال قتادة : وهذان لم يطعما الطعام ، فإذا طعما غسلا جميعا " .

أخرجه أبو داود ( 1 ) ، والترمذي ( 2 ) ، وابن ماجة ( 3 ) من حديث معاذ ابن هشام ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

وقال الترمذي : حسن .

وأخرجه أبو داود ( 4 ) ، والنسائي في " مسند علي " من حديث سعيد بن أبي عروبة ، عن قتادة موقوفا " على علي .

وأخبرنا أبو الحسن ابن البخاري ، وابن عمه أبو عبد الله محمد بن عبدالرحيم بن عبد الواحد المقدسيان ، وأبو إسحاق ابن الدرجي ، وأبو بكر ابن الانماطي ، قالوا : أنبأنا أبو روح عبدالمعز ابن محمد الهروي .

قال ابن البخاري وابن الدرجي : وأنبأنا أيضا " أبو عبد الله بن محمد بن معمر بن الفاخر والمؤيد بن عبدالرحيم ابن الاخوة وغير واحد ، قالوا : أخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر الشحامي قراءة عليه .

قال ابن الانماطي : وأخبرنا أيضا " أبو القاسم ابن الحرستاني قراءة عليه ، قال : أخبرنا أبو القاسم الشحامي إذنا " ، قال : أخبرنا أبو عثمان سعيد بن محمد البحيري ، قال : أخبرنا أبو علي زاهر بن أحمد السرخسي ، قال : حدثنا أبو لبيد السامي ،

( 1 ) أبو داود ( 378 ) .

( 2 ) الترمذي ( 610 ) .

( 3 ) ابن ماجة ( 525 ) .

( 4 ) أبو داود ( 377 ) (


234

قال : حدثنا سويد بن سعيد ، قال : حدثنا علي بن مسهر عن داود ابن أبي هند ، عن أبي حرب بن أبي الاسود ، عن أبيه ، قال : بعث أبو موسى إلى قراء أهل البصرة ، فدخل عليه ثلاث مئة رجل قد قرأوا القرآن ، فقال : أنتم خيار أهل البصرة وقراؤهم ، فاتلوه ، ولا يطولن عليكم الامد فتقسوا قلوبكم ، كما قست قلوب من كان قبلكم ، وإنا كنا نقرأ سورة أشبهها في الطوال والشدة ببراءة فأنسيتها غير أني حفظت منها : " لو كان لابن آدم واديان من مال لابتغى واديا " ثالثا " ، ولا يملا جوف ابن آدم إلا التراب " .

وكنا نقرأ سورة كنا نشبهها بإحدى المسبحات فأنسيتها غير أني حفظت منها : " يا أيها الذين آمنوا لم تقولون مالا تفعلون ، فتكتب شهادة في أعناقكم فتسألون عنها يوم القيامة " .

رواه مسلم ( 1 ) عن سويد بن سعيد ، فوافقناه فيه بعلو .

وأخبرنا أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل ، قال : أخبرنا ابن الحصين ، قال : أخبرنا ابن المذهب ، قال : حدثنا القطيعي ، قال ( 2 ) : حدثنا عبدالله ابن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : أخبرنا ابن نمير ، قال : حدثنا الاعمش عن عثمان بن عمير أبي اليقظان ، عن أبي حرب بن أبيالاسود ، قال : سمعت عبدالله بن عمرو ، قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " ما أقلت الغبراء ولا أظلت الخضراء من رجل أصدق من أبي ذر " .

( 1 ) مسلم ( 1050 ) .

( 2 ) مسند أحمد : 2 163 (

235

أخرجه الترمذي ( 1 ) ، وابن ماجة ( 2 ) من حديث عبدالله بن نمير ، فوقع لنا بدلا عاليا " ، وقال الترمذي : حسن .

وبه ، قال ( 3 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا أبو معاوية ، قال : حدثنا داود بن أبي هند ، عن أبي حرب بن أبي الاسود ، عن أبي الاسود ، عن أبي ذر ، قال : كان يسقي على حوض له ، فجاء قوم ، فقال : أيكم يورد على أبي ذر ويحتسب شعرات من رأسه ؟ فقال رجل : أنا .

فجاء الرجل فأورد عليه الحوض ، فدقه ، وكان أبو ذر قائما " فجلس ثم اضطجع ، فقيل له : يا أبا ذر لم جلست ثم اضطجعت ؟ قال : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لنا : " إذا غضب أحدكم وهو قائم فليجلس ، فإن ذهب عنه الغضب وإلا فليضطجع " .

رواه أبو داود ( 4 ) عن أحمد بن حنبل ، فوافقناه فيع بعلو ، إلا أنه لم يذكر القصة ولم يقل عن أبي الاسود ، وذلك معدود من أوهامه ( 5 ) .

وروى له أبو داود حديثا " آخر ، قد كتبناه في ترجمة عبدالله ابن فضالة .

وأخبرنا أحمد بن شيبان ، قال : أنبأنا محمد بن معمر بن

( 1 ) الترمذي ( 3801 ) .

( 2 ) ابن ماجة ( 156 ) .

( 3 ) مسند أحمد : 5 152 .

( 4 ) أبو داود ( 4782 ) .

( 5 ) وكذلك فعل ابن حبان في الاحسان ( 12 حديث 5688 ) ، فهو منقطع عنده أيضا " (

236

الفاخر وأخته عائشة ، والمؤيد بن عبدالرحيم ابن الاخوة ، قالوا : أخبرنا سعيد بن أبي الرجاء الصيرفي ، قال : أخبرنا أحمد بن محمد ابن النعمان الصائغ ، قال : أخبرنا أبو بكر ابن المقرئ ، قال : حدثنا إسحاق بن أحمد بن نافع الخزاعي ، قال : حدثنا محمد بن يحيى بن أبي عمر العدني ، قال : حدثنا سفيان ، عن عبدالملك ابن أعين عن أبي حرب بن أبي الاسود الديلي ، سمعه يحدث عن أبيه ، قال : سمعت عليا " يقول : أتاني عبدالله بن سلام وقد أدخلت رجلي في الغرز ( 1 ) ، فقال : أين تريد ؟ قلت : العراق .

قال : أما إنك إن جئتها ليصيبنك بها ذباب السيف .

ثم قال : وأيم الله لقد سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقوله .

قال أبو حرب : فسمعت أبي يقول : فتعجبت منه ، فقلت : محارب يحدث بمثل هذا عن نفسه ؟ ! رواه النسائي في " مسند علي " عن محمد بن منصور المكي ، عن سفيان بن عيينة ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

وروى له في " الخصائص " حديثا " آخر من رواية ابن جريج ، عن أبي حرب ، عن أبيه .

وعن رجل ، عن زاذان ، قالا : قال علي : كنت والله إذا سألتأعطيت وإذا سكت ابتدئت .

وهذا جميع ما له عندهم والله أعلم .

7306 - سي : أبو حرب بن زيد بن خالد الجهني .

روى عن : أبيه ( سي ) .

روى عنه : بكير بن عبدالله بن الاشج ( سي ) .

( 1 ) الغرز : ركاب كور الجمل ، مثل الركاب للسرج ( النهاية : 3 359 ) (

237

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) .

روى له النسائي في " اليوم والليلة " حديثين ، وقد وقع لنا أحدهما بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا محمد بن أبي زيد الكراني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي ، قال : أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال : حدثنا محمد بن الحسين ابن بنت رشدين بن سعد المصري ، قال : حدثنا أحمد بن صالح .

( ح ) : قال : الطبراني : وحدثنا علي بن عبد العزيز ، قال : حدثنا هارون بن عبدالله الحمال .

( ح ) : وأخبرنا أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، في جماعة ، قالوا : أخبرتنا فاطمة بنت عبدالله ، قالت : أخبرنا أبو بكر بن ريذة ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال : حدثنا أحمد بن محمد بن نافع المصري ، قال : حدثنا أحمد بن صالح .

( ح ) : قال الطبراني : وحدثنا علي بن عبد العزيز ، قال : حدثنا هارون بن عبدالله .

( ح ) : وأخبرنا أبو الحسن علي بن محمد بن أحمد ابن

( 1 ) الثقات : 5 576 .
وقال الذهبي في " الميزان " : مجهول ( 4 الترجمة 10086 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (

238

الحبوبي ، وأحمد بن هبة الله بن أحمد ، قالا : أنبأنا أبو روح عبدالمعز بن محمد الهروي ، قال : أخبرنا زاهر بن طاهر الشحامي ، قال : أخبرنا أبو سعد الكنجروذي ، قال : أخبرنا الحاكم أبو القاسم بشر بن محمد بن محمد بن ياسين ، قال : أخبرنا الامام أبو بكر محمد بن إسحاق بن خزيمة ، قال : حدثنا محمد بن عبدالله بن عبد الحكم ، قالوا : حدثنا قدامة بن محمد ، قال : حدثني مخرمة بن بكير بن عبدالله بن الاشج ، عن أبيه ، عن أبي حرب بن زيد بن خالد الجهني ، قال : أشهد على أبي زيد بن خالد - قال : وفي حديث ابن خزيمة : لسمعته يقول - أرسلني رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال - وفي حديث ابن ريذة قال : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال - : " بشر الناس أنه من شهد " - وفي حديث ابن خزيمة من قال - لا إله إلا الله وحده لا شريك له دخل الجنة " .

أخرجه ( 1 ) من حديث قدامة بن محمد ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

وروى له حديثا " آخر بهذا الاسناد ( 2 ) : " من دخل القبر بلا إله إلا الله خلصه الله من النار " وهو في معنى الذي قبله .

- أبو حرمل العامري ، ويقال : أبوحومل بالواو .

يأتي .

- م 4 : أبو حرملة الاسلمي ، اسمه : عبد الرحمان بن حرملة ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : حنظلة بن علي الاسلمي ( م ) ، وغيره .

( 1 ) اليوم والليلة ( 1110 ) .

( 2 ) اليوم والليلة ( 1111 ) (


239

روى عنه : مالك بن أنس ( د ت س ) وغيره .

روى له الجماعة سوى البخاري .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7307 - س : أبو حرملة الشيباني ، وقيل إياس بن حرملة ( س ) ، وقيل : حرملة بن إياس ( س ) .

عن : أبي قتادة الانصاري ( س ) في صوم يوم عاشوراء ويوم عرفة .

وعنه : صالح أبو الخليل ( س ) ( 2 ) .

روى له النسائي ( 3 ) .

- م قد س : أبو حرة البصري ، اسمه : واصل بن عبد الرحمان .

روى عن : الحسن البصري ( م قد س ) ، وغيره .

روى عنه : هشيم ( م ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وأبو داود في " القدر " والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

( 1 ) 17 الترجمة 3796 .
( 2 ) تقدمت ترجمة حرملة بن إياس في هذا الكتاب ، وذكر هناك هذا الحديث المختلففيه ( 5 الترجمة 1162 ) ، وقال ابن حجر هناك : مقبول .

أما هنا فقال : مجهول ، وهو الاولى .

( 3 ) آخر الجزء الثاني والاربعين بعد المئتين ، وكتب ابن المهندس في حاشية نسخته بلاغا " يفيد مقابلته لنسخته بأصل المصنف رحمهما الله تعالى ، ويسر لنا الاتمام .

( 4 ) 30 الترجمة 6665 (

240

- د : أبو حرة الرقاشي ، اسمه : حنيفة .

روى عن : عمه ( د ) عن النبي صلى الله عليه وسلم .

روى عنه : علي بن زيد بن جدعان ( د ) .

روى له أبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- خت 4 : أبو حريز الازدي ، قاضي سجستان ، اسمه : عبدالله بن الحسين .

روى عن : عامر الشعبي ( خت د ) .

روى عنه : الفضيل بن ميسرة ( بخ د س ق ) ، وغيره .

استشهد به البخاري ، وروى له الاربعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7308 - ق : أبو حريز ، غير منسوب .

عن : وائل بن حجر ( ق ) : رأيت النبي صلى الله عليه وسلم صلى جالسا " على يمينه ، وهو وجع " .

روى عنه : جابر الجعفي ( ق ) ( 3 ) .

روى له ابن ماجة هذا الحديث ( 4 ) .

( 1 ) 7 الترجمة 1567 .
( 2 ) 14 الترجمة 3227 .
( 3 ) قال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف ( 4 الترجمة 10092 ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مجهول .

( 4 ) ابن ماجة ( 1224 ) (


241

- د : أبو حريز ، أو حريز - بالشك - تقدم فيمن اسمه حريز ( 1 ) .

- ق : أبو حريز ، ويقال : حريز ، مولى معاوية .

تقدم فمين اسمه حريز ( 2 ) .

- بخ م د : أبو حزرة المدني القاص ، اسمه : يعقوب بن مجاهد .

روى عن : عبادة بن الوليد بن عبادة بن الصامت ( بخ م د ) ، وغيره .

روى عنه : حاتم بن إسماعيل ( بخ م د ) وغيره .

روى له البخاري في " الادب " ومسلم ، وأبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

ولاهل المدينة شيخ آخر يقال له : 7309 - [ تمييز ] : أبو حزرة ، واسمه قيس بن سالم .

يروي عن : عمر بن عبد العزيز ، وأبي أمامة بن سهل بن حنيف .

ويروي عنه : بكر بن مضر ، ويحيى بن أيوب : المصريان ( 4 ) .

( 1 ) 5 الترجمة 1177 ، وهو مجهول .
( 2 ) 5 الترجمة 1176 ، وهو مجهول أيضا " .
( 3 ) 32 الترجمة 7102 .

( 4 ) قال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (


242

ذكرناه للتمييز بينهما .

7310 - خت م 4 : أبو حسان الاعرج ، ويقال : الاحرد أيضا " ، بصري اسمه : مسلم بن عبدالله .

روى عن : الاسود بن يزيد النخعي ( د ) ، والاشتر النخعي ( س ) ، وعبد الله بن عباس ( خت م 4 ) ، وعبد الله بن عتبة بن مسعود ، وعبد الله بن عمر بن الخطاب ، وعبد الله بن عمرو بن العاص ، وعبيدة السلماني ، وعلي بن أبي طالب ( د س ) ، وعمران ابن حصين ، ومخارق بن أحمر ، وناجية بن كعب الكوفي ( قد ) ، وأبي هريرة ، وعائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم .

روى عنه : عاصم الاحول ، وقتادة بن دعامة ( م 4 ) .

قال أبو حاتم ( 1 ) : وزعموا أن ابن سيرين كان يروي عنه .

قال أبو بكر الاثرم ( 2 ) ، عن أحمد بن حنبل : مستقيم الحديث ، أو مقارب الحديث .

وقال إسحاق بن منصور ( 3 ) ، عن يحيى بن معين : ثقة .

وقال أبو زرعة ( 4 ) : لا بأس به .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 5 ) .

( 1 ) الجرح والتعديل : 8 الترجمة 883 .

( 2 ) نفسه .

( 3 ) نفسه .

( 4 ) نفسه .

( 5 ) الثقات : 5 393 وقال : قتل يوم الحرورية (

243

وقال يعقوب بن شيبة : قلت لعلي ابن المديني : من روى عن أبي حسان غير قتادة ؟ قال : لا أعلم أحدا " روى عنه غير قتادة .

وقال أبو عبيد الاجري ( 1 ) ، عن أبي داود : سمي الاحرد لانه كان يمشي على عقبه ، خرج مع الخوارج ( 2 ) .

استشهد به البخاري ، وروى له الباقون .

- د : أبو حسان العامري ، اسمه : أفلت بن خليفة ، ويقال : فليت .

روى عن : جسرة بنت دجاجة ( د س ) وغيرها .

روى عنه : سفيان الثوري ( د س ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- بخ م قد : أبو حسان القيسي ، ويقال : العيشي البصري صاحب حديث الدعاميص ، اسمه خالد بن غلاق .

روى عن : أبي هريرة ( بخ م قد ) .

روى عنه : سعيد الجريري ( خ قد ) ، وغيره .

( 1 ) سؤالاته : 3 الترجمة 333 .
( 2 ) وقال البخاري : دخل في الحرورية ( تاريخه الصغير : 1 239 ) ، وقال العجلي : بصري ، تابعي ، ثقة ، ويقال : كان يرى رأي الخوارج ( ثقاته ، الورقة 61 ) ، وقال الاجري عن أبي داود : ليس في أهل الاهواء أصح حديثا " من الخوارج - ثم ذكرعمران بن حطان وأبا حسان الاعرج ( 5 الورقة 5 ) .

وقال ابن حجر : صدوق رمي برأي الخوارج .

( 3 ) 3 الترجمة 546 (

244

روى له البخاري في " الادب " ، ومسلم ، وأبو داود في " القدر " .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- خ م د ت س : أبو الحسن التيمي الصائغ ، اسمه : مهاجر ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : زيد بن وهب ( خ م د ت ) ، وغيره .

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( خ م د ت سي ) وغيره .

روى له الجماعة سوى ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7311 - د ت : أبو الحسن الجزري ، شامي .

روى عن : أبي مريم عمرو بن مرة الجهني ( ت ) ، ومقسم أبي القاسم ( د ) ، وأبي أسماء الرحبي .

روى عنه : علي بن الحكم البناني ( د ت ) ( 3 ) .

روى له أبو داود ، والترمذي .

7312 - د ت : أبو الحسن العسقلاني .

روى عن : أبي جعفر بن محمد بن ركانة ( د ت ) .

روى عنه : محمد بن ربيعة الكلابي ( د ت ) ( 4 ) .

( 1 ) 8 الترجمة 1641 .
( 2 ) 28 الترجمة 6219 .
( 3 ) قال الذهبي في " الميزان " : تفرد عنه علي بن الحكم ( 4 الترجمة 10103 ) فهو عندهمجهول ، وكذلك قال ابن حجر في " التقريب " .
( 4 ) جهله الترمذي ( 1784 ) ، والذهبي في الميزان : ( 4 الترجمة 10100 ) ، وابن حجر في " التقريب " (

245

روى له أبو داود ، والترمذي .

- م د ق : أبو الحسن المزني الكوفي ، اسمه : عبيد بن الحسن ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : عبدالله بن أبي أوفى ( م د ق ) ، وغيره .

روى عنه : سليمان الاعمش ( م دق ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وأبو داود ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- س أبو الحسن الميموني ، اسمه : عبدالملك بن عبدالحميد بن عبدالحميد بن ميمون بن مهران .

روى عن : أحمد بن حنبل ( س ) ، وغيره .

روى عنه : النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7313 - د س ق : أبو الحسن مولى بني نوفل .

" أنه استفتى ابن عباس ( د س ق ) في مملوك كانت تحته مملوكة فطلقها تطليقتين ، ثم عتقا بعد ذلك هل يصلح له أن يخطبها ؟ قال : نعم ، قضى بذلك رسول الله ( 3 ) صلى الله عليه وسلم .

وحكى أن عبدالله بن رواحة ( خد ) ، وحسان بن ثابت أتيا

( 1 ) 19 الترجمة 3711 .
( 2 ) 18 الترجمة 3537 .
( 3 ) أبو داود ( 2187 ) و ( 2188 ) ، والنسائي : 6 154 ، وابن ماجة ( 2082 ) (

246

النبي صلى الله عليه وسلم حين نزلت

( والشعراء يتبعهم الغاوون )

( 1 ) .

روى عنه : عمر بن معتب ( د س ق ) ، ومحمد بن مسلم بن شهاب الزهري ، ويزيد بن عبدالله بن قسيط ( خد ) .

روى له أبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة .

وقال أبو داود ( 2 ) سمعت أحمد بن حنبل ، قال : قال عبد الرزاق : قال ابن المبارك لمعمر : من أبو الحسن هذا لقد تحمل صخرة عظيمة .

قال أبو داود : أبو الحسن هذا روى عنه الزهري ، وقال : كان من الفقهاء وأهل الصلاح ، وروى عنه أحاديث .

قال أبو داود : وأبو الحسن معروف .

وليس العمل على ما روى ( 3 ) .

وقال الزهري في بعض رواياته عنه : أبو الحسن مولى عبدالله بن الحارث بن نوفل ( 4 ) .

7314 - بخ س : أبو الحسن ، مولى أم قيس بنت محصن الاسدية .

( 1 ) الشعراء : 224 .

( 2 ) أبو داود ( 2188 ) .

( 3 ) في المطبوع من سنن أبي داود ، وتحفة الاشراف ( 5 حديث 6561 ) : " على هذا الحديث " بدلا من : " على ما روى " .
( 4 ) وقال الذهبي في " الميزان " : لا يدرى من هو ، والخبر فشاذ ( ثم قال بعد أن ساق الخبر المتقدم ) : هذا حديث منكر ( 4 الترجمة 10099 ) .
ولكن قال يعقوب بنسفيان في " المعرفة " : حدثنا أبو صالح وابن بكير ، قالا : حدثنا الليث ، قال : حدثني عقيل ، عن ابن شهاب ، قال : أخبرني أبو حسن مولى عبدالله بن الحارث ، وكان من قدماء موالي قريش وأهل العلم منهم والصلاح ( 1 418 ) (

247

روى عن : مولاته أم قيس بنت محصن ( بخ س ) .

روى عنه : يزيد بن أبي حبيب ( بخ س ) ( 1 ) .

روى له البخاري في " الادب " والنسائي ، وقد كتبنا حديثه في ترجمة أم قيس .

7315 - د : أبو الحسن ، غير منسوب .

عن : هلال بن عمرو ( د ) ، عن علي بن أبي طالب : " يخرج رجل من وراء النهر يقال له الحارث ( 2 ) .

( الحديث ) .

روى عنه : مطرف بن طريف ( 3 ) ( د ) .

روى له أبو داود .

7316 - س : أبو الحسن ، غير منسوب .

عن : طاووس بن كيسان ، وأبي سلمة عبد الرحمان ( س ) .

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( س ) .

قال أبو حاتم ( 4 ) : شيخ لشعبة مجهول لا يسمى ( 5 ) .

( 1 ) قال الذهبي في " الميزان " : لايعرف الا بهذا ، ولا روى عنه سوى يزيد بن أبي حبيب ( 4 الترجمة 10102 ) .

( 2 ) أبو داود ( 4290 ) .

( 3 ) هذا مجهول .

( 4 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1614 .
( 5 ) كذلك جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر ، لكن الذهبي استدرك فقال : لكن شعبة منق للرجال ( الميزان : 4 الترجمة 10098 ) (

248

روى له النسائي عن أبي سلمة ، عن أبي سعيد في اعتكاف العشر الاواخر من رمضان .

7317 - د ت عس : أبو الحسناء الكوفي ، اسمه : الحسن ، ويقال : الحسين .

روى عن : الحكم بن عتيبة ( د ت عس ) .

روى عنه : شريك بن عبدالله النخعي ( 1 ) ( د ت عس ) .

روى له أبو داود ، والترمذي ، والنسائي في " مسند علي " ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، وزينب بنت مكي ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر ابن مالك ، قال ( 2 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني عثمان ابن أبي شيبة ، قال : حدثنا شريك ، عن أبي الحسناء ، عن الحكم ، عن حنش ، قال : رأيت علي بن أبي طالب يضحي بكبشين ، فقلت له : ما هذا ؟ فقال : أوصاني رسول الله صلى الله عليه وسلم أن أضحي عنه .

رواه أبو داود ( 3 ) عن عثمان ، فوافقناه فيه بعلو .

ورواه

( 1 ) قال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف ( 4 الترجمة 10106 ) ، وقال ابن حجر في" التقريب " : مجهول .
( 2 ) مسند أحمد : 1 150 .

( 3 ) أبو داود ( 2790 ) (


249

الترمذي ( 1 ) ، والنسائي ( 2 ) عن محمد بن عبيد المحاربي ، عن شريك نحوه ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

وقال الترمذي : غريب لا نعرفه إلا من حديث شريك .

- م 4 : أبو الحسين العكلي ، اسمه زيد بن الحباب ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : معاوية بن صالح الحضرمي ( ر م 4 ) ، وغيره .

روى عنه : أبو كريب ( م د ت ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة سوى البخاري .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- ت س : أبو حصين بن أحمد بن عبدالله بن يونس اليربوعي ، اسمه : عبدالله ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : أبي زبيد عبثر بن القاسم ( ت س ) ، وغيره .

روى عنه : الترمذي ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

7318 - د : أبو حصين بن يحيى بن سليمان الرازي .

روى عن : إبراهيم بن الحكم بن أبان العدني ، وأسباط بن محمد القرشي ( د ) ، وجعفر بن عون ، وحسين بن زيد بن علي ابن حسين العلوي ، وحفص بن غياث ، وسفيان بن عيينة ،

( 1 ) الترمذي ( 1495 ) .

( 2 ) في مسند علي ، ولم يصل إلينا .

( 3 ) 10 الترجمة 2095 .
( 4 ) 14 الترجمة 3156 (

250

وعبد الرزاق بن همام ، وعبيدالله بن موسى ، وعمر بن نعيم بن ميسرة النحوي ، ومحمد بن فضيل بن غزوان ، ووكيع بن الجراح ، ويحيى ابن زكريا بن أبي زائدة ، ويحيى بن سليم الطائفي ، ويحيى بن يمان ، ويونس بن بكير الشيباني ، وأبي معاوية الضرير .

روى عنه : أبو داود ، وأحمد بن علي الابار ، وإسحاق بن أحمد بن زيرك الفارسي ، وإسماعيل بن الفضل البلخي ، وجعفر ابن أحمد بن فارس الاصبهاني ، والحسن بن العباس المقرئ ، وأبو داود سليمان بن داود بن نصر القطان ، وأبو زرعة عبيدالله بن عبد الكريم ، وعلي بن سعيد بن بشير ، ومحمد بن إبراهيم بن زياد الطيالسي ، وأبو حاتم محمد بن إدريس : الرازيون ، ومحمد بن عبدالله بن رستة الاصبهاني ، ومحمد بن النضر القلانسي ، ومحمد ابن وضاح الاندلسي ، سمع منه بمصر ، وقال : كان يطلب معنا بمصر يومئذ .

قال عبد الرحمان بن أبي حاتم ( 1 ) : وهو صدوق ، ثقة .

سمعت أبي يقول : قلت لابي حصين : هل لك اسم ؟ قال : قال : اسمي وكنيتي واحد .

فقلت : فأنا أسميك عبدالله .

فتبسم .

قال : وسئل أبي عنه ، فقال : ثقة .

وقال أبو القاسم الطبراني : قيل : إن اسم أبي حصين يحيى ابن سليمان ثقة ( 2 ) .

( 1 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1662 .

( 2 ) ووثقه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر (


251

- ع : أبو حصين الاسدي ، اسمه : عثمان بن عاصم .

روى عن : يحيى بن وثاب ( خ م ت س ق ) ، وغيره .

روى عنه : سفيان الثوري ( خ م د س ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- د س ق : أبو الحصين الحجري المصري ، اسمه : الهيثم بن شفي ، ويقال : شفي .

روى عن : أبي عامر الحجري ( د س ق ) ، وغيره .

روى عنه : عياش بن عباس القتباني ( د س ق ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7319 - فق : أبو الحصين الفلسطيني .

روى عن : أبي صالح الاشعري ( فق ) ، ويقال : الانصاري .

عن : أبي أمامة الباهلي في ذكر الحمى .

روى عنه : أبو غسان محمد بن مطرف المدني ( فق ) يقال : إنه مروان بن رؤبة التغلبي وذلك بعيد ، فإن مروان حمصي لا فلسطيني ، والله أعلم ( 3 ) .

( 1 ) 19 الترجمة 3828 .
( 2 ) 30 الترجمة 6655 .
( 3 ) جهله الحافظان : الذهبي في " الميزان : 4 الترجمة 10109 " ، وابن حجر في" التقريب " (

252

روى له ابن ماجة في " التفسير " .

- ت س : أبو حفص بن عمر ، وقيل : أبو حفص بن عمرو ( س ) ( 1 ) ، وقيل : أبو عمرو بن حفص ، وقيل : عبدالله بن حفص ( س ) ، وقيل : حفص بن عبدالله ( 2 ) .

عن : يعلى بن مرة ( ت س ) ، وقيل : عن رجل ( س ) عن يعلى بن مرة ( ت س ) في النهي عن الخلوق ( 3 ) .

وعنه : عطاء بن السائب ( ت س ) .

وقيل فيه غير ذلك .

وقد ذكرناه في ترجمة عبدالله بن حفص ( 4 ) .

روى له الترمذي ، والنسائي .

- خ : أبو حفص بن العلاء المازني ، أخو أبي عمرو بن العلاء .

في ترجمة عمر بن العلاء .

- عخ د س ق : أبو حفص الابار ، اسمه : عمر بن عبد الرحمان .

روى عن : سليمان الاعمش ( عخ د ق ) ، وغيره .

روى عنه : عثمان ابن أبي شيبة ( عخ دق ) ، وغيره .

( 1 ) النسائي : 8 152 .
( 2 ) مسند أحمد : 4 171 .
( 3 ) الترمذي ( 2816 ) ، والنسائي : 8 152 .
( 4 ) 14 الترجمة 3230 (

253

روى له البخاري في " أفعال العباد " ، وأبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7320 - س : أبو حفص البصري ، وكان من أسنان الحسن .

عن : أبي رافع الصائغ ( س ) ، عن عمر في النبيذ .

روى عنه : السري بن يحيى ( س ) ، وقال : حدثنا أبو حفص إمام لنا ( 2 ) .

روى له النسائي .

7321 - ق : أبو حفص الدمشقي .

روى عن : أبي أمامة صدي بن عجلان الباهلي ( ق ) ، وعن مكحول الشامي ، عن أبي أمامة .

روى عنه : إسحاق بن أسيد الانصاري المروزي نزيل مصر ( ق قال الحافظ أبو بكر البيهقي : أبو حفص هذا مجهول ، ومكحول لم يسمع من أبي أمامة شيئا " ، قاله الدار قطني فيما أخبرنا أبو عبد الرحمان السلمي عنه .

وقال الحافظ أبو القاسم ابن عساكر : أظن أن أبا حفص هذا عمر الدمشقي الذي روى عنه المصريون ، والله أعلم ( 3 ) .

( 1 ) 21 الترجمة 4274 .
( 2 ) قال الذهبي : لا يعرف ( الميزان : 4 الترجمة 10112 ) ، وقال ابن حجر : مجهول .
( 3 ) قال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف أبدا " ( 4 الترجمة 10110 ) ، وقال ابن حجر : مجهول (

254

روى له ابن ماجة حديثا " واحدا " ، وقد وقع لنا عنه عاليا " جدا " .

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني في جماعة ، قالوا : أخبرتنا فاطمة بنت عبدالله ، قالت : أخبرنا أبو بكر بن ريذة ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال ( 1 ) : حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ، قال : حدثنا سعيد بن أبي مريم ، قال : أخبرنا يحيى بن أيوب ، عن إسحاق بن أسيد ، عن أبي حفص الدمشقي ، عن أبي أمامة الباهلي رفع الحديث ، قال : " استقيموا ونعما إن استقمتم ، ولا يحافظ على الوضوء إلا مؤمن " .

رواه ( 2 ) عن محمد بن يحيى الذهلي ، عن سعيد بن أبي مريم ، فوقع لنا بدلا عاليا " بدرجتين .

- ع : أبو حفص الصيرفي الفلاس ، اسمه : عمرو بن علي ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : عبد الرحمان بن مهدي ( خ م س ) ، وغيره .

روى عنه : الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7322 - س : أبو حفصة ، مولى عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم .

عن : مولاته عائشة ( س ) في صلاة الكسوف .

روى عنه : يحيى بن أبي كثير ( 4 ) ( س ) .

( 1 ) المعجم الكبير للطبراني : 8 حديث 8124 .

( 2 ) ابن ماجة ( 279 ) .

( 3 ) 22 الترجمة 4416 .

( 4 ) قال الدار قطني : مجهول لا أعلم حدث به عنه غير يحيى بن أبي كثير ( سؤالات (


255

روى له النسائي .

- د : أبو حفصة ، ويقال : أبو حفص ، الحبشي ، شامي ، اسمه : حبيش بن شريح .

روى عن : عبادة بن الصامت ( د ) ، وغيره .

روى عنه : إبراهيم بن أبي عبلة ( د ) ، وغيره .

روى له أبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ع : أبو الحكم البجلي ، اسمه : عبد الرحمان بن أبي نعم .

روى عن : أبي سعيد الخدري ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : فضيل بن غزوان ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7323 - ت : أبو الحكم البجلي ، قيل : إنه غير عبد الرحمان ابن أبي نعم .

روى عن : أبي سعيد الخدري ( ت ) ، وأبي هريرة ( ت ) .

روى عنه : الفضل بن عيسى الرقاشي ، ومحمد بن عيسى النخعي ، وميمون أبو حمزة الاعور ، ويزيد الرقاشي ( ت ) ( 3 ) .

البرقاني ، الورقة 13 ) ، وقال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف ( 4 الترجمة 10113 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .
( 1 ) 5 الترجمة 1109 .
( 2 ) 17 الترجمة 3979 .

( 3 ) قال ابن حجر في " التقريب " : مستور (


256

روى له الترمذي .

- م س : أبو الحكم السلمي ، اسمه : عمران بن الحارث ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : عبدالله بن عمر بن الخطاب ( م س ) ، وغيره .

روى عنه : قتادة ( م ) ، وغيره .

روى له مسلم ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- د : أبو الحكم العنزي البصري ، اسمه : زيد بن أبي الشعثاء .

عن : البراء بن عازب ( د ) ، وقيل : عن أبي بحر ، عن البراء ابن عازب في المصافحة .

روى عنه : أبو بلج الفزاري ( د ) .

روى له أبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- ع : أبو الحكم العنزي الواسطي ، اسمه : سيار ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : عامر الشعبي ( خ م د س ) ، وغيره .

روى عنه : شعبة ( خ م ت س ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) 22 الترجمة 4483 .
( 2 ) 10 الترجمة 2112 .
( 3 ) 12 الترجمة 2670 (

257

7324 - س ق : أبو الحكم ، مولى بني ليث .

روى عن : أبي هريرة ( س ق ) .

روى عنه : محمد بن عمرو بن علقمة ( س ق ) ( 1 ) .

روى له النسائي ، وابن ماجة ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل ، قال : أخبرنا ابن الحصين ، قال : أخبرنا ابن المذهب ، قال : أخبرنا القطيعي ، قال ( 2 ) : حدثنا عبدالله ابن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا يزيد ، قال : أخبرنا محمد بن عمرو ، عن أبي الحكم مولى الليثيين ، عن أبي هريرة ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا سبق إلا في خف أو حافر " .

أخرجاه ( 3 ) من حديث محمد بن عمرو .

ومن الاوهام :

- [ وهم ] : أبو الحكم يوسف .

تقدم في الاسماء .

7325 - ت : أبو حكيم ، والد إسماعيل بن أبي حكيم ، وإسحاق بن أبي حكيم ، مولى الزبير بن العوام ، وقيل : عثمان بن عفان .

( 1 ) قال الذهبي في " الميزان " لا يعرف ( 4 الترجمة 10118 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .
( 2 ) مسند أحمد : 2 256 .
( 3 ) النسائي : 6 227 ، وابن ماجة ( 2878 ) (

258

روى عن : الزبير بن العوام ( ت ) : " ما من صباح يصبحالعباد إلا مناد ينادي : سبحان الملك القدوس " .

روى عنه : محمد بن ثابت ( ت ) ( 1 ) .

روى له الترمذي هذا الحديث ، وقال ( 2 ) : غريب .

7326 - ق : أبوحلبس ، وقيل : ابن حلبس ، أحد المجاهيل .

عن : خليد بن أبي خليد ( ق ) ، عن معاوية بن قرة ، عن أبيه في الوصية .

روى عنه : بقية بن الوليد ( ق ) ( 3 ) .

روى له ابن ماجة .

وقد كتبنا حديثه في ترجمة خليد بن أبي خليد ( 4 ) .

- س : أبوحمان ، ويقال : حمان ، ويقال : حمران ، أخو أبي شيخ الهنائي ، تقدم في ترجمة حمان ( 5 ) .

7327 - ق : أبو الحمراء ، مولى النبي صلى الله عليه وسلم ، وخادمه ، يقال : اسمه هلال بن الحارث ، ويقال : ابن ظفر .

( 1 ) جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 2 ) الترمذي ( 3569 ) .

( 3 ) جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 4 ) 8 الترجمة 1715 .
( 5 ) 7 الترجمة 1494 (

259

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ق ) .

روى عنه : سعيد بن جبير من طريق ضعيف ، ونفيع أبو داودالاعمي ( ق ) .

قال عباس الدوري ( 1 ) ، عن يحيى بن معين : أبو الحمراء صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، اسمه هلال بن الحارث ، كان يكون بحمص .

وقال البخاري ( 2 ) : أبو الحمراء يقال له صحبة ، ولا يصح حديثه .

وقال أبو عبيد الاجري ( 3 ) : قلت لابي داود : أبو الحمراء هلال ابن الحارث من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم من أهل حمص ؟ قال : بلغني عن يحيى بن معين هذا ولا أراه كذا .

روى له ابن ماجة حديثا " واحدا " ، وقد وقع لنا عنه عاليا " جدا " .

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، وأحمد بن شيبان ، قالا : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا عبدالله بن جعفر ، قال : حدثنا إسماعيل بن عبدالله ، قال : حدثنا أبو نعيم ، قال : حدثنا يونس بن أبي إسحاق عن أبي داود ، عن أبي الحمراء ، قال : مر النبي صلى الله عليه وسلم على رجل عنده طعام في وعاء ، فأدخل يده فيه ، فقال : غششتنا ،

( 1 ) تاريخه : 2 702 .
( 2 ) تاريخه الكبير : 9 الترجمة 205 وليس فيه " ولا يصح حديثه " .
( 3 ) سؤالاته : 5 الورقة 26 (

260

من غشنا فليس منا .

رواه ( 1 ) عن أبي بكر بن أبي شيبة ، عن أبي نعيم ، فوقع لنابدلا عاليا بدرجتين .

وله عندنا حديث آخر بهذا الاسناد ، عن أبي الحمراء ، قال : رابطت المدينة سبعة أشهر على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فرأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا طلع الفجر جاء إلى باب علي وفاطمة ، فقال : " الصلاة الصلاة "

( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا " )

( 2 ) .

وحديث آخر من رواية عبادة بن زياد ، عن عمرو بن أبي المقدام ، عن أبي حمزة الثمالي ، عن سعيد بن جبير ، عن أبي الحمراء ، قال : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : " لما أسري بي إلى السماء دخلت الجنة ، فرأيت عن يمين العرش مكتوبا " لا إله إلا الله محمد رسول الله أيدته بعلي ونصرته " ( 3 ) .

- م س : أبو حمزة بن سليم الرستني الحمصي ، اسمه : عيسى بن سليم .

روى عن : عبد الرحمان بن جبير بن نفير ( م س ) ، وغيره .

روى عنه : عمرو بن الحارث المصري ( م س ) ، وغيره .

( 1 ) ابن ماجة ( 2224 ) .

( 2 ) الاحزاب : 33 وهي في نساء النبي صلى الله عليه وسلم خاصة ، كما يدل سياق الايات .

( 3 ) أي حديث هذا ؟ ! (


261

روى له مسلم ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

وقال عبد الرحمان بن أبي حاتم ( 2 ) ، عن أبيه : أبو حمزة الحمصي اسمه : سليم ، وفيما قاله نظر ، والله أعلم .

- ت ق : أبو حمزة الاعور القصاب صاحب إبراهيم النخعي ، اسمه : ميمون .

روى عن : عامر الشعبي ( ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : شريك بن عبدالله النخعي ( ت ق ) ، وغيره .

روى له الترمذي ، وابن ماجة ، وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- د ت : أبو حمزة البصري ، ويقال : أبو حازم ، اسمه : عبدالله بن جابر .

روى عن : الحسن البصري ( ت ) ، وغيره .

روى عنه : سفيان الثوري ( ت ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والترمذي .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

- ت عس : أبو حمزة الثمالي ، اسمه : ثابت بن أبي صفية .

( 1 ) 22 الترجمة 4625 .
( 2 ) الجرح والتعديل : 4 الترجمة 927 .
( 3 ) 29 الترجمة 6346 .
( 4 ) 14 الترجمة 3195 (

262

روى عن : عامر الشعبي ( ت ) ، وغيره .

روى عنه : شريك بن عبدالله ( ت ) ، وغيره .

روى له الترمذي ، والنسائي في " مسند علي " .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ع : أبو حمزة السكري المروزي ، اسمه : محمد بنميمون .

روى عن : سليمان الاعمش ( خ س ) ، وغيره .

روى عنه : علي بن الحسن بن شقيق ( د س ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- د ق : أبو حمزة الصيرفي ، اسمه : سوار بن داود ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : عمرو بن شعيب ( د ق ) ، وغيره .

روى عنه : إسماعيل بن علية ( د ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- ق : أبو حمزة العطار ، اسمه : إسحاق بن الربيع .

روى عن : الحسن البصري ( ق ) ، وغيره .

( 1 ) 4 الترجمة 819 .
( 2 ) 25 الترجمة 5652 .
( 3 ) 12 الترجمة 2636 (

263

روى عنه : عمر بن سهل المازني ( ق ) ، وغيره .

روى له ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ي م : أبو حمزة القصاب ، بياع القصب ، اسمه : عمران ابن أبي عطاء .

روى عن : عبدالله بن عباس ( ي م ) ، وغيره .

روى عنه : شعبة ( م ) ، وغيره .

روى له البخاري في كتاب " رفع اليدين في الصلاة " وفي" الادب " ومسلم .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- خ 4 : أبو حمزة ، مولى الانصار ، اسمه : طلحة بن يزيد .

روى عن : زيد بن أرقم ( خ د ت س ) ، وغيره .

روى عنه : عمرو بن مرة ( خ 4 ) .

روى له الجماعة سوى مسلم .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- م سي : أبو حمزة ، جار شعبة ، اسمه : عبد الرحمان بن عبدالله المازني وقيل غير ذلك .

روى عن : أنس بن مالك ( م سي ) ، وغيره .

( 1 ) 2 الترجمة 351 .
( 2 ) 22 الترجمة 4497 .
( 3 ) 13 الترجمة 2986 (

264

روى عنه : شعبة ( م سي ) ، وغيره .

روى له مسلم ، والنسائي في " اليوم والليلة " .

وقد تقدم فيمن اسمه عبد الرحمان من الاسماء ( 1 ) .

- أبو حمزة ، اسمه سيار الكوفي ، مشهور باسمه وكنيته ، تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7328 - د : أبو حميد الرعيني ، شامي .

روى عن : يزيد ذو مصر ( د ) .

روى عنه : ثور بن يزيد ( د ) ( 3 ) .

روى له أبو داود .

وقد كتبنا حديثه في ترجمة يزيد ذو مصر .

7329 - ع : أبو حميد الساعدي الانصاري المدني صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قيل : اسمه عبد الرحمان ، وقيل : المنذر بن سعد ابن المنذر ، وقيل : المنذر بن سعد بن مالك ، وقيل : المنذر بن سعد بن عمرو بن سعد بن المنذر بن سعد بن خالد بن ثعلبة ابن عمرو بن الخزرج ، يقال : إنه عم سهل بن سعد الساعدي .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) .

روى عنه : إسحاق بن عبدالله بن عمر بن الحكم ، وجابر

( 1 ) 17 الترجمة 3883 .
( 2 ) 12 الترجمة 2671 .
( 3 ) قال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف ( 4 الترجمة 10130 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مجهول (

265

ابن عبدالله ( م ) ، وابن ابنه سعد بن المنذر بن أبي حميد الساعدي ، وعباس بن سهل بن سعد الساعدي ( خ م د ت ق ) ، وعبد الرحمان بن أبي سعيد الخدري ، وعبد الملك بن سعيد بن سويد الانصاري ( م د س ق ) ، وقيل : عن عبدالملك ( م د ) ، عن أبي حميد أو عن أبي أسيد بالشك .

وقيل : عن أبي حميد ( س ق ) وأبي أسيد ( س ) ، وعروة بن الزبير ( خ م د ) ، وعمرو بن سليم الزرقي ( خ م د س ) ، ومحمد بن عمرو بن عطاء ( خ 4 ) ، وموسى ابن عبدالله بن يزيد الخطمي ، ويزيد بن زيد الانصاري مولى بني ساعدة .

قال الواقدي : توفي في آخر خلافة معاوية أو أول خلافةيزيد ( 1 ) .

روى له الجماعة .

- س : أبو حميد العوهي الحمصي ، اسمه : أحمد بن محمد بن المغيرة .

روى عن : أبي حيوة شريح بن يزيد الحمصي ( س ) ، وغيره .

روى عنه : النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- س : أبو حميد المصيصي ، اسمه : عبدالله بن محمد ابن تميم ، وهو باسمه أشهر منه كنيته .

( 1 ) جزم خليفة بأن اسمه عبد الرحمان بن عمرو بن سعد ( طبقاته : 98 ) .

( 2 ) 1 الترجمة 99 (

266

روى عن : حجاج بن محمد المصيصي ( س ) ، وغيره .

روى عنه : النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7330 - ق : أبو حميد مولى مسافع ، يقال : هو عبد الرحمان ابن سعد المقعد .

روى عن : أبي هريرة ( ق ) .

روى عنه : الزهري ( ق ) ( 2 ) .

روى له ابن ماجة حديث : " لتنتقون كما ينتقى التمر " ( 3 ) .

7331 - ق : أبو حنيفة الكوفي ، والد عبدالاكرم بن أبي حنيفة .

روى عن : سليمان بن صرد ( ق ) .

روى عنه : ابنه عبدالاكرم بن أبي حنيفة ( ق ) ( 4 ) .

روى له ابن ماجة ولم يسمه ، بل قال : عن عبدالاكرم ، عن أبيه .

وقد كتبنا حديثه في ترجمة ابنه عبدالاكرم ( 5 ) .

- ت : أبو حنيفة الكوفي الفقيه ، اسمه : النعمان بن

( 1 ) 16 الترجمة 3531 .

( 2 ) قال ابن حجر في " التقريب " : مجهول .

( 3 ) ابن ماجة ( 4038 ) .

( 4 ) قال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف ( 4 الترجمة 10132 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مجهول .
( 5 ) 16 الترجمة 3693 (

267

ثابت ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : عطاء بن أبي رباح ( ت ) ، وغيره .

روى عنه : عبدالحميد بن عبد الرحمان الحماني ( ت ) ، وغيره .

روى له الترمذي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- 4 : أبو الحواري العمي ، اسمه زيد بن الحواري ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : أبي الصديق الناجي ( 4 ) ، وغيره .

روى عنه : سفيان الثوري ( د ت سي ق ) ، وغيره .

روى له الاربعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- 4 : أبو الحوراء السعدي ، اسمه : ربيعة بن شيبان .

روى عن : الحسن بن علي بن أبي طالب ( 4 ) حديث القنوت في الوتر .

روى عنه : زيد بن أبي مريم السلولي ( 4 ) ، وغيره .

روى له الاربعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7332 - د : أبوحومل ، ويقال : أبو حرمل العامري .

( 1 ) 29 الترجمة 6439 .
( 2 ) 10 الترجمة 2102 .
( 3 ) 9 الترجمة 1877 (

268

روى عنه : عبادة بن الوليد بن عبادة بن الصامت ، ومحمد ابن عبد الرحمان بن أبي بكر القرشي ( د ) .

روى عنه : إسرائيل بن يونس ( د ) ( 1 ) .

روى له أبو داود .

وقد ذكرنا حديثه في ترجمة عبد الرحمان ابن أبي بكر ( 2 ) .

- د ق : أبو الحويرث الزرقي ، اسمه : عبد الرحمان بن معاوية .

روى عن : عثمان بن أبي سليمان بن جبير بن مطعم ( د ) ، وغيره .

روى عنه : عبد الرحمان بن إسحاق المدني ( د ق ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7333 - فق : أبو الحويرث .

عن : عائشة ( فق ) أنها كانت تقرأ " حطب جهنم " ( 4 ) .

قاله أبو عامر العقدي ( فق ) ، عن أبي إسحاق عنه ( 5 ) .

روى له ابن ماجة في " التفسير " .

( 1 ) جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 2 ) 16 الترجمة 3770 .
( 3 ) 17 الترجمة 3962 .

( 4 ) يشير إلى الاية 98 من سورة الانبياء ، وقراءة المصحف

( حصب جهنم )

( 5 ) وهذا مجهول أيضا " ، جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر (


269

- بخ د ت ق : أبوحي المؤذن ، اسمه : شداد بن حي .

روى عن : ثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم ( بخ د ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : يزيد بن شريح ( بخ د ت ق ) ، وغيره .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " .

روى له البخاري في " الادب " وأبو داود ، والترمذي ، وابن ماجة ، وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ع : أبو حيان التيمي ، اسمه يحيى بن سعيد بن حيان .

روى عن : عامر الشعبي ( خ م د ت س ) ، وغيره .

روى عنه : إسماعيل بن علية ( خ م د س ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7334 - 4 : أبو حية بن قيس الوادعي الخارفي الهمداني الكوفي .

روى عن : علي بن أبي طالب ( 4 ) ، وعن عبد خير ، عنه .

روى عنه : أبو إسحاق السبيعي ( 4 ) .

قال الحاكم أبو أحمد : وروي عن المنهال بن عمرو عنه إن كان محفوظا " ، لا يعرف اسمه .

( 1 ) 12 الترجمة 2705 .
( 2 ) 31 الترجمة 6832 (

270

وقال أبو زرعة ( 1 ) : لا يسمى وقال أبو نصر بن ماكولا ( 2 ) : يختلف في اسمه ، فيقال : عمرو ابن نصر ويقال : عامر بن الحارث .

وقال عبدالله بن أحمد بن حنبل ( 3 ) ، عن أبيه : شيخ ( 4 ) .

روى له الاربعة .

أخبرنا أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 5 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثنا خلف بن هشام البزار ، قال : حدثنا أبو الأحوص ، عن أبي إسحاق ، عن أبي حية ، قال : رأيت عليا " يتوضأ فغسل كفيه حتى أنقاهما ثم توضأ ثلاثا " واستنشق ثلاثا " ، وغسل وجهه ثلاثا " ، وذراعيه ثلاثا " ، ومسح برأسه ، وغسل قدميه إلى الكعبين ، وأخذ فضل طهوره فشرب وهو قائم ، ثم قال : أحببت أن أريكم كيف كان طهور رسول الله صلى الله عليه وسلم .

( 1 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1636 .
( 2 ) الاكمال : 2 325 .
( 3 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1636 .
( 4 ) وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 5 180 ) وسماه : عمرو بن عبدالله الاصم الهمداني الكوفي .

وقال ابن حجر : وقال أبو الوليد ابن الفرضي ، قاله ابن المديني .

وقال ابن القطان : وثقه بعضهم .

وصحح حديثه ابن السكن وغيره .

وقال ابن الجارود في الكنى : وثقه ابن نمير ( تهذيب : 12 81 ) .
وقال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف ( 4 الترجمة 10138 ) .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

( 5 ) مسند أحمد : 1 114 ، 115 ، 116 (

271

أخرجه أبو داود ( 1 ) ، والترمذي ( 2 ) ، والنسائي ( 3 ) من حديث أبي الاحوص ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

وأخرجه النسائي من وجه آخر عن أبي إسحاق .

وروى ابن ماجة ( 4 ) بعضه عن أبي بكر بن أبي شيبة ، عن أبي الاحوص : توضأ فغسل قدميه إلى الكعبين ، ثم قال : أردت أن أريكم وضوء نبيكم صلى الله عليه وسلم .

فوقع لنا بدلا عاليا " .

وليس له عند أبي داود غيره ، والله أعلم .

- ق : أبو حية الكلبي ، والد أبي جناب يحيى بن أبي حية ، اسمه : حي .

روى عن : ابن عمر ( ق ) .

روى عنه : أبو جناب الكلبي ( ق ) .

روى له ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 5 ) .

- د س : أبو حيوة الحضرمي الحمصي ، اسمه : شريح ابن يزيد .

روى عن : شعيب بن أبي حمزة ( د س ) ، وغيره .

روى عنه : عمرو بن عثمان الحمصي ( د س ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 6 ) .

( 1 ) أبو داود ( 111 ) و ( 112 ) و ( 113 ) .

( 2 ) الترمذي ( 49 ) .

( 3 ) النسائي : 1 67 ، 68 ، 69 .

( 4 ) ابن ماجة 456 .

( 5 ) 7 الترجمة 1584 .
( 6 ) 12 الترجمة 2730 (

272

باب الخاء

- ع : أبو خالد الاحمر ، اسمه : سليمان بن حيان .

روى عن : هشام بن عروة ( خ م د ق ) ، وغيره .

روى عنه : أبو سعيد الاشج ( م 4 ) ، وغيره .

روى له الجماعة ، وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7335 - بخ د ت ق : أبو خالد البجلي الاحمسي الكوفي ، والد إسماعيل بن أبي خالد ، يقال : اسمه سعد ، ويقال : هرمز ، ويقال : كثير .

روى عن : جابر بن سمرة ( د ) ، وأبي هريرة ، ( بخ ت ق ) .

روى عنه : ابنه إسماعيل بن أبي خالد ( بخ د ت ق ) .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات ( 2 ) " .

روى له البخاري في " الادب " ، وأبو داود ، والترمذي ، وابن ماجة .

أخبرنا أبو العز ابن الصقيل الحراني ، قال : أخبرنا أبو علي ، ابن الخريف ببغداد ، قال : أخبرنا القاضي أبو بكر الانصاري ، قال :

( 1 ) 11 الترجمة 2504 .
( 2 ) الثقات : 4 300 فيمن اسمه سعد .
وقال الذهبي في " الميزان " : ما روى عنه سوى ولده ، وقد صحح له الترمذي ( 4 الترجمة 10146 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (

273

أخبرنا أبو محمد الجوهري ، قال : أخبرنا أبو الحسين بن المظفر الحافظ ، قال : أخبرنا أبو بكر محمد بن محمد بن سليمان الباغندي ، قال : حدثنا شيبان بن فروخ ، قال : حدثنا عبد العزيز بن مسلم ، قال : حدثنا إسماعيل بن أبي خالد ، عن أبيه ، عن أبي هريرة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال : " إذا قدم خادم أحدكم إليه طعامه فليقعده معه أو ليناوله " .

أخرجه البخاري ( 1 ) من حديث يحيى بن سعيد ، وأخرجه الترمذي ( 2 ) من حديث سفيان بن عيينة ، وأخرجه ابن ماجة ( 3 ) من حديث عبدالله بن نمير ، كلهم عن إسماعيل بن أبي خالد ، فوقع لنا عاليا " ، وقال الترمذي : حسن صحيح ( 4 ) .

وروى له أبو داود ( 5 ) حديثا " آخر عن جابر بن سمرة : " لا يزال هذا الدين قائما " حتى يكون عليهم اثنا عشر أميرا " .

وهذا جميع ماله عندهم والله أعلم .

7336 - 4 : أبو خالد الدالاني الاسدي الكوفي ، يقال : اسمه يزيد بن عبد الرحمان بن أبي سلامة ، ويقال : يزيد بن عبد الرحمان بن عاصم ، ويقال : يزيد بن عبد الرحمان بن هند ،ويقال : يزيد بن عبد الرحمان بن واسط ، ويقال : يزيد بن عبد الرحمان بن سابط .

وقيل له : الدالاني لانه كان ينزل في بني

( 1 ) الادب المفرد ( 200 ) .

( 2 ) الترمذي ( 1853 ) .

( 3 ) ابن ماجة ( 3289 ) .

( 4 ) وأصل هذا الحديث من غير هذا الطريق في الصحيحين .

( 5 ) أبو داود ( 4279 ) (


274

دالان ولم يكن منهم ، ودالان هو ابن سابقة بن ناسح ( 1 ) بن واقع ابن همدان ( 2 ) .

روى عن : إبراهيم بن عبد الرحمان السكسكي ( د ) ، وإبراهيم ابن ميمون ، والحكم بن عتيبة ( د ) ، وزيد بن أبي أنيسة ( ت ) ، وزيد ابن الحارث صاحب أبي هريرة ، وسعيد بن أبي بردة بن أبي موسى ، وأبي سفيان طلحة بن نافع ، وأبي قيس عبد الرحمان بن ثروان الاودي ، وعبد الملك بن ميسرة ، وعمر بن إسحاق بن عبدالله ابن أبي طلحة ( ت ) ، وعمرو بن مرة ( س ) ، وعون بن أبي جحيفة ، والقاسم بن محمد الاعرج ، وقتادة بن دعامة ( د ت ) ، وقيس بن مسلم ( س ) ، والمنهال بن عمرو ( د ت سي ) ، ونبيح العنزي ( د ) ، ويحيى بن إسحاق بن عبدالله بن أبي طلحة ( د ) ، وأبي إسحاق السبيعي ( سي ) ، وأبي خالد مولى آل جعدة ( د ) ، وأبي العلاء الاودي ( د ) ، وأبي هند صاحب نافع ( ق ) .

روى عنه : حفص بن غياث ( سي ) ، وزهير بن معاوية ،وسفيان الثوري ( د س ) ، وأبو بدر شجاع بن الوليد ( د ) وشريك بن عبدالله ، وشعبة بن الحجاج ( د ت ) ، وعبد الرحمان بن محمد المحاربي ( ت ) ، وعبد السلام بن حرب ( 4 ) ، وقيس بن الربيع .

قال عثمان بن سعيد الدارمي ( 3 ) ، عن يحيى بن معين : ليس

( 1 ) جود المؤلف ضبط " ناسح " بالسين والحاء المهملتين وكسر السين ، وقد تصحفت في كثير من المصادر .

( 2 ) هذا كلام السمعاني في " الانساب " .

( 3 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1167 ومنه نقل المؤلف ، ولم أقف عليه في تاريخه المطبوع (

275

به بأس .

وكذلك قال النسائي .

وقال أبو حاتم ( 1 ) : صدوق ثقة .

وقال الحاكم أبو أحمد : لا يتابع في بعض حديثه .

وقال أبو أحمد بن عدي ( 2 ) : له أحاديث صالحة ، وفي حديثه لين إلا أنه مع لينه يكتب حديثه ( 3 ) .

روى له الاربعة .

- ق : أبو خالد الواسطي ، اسمه : عمرو بن خالد ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : زيد بن علي ( ق ) ، وغيره .

روى عنه : إسرائيل بن يونس ( ق ) وغيره .

روى له ابن ماجة ، وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

7337 - د ت ق : أبو خالد الوالبي الكوفي ، اسمه : هرمز ،

( 1 ) نفسه .

( 2 ) الكامل : 7 2732 .
( 3 ) وقال البخاري : صدوق ، وإنما يهم في الشئ ( ترتيب علل الترمذي ، الورقة 8 ) ، وقال يعقوب بن سفيان : منكر الحديث ( المعرفة : 3 113 ) .
وذكره ابن حبان في كتاب " المجروحين " ، وقال : كان كثير الخطأ فاحش الوهم يخالف الثقات في الروايات حتى إذا سمعها المبتدئ في هذه الصناعة علم أنها معمولة أو مقلوبة ، لا يجوز الاحتجاج به إذا وافق الثقات ، فكيف إذا انفرد عنهم بالمعضلات ( 3 105 ) .

وقال الحافظ ابن حجر في " التقريب " : صدوق يخطئ كثيرا " وكان يدلس .

( 4 ) 21 الترجمة 4357 (

276

ويقال : هرم .

روى عن : جابر بن سمرة ، وعبد الله بن عباس ( د ت ) ، وعمر ابن الخطاب مرسل ، والنعمان بن عمرو بن مقرن ، والنعمان بن مقرن مرسل ، وأبي هريرة ( د ت ق ) ، وميمونة زوج النبي صلى الله عليه وسلم .

روى عنه : إسماعيل بن حماد بن أبي سليمان ( د ت ) ، وزائدة بن نشيط ( د ت ق ) ، وسليمان الاعمش وفطر بن خليفة ، ومنصور بن المعتمر .

قال أبو حاتم ( 1 ) : صالح الحديث .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات ( 2 ) " .

قال البخاري ( 3 ) : قال أبو نعيم : سمعت أبان بن عثمان ( 4 ) ،يعني ابن أبي خالد الوالبي ، قال : مات أبو خالد الوالبي سنة مئة ( 5 ) .

روى له أبو داود ، والترمذي وابن ماجة .

7338 - د : أبو خالد ، مولى آل جعدة بن هبيرة القرشي المخزومي ، لا يعرف اسمه ، حديثه في الكوفيين .

روى عن : أبي هريرة ( د ) .

( 1 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 508 .
( 2 ) الثقات : 5 514 .
( 3 ) تاريخه الكبير : 8 الترجمة 2898 ، والصغير : 1 222 .

( 4 ) هكذا في النسخ ، والصواب : أبان بن عمر بن عثمان .

( 5 ) وقال ابن حجر في التقريب : مقبول (


277

روى عنه : أبو خالد الدالاني ( د ) ( 1 ) .

روى له أبو داود .

وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وأحمد بن شيبان ، وزينب بنت مكي ، وزينب بنت أحمد بن كامل بن عمر ، قالوا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد ، قال : أخبرنا القاضي أبو بكر الانصاري ، قال : أخبرنا أبو محمد الجوهري إملاء ، قال : أخبرنا أبو حفص عمر بن محمد بن علي الناقد ، قال : حدثنا عبدالله بن محمد بن ناجية ، قال : حدثنا محمد بن عبدالمجيد التميمي .

( ح ) : وأخبرنا أبو الحسن ابن البخاري ، وأحمد بن شيبان ، وشامية بنت الحسن ابن البكري ، قالوا : أخبرنا أبو حفص بنطبرزد ، قال : أخبرنا القاضي أبو بكر الانصاري ، قال : أخبرنا أبو طالب العشاري ، قال : حدثنا علي بن عمر السكري ، قال : حدثنا أحمد بن الحسن بن عبد الجبار الصوفي ، قال : حدثنا عبدالله بن عمر بن أبان .

قالا : حدثنا عبد الرحمان بن محمد المحاربي عن عبد السلام ابن حرب ، عن أبي خالد الدالاني ، قال : حدثني أبو خالد مولى جعدة - وفي حديث التميمي : عن أبي خالد مولى آل جعدة - عن أبي هريرة ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أتاني جبريل فأخذ بيدي فأراني باب الجنة الذي تدخل منه أمتي " - وفي حديث التميمي : " فأراني الباب الذي تدخل أمتي منه الجنة " - فقال أبو بكر : وددت أني كنت معك حتى أنظر إليه ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

( 1 ) جهله الحافظان : الذهبي في " الميزان " وابن حجر في " التقريب " (


278

" أما إنك يا أبا بكر أول من يدخل الجنة من أمتي " .

وليس في حديث التميمي " يا أبا بكر " .

رواه ( 1 ) عن هناد بن السري ، عن المحاربي ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

7339 - د : أبو خالد .

عن : يدي بن ثابت ( د ) .

روى عنه : ابن جريج ( د ) ( 2 ) .

روى له أبو داود .

- ت س ق : أبو خالد ، ويقال : أبو مخلد ، مهاجر بنمخلد ( 3 ) .

تقدم .

- بخ د : أبوخداش الشرعبي ، اسمه : حبان بن زيد .

روى عن : عبدالله بن عمرو بن العاص ( بخ ) وغيره .

روى عنه : حريز بن عثمان ( بخ د ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " ، وأبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

7340 - ق : أبوخراش الرعيني .

( 1 ) أبو داود ( 4652 ) .

( 2 ) جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 3 ) 28 الترجمة 6216 .
( 4 ) 5 الترجمة 1068 (

279

عن : الديلمي ( ق ) واسمه فيروز " أنه أسلم وعنده أختان .

الحديث " .

روى عنه : أبو وهب الجيشاني ( ق ) ( 1 ) .

روى له ابن ماجة .

وقد كتبنا حديثه في ترجمة فيروز الديلمي ( 2 ) .

- بخ د : أبوخراش السلمي ، ويقال : الاسلمي ، اسمه : حدرد بن أبي حدرد ، له صحبة .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( بخ د ) .

روى عنه : عمران بن أبي أنس ( بخ د ) .

روى له البخاري في " الادب " ، وأبو داود .

وقد تقدم فيالاسماء ( 3 ) .

7341 - قد ت ق : أبو خزامة السعدي ، أحد بني سعد بن الحارث بن هذيم ، له صحبة .

روى حديثه : الزهري ( قد ت ق ) ، عن ابن أبي خزامة ، عن أبيه ، قال : سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقلت : يا رسول الله أرأيت رقى نسترقيها .

الحديث ( 4 ) .

وقد اختلف فيه على الزهري ، فقيل عنه ، هكذا ، وقيل :

( 1 ) جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 2 ) 23 الترجمة 4776 .
( 3 ) 5 الترجمة 1142 .

( 4 ) الترمذي ( 2065 ) و ( 2148 ) ، وابن ماجة ( 3437 ) (


280

عنه ، عن أبي خزامة ، عن أبيه .

روى له أبو داود في " القدر " ، والترمذي ، وابن ماجة .

7342 - ق : أبو خزيمة العيذي البصري ، قيل : اسمه نصر ابن مرداس ، وقيل : صالح بن مرداس .

روى عن : أنس بن سيرين ( ق ) ، والحسن البصري ، وطاووس بن كيسان ، ومالك بن دينار ، ومحمد بن سيرين .

روى عنه : حبان بن هلال ، وأبو عمر حفص بن عمر الحوضي ، وأبو عتاب سهل بن حماد الدلال ، وعبد الرحمان بن مهدي ، وعبد الصمد بن عبد الوارث ، وأبو نعيم الفضل بن دكين ، ومسلم بن إبراهيم ، ووكيع بن الجراح ( ق ) ، ويعقوب بن ثابتالانصاري ، وأبو سعيد مولى بني هاشم .

قال أبو حاتم ( 1 ) : لا بأس به ( 2 ) .

روى له ابن ماجة .

- د ق : أبو خزيمة المزني ، اسمه : عمرو بن خزيمة .

عن : عمارة بن خزيمة بن ثابت ( د ق ) .

روى عنه : هشام بن عروة ( د ق ) .

روى له أبو داود ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) الجرح والتعديل : 8 الترجمة 2160 في " نصر بن مرداس " .
( 2 ) وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 6 465 ) وقال : صالح بن مرداس .

وقال ابن حجر في " التقريب " صدوق .

( 3 ) 21 الترجمة 4359 (

281

- م د ت : أبوخشينة الثقفي البصري ، اسمه : حاجب ابن عمر .

روى عن : عمه الحكم بن الاعرج ( م د ت ) ، وغيره .

روى عنه : وكيع بن الجراح ( م ت ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وأبو داود ، والترمذي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- د : أبو الخصيب القيسي ، اسمه : زياد بن عبد الرحمان .

روى عن : ابن عمر ( د ) .

روى عنه : عقيل بن طلحة السلمي ( د ) .

روى له أبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- ع : أبو الخطاب زياد بن يحيى الحساني ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : حاتم بن وردان ( خ م ت ) ، وغيره .

روى عنه : الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7343 - ق : أبو الخطاب الدمشقي ، اسمه حماد .

( 1 ) 5 الترجمة 1003 .
( 2 ) 9 الترجمة 2057 .
( 3 ) 9 الترجمة 2073 (

282

روى عن : رزيق أبي عبدالله الالهاني ( ق ) ، عن أنس بن مالك في فضل صلاة الجماعة .

روى عنه : مسلمة بن علي الخشني ، وهشام بن عمار ( ق ) .

وفرق غير واحد بينه وبين أبي الخطاب معروف بن عبدالله الخياط ، وسماه أبو القاسم الطبراني في " المعجم الاوسط " عن محمد بن نصر الهمذاني ، عن هشام بن عمار ، قال : حدثنا أبو الخطاب حماد الدمشقي ، فذكره .

وذكره أبو أحمد بن عدي في ترجمة معروف الخياط ( 1 ) ، ووهم في ذلك ، فإنه غيره ، والله أعلم .

روى له أبن ماجة .

7344 - س : أبو الخطاب المصري .

روى عن : أبي سعيد الخدري ( س ) .

روى عنه : أبو الخير مرثد بن عبدالله اليزني ( س ) .

روى له النسائي وقال : لا أعرفه ( 2 ) ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو العباس أحمد بن محمد بن يوسف بن مردة ، قال : أخبرنا أبو الحسين

( 1 ) الكامل : 6 2327 .

( 2 ) وقال العجلي : مصري ، تابعي ، ثقة ( الورقة 62 ) .

ولكن جهله إضافة إلى النسائي : الدار قطني ( سؤالات البرقاني ، الورقة 13 ) ، والذهبي ( الميزان : 4 الترجمة 10151 ) ، وابن حجر في " التقريب " ، وهو كما قالوا (

283

عبد الوهاب بن الحسن بن الوليد الكلابي ، قال : حدثنا أبو العباس عبدالله بن عتاب بن أحمد بن كثير الخزاعي ، قال : حدثنا عيسى ابن حماد ، قال : أخبرنا الليث بن سعد عن يزيد بن أبي حبيب ، عن أبي الخير ، عن أبي الخطاب ، عن أبي سعيد الخدري أنه قال : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم عام تبوك خطب الناس وهو مضيف ظهره إلى نخلة ، فقال : " ألا أخبركم بخير الناس وشر الناس ، إن من خير الناس رجلا عمل في سبيل الله على ظهر فرسه أو على ظهر بعيره أو على قدميه حتى يأتيه الموت على ذلك ، ومن شر الناس .

رجل فاجر جرئ يقرأ كتاب الله لا يرعوي إلى شئ منه " .

رواه ( 1 ) عن قتيبة ، عن الليث ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

7345 - ق : أبو الخطاب الهجري ، قيل : اسمه عمر ، وقيل : عمرو بن عمير .

روى عن : زيد بن وهب الهجري ، ومحدوج الذهلي ( ق ) .

روى عنه : عبدالملك بن حميد بن أبي غنية ( ق ) ، وعلي ابن عابس ( 2 ) .

روى له ابن ماجة ، وقد كتبنا حديثه في ترجمة محدوج الذهلي ( 3 ) .

( 1 ) النسائي : 6 12 .
( 2 ) قال يعقوب بن سفيان : " لا نعلم أحدا " روى عن أبي الخطاب ، ولا ذكره في العلم غير ابن أبي غنية ( المعرفة : 3 136 ) .
( 3 ) 27 الترجمة 5799 (

284

وروى له أبو العباس بن عقدة حديثا " في كتاب " الموالاة ( 1 ) " عن الحسين بن عبد الرحمان بن محمد الازدي عن أبيه ، عن علي ابن عابس ، عن عمرو بن عمير أبي الخطاب الهجري عن زيد ابن وهب الهجري ، عن أبي نوح الحميري ، عن عمار بن ياسر ، قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم غدير خم يقول : " من كنت مولاه فعلي مولاه ، اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه " .

- د : أبو الخطاب حميد بن يزيد البصري .

روى عن : نافع مولى ابن عمر ( د ) .

روى عنه : حماد بن سلمة ( د ) .

روى له أبو داود ، وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7346 - ت : أبو الخطاب .

عن : أبي زرعة ( ت ) .

روى عنه : ليث بن أبي سليم ( ت ) .

قال أبو زرعة ( 3 ) : لا أعرفه .

وقال أبو حاتم ( 4 ) : مجهول ( 5 ) .

روى له الترمذي حديث أبي إدريس عن ثوبان " المختلعات من المنافقات ( 6 ) " .

( 1 ) أبو العباس ابن عقدة شيعي جلد معروف ، يوثقه الشيعة ويعتمدونه .

( 2 ) 7 الترجمة 1544 .
( 3 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1668 .

( 4 ) نفسه .

( 5 ) وكذلك قال الذهبي ، وابن حجر .

( 6 ) الترمذي ( 1186 ) (


285

ذكر أبو عبد الله بن مندة ، وأبو عمر بن عبد البر أنه يروي عن أبي زرعة بن عمرو بن جرير ، والذي عند الترمذي عن أبي زرعة حسب ، والاشبه أنه أبو زرعة يحيى بن أبي عمرو السيباني فإنه شامي ، وأبو إدريس شامي ، وأما أبو زرعة بن عمرو بن جرير فإنه عراقي ، ولا نعرف له رواية عن أبي إدريس الخولاني ، ولا عن أحد من الشاميين ، والله أعلم .

وقد وقع لنا حديث آخر من روايته على وجه آخر .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا محمد بن أبي زيد الكراني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي ، قال : أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه ، قال : أخبرنا أبو القاسمالطبراني ، قال ( 1 ) : حدثنا عبيد بن غنام ، قال : حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة ، قال : حدثنا يحيى بن زكريا بن أبي زائدة ، عن ليث ، عن أبي زرعة ، عن أبي الخطاب ، عن أبي إدريس ، عن ثوبان ، قال : لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم الراشي والمرتشي والرائش ، يعني : الذي بينهما .

هكذا وقع في هذه الرواية : عن ليث ، عن أبي زرعة ، عن أبي الخطاب ( 2 ) ، وفي رواية الترمذي .

عن ليث ، عن أبي الخطاب ، عن أبي زرعة ، فالله أعلم .

- خ د ت س : أبو خلدة السعدي ، اسمه : خالد بن دينار .

( 1 ) المعجم الكبير : 2 حديث 1415 .

( 2 ) لكنها وقعت في المطبوع : عن ليث ، عن أبي الخطاب ، عن أبي زرعة ، كما عند الترمذي ، فهذا بلا شك من صنع النساخ ، أو المحقق ، والله أعلم ! (


286

روى عن : أنس بن مالك ( خ س ) وغيره .

روى عنه : حرمي بن عمارة ( خ ) ، وغيره .

روى له البخاري ، وأبو داود ، والترمذي ، والنسائي ، وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7347 - ق : أبو خلف الاعمى البصري ، خادم أنس بن مالك ، نزيل الموصل .

قيل : اسمه حازم بن عطاء .

روى عن : أنس بن مالك ( ق ) .

روى عنه : سابق الرقي المعروف بالبربري ، ومعان بن رفاعةالسلامي ( ق ) ، ويمان بن رفاعة ، وأبو عبد الله البكاء شيخ لبقية .

قال أبو حاتم ( 2 ) : منكر الحديث ، ليس بالقوي .

وقال صاحب " تاريخ الموصل ( 3 ) " : ذكر لنا أنه رأى عثمان بن عفان ، وكان بصريا " أوطن الموصل ، ومات بها .

وقال غيره : هو مروان الاصفر ، كذا كناه عوف بن أبي جميلة الاعرابي ، والله أعلم ( 4 ) .

( 1 ) 8 الترجمة 1606 .
( 2 ) الجرح والتعديل : 3 الترجمة 1243 في حازم بن عطاء .

( 3 ) هو أبو الفتح الازدي ، ولم يصل إلينا تاريخه .

( 4 ) قال ابن حجر : " فرق مسلم وغيره بين الترجمتين ، فقال أبو خلف حازم بن عطاء مروان الاصفر ، وعلى هذا جرى المزي في " الاطراف " ، ونقل ابن الجوزي ( الترجمة 3905 من ضعفائه ) عن ابن معين أنه قال في الاعمى الراوي عن أنس كذاب ، وجزم الدار قطني في الافراد بأن اسم أبي خلف الراوي عن أنس حازم بن عطاء وأنه تفرد بالحديث الذي أخرجه ابن ماجة ( تهذيب : 12 87 - 88 ) (

287

روى له ابن ماجة ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي ، قال : أخبرنا أبو بكر بن شاذان الاعرج ، قال : أخبرنا أبو بكر بن فورك القباب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن أبي عاصم ، قال : حدثنا محمد ابن مصفى ، قال : حدثنا أبو المغيرة ، عن معان بن رفاعة ، عن أبي خلف الاعمي ، عن أنس بن مالك ، قال : سمعت رسول اللهصلى الله عليه وسلم يقول : " إن أمتي لا تجتمع على ضلالة ، فإذا رأيتم الاختلاف فعليكم بالسواد الاعظم الحق وأهله " .

أخرجه ( 1 ) من حديث الوليد بن مسلم عن معاذ بن رفاعة .

- خت د س : أبو خلف العمي البصري ، اسمه : موسى ابن خلف ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : قتادة ( خت د س ) ، وغيره .

روى عنه : ابنه خلف بن موسى بن خلف العمي ( بخ ت ) ، وغيره .

استشهد به البخاري ، وروى له أبو داود ، والنسائي وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7348 - عس : أبو خليفة الطائي البصري ، حديثه في أهل اليمن .

( 1 ) ابن ماجة ( 3950 ) .

( 2 ) 29 الترجمة 6250 (

288

عن : علي بن أبي طالب ( عس ) : إن الله رفيق يحب الرفق .

الحديث " موقوف .

وعنه : وهب بن منبه ( عس ) .

قاله هشام بن يوسف ( عس ) ، عن إبراهيم بن عمر بن كيسان ، عن عبدالله بن وهب بن منبه ، عن أبيه .

وقال محمد بن عمرو بن مقسم الصنعاني ، عن إبراهيم بن عمر بن كيسان ، عن وهب بن منبه ، عن أبي خليفة ، عن علي ،عن النبي صلى الله عليه وسلم ، وقال : قال إبراهيم بن عمر : قلت لابي : من أبو خليفة هذا ؟ قال : قرأ على علي بن أبي طالب ( 1 ) .

روى له النسائي في " مسند علي " .

- 4 : أبو الخليل الحضرمي الكوفي ، اسمه : عبدالله بن الخليل .

روى عن : علي بن أبي طالب ( 4 ) ، وغيره .

روى عنه : عامر الشعبي ( د س ) وغيره .

روى له الاربعة ، وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- ع : أبو الخليل الضبعي ، اسمه : صالح بن أبي مريم ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : عبدالله بن الحارث بن نوفل ( ع ) وغيره .

( 1 ) قال البزار : لا نعلم روى أبو خليفة عن علي إلا هذا ، ولا له إلا هذا الاسناد ( كشف الاستار : 1960 ) .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

( 2 ) 14 الترجمة 3247 (

289

روى عنه : قتادة ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة ، وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

وقال ابن حبان في كتاب " الثقات ( 2 ) " : أبو الخليل ، عن : أبي قتادة ، روى عنه : عطاء قيل إن اسمه مجاهد ، فالله أعلم .

- د س : أبو الخليل ، أو ابن الخليل .

" إن ثلاثة اشتركوا في ظهر فأتوا عليا " .

الحديث " .

وعنه : عامر الشعبي ( د ) .

هو : عبدالله بن الخليل الحضرمي ( 3 ) .

7349 - ق : أبو خلاد .

عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ق ) : " إذا رأيتم الرجل قد أعطي زهدا " في الدنيا .

الحديث ( 4 ) " .

وعنه : أبو فروة ( ق ) .

قاله هشام بن عمار ( ق ) عن الحكم بن هشام ، عن يحيى ابن سعيد القرشي ، عن أبي فروة .

وقال أحمد بن إبراهيم الدورقي ( 5 ) ، عن يحيى بن سعيد الاموي ، عن أبي فروة الجزري ، عن أبي مريم ، عن أبي خلاد .

قال البخاري : وهذا أولى .

( 1 ) 13 الترجمة 2837 .
( 2 ) الثقات : 5 566 .
( 3 ) 14 الترجمة 3247 .

( 4 ) ابن ماجة ( 4101 ) .

( 5 ) تاريخ البخاري الكبير : 9 الترجمة 232 (

290

روى له ابن ماجة ، وقد كتبنا حديثه في ترجمة الحكم بن هشام ( 1 ) .

- ع : أبو خيثمة زهير بن معاوية الجعفي ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : أبي إسحاق السبيعي ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : أحمد بن عبدالله بن يونس ( خ م د ت س ) ، وغيره .

روى له الجماعة ، وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- خ م د س ق : أبو خيثمة زهير بن حرب النسائي ، كذلك .

روى عن : محمد بن فضيل بن غزوان ( خ م د ) ، وغيره .

روى عنه : البخاري ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- ع : أبو الخير مرثد بن عبدالله اليزني ، كذلك .

روى عن : عقبة بن عامر الجهني ( ع ) وغيره .

روى عنه : يزيد بن أبي حبيب ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

( 1 ) 7 الترجمة 1449 .
( 2 ) 9 الترجمة 2019 .
( 3 ) 9 الترجمة 2010 .
( 4 ) 27 الترجمة 5850 (

291

باب الدال

- ت ق : أبو داود الاعمى ، اسمه : نفيع .

روى عن : زيد بن أرقم ( ق ) ، وغيره .

روى عنه : سليمان الاعمش ( ق ) ، وغيره .

روى له الترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- س : أبو داود الحراني ، اسمه سليمان بن سيف .

روى عن : يزيد بن هارون ( س ) ، وغيره .

روى عنه : النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- م 4 : أبو داود الحفري ، اسمه : عمر بن سعد .

روى عن : سفيان الثوري ( م 4 ) ، وغيره .

روى عنه : أبو بكر بن أبي شيبة ( م د ) ، وغيره .

روى له الجماعة سوى البخاري .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- خت م 4 : أبو داود الطيالسي ، اسمه : سليمان بن داود .

( 1 ) 30 الترجمة 6466 .
( 2 ) 11 الترجمة 2528 .
( 3 ) 21 الترجمة 4241 (

292

روى عن : شعبة بن الحجاج ( خت م د ت س ) ، وغيره .

روى عنه : محمد بن بشار ( خت م 4 ) ، وغيره .

استشهد به البخاري ، وروى له الباقون .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

ومن الاوهام :

- [ وهم ] س : أبو داود .

عن : أبي سعيد الخدري ( س ) حديث : " من لبس الحرير في الدنيا لم يلبسه في الاخرة " .

وعنه : قتادة ( س ) .

روى له النسائي .

وقال : هذا خطأ ، والصواب : داود السراج .

- ع : أبو الدرداء الانصاري ، صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم اسمه : عويمر .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) .

روى عنه : أبو إدريس الخولاني ( خ د ت س ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- م 4 : أبو الدهماء العدوي البصري ، اسمه : قرفة بن بهيس .

( 1 ) 11 الترجمة 2507 .
( 2 ) 22 الترجمة 4558 (

293

روى عن : هشام بن عامر الانصاري ( م ت س ق ) ، وغيره .

روى عنه : حميد بن هلال ( م 4 ) ، وغيره .

روى له الجماعة سوى البخاري .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

ولهم شيخ آخر يقال له : 7350 - [ تمييز ] : أبو الدهماء البصري الاصغر .

يروي عن : محمد بن عمرو بن علقمة ، وغيره .

روى عنه : أبو جعفر النفيلي ، وغيره ( 2 ) .

ذكرناه للتمييز بينهما .

- ت : أبو دوس اليحصبي ، اسمه : عثمان بن عبيد .

روى عن : عبد الرحمان بن عائذ الازدي ( ت ) ، وغيره .

روى عنه : عفير بن معدان ( ت ) ، وغيره .

روى له الترمذي .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) 23 الترجمة 4866 .
( 2 ) قال البرذعي : قلت ( يعني لابي زرعة الرازي ) : أبو الدهماء البصري ؟ قال : النفيليحدثنا عنه ، وهو بصري قدم طرف لا يعرف بالبصرة ، روى غير حديث منكر ( سؤالات البرذعي : 2 380 ) .
وذكره ابن حبان في " المجروحين " وقال : كان ممن يروي المقلوبات ويأتي عن الثقات بما لا يشبه حديث الاثبات ، فبطل الاحتجاج به إذا انفرد ( 3 149 ) والعجيب أن ابن حجر قال في " التقريب " : مقبول .
( 3 ) 19 الترجمة 3843 (

294

باب الذال

- خ م س : أبو ذبيان التميمي ، اسمه : خليفة بن كعب .

روى عن : عبدالله بن الزبير ( خ م س ) ، وغيره .

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( خ م س ) ، وغيره .

روى له البخاري ، ومسلم ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7351 - ع : أبو ذر الغفاري : صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم .

اختلف في اسمه واسم أبيه اختلافا " كبيرا " ، فقيل : اسمه جندب بن جنادة ، وقيل : برير بن جنادة ، وقيل : برير بن جندب ، وقيل : برير بن عشرقة ، جندب بن عبدالله .

وقيل : جندب ابن السكن ، والمشهور جندب بن جنادة بن سفيان بن عبيد بن الوقيعة بن حرام بن غفار ، وقيل : جندب بن جنادة بن قيس بن عمرو بن مليل بن صعير بن حرام بن غفار بن مليل بن ضمرة ابن بكر بن عبد مناة بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر .

وأمه رملة بنت الوقيعة من بني غفار بن مليل ، وكان أخا عمرو بن عبسة لامه .

روي عنه أنه قال : أنا رابع الاسلام .

ويقال : كان خامسا " في الاسلام ، أسلم بمكة ، ثم رجع إلى بلاد قومه ، ثم قدم المدينة

( 1 ) 8 الترجمة 1722 (

295

على رسول الله صلى الله عليه وسلم .

وكان آدم جسيما " .

كث اللحية فيما قاله مالك ابن دينار عن الاحنف بن قيس ( 1 ) .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) ، وعن معاوية بن أبي سفيان ( س ) ومات قبله بدهر .

روى عنه : الاحنف بن قيس ( خ م ) ، وأسامة بن سلمان ، وأنس بن مالك ( خ م ) ، وأهبان ( س ) ابن امرأة أبي ذر ، ويقال : ابن أخته ، وجبير بن نفير الحضرمي ( 4 ) ، وخالد بن وهبان ( د ) ابن خالة أبي ذر ، وخرشة بن الحر ( بخ ) ، وربعي بن حراش ( س ) ، وزر بن حبيش ( ق ) ، وزيد بن ظبيان ( ت س ) ، وزيد بن وهب الجهني ( خ م د ت س ) ، وزيد بن يثيع ( س ) وسعيد بن المسيب ( ق ) ، وسلمة بن الاكوع ، وسويد بن غفلة ، وشهر بن حوشب ( ق ) ، وصعصعة بن معاوية التممي ( بخ س ) عم الاحنف ابن قيس ، وطهفة الغفاري ( ق ) وهو وهم ، وعاصم بن سفيان بن عبدالله الثقفي ( ق ) ، وعبد الله بن شقيق العقيلي ( م ت ) ، وعبد الله ابن الصامت ( بخ م 4 ) ابن أخي أبي ذر ، وعبد الله بن عباس ( خ م ) ، وعبد الله بن وديعة الانصاري ( ق ) ، وعبد الرحمان بن حجيرة الخولاني ( م ) ، وعبد الرحمان بن شماسة المهري ( م ) ، وعبد الرحمان بن غنم الاشعري ( ت سي ق ) ، وعبد الرحمان بن أبيليلى ( س ق ) ، وعبيد بن الحسحاس ( س ) ، وعبيد بن عمير الليثي ( د ) ، وعطاء بن يسار ( س ) ، وعمرو بن بجدان العامري ( د ق س ) ، وعمرو بن ميمون الاودي ( سي ) ، وغضيف بن الحارث ( د ق ) ،

( 1 ) أنظر فيما تقدم الاستيعاب : 4 1652 فما بعد (

296

وقيس بن عباد البصري ( خ م س ق ) ، ومالك بن زبيد الهمداني ، ( بخ ) ، ومرثد الذماري ( بخ ت س ق ) والد مالك بن مرثد ، ومعاوية ابن حديج الكندي ( س ) ، والمعرور بن سويد ( ع ) ، ومورق العجلي ( د ت ق ) ، وموسى بن طلحة بن عبيدالله ( ت س ) ، وميمون بن أبي شبيب ( ت ) وقيل لم يسمع منه ، ونعيم بن قعنب ( س ) ، ويحيى ابن معمر ( د س ق ) ، ويزيد بن شريك ( ع ) والد إبراهيم التميمي ، وأبو الاحوص مولى بني ليث ( 4 ) ، وأبو إدريس الخولاني ( م ت ق ) ، وأبو أسماء الرحبي ( م ) ، وأبو الاسود الديلي ( ع ) ، وأبو بصرة الغفاري ( م ) ، وأبو تميم الجيشاني ( قد ) ، وأبو حرب بن أبي الاسود ( د ) إن كان محفوظا " ، وأبو زرعة بن عمرو بن جرير ( عخ د س ) ، وأبو سالم الجيشاني ( م د س ) ، وأبو سريحة الغفاري ( س ) ، وأبو السليل القيسي ( س ق ) مرسل ، وأبو سلام الاسود ( س ) ، وأبو الشعثاء المحاربي ( د ) ، وأبو عبد الله الجسري ( سي ) ، وأبو عبد الرحمان الحبلي ( ت ) ، وأبو عثمان النهدي ( ت س ق ) ، وأبو علي الازدي ( سي ) وقيل : أبو الفيض ( سي ) ، وأبو مراوح الغفاري ( خ م س ق ) ، وأبو مروان الاسلمي والد عطاء بن أبي مروان ، وأبو مسلم الجذمي ( س ) ، وأبو مسلم الخولاني ( س ) ،وابن الحوتكية ( س ) واسمه يزيد ، وجسرة بنت دجاجة العامرية ( س ق ) .

قال النزال بن سبرة ، عن علي : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " ما أظلت الخضراء ، ولا أقلت الغبراء من ذي لهجة أصدق من أبي ذر " .

وفي الباب عن أبي هريرة ( 1 ) وأبي الدرداء ( 2 ) ، وعبد الله

( 1 ) طبقات ابن سعد 4 228 ، من طريق ضعيف .
( 2 ) مسند أحمد : 6 442 ، وطبقات ابن سعد : 4 228 ، والمصنف لابن أبي شيبة : ( $

297

ابن عمرو بن العاص ( 1 ) ، وجابر بن عبدالله ، وغيرهم .

وقال عبدالله بن بريدة ، عن أبيه : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أمرت بحب أربعة من أصحابي ، وأخبرني الله أنه يحبهم " قلت : من هم يا رسول الله ؟ قال : علي ، وأبو ذر ، وسلمان ، والمقداد ( 2 ) .

وقال عبدالله بن مليل ، عن علي : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : " أعطي كل نبي سبعة نجباء ورفقاء ، وأعطيت أنا أربعة عشر نجيبا رفيقا " .

فذكرهم ، وذكر فيهم أبا ذر ( 3 ) .

وقال أبو إسحاق ، عن هانئ بن هانئ ، عن علي : أبو ذر وعاء ملئ علما " ، ثم أذكي عليه فلم يخرج منه شئ حتى قبض .

ومناقبه وفضائله كثيرة جدا " ( 4 ) .

وقال أبو عبيد الاجري ، عن أبي داود : لم يشهد بدرا " ولكن عمر ألحقه مع القراء ، وكان يوازي ابن مسعود في العلم ، وكان رزق أبي ذر أربع مئة دينار .

12 125 ، والبزار ( 2713 ) وطريقه ضعيف أيضا " .
( 1 ) مسند أحمد : 2 163 و 175 و 223 ، والترمذي ( 3801 ) ، وابن ماجة ( 156 ) ، وطريقه ضعيف أيضا " .
( 2 ) كيف يصح مثل هذا الحديث وتحت الخضراء المصطفى صلى الله عليه وسلم والصديق والفاروق وذو ، النورين والمرتضى الكرار ، رضي الله عنهم ؟ ! ( 4 ) مسند أحمد 5 351 ، وهو حديث ضعيف .

( 5 ) الترمذي ( 3785 ) ، والمعجم الكبير للطبراني ( 6049 ) ، وهو حديث ضعيف ، لضعف كثير بن إسماعيل النواء (


298

قال خليفة بن خياط ، ويحيى بن عبدالله بن بكير ، وأبو عمر الضرير ، وعمرو بن علي ، وأبو عبيد القاسم بن سلام ، في آخرين : مات سنة اثنتين وثلاثين .

زاد بعضهم : بالربذة في خلافة عثمان .

وقال أبو الحسن المدائني : مات بالربذة وصلى عليه ابن مسعود سنة اثنتين وثلاثين ، وقدم ابن مسعود المدينة فأقام عشرة أيام ، ثم مات بعد عاشرة ( 1 ) .

روى له الجماعة .

( 1 ) كتب له أبو نعيم في الحلية ( 1 156 - 170 ) ، وابن عساكر في " تاريخ دمشق " ، والذهبي في " السير " ( 2 46 - 78 ) تراجم حافلة ، فراجعها إن شئت استزادة (

299

باب الراء 7352 - بخ د ت ق : أبو راشد الحبراني الشامي الحمصي ،ويقال : الدمشقي .

قال أبو زرعة الدمشقي : اسمه أخضر .

وقال أبو الحسن بن سميع : اسمه أخضر بن خوط .

وقال أحمد بن محمد بن عيسى صاحب " تاريخ الحمصيين " : يقال : إن اسمه أخضر ، وقال قوم : اسمه النعمان بن بشير .

روى عن : بسر بن أبي أرطاة العامري ، وأبي أمامة صدي ابن عجلان الباهلي ، وعبادة بن الصامت ، وعبد الله بن عمرو بن العاص ( بخ ت ) ، وعبد الرحمان بن شبل الانصاري ( بخ د ) أحد النقباء ، وعلي بن أبي طالب ( ق ) ، وعمرو بن الاسود ، وغضيف ابن الحارث ، وكعب الاحبار ، ومعدي كرب بن عبد كلال ، والمقداد ابن الاسود .

روى عنه : شريح بن عبيد ( د ) ، وصفوان بن عمرو ، وعبد الله ابن بسر الحبراني ( ق ) ، وعبد الرحمان بن عائذ الازدي ، وعبد الرحمان بن ميسرة ، ولقمان بن عامر الوصابي ، ومحمد بن زياد الالهاني ( بخ ت ) ، ومحمد بن الوليد الزبيدي ، وأبو سلام الاسود ( بخ ) ، وأبو اليمان الهوزني .


300

ذكره أبو الحسن بن سميع في الطبقة الثانية .

وذكره محمد بن سعد في الطبقة الثالثة ( 1 ) .

وذكره أبو زرعة الدمشقي في الطبقة التي تلي أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وهي العليا .

وقال العجلي ( 2 ) : شامي ، تابعي ، ثقة ، لم يكن بدمشق في زمانه أفضل منه .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات ( 3 ) " .

وقال الواقدي : حدثت عن أبي راشد الحبراني من حمير .

قال : ركبت البحر عام قبرس مع ثلاثة عشر رجلا من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم منهم : عبادة بن الصامت ، وأبو أيوب الانصاري ، وأبو ذر الغفاري ، وأبو الدرداء ، وفضالة بن عبيد ، وعمير بن سعد ، ومعاوية وهو الامير ( 4 ) .

روى له البخاري في " الادب " ، وأبو داود ، والترمذي ، وابن ماجة .

7353 - د : أبو راشد .

عن : عمار بن ياسر ( د ) : أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بإقصار الخطب .

روى عنه : عدي بن ثابت ( د ) .

( 1 ) طبقاته : 7 457 .

( 2 ) ثقاته ، الورقة 62 .

( 3 ) الثقات : 5 583 .

( 4 ) وقال ابن حجر : ثقة (


301

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات ( 1 ) " .

روى له أبو داود هذا الحديث .

- ع : أبو رافع الصائغ ، اسمه : نفيع .

روى عن : أبو هريرة ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : بكر بن عبدالله المزني ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7354 - ع : أبو رافع القبطي ، مولى النبي صلى الله عليه وسلم ، يقال : اسمه إبراهيم ، ويقال : أسلم ، ويقال : ثابت ، ويقال : هرمز .

روى ( 3 ) أنه كان عبدا " للعباس بن عبدالمطلب فوهبه للنبي صلى الله عليه وسلم ، فلما بشره بإسلام العباس أعتقه .

شهد أحدا " ، والخندق وما بعدهما من المشاهد ، ولم يشهد بدرا " ، وكان إسلامه قبل بدر .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) ، وعن عبدالله بن مسعود ( م ) .

روى عنه : ابنه الحسن بن أبي رافع ، وابن ابنه الحسن بن علي بن أبي رافع ( د س ) ، وحصين والد داود بن الحصين ( ق ) ، وحنين بن أبي المغيرة ، وابنه رافع بن أبي رافع ، وسالم بن عبدالله ابن عمر ، وسعيد بن أبي سعيد ( ت ق ) مولى أبي بكر بن محمد ابن عمرو بن حزم ، وسليمان بن يسار ( م د ت ) ، وشرحبيل بن سعد مولى الانصار ( ق ) ، وابن ابنه صالح بن عبيدالله بن أبي رافع ،

( 1 ) الثقات : 5 578 .
وقال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف ( 4 الترجمة 10178 ) .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

( 2 ) 30 الترجمة 6467 .
( 3 ) طبقات ابن سعد : 4 73 (

302

وعبد الرحمان بن الحارث بن هشام ، وعبد الرحمان بن عبدالله مولى علي ، وعبد الرحمان بن المسور بن مخرمة ( م ) ، وابنه عبيدالله بنأبي رافع ( د ت ق ) ، وعطاء بن يسار ( م 4 ) ، وعلي بن الحسين ابن علي بن أبي طالب ( سي ) ، وعلي بن رباح اللخمي المصري ، وعمرو بن الشريد بن سويد الثقفي ( خ د س ق ) ، وابن ابنه الفضل ابن عبيدالله بن أبي رافع ( س ) ، ومحمد بن المنكدر ، والمطلب ابن عبدالله بن حنطب ، وابنه المعتمر ويقال : المغيرة بن أبي رافع ، ويزيد بن زياد مولى ابن عياش ، ويزيد بن عبدالله بن قسيط ، وأبو أسماء مولى عبدالله بن جعفر ، وأبو بكر بن عبد الرحمان بن الحارث ابن هشام ، وأبو سعيد الطائفي ، وأبو سعيد المقبري ( د ت ) ، وأبو غطفان بن طريف المري ( م س ) ، وزوجته سلمى أم رافع ( د س ق ) .

قال الواقدي ( 1 ) : مات بالمدينة بعد قتل عثمان بيسير .

وقال غيره : مات قبل قتل عثمان .

وقيل ( 2 ) : مات في خلافة علي .

رضي الله عنهم أجمعين .

روى له الجماعة .

- بخ ت ق : أبو رافع المدني القاص ، اسمه : إسماعيل ابن رافع ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : سمي مولى أبي بكر بن عبد الرحمان ( ت ق ) ، وغيره .

( 1 ) طبقات ابن سعد : 4 75 .
( 2 ) قاله ابن حبان في ثقاته : 3 17 (

303

روى عنه : الوليد بن مسلم ( بخ ت ق ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " ، والترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7355 - د : أبو رافع ، غير منسوب .

في حديث مجاهد ( د ) ، عن ابن رافع بن خديج ، عن أبيه ، قال : جاءنا أبو رافع من عند النبي صلى الله عليه وسلم ، فقال : نهانا رسول الله صلى الله عليه وسلم عن أمر كان يرفق بنا .

الحديث ( 2 ) .

يحتمل أن يكون أحد عميه اللذين أحدهما ظهير بن رافع ، والله أعلم .

روى له أبو داود .

ومن الاوهام :

- [ وهم ] - س : أبو رافع ، وفي نسخة : ابن رافع ( س ) ، وفي نسخة : رافع ( س ) .

عن : جابر بن عبدالله ( س ) حديث : " من أحيى أرضا " فله فيها أجر " .

وعنه : هشام بن عروة ( س ) .

روى له النسائي .

هكذا وقع ، والصواب من ذلك : عن ابن رافع ، وهو عبيدالله ابن عبد الرحمان بن رافع الانصاري .

( 1 ) 3 الترجمة 442 ( 2 ) أبو داود ( 3397 ) (

304

وقال بعضهم : ابن رافع ابن خديج .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- بخ م د س : أبو الربيع الزاهراني ، اسمه : سليمان بن داود .

روى عن : حماد بن زيد ( م د س ) ، وغيره .

روى عنه : البخاري ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- ت : أبو الربيع السمان ، اسمه : أشعث بن سعيد .

روى عن : عاصم بن عبيدالله ( ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : وكيع بن الجراح ( ت ) ، وغيره .

روى له الترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7356 - بخ ت : أبو الربيع المدني ، حديثه في الكوفيين .

روى عن : أبي هريرة ( بخ ت ) .

روى عنه : سماك بن حرب ( ت ) ، وعلقمة بن مرثد ( بخ ت ) ، ويزيد بن أبي زياد .

قال أبو حاتم ( 4 ) : صالح الحديث ( 5 ) .

( 1 ) 19 الترجمة 3657 .
( 2 ) 11 الترجمة 2513 .
( 3 ) 3 الترجمة 523 .
( 4 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1700 .
( 5 ) وذكر ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 5 582 ) وقال ابن حجر في " التقريب " مقبول (

305

روى له البخاري في " الادب " ، والترمذي .

- د س : أبو الربيع المهري المصري ، اسمه : سليمانابن داود بن حماد بن سعد ، ابن أخي رشدين بن سعد .

روى عن : عبدالله بن وهب ( د س ) ، وغيره .

روى عنه : أبو داود ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7357 - د ت ق : أبو ربيعة الايادي .

ذكر أبو عبد الله بن مندة أن اسمه عمر بن ربيعة .

روى عن : الحسن البصري ( ت ) ، وعبد الله بن بريدة ( د ت ق ) .

روى عنه : الحسن بن صالح بن حي ( ت ) ، وشريك بن عبدالله ( د ت ق ) ، وعلي بن صالح بن حي ، ومالك بن مغول ( 2 ) .

( 1 ) 11 الترجمة 2508 .
( 2 ) قال عبد الرحمان بن أبي حاتم : " عمر بن ربيعة ، أبو ربيعة الايادي ، روى عن الحسن البصري ، وابن بريدة ، روى عنه الحسن وعلي ابنا صالح ومالك بن مغول وشريك ، سمعت أبي يقول ذلك ، وسألته عنه ، فقال : منكر الحديث - ثم نقل عن الدارمي أنه قال - : سألت يحيى بن معين عن أبي ربيعة الذي يروي عنه شريك ، فقال : كوفي ثقة " الجرح والتعديل : 6 الترجمة 575 ) .

ونص الدارمي موجود في تاريخه ( رقم ) 948 ) ، لكن سقط منه " أبو " فصار " ربيعة " ، لذلك قال محققه الفاضل - وهو عالم جليل - : " لم أقف له على ترجمة " ، وهو هذا بلاشك .

وهذه الفوائد لم يلتقطها الحافظ ابن حجر أو غيره ، لذلك قال في " التقريب " : مقبول .

والحمد لله على نعمه ومننه (


306

روى له أبو داود ، والترمذي ، وابن ماجة .

أخبرنا أبو الحسن ابن البخاري ، وأبو إسحاق ابن الدرجي ، قالا : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا سليمان بن أحمد ، قال : حدثنا علي بن عبد العزيز ، قال : حدثنا محمد بن سعيد ابن الاصبهاني ، قال حدثنا شريك ، عن أبي ربيعة الايادي ، عن ابن بريدة ، عن بريدة ، قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : " يا علي لا تتبع النظرة النظرة ، فإن لك الاولى وليست لك الثانية " .

أخرجه أبو داود ( 1 ) ، والترمذي ( 2 ) من حديث شريك ، فوقع لنا بدلا عاليا " ، وقال الترمذي : غريب ، لا نعرفه إلا من حديث شريك .

وأخبرنا أحمد بن شيبان ، وزينب بنت مكي ، قالا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد ، قال : أخبرنا القاضي أبو بكر الانصاري ، قال : أخبرنا أبو محمد الجوهري ، قال : أخبرنا أبو علي محمد بن أحمد بن يحيى العطشي ، قال : حدثنا محمد بن صالح بن ذريح ، قال : حدثنا إسماعيل بن موسى السدي ، قال : أخبرنا شريك ، عن أبي ربيعة الايادي ، عن ابن بريدة ، عن أبيه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال : " إن الله أمرني بحب أربعة " فقيل : يا رسول الله من هم ؟ سمهم لنا ، قال : علي منهم - يقول ذلك ثلاثا " - وأبو ذر ، وسلمان ، والمقداد أمرني بحبهم ، وأخبرني أنه يحبهم " .

رواه الترمذي ( 3 ) ، وابن ماجة ( 4 ) عن إسماعيل بن موسى ،

( 1 ) أبو داود ( 2149 ) .

( 2 ) الترمذي ( 2777 ) .

( 3 ) الترمذي ( 3718 ) .

( 4 ) ابن ماجة ( 149 ) (


307

فوافقناهما فيه بعلو ، وقال الترمذي : حسن غريب ، لا نعرفه إلا من حديث شريك .

وأخبرنا عبدالرحيم بن عبدالملك المقدسي ، قال : أخبرنا أبو اليمن الكندي ، قال : أخبرنا أبو منصور القزاز ، قال : أخبرنا أبو الحسين ابن المهتدي بالله ، قال : حدثنا أبو حفص عمر بن أحمد الكتاني ، قال : حدثنا عبدالله بن محمد البغوي ، قال : حدثنا سريج بن يونس أبو الحارث ، قال : حدثنا يحيى بن أبي بكير ، عن الحسن بن صالح ، عن أبي ربيعة ، عن الحسن ، عن أنس ابن مالك ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " اشتاقت الجنة إلى ثلاثة : علي وعمار وبلال " .

رواه الترمذي ( 1 ) عن سفيان بن وكيع ، عن أبيه ، عن الحسن ابن صالح ، فوقع لنا عاليا " ، وقال : حسن غريب ، لا نعرفه إلا من حديث الحسن بن صالح .

وهذا جميع ماله عندهم ، والله أعلم .

- مد س : أبو رجاء الازدي الحداني ، اسمه : محمد بن سيف .

روى عن : الحسن البصري ( مد س ) ، وغيره .

روى عنه : شعبة ( مد س ) وغيره .

روى له أبو داود في " المراسيل " والنسائي ، وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

( 1 ) الترمذي ( 3797 ) .

( 2 ) 25 الترجمة 5281 (

308

- بخ ق : أبو رجاء الجزري ، اسمه : محرز بن عبدالله .

روى عن : برد بن سنان الشامي ( بخ ق ) ، وغيره .

روى عنه : إسماعيل بن زكريا ( بخ ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ق : أبو رجاء الخراساني الهروي ، اسمه : عبدالله بن واقد .

روى عن : محمد بن مالك ( ق ) مولى البراء بن مالك ، وغيره .

روى عنه : إسحاق بن منصور السلولي ( ق ) ، وغيره .

روى له ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- ع : أبو رجاء العطاردي ، اسمه : عمران بن ملحان .

روى عن : عمران بن حصين ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : عوف الاعرابي ( خ م د ت س ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- خ م د س : أبو رجاء ، مولى أبي قلابة الجرمي ، اسمه : سلمان .

( 1 ) 27 الترجمة 5803 .
( 2 ) 16 الترجمة 3635 .
( 3 ) 22 الترجمة 4505 (

309

روى عن : مولاه أبي قلابة ( خ م د س ) ، وغيره .

روى عنه : حجاج بن أبي عثمان الصواف ( خ م د س ) ، وغيره .

روى له البخاري ، ومسلم وأبو داود ، والنسائي ، وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7358 - د : أبو رجاء .

عن : أبي الصلت ( د ) : " كتب رجل إلى عمر بن عبد العزيز يسأله عن القدر " .

روى عنه : قبيصة بن عقبة ( د ) .

قيل : إنه أبو رجاء الهروي المذكور ( 2 ) .

روى له أبو داود .

7359 - خ م س ق : أبو الرجال الانصاري المدني ، اسمه : محمد بن عبد الرحمان .

روى عن : أمه عمرة بنت عبد الرحمان ( خ م س ق ) ، وغيرها .

روى عنه : يحيى بن سعيد الانصاري ( خ م ) ، وغيره .

روى له البخاري ، ومسلم ، والنسائي ، وابن ماجة ، وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) 11 الترجمة 2441 .

( 2 ) قال ابن حجر في " التقريب " : مجهول .

( 3 ) 25 الترجمة 5395 (

310

7360 - ت : أبو الرحال ( 1 ) الانصاري البصري ، اسمه محمد بن خالد ، ويقال : خالد بن محمد .

روى عن : أنس بن مالك ( ت ) ، وبشير بن يسار ، وبكر بن عبدالله المزني ، والحسن البصري ، والنضر بن أنس بن مالك ، وأبي رجاء العطاردي .

روى عنه : حرمي بن عمارة بن أبي حفصة ، وحفص بن غياث ، وسعدان بن يحيى اللخمي ، وأبو قتيبة سلم بن قتيبة ، وعمر ابن عبيد الطنافسي ، وأبو نعيم الفضل بن دكين ، ومحمد بن عبيد الطنافسي ، ومكي بن إبراهيم البلخي ، والنضر بن شميل ، ويحيى ابن سعيد القطان ، ويزيد بن بيان العقيلي ( ت ) ، وأبو معاوية الضرير .

قال أبو حاتم ( 2 ) : ليس بقوي ، منكر الحديث .

وقال البخاري ( 3 ) : عنده عجائب ( 4 ) .

روى له الترمذي حديثا " واحدا " ، وقد كتبناه في ترجمة يزيد ابن بيان ( 5 ) .

7361 - خت : أبو الرحال الطائي الكوفي ، اسمه : عقبة بن

( 1 ) بفتح الراء وتشديد الحاء المهملة .

( 2 ) الجرح والتعديل : 7 الترجمة 1327 ( محمد بن خالد ) .
( 3 ) تاريخه الكبير : 3 الترجمة 586 ، وضعفاؤه الصغير ، الترجمة 417 .
( 4 ) وقال في موضع آخر : منكر الحديث ( 9 الترجمة 257 من تاريخه الكبير ) .

وذكره أبو زرعة الرازي في أسامي الضعفاء ، وقال : منكر الحديث ( 381 ) وضعفه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 5 ) يعني : عبد الغني المقدسي صاحب " الكمال " (


311

عبيد ، وهو أخو سعيد بن عبيد .

خلط ( 7 ) في الاصل هذه الترجمة بالتي قبلها .

روى عن : أنس بن مالك ، وبشير بن يسار ( خت ) .

روى عنه : حفص بن غياث ، وأخوه سعيد بن عبيد الطائي ، وعقبة بن خالد السكوني ، وعيسى بن يونس ، ويحيى بن سعيد القطان .

قال عباس الدوري ( 1 ) : سمعت يحيى يقول : أبو الرحال اسمه عقبة بن عبيد الطائي أخو سعيد بن عبيد .

قلت ليحيى : سمع من أنس ؟ فلم ينكره ( 2 ) .

استشهد به البخاري ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا أبو معاوية ، قال : حدثنا عقبة بن عبيد ،

( 1 ) تاريخه : 2 410 .
( 2 ) وسأل عبدالله بن أحمد بن حنبل أباه عنه ، فقال : قلت : هو ثقة ؟ قال : وكم يروي عنه ؟ يروي عنه حديثين أو ثلاثة ( الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1749 ) .

وذكره ابن حبان في " المجروحين " وقال : " يخطئ كثيرا " ، يروي عن أنس ما ليس من حديثه .

لا يعجبني الاحتجاج بخبره إذا انفرد ، يتقى حديثه من رواية يزيد بن بيانالمعلم عنه ، وقد روى عنه الكوفيون ، ويحيى القطان يروي عنه شيئا " يسيرا " للاعتبار لا للاحتجاج به " ( 2 199 ) .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (


312

عن بشير بن يسار ، قال : قلنا لانس بن مالك : ما أنكرت من حالنا في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ قال : أنكرت أنكم لا تقيمون الصفوف .

أخرجه البخاري ( 1 ) من حديث سعيد بن عبيد ، عن بشير بن يسار ، ثم قال : وقال عقبة بن عبيد عن بشير بن يسار ، قدم علينا أنس ، فذكره .

- بخ د : أبو الرداد الليثي ، ويقال : رداد .

تقدم في الاسماء .

7362 - بخ : أبو رزيق ، حجازي .

" أنه سمع علي بن عبدالله بن عباس ( بخ ) يكره الاشترنج ، ويقول : لا تسلموا على من لعب بها ، وهي من الميسر .

وأنه رآه جالسا " متربعا " واضعا " إحدى رجليه على الاخرى روى عنه : معن بن عيسى القزاز ( بخ ) ( 2 ) .

روى له البخاري في " الادب " .

- بخ م 4 : أبو رزين الاسدي ، اسمه : مسعود بن مالك .

روى عن : أبي هريرة ( بخ م د س ق ) ، وغيره .

روى عنه : سليمان الاعمش ( بخ م د س ق ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " والباقون .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) البخاري : 1 185 .

( 2 ) هذا مجهول ، جهله الحافظان : الذهبي في " الميزان " وابن حجر في " التقريب " .

( 3 ) 27 الترجمة 5912 (

313

- بخ : أبو رزين العقيلي ، له صحبة .

اسمه لقيط .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( بخ 4 ) .

روى عنه : ابن أخيه وكيع بن عدس ( 4 ) وغيره .

روى له البخاري في " الادب " والباقون سوى مسلم ، وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7363 - د س : أبو رزين .

عن : علي ( د س ) : " أهديت لرسول الله صلى الله عليه وسلم بغلة .

الحديث " .

وعنه : أبو الخير مرثد بن عبدالله اليزني ( د س ) .

هكذا وقع في عدة أصول من " سنن " أبي داود ، والنسائي هذا الحديث .

وفي بعضها : عن ابن زرير ، وكأنه أشبه ، والله أعلم .

وقال بعضهم في هذا الحديث : عن عبدالله بن زرير ( 2 ) .

- ع : أبورشدين كريب ، مولى ابن عباس ، هو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : ابن عباس ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : موسى بن عقبة ( خ م د تم س ) ، وغيره .

( 1 ) 24 الترجمة 5012 .
( 2 ) قال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف ( 4 الترجمة 10189 ) ، وقال ابن حجر في" التقريب " : مقبول (

314

روى له الجماعة ، وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7364 - بخ م س : أبو رفاعة العدوي ، له صحبة .

قيل : اسمه تميم بن أسد .

وقيل : تميم بن أسيد .

وقال خليفة بن خياط ( 2 ) : اسمه عبدالله بن الحارث بن عبد الحارث بن أسد بن عدي بن جندل - وفي نسخة : جرول - بن عامر بن مالك بن تميم بن الدؤل بن جل بن عدي بن عبد مناة بن أد بن طابخة بن إلياس بن مضر .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( بخ م س ) .

روى عنه : حميد بن هلال ( بخ م س ) ، وصلة بن أشيم : العدويان البصريان .

قال أبو عمر بن عبد البر ( 3 ) : كان من فضلاء الصحابة ، يعد في أهل البصرة ، قتل بكابل سنة أربع وأربعين ، قال الدارقطني : تميم بن أسيد بالفتح ، وقال غيره : بالضم ، فالله أعلم .

روى له البخاري في " الادب " ، ومسلم ، والنسائي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أحمد بن أبي الخير ، قال : أنبأنا أبو الحسن الجمال ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا أبو عمرو بن حمدان ، قال : حدثنا الحسن

( 1 ) 24 الترجمة 4970 .

( 2 ) الطبقات : 39 .

( 3 ) الاستيعاب : 4 1658 (

315

ابن سفيان ، قال : حدثنا شيبان ، قال : حدثنا سليمان بن المغيرة ، قال : حدثنا حميد بن هلال ، قال : قال أبو رفاعة : انتهيت إلى النبي صلى الله عليه وسلم وهو يخطب ، فقلت : رجل غريب جاء يسأل عن دينه لا يدري ما دينه ، قال : فأقبل النبي صلى الله عليه وسلم إلي وترك الخطبة حتى انتهى إلي ثم أتي بكرسي خشب ، خلت قوائمه حديدا " .

قال : فقعد رسول الله صلى الله عليه وسلم - يعني عليه - فجعل يعلمني مما علمه الله ، ثم أتى خطبته ، فأتم آخرها .

رواه البخاري ( 1 ) عن عبدالله بن يزيد المقرئ ، عن سليمان ابن المغيرة ، فوقع لنا بدلا عاليا " ، ورواه مسلم ( 2 ) عن شيبان بن فروخ ، فوافقناه فيه بعلو ، ورواه النسائي ( 3 ) عن يعقوب بن إبراهيم الدورقي ، عن عبد الرحمان بن مهدي ، عن سليمان ، فوقع لنا عاليا " بدرجتين .

- س : أبو رفاعة .

عن : أبي سعيد في العزل .

في ترجمة رفاعة .

7365 - د س ق : أبو رفيع المخدجي الكناني الفلسطيني ، وقيل : رفيع .

عن : عبادة الصامت ( د س ق ) .

( 1 ) الادب المفرد ( 1164 ) .

( 2 ) مسلم ( 876 ) .

( 3 ) النسائي : 8 220 (

316

وعنه : عبدالله بن محيريز ( د س ق ) .

قال أبو حاتم بن حبان : المخدجي هو أبو رفيع .

وذكره في كتاب " الثقات ( 1 ) " .

روى له أبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة ، وقالوا ( 2 ) : عن المخدجي حسب .

7366 - عس : أبو الرقاد النخعي الكوفي .

روى عن : علقمة بن قيس ( عس ) عن علي حديث : " لعن الله قوما " اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد " .

روى عنه : حنيف بن رستم المؤذن ( عس ) ( 3 ) .

روى له النسائي في " مسند علي " هذا الحديث .

7367 - د ت س : أبو رمثة البلوي ، ويقال : التميمي ، ويقال : التيمي ، من تيم الرباب ، له صحبة .

قيل : اسمه رفاعة ابن يثربي .

وقيل : يثربي بن رفاعة ، وقيل : عمارة بن يثربي ، وقيل : يثربي بن عوف .

وقيل : حيان بن وهب ، وقيل : حبيب بن حيان ، وقيل : خشخاش .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( د ت س ) .

( 1 ) الثقات : 5 570 .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

( 2 ) أبو داود ( 1420 ) ، والنسائي : 1 230 ، وابن ماجة ( 1401 ) ، وفتح محقق " التقريب " ميم المخدجي ، ولم أجد له في ذلك سلفا " ، فكأنها من كيسه ، والله أعلم .
( 3 ) قال الذهبي في " الميزان " لا يدرى من هو ( 4 الترجمة 10191 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (

317

روى عنه : إياد بن لقيط ( ت س ) ، وثابت بن أبي منقذ .

روى له أبو داود ، والترمذي ، والنسائي .

- 4 : أبو رملة ، اسمه : عامر .

روى عن : مخنف بن سليم ( 4 ) .

روى عنه : عبدالله بن عون ( 4 ) .

روى له الاربعة ، وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- د س ق : أبورهم السماعي ، اسمه : أحزاب .

روى عن : العرباض بن سارية ( د س ) ، وغيره .

روى عنه : الحارث بن إياد ( د س ) وغيره .

روى له أبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة ، وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- بخ : أبورهم الغفاري ، له صحبة ، اسمه : كلثوم بن الحصين .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( بخ ) .

روى عنه : ابن أخيه ( بخ ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- بخ : أبو رواحة الشامي ، اسمه : يزيد بن أيهم ، وهو

( 1 ) 14 الترجمة 3066 .
( 2 ) 2 الترجمة 283 .
( 3 ) 24 الترجمة 4987 (

318

باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن الهيثم بن مالك الطائي ( بخ ) وغيره .

روى عنه : إسماعيل بن عياش ( بخ ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- د س : أبو روح الشامي ، اسمه : شبيب بن نعيم .

روى عن : يزيد بن خمير اليزني ( د ) ، وغيره .

روى عنه : سنان بن قيس ( د ) وغيره .

روى له أبو داود ، والنسائي ، وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- د : أبو روح العتكي ، اسمه : عبد الرحمان بن قيس .

روى عن : يوسف بن ماهك ( د ) ، وغيره .

روى عنه : أبو عامر صالح بن رستم الخزاز ( د ) ، وغيره .

روى له أبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

د س ق : أبوروق الهمداني ، اسمه عطية بن الحارث .

روى عن : إبراهيم التيمي ( د س ) ، وغيره .

روى عنه : سفيان الثوري ( د س ) ، وغيره .

( 1 ) 32 الترجمة 6967 .
( 2 ) 12 الترجمة 2695 .
( 3 ) 17 الترجمة 3938 (

319

روى له أبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة ، وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- د س ق : أبو ريحانة الازدي ، له صحبة .

اسمه :شمعون .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( د س ق ) .

روى عنه : أبو عامر الحجري ( د س ق ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة ، وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- م د ت ق : أبو ريحانة السعدي البصري ، اسمه : عبدالله بن مطر .

روى عن : سفينة مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم ( م ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : إسماعيل بن علية ( م ت ق ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وأبو داود ، والترمذي ، وابن ماجة ، وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7368 - د : أبو ريمة ، له صحبة ، عداده في البصريين .

روى حديثه المنهال بن خليفة ( د ) ، عن الازرق بن قيس ،

( 1 ) 20 الترجمة 3955 .
( 2 ) 12 الترجمة 2774 .
( 3 ) 16 الترجمة 3575 (

320

قال : صلى بنا إمام لنا يكنى أبا ريمة ( 1 ) ، فقال : صليت هذه الصلاة مع النبي صلى الله عليه وسلم ، وكان أبو بكر وعمر يقومان في الصف المقدم .

الحديث .

وقال شعبة ، عن الازرق بن قيس : سمعت عبدالله بن رباح الانصاري يحدث عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم .

فذكره .

روى له أبو داود ( 2 ) .

( 1 ) قال ابن حجر : " وقفت على عدة نسخ من سنن أبي داود ، إحداها بخط الخطيب وأخرى بخط أبي الفضل بن طاهر ، رأيت من طريق ابن الاعرابي ومن طريق ابن أبي ذئب ومن طريق الرملي كلها متفقة في سياقها : " عن أبي رمثة " - هكذا براء ثم ميم ثم ثاء مثلثة - وهكذا أخرج الحاكم هذا الحديث في " المستدرك " فيما وقفت عليه من نسخة .

فقال : عن أبي رمثة ، وكذلك أورده الطبراني في المعجم الكبير في مسند أبي رمثة في حرف الياء ، فإنه سماه يثربي كما قيل في أحد أسمائه ( 22 229 من الطبقة الثانية ) ، ولم أر من ضبطه براء ثم ياء مثناة من تحت ثم ميم إلا في هذا الكتاب .

ثم ذكره ابن مندة بهذا الحديث ( يعني في معرفة الصحابة ) فكناه أبا ريمة فكأن المصنف تبعه .

ثم رأيت في الصحابة لابن حبان ما هذا نصه : أبو ريمة ( الثقات : 3 454 ) لم يزد على ذلك فالله أعلم .

( 2 ) هذا هو آخر الجرء الثالث والاربعين بعد المئتين ، وكتب ابن المهندس في حاشية نسخته بلاغا " يفيد مقابلة نسخته بأصل المصنف ، يسر الله الاتمام (


321

باب الزاي

- رم د س ق : أبو الزاهرية الحمصي ، اسمه : حدير بن كريب .

روى عن : جبير بن نفير ( بخ م د س ) ، وغيره .

روى عنه : معاوية بن صالح الحضرمي ( رم د س ) ، وغيره .

روى له البخاري في كتاب " القراءة خلف الامام " والباقون سوى الترمذي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7369 - د : أبو زايد ، أو أبو زيد .

روى أبو داود ( 2 ) عن هناد بن السري ، وأبي الربيع الزهراني ، عن شريك ، عن أبي فزارة ، عن أبي زيد ، عن ابن مسعود في الوضوء بالنبيذ ، وقال : قال أبو الربيع في حديثه عن أبي زايد أو زيد - هكذا روي عن شريك بالشك - وقال سفيان الثوري ، عن أبي فزارة : عن أبي زيد - من غير شك - .

وكذلك قال وكيع ابن الجراح عن أبيه ، عن أبي فزارة .

( 1 ) 5 الترجمة 1144 .

( 2 ) أبو داود ( 84 ) (


322

ووقع في رواية الخطيب : عن أبي زيد أو زيد .

وهو وهم إما منه وإما ممن فوقه ، والصواب : عن أبي زايد أو زيد ، كما قدمنا ذكره ، وكذلك هو في رواية أبي الحسن ابن العبد وأبي بكر بن داسة ، وغير واحد عن أبي داود ( 1 ) .

- ع : أبو زبيد عبثر بن القاسم الكوفي ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : حصين بن عبد الرحمان ( خ م د ت س ) ، وغيره .

روى عنه : هناد بن السري ( م 4 ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- ع : أبو الزبير المكي ، اسمه : محمد بن مسلم .

روى عن : جابر بن عبدالله ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : مالك بن أنس ( م 4 ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- س : أبو زرارة المصري ، اسمه : ليث بن عاصم .

روى عن : عثمان بن الحكم الجذامي ( س ) ، وغيره .

روى عنه : ابن ابنه ياسين بن عبدالاحد ( س ) ، وغيره .

( 1 ) سيأتي مزيد بيان لذلك في ترجمة أبي زيد القرشي المخزومي بعد عدد قليل من التراجم .

( 2 ) 14 الترجمة 3150 .
( 3 ) 26 الترجمة 5602 (

323

روى له النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7370 - ع : أبو زرعة بن عمرو بن جرير بن عبدالله البجلي الكوفي ، قيل : اسمه هرم ، وقيل : عبدالله ، وقيل : عبد الرحمان ، وقيل : عمرو ، وقيل : جرير .

وقرأت بخط النسائي : أبو زرعة عمرو بن عمرو ، وقيل : هرم .

رأى علي بن أبي طالب .

وروى عن : ثابت بن قيس النخعي ( س ) ، وجده جرير بن عبدالله البجلي ( ع ) ، وخرشة بن الحر ( ع ) ، وعبد الله بن عمرو بن العاص ( م د ق ) ، وعبد الله بن يحيى الحضرمي ( د س ق ) ، وعمر ابن الخطاب ( د ) مرسل ، ومعاوية بن أبي سفيان ، وأبي ذر الغفاري ( عخ د س ) يقال : مرسل ، وأبي هريرة ( ع ) .

روى عنه : عمه إبراهيم بن جرير بن عبدالله البجلي( د س ق ) ، وإبراهيم بن يزيد النخعي ( س ) ، وبكير بن عامر البجلي ( د ) ، وابن ابنه جرير بن أيوب البجلي ، وابن عمه جرير ابن يزيد البجلي ( س ق ) ، والحارث العكلي ( خ م س ) ، والحسن ابن عبيدالله ، وسلم بن عبد الرحمان ( م 4 ) ، وطلق بن معاوية ( بخ م س ) : النخعيون ، وعبد الله بن بشر الخثعمي ( ت س ) وعبد الله بن شبرمة الضبي ( خت م ق ) ، وعبد الله بن يزيد النخعي ( م س ) وعلي بن مدرك ( ع ) وعمارة بن عمير ، وعمارة بن القعقاع

( 1 ) 24 الترجمة 5018 (

324

ابن شبرمة الضبي ( ع ) ، وعمرو بن سعيد الثقفي ( م ) ، وعيسى بن المسيب البجلي ، وغيلان بن عبدالله العامري ( ت ) ، وفضيل بن غزوان الضبي ( م س ) ، وموسى الجهني ( سي ) ، وابن ابنه يحيى ابن أيوب البجلي ( خت د ت ) ، ويزيد بن زاذي مولى بجيلة ، وأبو التياح الضبي ( م ) ، وأبو حيان التيمي ( ع ) ، وأبو فروة الهمداني ( عخ د س ) .

ذكره محمد بن سعد في " الصغير " في الطبقة الثانية من أهل الكوفة ، وذكره في " الكبير " في الطبقة الثالثة ( 1 ) .

وذكره خليفة بن خياط في الطبقة الثالثة من تابعي أهل المدينة ( 2 ) .

وقال الواقدي : كان لجرير ابن يقال له عمرو وبه كان يكنى ، هلك في إمارة عثمان ، فولد عمرو ابنا " سماه جريرا " باسم أبيه ، وغلب عليه أبو زرعة ، رأى عليا " ، وكان انقطاعه إلى أبي هريرة ،وسمع من جده أحاديث وكان من علماء التابعين .

وقال عثمان بن سعيد الدارمي ( 3 ) ، عن يحيى بن معين : ثقة .

وقال ابن خراش : صدوق ثقة .

وقال جرير بن عبدالحميد ( 4 ) ، عن عمارة بن القعقاع بن شبرمة : قال لي إبراهيم : إذا حدثتني فحدثني عن أبي زرعة ، فإني

( 1 ) الطبقات : 6 297 .

( 2 ) طبقاته : 158 .

( 3 ) تاريخه ، الترجمة 929 .

( 4 ) الترمذي : 5 748 ( العلل الصغير ، في آخر الجامع ) (

325

سألته عن حديث ثم سألته بعد ذلك بسنة - وفي رواية - سنتين - فما أخرم منه حرفا " .

وقيل : ثلاثة هم أفضل من عمومتهم وأكبر : عبدالله بن عيسى ابن عبد الرحمان بن أبي ليلى ابن أخي محمد بن عبد الرحمان بن أبي ليلى ، وعمارة بن القعقاع بن شبرمة ابن أخي عبدالله بن شبرمة ، وأبو زرعة بن عمرو بن جرير ابن أخي إبراهيم بن جرير .

وقال البخاري في " التاريخ الكبير ( 1 ) " : هرم أبو زرعة ، سمع ثابت بن قيس ، سمع أبا موسى .

قاله قيس بن حفص .

سمع عبد الواحد ، سمع الحسن بن عبيدالله ، سمع هرما " .

وقال الحافظ أبو القاسم : فرق علي ابن المديني بين أبي زرعة بن عمرو بن جرير ، وبين هرم أبي زرعة صاحب ثابت بن قيس .

وقال البخاري في " التاريخ الاوسط " : حدثنا قيس بن حفص ، قال : حدثنا عبد الواحد ، قال : حدثنا الحسن بن عبيدالله ، قال : حدثنا هرم أبو زرعة ، قال : حدثنا ثابت بن قيس ، سمع أبا موسى : " أبردوا بالظهر " .

وقال عقيبه : حدثنا عبدالله بن محمد ، عن إسحاق بن يوسف ، عن شريك ، عن عمارة ، عن أبي زرعة بن عمرو ، عن أبي هريرة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله ، قال لي علي : هرم أبو زرعة هذا ليس هو أبو عمرو بن جرير ، إنما هو أبو زرعة آخر .

وجدت عند بعضهم : هرم أبو زرعة الغلابي ، ليس ابن عمرو بن

( 1 ) التاريخ الكبير : 8 الترجمة 2871 (

326

جرير ( 1 ) .

روى له الجماعة ،

- د : أبو زرعة عبد الرحمان بن عمرو الدمشقي ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : محمد بن المبارك الصوري ( د ) ، وغيره .

روى عنه : أبو داود ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- م ت س ق : أبو زرعة الرازي الحافظ ، اسمه : عبيدالله ابن عبد الكريم .

روى عن : يحيى بن عبدالله بن بكير ( م ) ، وغيره .

روى عنه : مسلم ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- بخ د س ق : أبو زرعة يحيى بن أبي عمرو السيباني ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : عبدالله بن فيروز الديلمي ( د س ق ) .

روى عنه : الاوزاعي ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " وأبو داود ، والنسائي ، وابن

( 1 ) وذكره ابن حبان في " هرم " من كتاب " الثقات " ( 5 513 ) ووثقه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .
( 2 ) 17 الترجمة 3916 .
( 3 ) 19 الترجمة 3660 (

327

ماجة ، وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7371 - ت : أبو زرعة .

عن : أبي إدريس الخولاني ( ت ) ، عن ثوبان .

وعنه : أبو الخطاب ( ت ) .

روى له الترمذي ، وقد تقدم الكلام عليه في ترجمة أبي الخطاب ( 2 ) .

- ت : أبوالزعراء الازدي ، وهو الاكبر ، اسمه : عبدالله ابن هانئ .

روى عن : عبدالله بن مسعود ( ت ) ، وغيره .

روى عنه : ابن أخته سلمة بن كهيل ( ت ) .

روى له الترمذي .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- عخ د س ق : أبوالزعراء الجشمي ، ابن أخي أبي الاحوص ، وهو الاصغر ، اسمه : عمرو بن عمرو .

روى عن : عمه أبي الاحوص الجشمي ( عخ د س ق ) ،وغيره .

روى عنه : سفيان بن عيينة ( عخ قد س ق ) ، وغيره .

روى له البخاري في كتاب " أفعال العباد " وأبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

( 1 ) 32 الترجمة 6893 .
( 2 ) 33 الترجمة 7346 .
( 3 ) 16 الترجمة 3627 .
( 4 ) 22 الترجمة 4417 (

328

- د س ق : أبوالزعراء الطائي ، اسمه : يحيى بن الوليد .

روى عن : محل بن خليفة الطائي ( د س ق ) ، وغيره .

روى عنه : عبد الرحمان بن مهدي ( د س ق ) وغيره .

روى له أبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة ، وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- م مد ت س ق : أبو زكير المدني ، اسمه : يحيى بن محمد بن قيس .

روى عن : العلاء بن عبد الرحمان ( م ت ) ، وغيره .

روى عنه : عقبة بن مكرم العمي ( م ) ، وغيره .

روى له أبو داود في " المراسيل " والباقون سوى البخاري ، وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- بخ م 4 : أبو زميل سماك بن الوليد الحنفي ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : عبدالله بن عباس ( بخ م 4 ) ، وغيره .

روى عنه : عكرمة بن عمار ( بخ م 4 ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " والباقون وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) 32 الترجمة 6942 .
( 2 ) 32 الترجمة 6914 .
( 3 ) 12 الترجمة 2583 (

329

- ع : أبو الزناد عبدالله بن ذكوان ، كذلك .

روى عن : الاعرج ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : مالك بن أنس ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7372 - ق : أبو زهير الثقفي ، والد أبي بكر بن أبي زهير ، له صحبة .

قيل : إنه أبو زهير بن معاذ بن رباح ، وقيل : اسمه معاذ ابن رباح ، وقيل : عمار بن حميد ، وقيل : إنه عمارة بن رويبة الثقفي .

روى حديثه أمية بن صفوان ( ق ) ، عن أبي بكر بن أبي زهير ، عن أبيه ، قال : خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بالنباوة أو بالبناوة .

روى له ابن ماجة .

وقد كتبنا حديثه في ترجمة ابنه أبي بكر ( 2 ) .

- بخ 4 : أبو زهير عبد الرحمان بن مغراء الدوسي ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : سليمان الاعمش ( د ت س ) ، وغيره .

روى عنه : مخلد بن مالك الرازي ( بخ ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " والباقون سوى مسلم ، وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) 14 الترجمة 3253 .
( 2 ) 33 الترجمة 7232 .
( 3 ) 17 الترجمة 3964 (

330

- س : أبو زهير العلاء بن زهير الازدي ، أخو الصقعب ابن زهير .

روى عن : عبد الرحمان بن الاسود بن يزيد ( س ) ، وغيره .

روى عنه : أبو نعيم ( س ) ، وغيره .

روى له النسائي ، وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- د : أبو زهير النميري ، ويقال : أبو الأزهر .

تقدم .

- د س : أبو زياد الشامي ، اسمه : خيار بن سلمة ، ويقال : سلامة .

روى عن : عائشة ( د س ) .

روى عنه : خالد بن معدان ( د س ) .

روى له أبو داود ، والنسائي ، وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

ولهم شيخ آخر يقال له : 7373 - [ تمييز ] : أبو زياد الشامي الغساني ، اسمه : يحيى ابن عبيد .

يروي عن : سليمان بن سلمة .

ويروي عنه : حريز بن عثمان ، وصفوان بن عمرو ( 3 ) .

( 1 ) 22 الترجمة 4567 .
( 2 ) 8 الترجمة 1745 .
( 3 ) قال الذهبي في " الميزان " : ما به بأس ، مقل ( 4 الترجمة 10208 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (

331

ذكرناه للتمييز بينهما .

7374 - د : أبو زياد الكلابي اللغوي .

ذكره أبو داود في " الزكاة " في تفسير أسنان الابل ( 1 ) قال : وبلغني عن أبي عبيد ، عن الاصمعي ، وأبي زياد الكلابي ، وأبي زيد الانصاري ( 2 ) .

- د : أبو زياد عبيدالله بن زيادة البكري الشامي .

روى عن : بلال ( د ) مؤذن النبي صلى الله عليه وسلم ، وغيره .

روى عنه : عبدالله بن العلاء بن زبر ( د ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- م 4 : أبو زيد الانصاري ، له صحبة ، اسمه : عمرو بن أخطب .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( م 4 ) .

روى عنه : أبو قلابة الجرمي ( د س ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة سوى البخاري ، وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

- د ت : أبو زيد الانصاري النحوي ، اسمه : سعيد بن أوس ، وهو من ولد الذي قبله .

( 1 ) أبو داود : 2 106 بعد حديث ( 1590 ) ، ولكن العبارة ليست في المطبوعة .
( 2 ) له أخبار في كتب اللغويين ، وفي تاريخ الخطيب فراجعها إن شئت : 14 398 .
( 3 ) الترجمة .
( 4 ) 21 الترجمة 4326 (

332

روى عن : عوف الاعرابي ( ت ) ، وغيره .

روى عنه : عبدالله بن الحكم بن أبي زياد ( ت ) ، وغيره .

روى له أبو داود قوله ، والترمذي ، وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7375 - د ت ق : أبو زيد القرشي المخزومي الكوفي ، مولى عمرو بن حريث وقيل : أبو زايد أو زيد بالشك .

روى عن : عبدالله بن مسعود ( د ت ق ) في الوضوء بالنبيذ ، وقصة ليلة الجن .

روى عنه : أبو فزارة راشد بن كيسان ( د ت ق ) .

قال البخاري : روى عنه أبو فزارة ، ولا يصح ( 2 ) .

وقال الحاكم أبو أحمد : رجل مجهول لا يوقف على صحة كنيته ولا اسمه ، ولا يعرف له راويا " غير أبي فزارة ولا رواية من وجه ثابت إلا هذا الحديث الواحد .

وقال أبو بكر بن أبي داود : كان أبو زيد هذا نباذا " بالكوفة ( 3 ) .

( 1 ) 10 الترجمة 2239 .
( 2 ) وقال البخاري في موضع آخر : رجل مجهول لا يعرف بصحبة عبدالله ( الكامل لابن عدي : 7 2746 ) .
( 3 ) وقال أبو زرعة وأبو حاتم الرازيان : مجهول ( علل الحديث : 14 ، 99 ) ، وقالالترمذي : مجهول عند أهل الحديث لا يعرف له رواية غير هذا الحديث ( الترمذي : 88 ) ، وقال ابن حبان في " المجروحين " : " يروي عن ابن مسعود مالا يتابع عليه ، ليس يدرى من هو لا يعرف بلده ولا أبوه ، والانسان إذا كان بهذا النعت ثم لم يرو الا خبرا " واحدا " خالف فيه الكتاب والسنة والاجماع والقياس والنظر والرأي يستحق مجانبته فيها ، ولا يحتج به " ( 3 158 ) .

وقال ابن عدي في " الكامل " : مجهول ، ولا ‌ (


333

روى له أبو داود ، والترمذي ، وابن ماجة ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني في جماعة قالوا : أخبرتنا فاطمة بنت عبدالله ، قالت أخبرنا أبو بكر بن ريذة ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال : حدثنا أحمد بن عمرو القطراني ، قال : حدثنا أبو الربيع الزهراني ، قال : حدثنا شريك عن أبي فزارة ، عن أبي زيد مولى عمرو بن حريث ، عن ابن مسعود أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ليلة الجن : ما في إدواتك ؟ قال : نبيذ .

قال : " تمرة طيبة وماء طهور " .

رواه أبو داود ( 1 ) عن أبي الربيع ، فوافقناه فيه بعلو ، ورواه الترمذي ( 2 ) عن هناد بن السري ، عن شريك ، فوقع لنا بدلا عاليا " ، وقال : أبو زيد رجل مجهول عند أهل الحديث ، لا يعرف له رواية غير هذا الحديث .

وأخرجه ابن ماجة ( 3 ) من حديث سفيان الثوري وغيره عن أبي فزارة ، فوقع لنا عاليا " بدرجتين .

- خ م ت س : أبو زيد الهروي ، اسمه : سعيد بنالربيع .

‌ يصح هذا الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم وهو خلاف القرآن ( 7 2747 ) .

( 1 ) أبو داود ( 84 ) .

( 2 ) الترمذي ( 88 ) .

( 3 ) ابن ماجة ( 384 ) .

وأخرجه من طريق ابن لهيعة ، عن قيس بن الحجاج ، عن حنش الصنعاني ، عن عبدالله بن عباس ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لابن مسعود ليلة الجن ، فذكره ( 385 ) (


334

روى عن : شعبة بن الحجاج ( خ م ت س ) ، وغيره .

روى عنه : البخاري وغيره ، وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7376 - د ق : أبو زيد ، مولى بني ثعلبة ، قيل : اسمه الوليد .

روى عن : معقل بن أبي معقل الاسدي ( د ق ) : " نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن تستقبل القبلتين بغائط أو بول ( 2 ) " .

روى عنه : عمرو بن يحيى بن عمارة الانصاري ( د ق ) ( 3 ) .

روى له أبو داود ، وابن ماجة ، وفي رواية أبي الحسن ابن العبد ، عن أبي داود ، عن أبي زيد ، وهو الوليد مولى بني ثعلبة .

7377 - ق : أبو زيد .

عن : أبي المغيرة ( ق ) ، عن ابن عباس حديث : " أبى الله أن يقبل عمل صاحب بدعة حتى يدع بدعته " .

وعنه : بشر بن منصور الحناط ( ق ) .

قال أبو زرعة ( 4 ) : لا أعرف أبا زيد ولا أبا المغيرة ولا بشرابن منصور .

وقال أبو القاسم الطبراني : أبو زيد هذا عندي عبدالملك بن

( 1 ) 10 الترجمة 2268 .

( 2 ) أبو داود ( 10 ) ، وابن ماجة ( 319 ) .

( 3 ) مجهول ، جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 4 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1722 (

335

ميسرة الزراد .

وفيما قاله نظر ، والله أعلم ( 1 ) .

روى له ابن ماجة ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا محمد بن أبي زيد الكراني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي ، قال : أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال : حدثنا محمد بن عبدالله الحضرمي ، قال : حدثنا عبدالله بن سعيد الكندي ، قال : حدثنا بشر بن منصور الحناط ، عن أبي زيد ، عن أبي المغيرة ، عن ابن عباس ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أبى الله أن يقبل عمل صاحب بدعة حتى يدع بدعته " .

رواه ( 2 ) عن عبدالله بن سعيد الاشج ، فوافقناه فيه بعلو .

7378 - س : أبو زيد .

عن : أبي هريرة ( س ) .

روى عنه : أبو الجهم سليمان بن الجهم ( س ) ( 3 ) .

روى له النسائي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وأبو إسحاق ابن الواسطي ، وأبو غالب مظفر بن عبد الصمد الانصاري ، وأبو محمد إسماعيل بن أحمد بن إبراهيم بن يعيش ابن المالكي ، قالوا : أخبرنا القاضي أبو القاسم ابن الحرستاني ، قال : أخبرنا طاهر بن

( 1 ) مجهول ، جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 2 ) ابن ماجة ( 50 ) .

( 3 ) هذا مجهول أيضا " ، جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر (


336

سهل بن بشر الاسفراييني ، قال : أخبرنا أبو الحسين محمد بن مكي بن عثمان الازدي المصري بدمشق ، قال : أخبرنا أبو الحسن محمد بن أحمد بن العباس الاخميمي ، قال : حدثنا محمد بن عبدالله بن سعيد ، قال : حدثنا الحسن بن محمد ، قال : حدثنا أسباط ، قال : حدثنا مطرف ، عن أبي الجهم ، عن أبي زيد ، عن أبي هريرة ، قال : كنت جالسا " عند النبي صلى الله عليه وسلم ، فأتته امرأة ، فقالت : يا رسول الله سواران من ذهب .

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : سواران من نار .

قالت : طوق من ذهب .

قال : طوق من نار .

قالت : قرط من ذهب .

قال : قرط من نار ، وكان على المرأة سواران من ذهب ، فرمت بهما .

قالت يا رسول الله إن المرأة منا إذا لم تزين لزوجها صلفت عنده ، قال : فما يمنع إحداكن أن تصنع قرطين من فضة ثم تصفره بزعفران .

رواه ( 1 ) عن أحمد بن حرب الموصلي ، عن أسباط بن محمد ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

7379 - ق : أبو زينب ، مولى حازم بن حرملة الغفاري ، حجازي لا يعرف اسمه .

روى عن : مولاه حازم بن حرملة ( ق ) ، وأبي ذر الغفاري .

روى عنه : خالد بن سعيد بن أبي مريم ( ق ) ، ونعيم المجمر ( 2 ) .

( 1 ) النسائي : 8 159 .

( 2 ) هو مجهول عند الحافظين : الذهبي ، وابن حجر (


337

روى له ابن ماجة .

وقد ذكرنا حديثه في ترجمة حازم بن حرملة ( 1 ) .

( 1 ) 5 الترجمة 106 (

338

باب السين

- م د س ق : أبو ساسان الرقاشي ، اسمه : حضين بن المنذر .

روى عن : علي بن أبي طالب ( م د س ق ) ، وغيره .

روى عنه : عبدالله بن فيروز الداناج ( م د عس ق ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وأبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- م د س : أبو سالم الجيشاني ، اسمه : سفيان بن هانئ .

روى عن : أبي ذر الغفاري ( م د س ) ، وغيره .

روى عنه : ابنه سالم بن أبي سالم الجيشاني ( م د س ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وأبو داود ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7380 - ر م 4 : أبو السائب الانصاري المدني ، مولى هشام ابن زهرة ، ويقال : مولى عبدالله بن هشام بن زهرة ، ويقال : مولى

( 1 ) 6 الترجمة 1382 .
( 2 ) 11 الترجمة 2417 (

339

بني زهرة .

روى عن : المغيرة بن شعبة ، وأبي سعيد الخدري ( م د ت س ) ، وأبي هريرة ( رم 4 ) .

روى عنه : أسماء بن عبيد ( م سي ) ، وبكير بن عبدالله بن الاشج ( م س ق ) ، وشريك بن عبدالله بن أبي نمر ، وصفوان بن سليم ، وصيفي مولى أفلح ( م د ت س ) ، وعبد الله بن عمر العمري ، وعلي بن يحيى بن خلاد ( ر ) ، والعلاء بن عبد الرحمان ( رم 4 ) ، ومحمد بن عمرو بن عطاء ، ومحمد بن مسلم بن شهاب الزهري .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) .

روى له البخاري في " القراءة خلف الامام " والباقون .

- ت ق : أبو السائب سلم بن جنادة الكوفي ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : حفص بن غياث ( ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : الترمذي ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

( 1 ) الثقات : 5 561 .
وذكره ابن سعد في الطبقة الثانية من تابعي المدينة ( 5 307 ) .

وقال ابن حجر : " قال ابن عبد البر : اجمعوا على أنه ثقة مقبول النقل ، وقد روى عن سعد بن أبي وقاص أيضا " .

ووقع في نوادر الاصول في الاصل الثامن والستين أنه جهني وأن اسمه عبدالله بن السائب " ( تهذيب : 12 104 ) وقال هو في " التقريب " والذهبي في " الكاشف " : ثقة .
( 2 ) 11 الترجمة 2426 (

340

- مد : أبو سبأ التنوخي ، اسمه : عتبة بن تميم .

روى عن : علي بن أبي طلحة ( مد ) ، وغيره .

روى عنه : بقية بن الوليد ( مد ) ، وغيره .

روى له أبو داود في " المراسيل " .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7381 - د ت ق : أبو سبرة النخعي ، كوفي يقال : اسمه عبدالله بن عابس .

روى عن : عمر بن الخطاب يقال : مرسل ، وفروة بن مسيك الغطيفي ( د ت ) ، ومحمد بن كعب القرظي ( ق ) .

روى عنه : الحسن بن الحكم النخعي ( د ت ) ، والحسن بن مسافر ، وسليمان الاعمش ( ق ) .

قال إسحاق بن منصور ( 2 ) ، عن يحيى بن معين : لا أعرفه .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 3 ) .

روى له أبو داود ، والترمذي ، وابن ماجة .

أخبرنا أبو الغنائم بن علان ، وأبو العز الشيباني ، وأبو محمد عبد الرحمان بن أبي الضوائن الصائغ الانصاري ، قالوا : أخبرنا أبو اليمن الكندي ، قال : أخبرنا أبو منصور القزاز ، قال : أخبرنا أبو بكر الخطيب الحافظ ، قال : حدثنا أبو عمر عبد الواحد بن محمد بن

( 1 ) 19 الترجمة 3770 .
( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1800 .
( 3 ) الثقات : 5 569 .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (


341

عبدالله بن مهدي ، قال : حدثنا القاضي أبو عبد الله الحسين بن إسماعيل المحاملي إملاء ، قال : حدثنا أبو هشام الرفاعي ، قال : حدثنا محمد بن فضيل ، قال : حدثنا الاعمش عن أبي سبرة النخعي ، عن محمد بن كعب القرظي ، عن العباس بن عبدالمطلب ، قال : كنا نلقى النفر من قريش وهم يتحدثون ، فيقطعون حديثهم ، فذكرنا ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم ، فقال : " والله لا يدخل قلب رجل الايمان حتى يحبكم لله ولقرابتي " .

رواه ابن ماجة ( 1 ) عن محمد بن طريف البجلي ، عن محمد ابن فضيل ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

وقد كتبنا له حديثا " آخر في ترجمة فروة بن مسيك .

وهذا جميع ما له عندهم والله أعلم .

وقد قيل : إن الراوي عن فروة بن مسيك غير الراوي عن محمد بن كعب ، فالله أعلم .

7382 - عس : أبو سخيلة ، غير منسوب ، ولا مسمى .

عن : سلمان الفارسي ، وعلي بن أبي طالب ( عس ) ، وأبيذر الغفاري .

روى عنه : الخضر بن القواس ( عس ) ، وفضيل بن مرزوق ، ومحمد بن عبيدالله العرزمي .

قال أبو زرعة ( 2 ) : لا أعرف اسمه ( 3 ) .

( 1 ) ابن ماجة ( 140 ) .

( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1826 .

( 3 ) وجهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر (


342

روى له النسائي في " مسند علي " وقد كتبنا حديثه في ترجمة الخضر بن القواس ( 1 ) .

- خ د ت س : أبو سروعة عقبة بن الحارث القرشي ، له صحبة .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( خ د ت س ) .

روى عنه : عبدالله بن أبي مليكة ( خ د ت س ) ، وغيره .

وقيل : إن الذي روى عنه ابن أبي مليكة ليس بأبي ، سروعة ، فالله أعلم .

روى له البخاري ، وأبو داود ، والترمذي ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- م 4 : أبو سريحة الغفاري ، اسمه حذيفة بن أسيد ، له صحبة .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( م 4 ) .

روى عنه : أبو الطفيل ( م 4 ) ، وغيره .

روى له الجماعة سوى البخاري .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7383 - ت ق : أبو سعد بن أبي فضالة الانصاري الحارثي ، ويقال : أبو سعيد بن فضالة بن أبي فضالة ، له صحبة .

( 1 ) 8 الترجمة 1694 .
( 2 ) 20 الترجمة 3973 .
( 3 ) 5 الترجمة 1145 (

343

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ت ق ) ، وعن سهيل بن عمرو .

روى عنه : زياد بن مينا ( ت ق ) .

وقدم الشام ، وشهد الفتوح بها فيما قاله أبو القاسم .

قال أبو الحسن ابن البراء : قال علي ابن المديني : زياد بن مينا الذي روى عن أبي سعد بن أبي فضالة مجهول ولا أعرفه .

قال : وسئل علي ابن المديني عن زياد بن مينا روى عن أبي سعد بن أبي فضالة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم : " إن الله أغنى الشركاء عن الشرك " ؟ فقال : إسناد صالح يقبله القلب ، ورب إسناد ينكره القلب ، وزياد بن مينا مجهول .

روى له الترمذي ، وابن ماجة ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 1 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا محمد بن بكر البرساني ، قال : أخبرناعبدالحميد بن جعفر ، قال : أخبرني أبي عن زياد بن مينا ، عن أبي سعد بن أبي فضالة الانصاري ، وكان من الصحابة أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " إذا جمع الله الاولين والاخرن ليوم لا ريب فيه ينادي مناد من كان أشرك في عمل عمله لله أحدا " فليطلب

( 1 ) مسند أحمد : 3 466 و 4 215 (

344

ثوابه من عند غير الله ، فإن الله أغنى الشركاء عن الشرك " .

أخرجاه ( 1 ) عن محمد بن بشار وغيره ، عن محمد بن بكر ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

7384 - ت ق : أبو سعد الازدي الكوفي ، قارئ الازد ، ويقال : أبو سعيد ( ت ) .

روى عن : زيد بن أرقم ( ت ) ، وأبي الكنود الازدي ( ق ) .

روى عنه : إسماعيل بن عبد الرحمان السدي ( ت ق ) ، وسليمان بن قيس اليشكري ، ويزيد بن أبي زياد .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 2 ) .

روى له الترمذي ، وابن ماجة .

- بخ د ق : أبو سعد شرحبيل بن سعد ، مولى الانصار ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : جابر بن عبدالله ( بخ د ق ) ، وغيره .

روى عنه : يزيد بن عبدالله بن الهاد ( بخ د ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " ، وأبو داود ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) الترمذي ( 3154 ) وابن ماجة ( 4203 ) .

( 2 ) الثقات : 5 568 ، وقال ابن حجر : مقبول .
( 3 ) 12 الترجمة 2714 (

345

- س : أبو سعد الانصاري ، ويقال : أبو سعيد .

يأتي .

- بخ ت ق : أبو سعد البقال ، اسمه : سعد بن المرزبان .

روى عن : أنس بن مالك ( بخ ق ) ، وغيره .

روى عنه : سفيان بن عيينة ( بخ ق ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " ، والترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7385 - د : أبو سعد الحميري الشامي الحمصي .

روى عن : واثلة بن الاسقع ( د ) ، وأبي هريرة .

روى عنه : الفرج بن فضالة الحمصي ( د ) ( 2 ) .

روى له أبو داود ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا القاضي أبو المكارم اللبان ، وأبو جعفر الصيدلاني ، قالا : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا عبدالله بن جعفر ، قال : حدثنا يونس بن حبيب ، قال : حدثنا أبو داود الطيالسي ، قال : حدثنا الفرج بن فضالة ، قال : حدثني أبو سعد الشامي ، قال رأيت واثلة بن الاسقع ، وكانت له صحبة ، يصلي في مسجد دمشق وعليه نعلان فبزق تحت قدمه اليسرى ، ثم عركها

( 1 ) 11 الترجمة 2351 .

( 2 ) حكم بجهالته الحافظان : الذهبي ، وابن حجر (


346

بالارض ، فلما صلى ، قلت : أتصنع هذا وأنت من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ ! قال : هكذا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فعل .

رواه ( 1 ) عن قتيبة ، عن فرج بن فضالة ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

7386 - ق : أبو سعد الساعدي .

عن : أنس بن مالك ( ق ) : " أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رأى رجلا يتبع حماما " ، فقال : شيطان يتبع شيطانا " ( 2 ) .

روى عنه : رواد بن الجراح العسقلاني ( ق ) .

قال أبو زرعة ، وأبو حاتم ( 2 ) : مجهول .

زاد أبو حاتم : لم يرو عنه غير رواد بن الجراح ( 4 ) .

روى له ابن ماجة هذا الحديث .

- ت : أبو سعد الصاغاني ، اسمه : محمد بن ميسر .

روى عن : أبي جعفر الرازي ( ت ) ، وغيره .

روى عنه : أحمد بن منيع البغوي ( ت ) ، وغيره .

روى له الترمذي .

وقد تقدم في الاسماء ( 5 ) .

( 1 ) الترمذي ( 484 ) .

( 2 ) ابن ماجة ( 3767 ) .

( 3 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1759 ، وعلل الحديث : 1829 .
( 4 ) وذكره ابن حبان في " المجروحين " وقال : " شيخ يروي عن أنس بن مالك المناكير التي لا يشارك فيها ، لا يجوز الاحتجاج به بحال " ( 3 157 ) .

وقال البرقاني ، عن الدار قطني : مجهول يترك حديثه ( الورقة 13 ) .

( 5 ) 26 الترجمة 5648 (

347

7387 - ق : أبو سعد المدني ، يقال : إنه شرحبيل بن سعد .

روى عن : أبي رافع ( ق ) مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم .

روى عنه : مخول بن راشد ( ق ) ( 1 ) .

روى له ابن ماجة .

7388 - أبو سعد المكي الاعمى ( 2 ) .

روى قصة أبي أيوب في خروجه إلى مصر ، آل عقبة بن عامر .

وروى عن : أبي هريرة .

روى عنه : ابن جريج ( 3 ) .

روى له ابن ماجة .

- د ق : أبو سعد الخير ، ويقال : أبو سعيد الحبراني .

يأتي .

7389 - قد س : أبو سعيد بن رافع عم عباد بن أبي صالح ، حجازي .

" سألت ابن عمر ( قد س )

( إنك لا تهدي من أحببت )

( 4 )

( 1 ) إن لم يكن شرحبيل بن سعد ، فهو مجهول .

( 2 ) لم يرقم عليه برقم ابن ماجة لعدم وقوفه على روايته عنه ، كما صرح بذلك في حاشية النسخة ، ونقلها النساخ المتقنون ، ومنهم ابن المهندس .

( 3 ) هذا مجهول أيضا ، حكم بجهالة الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 4 ) القصص : 56 (


348

أفي أبي طالب نزلت ؟ قال : نعم " ( 1 ) .

روى عنه : عمرو بن دينار ( قد س ) ( 2 ) .

روى له أبو داود في " القدر " ، والنسائي هذا الحديث .

7390 - خ د س ق : أبو سعيد بن المعلى الانصاري المدني ، له صحبة .

يقال : اسمه رافع بن أوس بن المعلى ، ويقال : الحارث بن أوس بن المعلى ، ويقال : الحارث بن نفيع ابن المعلى بن لوذان بن حارثة بن عدي بن زيد بن ثعلبة بن عدي ابن مالك بن زيد مناة بن حبيب بن عبد حارثة بن مالك بن غضب ابن جشم بن خزرج .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( خ د س ق ) .

روى عنه : حفص بن عاصم ( خ د س ق ) ، وعبيد بن حنين ( س ) .

قال أبو عمر بن عبد البر ( 3 ) : أمه أميمة بنت قرط بن خنساء من بني سلمة .

قال أبو حسان الزيادي : توفي سنة ثلاث وسبعين ، وهو ابن أربع وستين ( 4 ) .

( 1 ) أخرجه النسائي في التفسير من سننه الكبرى ، كما في التحفة ، حديث 8581 .

( 2 ) قال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

( 3 ) الاستيعاب : 4 1670 ، وهو قول خليفة في طبقاته : 101 .

( 4 ) ضبب عليها المؤلف لورودها هكذا (


349

وقال غيره : توفي سنة أربع وسبعين ( 1 ) .

روى له البخاري ، وأبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة .

أخبرنا أبو الحسن ابن البخاري بالاسناد المذكور آنفا " عن أبي داود الطيالسي ، قال : حدثنا شعبة ، عن خبيب بن عبد الرحمان ، قال : سمعت حفص بن عاصم يحدث عن أبي سعيد بن المعلى أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان في المسجد وأنا أصلي ، فدعاني ، فصليت ، ثم جئت ، فقال : ما منعك أن تجيئني حين دعوتك ، أما سمعت الله عزوجل يقول :

( يا أيها الذين آمنوا استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحييكم )

( 2 ) لا علمنك أعظم سورة في القرآن قبل أن أخرج من المسجد .

قال : فمشيت مع النبي صلى الله عليه وسلم حتى كدنا أن نبلغ باب المسجد ، فقلت : نسي ، فذكرته ، فقلت : يا رسول الله إنك قد قلت كذا وكذا ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

( الحمد لله رب العالمين )

" السبع المثاني ، والقرآن العظيم الذي أوتيته " .

أخرجوه ( 3 ) من طرق عن شعبة ، وهذا الطريق يعلو على جميعها بدرجتين .

( 1 ) وذكر ابن حبان أن أسمه رافع بن المعلى ( 3 450 ) ، وقال ابن عبد البر في " الاستيعاب " : " ومن قال رافع بن المعلى فقد أخطأ ، لان رافع بن المعلى قتل ببدر ، وأصح ما قيل - والله أعلم - في اسمه : الحارث بن نفيع بن المعلى " ( 4 1669 - 1670 ) .

( 2 ) الانفال : 24 .

( 3 ) البخاري : 6 20 ، 77 ، 101 ، 230 ، وأبو داود ( 1458 ) ، وابن ماجة ( 3785 ) ، والنسائي : 2 139 ، والكبرى ( 895 ) (

350

وروى له النسائي ( 1 ) حديثا " آخر من رواية عبيد بن حنين عنه ، قال : كنا نغدوا إلى السوق على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فيمر على المسجد ، فيصلي فيه ، فمررنا يوما " ورسول الله صلى الله عليه وسلم قاعد على المنبر ، فقلت : لقد حدث أمر ، فجلست ، فقرأ رسول الله صلى الله عليه وسلم

( قد نرى تقلب وجهك في السماء )

حتى فرغ من الاية .

قلت لصاحبي : تعال نركع ركعتين قبل أن ينزل رسول الله صلى الله عليه وسلم فنكون أول من صلى ، فتوارينا ، فصلينا هما .

ثم نزل رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فصلى للناس الظهر يومئذ .

قال أبو عمر بن عبد البر ( 2 ) : لا يعرف في الصحابة إلا بحديثين .

وذكر هذين الحديثين .

7391 - ت : أبو سعيد بن أبي المعلى ، ويقال : ابن المعلى المدني .

روى عن : علي بن أبي طالب ( ت ) ، وأبي هريرة .

روى عنه : سلمة بن وردان ( ت ) ( 3 ) .

روى له الترمذي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ، قالا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد ، قال : أخبرنا القاضي أبو بكر الانصاري ، قال : أخبرنا أبو محمد الجوهري ، قال : أخبرنا أبو بكر

( 1 ) النسائي : 2 55 ، وفي الكبرى ( 722 ) .
( 2 ) الاستيعاب : 4 1670 .

( 3 ) هو غير الاول ، وقال ابن حجر : مقبول (


351

محمد بن عبيدالله بن الشخير ، قال : حدثنا العباس بن أحمد بن أبي شحمة ، قال : حدثنا محمد بن أبان ، قال : حدثنا أبو القاسم بن أبي الزناد ، عن سلمة بن وردان ، قال : سمعت أبا سعيد بن المعلى يقول : سمعت عليا " يقول : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " ما بين قبري ومنبري روضة من رياض الجنة " .

أخرجه ( 1 ) من حديث أبي نباتة يونس بن يحيى عن سلمة بن وردان ، عن أبي سعيد ، عن علي وأبي هريرة ، وقال : غريب من هذا الوجه .

- ت : أبو سعيد الازدي ، قارئ الازد ، ويقال : أبو سعد ( ق ) ، تقدم .

وقال إسماعيل بن سالم ، عن أبي سعيد الازدي ، عن عبدالله ابن مسعود : أقرأني رسول الله صلى الله عليه وسلم سبعين سورة أحكمتها قبل أن يسلم زيد بن ثابت .

فلا أدري هو هذا أو غيره .

7392 - د : أبو سعيد الازدي الشنائي من أزد شنؤة ، حديثه في البصريين .

روى عن : أبي هريرة ( د ) .

روى عنه : قتادة ( د ) .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 2 ) .

( 1 ) الترمذي ( 3915 ) .

( 2 ) الثقات : 5 565 .

وقال ابن حجر : مقبول .


352

روى له أبو داود حديث : " أوصاني خليلي بثلاث لا أدعهن في سفر ولا حضر : ركعتي الضحى ، وصوم ثلاثة أيام من الشهر ، وأن لا أنام إلا على وتر " ( 1 ) .

- ع : أبو سعيد عبدالله بن سعيد الاشج ، مشهور باسمه .

وكنيته .

روى عن : أبي خالد الاحمر ( م 4 ) ، وغيره .

روى عنه : الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7393 - س : أبو سعيد الانصاري ، ويقال : أبو سعد .

روى عن : زكريا بن أبي زائدة ( س ) .

روى عنه : موسى بن مروان الرقي ( س ) .

روى له النسائي .

قال مسلم وغيره : أبو سعد عمر بن حفص بن ثابت الانصاري الحلبي ، من رهط عبدالله بن رواحة .

روى عن أبيه حفص بن ثابت ، ومسعر بن كدام .

روى عنه داود بن رشيد ، وهشام بن عمار ، وأبو همام الوليد بن شجاع .

قال عبد الرحمان بن أبي حاتم ( 3 ) : سألت أبي عنه ، فقال : ما أرى بحديثه بأسا " .

( 1 ) أبو داود ( 1432 ) .

( 2 ) 15 الترجمة 3303 .
( 3 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1765 (

353

فلا أدري هو هذا أو غيره .

- بخ 4 : أبو سعيد البراد ، اسمه : أسيد بن أبي أسيد .

روى عن : عبدالله بن أبي قتادة ( س ق ) ، وغيره .

روى عنه : ابن أبي ذئب ( ت س ق ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " والباقون سوى مسلم .

[ وقد تقدم في الاسماء ] ( 1 ) .

7394 - د ق : أبو سعيد الحبراني الحميري الشامي الحمصي ، ويقال : أبو سعد الخير الانماري ، ويقال : إنهما إثنان ، يقال : اسمه زياد ، ويقال : عامر بن سعد ، ويقال : عمر بن سعد .

روى عن : أبي هريرة ( د ق ) .

روى عنه : حصين الحبراني ( د ق ) .

قال عبد الرحمان بن أبي حاتم ( 2 ) : أبو سعيد الحبراني : سألت أبا زرعة عنه ، فقال : لا أعرفه .

فقلت : ألقي أبا هريرة ؟ قال : على هذا يوضع .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 3 ) .

وقال أبو داود : أبو سعد الخير من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم .

( 1 ) ما بين المعقوفتين إضافة مني ، لابد منها ، كأن المؤلف سها عنها ، وقد تقدم في 3 الترجمة 510 .
( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1758 .
( 3 ) الثقات : 5 568 (

354

وقال فراس الشعباني : سمعت أبا سعد الخير يقول : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " توضؤوا مما مست النار " .

وقال قيس بن الحارث الكندي ، عن أبي سعد الخير الانماطي ، عن النبي صلى الله عليه وسلم " يدخل من أمتي - يعني الجنة - سبعون ألفا " مع كل ألف سبعون ألفا " .

الحديث ( 1 ) .

روى له أبو داود ، وابن ماجة حديث " من اكتحل فليوتر ، من فعل فقد أحسن " ( 2 ) .

7395 - د ق : أبو سعيد الحميري ، حديثه في المصريين .

روى عن : معاذ بن جبل ( د ق ) أراه مرسلا .

روى عنه : حيوة بن شريح ( د ق ) ( 3 ) .

روى له أبو داود ، وابن ماجة ، وقد وقع لنا حديثه عاليا " جدا " .

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، وأحمد بن شيبان ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا سعيد بن الحكم ، قال : أخبرنا نافع بن يزيد ، قال : حدثني حيوة بن شريح أن أبا سعيد

( 1 ) هذا الصحابي بلا شك غيره ، فأبو سعد الخير أكد صحبته البخاري ، وأبو حاتم الرازي ، وابن حبان ، والبغوي ، وابن قانع وجماعة .

أما أبو سعيد الحبراني فتابعي قطعا " ، ذكره العجلي في ثقات التابعين ( الورقة 62 ) .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مجهول .

( 2 ) أبو داود ( 35 ) ، وابن ماجة ( 3498 ) .

( 3 ) هذا مجهول أيضا (


355

الحميري حدثه عن معاذ بن جبل ، قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " اتقوا الملا عن الثلاث : البراز في الموازد ، وقارعة الطريق ، والظل " .

أخرجه أبو داود ( 1 ) من حديث سعيد بن الحكم بن أبي مريم ، فوقع لنا بدلا عاليا " بدرجتين .

وأخرجه ابن ماجة ( 2 ) من حديث ابن وهب عن نافع بن يزيد وذكر فيه قصة ، فوقع لنا عاليا " بدرجتين .

- ع : أبو سعيد الخدري صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، اسمه سعد بن مالك ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) .

روى عنه : أبو صالح السمان ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- 4 : أبو سعيد الرعيني ، اسمه : جعثل بن هاعان .

روى عن : عبدالله بن مالك اليحصبي ( 4 ) ، وغيره .

روى عنه : عبيدالله بن زحر الافريقي ( 4 ) ، وغيره .

روى له الاربعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

( 1 ) أبو داود ( 26 ) .

( 2 ) ابن ماجة ( 328 ) .

( 3 ) 10 الترجمة 2224 .
( 4 ) 4 الترجمة 925 (

356

7396 - س ق : أبو سعيد الزرقي الانصاري ، ويقال : أبوسعد .

قيل اسمه سعد بن عمارة ، وقيل : عمارة بن سعد ، وقيل : عامر بن مسعود .

له صحبة ، وكان زوج أسماء بنت يزيد .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( س ق ) ، في العزل ( س ) ، وفي الضحايا .

روى عنه : عبدالله بن مرة الزرقي ( س ) ، ومكحول الشامي ، ويونس بن ميسرة بن حلبس ( ق ) .

روى له النسائي حديثا " ، وابن ماجة آخر .

أما حديث النسائي فقد كتبناه في ترجمة عبدالله بن مرة الزرقي ، وأما حديث ابن ماجة فأخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي ، وفاطمة بنت عبدالله - قال محمود : أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه ، وقالت فاطمة : أخبرنا أبو بكر بن ريذة - قالا : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال ( 1 ) : حدثنا إسماعيل بن قيراط ، قال : حدثنا سليمان بن عبد الرحمان ، قال : حدثنا محمد بن شعيب ، قال : حدثنا سعيد بن عبد العزيز ، عن يونس بن ميسرة ، قال : خرجت مع أبي سعد الخير إلى شري الضحايا ، فأشار إلى كبش له لحم ليس بالمرتفع ولا بالمتضع .

قال : اشتر هذا ، فإنه يشبه كبش رسول الله صلى الله عليه وسلم .

هكذا ذكره أبو القاسم الطبراني في ترجمة أبي سعد الخير ، كما وقع في روايته .

( 1 ) المعجم الكبير : 22 حديث 773 (

357

رواه ( 1 ) عن دحيم ، عن محمد بن شعيب ، فوقع لنا بدلاعاليا " ، وقال : خرجت مع أبي سعيد الزرقي .

7397 - م : أبو سعيد الشامي .

روى عن : وراد ( م ) كاتب المغيرة بن شعبة .

روى عنه : ابن عون ( م ) .

قال أبو عوانة الاسفراييني : يقال : إن أبا سعيد هذا اسمه كثير ، وهو رضيع عائشة .

وقال الحاكم أبو أحمد : هو عمرو بن سعيد الثقفي .

وقال غيره : اسمه عبد ربه .

وقيل : لا يعرف اسمه ( 2 ) .

روى له مسلم .

7398 - ق : أبو سعيد الشامي .

عن : مكحول ( ق ) ، عن واثلة بن الاسقع ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال : " صلوا على كل ميت " ( 3 ) ، وقال : " جنبوا مساجدكم صبيانكم ومجانينكم " ( 4 ) .

روى عنه : عتبة بن يقظان ( ق ) ( 5 ) .

( 1 ) ابن ماجة ( 3129 ) .

( 2 ) قال الذهبي في " الميزان " : فيه جهالة ( 4 الترجمة 10236 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مجهول .

( 3 ) ابن ماجة ( 1525 ) .

( 4 ) ابن ماجة ( 750 ) .

( 5 ) قال الدار قطني : مجهول ( السنن : 2 57 ) ، وكذلك حكم عليه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر (

358

روى له ابن ماجة .

- ع : أبو سعيد المقبري ، اسمه : كيسان .

روى عن : أبي هريرة ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : ابنه سعيد بن أبي سعيد المقبري ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- خ صد س ق : أبو سعيد ، مولى بني هاشم ، اسمه : عبد الرحمان بن عبدالله بن عبيد .

روى عن : صخر بن جويرية ( خ ) ، وغيره .

روى عنه : هارون بن الاشعث البخاري ( خ ) ، وغيره .

روى له البخاري ، وأبو داود في " فضائل الانصار " ، والنسائي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7399 - م مد س ق : أبو سعيد ، مولى عبدالله بن عامر بن كريز الخزاعي .

روى عن : الحسن البصري ( مد ) ، وأبي هريرة ( م س ق ) .

روى عنه : أسامة بن زيد الليثي ( م ) ، وداود بن قيس الفراء ( م ق ) ، وصفوان بن سليم ( س ) ، والعلاء بن عبد الرحمان ، ومحمد ابن عجلان ( مد ) .

( 1 ) 24 الترجمة 5008 .
( 2 ) 17 الترجمة 3871 (

359

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) .

روى له مسلم ، وأبو داود في " المراسيل " ، والنسائي ، وابنماجة .

7400 - م د ت س : أبو سعيد ، مولى المهري .

روى عن : حمزة بن سفينة ( ت ) ، وعبد الله بن عمرو بن العاص ، وأبي ذر الغفاري ، وأبي سعيد الخدري ( م د س ) .

روى عنه : ابنه أبو السميط سعيد بن أبي سعيد مولى المهري ، وسعيد بن أبي سعيد المقبري ( م س ) ، وسعيد بن أبي هلال ، وعبد الرحمان بن النعمان بن معبد بن هوذة الانصاري ، ومحمد بن ثابت بن شرحبيل ، ويحيى بن أبي إسحاق الحضرمي ( م س ) ، ويحيى بن أبي كثير ( م ت س ) ، وابنه يزيد بن أبي سعيد مولى المهري ( م د ) ( 2 ) .

روى له مسلم ، وأبو داود ، والترمذي في " العلل " ، والنسائي .

أخبرنا أبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 3 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال :

( 1 ) الثقات : 5 586 ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

( 2 ) وذكره العجلي في ثقاته ، وقال : مصري ، تابعي ، ثقة ( الورقة 62 ) .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 5 588 ) ، وقال ابن حجر : مقبول .
( 3 ) مسند أحمد : 3 55 (

360

حدثني أبي ، قال : حدثنا إسماعيل ، قال : حدثني علي بن المبارك ، قال : حدثنا يحيى بن أبي كثير ، قال : حدثنا أبو سعيدمولى المهري ، عن أبي سعيد الخدري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث بعثا " إلى بني لحيان من بني هذيل ، فقال : لينبعث من كل رجلين ، أحدهما والاجر بينهما .

ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " اللهم بارك لنا في مدنا وصاعنا واجعل مع البركة بركتين " .

رواه مسلم ( 1 ) مقطعا " عن زهير بن حرب ، عن إسماعيل بن علية ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

وروى الحديث الاول ومنه هو وأبو داود من وجه آخر عنه ، وقد كتبناه في ترجمة ابنه يزيد بن أبي سعيد مولى المهري ( 2 ) .

وليس له عند أبي داود غيره ، والله أعلم .

وروى مسلم والنسائي الحديث الثاني منه من حديث يحيى بن أبي إسحاق عنه ، في حديث طويل .

7401 - ق : أبو سعيد ، أحد المجاهيل .

عن : عبدالملك الزبيري ( ق ) ، عن طلحة بن عبيدالله حديث : " السفر جلة " ( 3 ) .

وعنه : نقيب بن حاجب ( ق ) .

روى له ابن ماجة .

- ع : أبو السفر الهمداني ، اسمه : سعيد بن يحمد .

( 1 ) مسلم ( 1896 ) .

( 2 ) أنظر ما تقدم : 32 الترجمة 6993 .

( 3 ) ابن ماجة ( 3369 ) (


361

روى عن : عبدالله بن عمرو بن العاص ( بخ د ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : سليمان الاعمش ( بخ د ت ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- خ م د ت س : أبو سفيان بن حرب بن أمية الاموي ، والد معاوية بن أبي سفيان ، له صحبة ، اسمه : صخر .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( خ م د ) في حديث هرقل .

روى عنه : عبدالله بن عباس ( خ م د ت س ) ، وغيره .

روى له الجماعة سوى ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7402 - د س : أبو سفيان بن سعيد بن المغيرة بن الاخنس ابن شريق الثقفي المدني ، ابن أخت أم حبيبة زوج النبي صلى الله عليه وسلم ، لا يعرف اسمه .

روى عن : خالته أم حبيبة بنت أبي سفيان ( د س ) .

روى عنه : أبو سلمة بن عبد الرحمان ( د س ) .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 3 ) .

روى له أبو داود ، والنسائي حديث : " توضؤوا مما غيرت النار " .

( 1 ) 11 الترجمة 2375 .
( 2 ) 13 الترجمة 2855 .
( 3 ) الثقات : 5 587 ، وقال ابن حجر : مقبول (

362

- فق : أبو سفيان بن عبدربه ، هو عبد الرحمان بن عبدالله ابن عبد ربه النسوي ، قاضي نيسابور .

روى عن : أبي الغيث عطية بن سليمان ( فق ) ، وغيره .

روى عنه : عبد الرحمان بن عبدالله الدشتكي ( فق ) ، وغيره .

روى له ابن ماجة في " التفسير " .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- س : أبو سفيان الاصبهاني ، اسمه : صالح بن مهران .

روى عن : النعمان بن عبد السلام ( س ) ، وغيره .

روى عنه : عمرو بن علي ( س ) ، وغيره .

روى له النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- خ 4 : أبو سفيان محمد بن زياد الالهاني الحمصي ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : أبي أمامة الباهلي ( خ د ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : إسماعيل بن عياش ( بخ ت ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة سوى مسلم .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- خ ت : أبو سفيان الحميري ، اسمه : سعيد بن يحيى بن مهدي .

( 1 ) 17 الترجمة 3869 .
( 2 ) 13 الترجمة 2840 .
( 3 ) 25 الترجمة 5223 (

363

روى عن : عوف الاعرابي ( خ ) ، وغيره .

روى عنه : محمد بن موسى القطان الواسطي ( خ ) ، وغيره .

روى له البخاري ، والترمذي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ت ق : أبو سفيان طريف بن شهاب السعدي ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : أبي نضرة العبدي ( ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : محمد بن فضيل بن غزوان ( ت ق ) ، وغيره .

روى له الترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- خت م س ق : أبو سفيان المعمري ، اسمه : محمد بن حميد .

روى عن : معمر بن راشد ( خت م س ق ) ، وغيره .

روى عنه : أبو خيثمة زهير بن حرب ( م ) ، وغيره .

استشهد به البخاري ، وروى له مسلم ، والنسائي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- ع : أبو سفيان طلحة بن نافع الواسطي ، مشهور باسمه وكنيته .

( 1 ) 11 الترجمة 2379 .
( 2 ) 13 الترجمة 2961 .
( 3 ) 25 الترجمة 5168 (

364

روى عن : جابر بن عبدالله ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : سليمان الاعمش ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7403 - ع : أبو سفيان ، مولى عبدالله بن أبي أحمد بن جحش القرشي الاسدي .

وقال محمد بن سعد ( 2 ) : هو مولى لبني عبد الاشهل ، وكانله انقطاع إلى ابن أبي أحمد فنسب إلى ولائه .

قال الدار قطني : اسمه وهب ( 3 ) .

وقال غيره : اسمه قزمان .

روى عن : إبراهيم بن عبدالله بن قارظ ، وإبراهيم بن نعيم ابن النحام ، وأفلح مولى أبي أيوب الانصاري ، وعبد الله بن حنظلة ابن الراهب ، وعبد الله بن زيد بن عاصم الانصاري ، ومحمد بن سعد بن أبي وقاص ، ومروان بن الحكم ، وأبي سعيد الخدري ( خ م ق ) ، وأبي هريرة ( ع ) ، والاحمري رجل له صحبة .

روى عن : خالد بن رباح الهذلي ، وداود بن الحصين ( ع ) ، وابنه عبدالله بن أبي سفيان .

وروى حبيب بن أبي ثابت ( د ) عن وهب مولى أبي أحمد ،

( 1 ) 13 الترجمة 2983 .
( 2 ) طبقات ابن سعد : 5 307 .

( 3 ) وقال : ثقة مديني ، سؤالات البرقاني ( الورقة 13 ) (


365

عن أم سلمة أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل عليها وهي تختمر ، فقال : " لية لا ليتين " .

فيحتمل أنه أبو سفيان هذا ، والله أعلم .

قال إبراهيم بن إسماعيل بن أبي حبيبة ( 1 ) ، عن داود بن الحصين : كان أبو سفيان يوم بني عبد الاشهل وفيهم ناس من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم منهم : محمد بن مسلمة ، وسلمة بن سلامة ابن وقش ، كان يؤمهم ويصلي بهم وهو مكاتب .

وقال محمد بن سعد ( 2 ) : كان ثقة ، قليل الحديث .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 3 ) .

روى له الجماعة .

أخبرنا أحمد بن أبي الخير ، قال : أنبأنا أبو الحسن الجمال ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا أبو بكر بن خلاد ، قال : حدثنا محمد بن غالب ، قال : حدثنا القعنبي ، عن مالك ( 4 ) ، عن داود بن الحصين ، عن أبي سفيان مولى ابن أبي أحمد ، عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أرخص في بيع العرايا في خمسة أوسق أو فيما دون خمسة أوسق - شك داود قال : خمسة أو دون خمسة - .

رواه مسلم ( 5 ) ، وأبو داود ( 6 ) عن القعنبي ، فوافقناهما فيه بعلو .

( 1 ) طبقات ابن سعد : 5 307 .

( 2 ) نفسه .

( 3 ) الثقات : 5 561 .

ووثقه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 4 ) الموطأ ( 2506 ) برواية أبي مصعب ( 2 318 ) .
( 5 ) مسلم : 5 15 ( ط .

مصر ) ‌ ( 1541 ) .

( 6 ) أبو داود ( 3364 ) (


366

وأخرجه البخاري ( 1 ) ، والترمذي ( 2 ) ، والنسائي ( 3 ) من حديث مالك ، فوقع لنا بدلا عاليا " ، وقال الترمذي : حسن صحيح .

وليس له عند أبي داود ولا عند الترمذي غيره ، والله أعلم .

7404 - د : أبو سفيان .

عن : عمرو بن حريش أبي محمد الزبيدي ( د ) ، عن عبداللهابن عمرو بن العاص أن النبي صلى الله عليه وسلم أمره أن يجهز جيشا " فنفدت الابل .

الحديث ( 4 ) .

وعنه : مسلم بن جبير ( د ) .

قال عثمان بن سعيد الدارمي ( 5 ) ، عن يحيى بن معين : ثقة مشهور ( 6 ) .

روى له أبو داود ، وقد كتبنا حديثه وبعض ما فيه من الخلاف في ترجمة عمرو بن حريش ( 7 ) .

- خ : أبو السكين الطائي ، اسمه : زكريا بن يحيى .

( 1 ) البخاري : 3 99 ، 151 .

( 2 ) الترمذي : ( 1301 ) .

( 3 ) النسائي : 7 268 .

( 4 ) أبو داود ( 3357 ) .

( 5 ) تاريخه ، الترجمة 734 - 735 ، ولابد من مراجعة التعليق النفيس الذي كتبه محققه العلامة أحمد محمد نور سيف ، ففيه فوائد ، والجرح والتعديل : 9 الترجمة 1788 .
( 6 ) قال الذهبي في " الميزان " لا يعرف ( 4 الترجمة 10248 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .
( 7 ) 21 الترجمة 4346 (

367

روى عن : عبد الرحمان بن محمد المحاربي ( خ ) ، وغيره .

روى عنه : البخاري ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7405 - د ت : أبو سكينة ، وكان من المحررين .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ، وعن رجل ، عن النبي صلى الله عليه وسلم .

روى عنه : بلال بن سعد ، ويحيى بن أبي عمرو السيباني ( د س ) .

روى له أبو داود ( 2 ) ، والنسائي ( 3 ) حديث : " دعوا الحبشة ما ودعوكم واتركوا الترك ما تركوكم " .

7406 - س : أبو سلمان المؤذن ، قيل : اسمه همام .

روى عن : علي بن أبي طالب ، وأبي محذورة الجمحي ( س ) .

روى عنه : العلاء بن صالح الكوفي ، وأبو جعفر الفراء ( س ) .

روى له النسائي ، وقد كتبنا حديثه في ترجمة أبي جعفر الفراء ( 4 ) .

ولهم شيخ آخر يقال له :

( 1 ) 9 الترجمة 2002 .

( 2 ) أبو داود ( 4302 ) .

( 3 ) النسائي : 6 43 .
( 4 ) 33 الترجمة 7285 (

368

7407 - [ تمييز ] : أبو سلمان المؤذن ، مؤذن الحجاج ، اسمه : يزيد بن عبدالله ( 1 ) .

يروي عن : زيد بن أرقم .

ويروي عنه : الحكم بن عتيبة ، وعثمان بن المغيرة الثقفي ، ومسعر بن كدام ( 2 ) .

ومن عوالي حديثه ما أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وأحمد بن شيبان ، وإسماعيل ابن العسقلاني ، وفاطمة بنت علي ابن القاسم ابن الحافظ أبي القاسم ابن عساكر ، وزينب بنت مكي ، قالوا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو طالب بن غيلان ، قال : أخبرنا أبو بكر الشافعي ، قال : حدثنا محمد بن سليمان بن الحارث ، قال : حدثنا عبيدالله بن موسى ، قال : حدثنا أبو إسرائيل الملائي ، عن الحكم ، عن أبي سلمان المؤذن ، عن زيد بن أرقم أن عليا " أنشد الناس من سمع رسول صلى الله عليه وسلم يقول : " من كنت مولاه فعلي مولاه ، اللهم وال من والاه وعاد من عاداه " ، فقام ستة عشر رجلا فشهدوا بذلك ، وكنت فيهم .

ذكرنا للتمييز بينهما .

7408 - سي : أبو سلمى راعي النبي صلى الله عليه وسلم ، قيل : اسمه : حريث .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( سي ) : " بخ بخ لخمس ما أثقلهن

( 1 ) وقع في تهذيب التهذيب : " يزيد بن عبدالملك " خطأ .

( 2 ) جهله الدار قطني ، وقال ابن حجر : مقبول (


369

في الميزان " .

وعنه : عباد بن عبد الصمد ، وأبو سلام الاسود ( سي ) .

قاله الوليد بن مسلم ( سي ) عن عبدالله بن العلاء بن زبر ، وعبد الرحمان بن يزيد بن جابر ، عن أبي سلام .

وقال إبراهيم بن عبدالله بن العلاء بن زبر ، عن أبيه ، عن أبي سلام ، عن ثوبان ، عن النبي صلى الله عليه وسلم .

وقال هشام الدستوائي ، عن يحيى بن أبي كثير ، عن أبي سلام ، عن رجل سمع النبي صلى الله عليه وسلم ، ولم يسمه .

وقال أبان بن يزيد ، عن يحيى بن أبي كثير ، عن أبي سلام ، عن مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وقيل فيه غير ذلك .

روى له النسائي في " اليوم والليلة " ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا محمد بن أبي زيد الكراني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي ، قال : أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال : حدثنا إبراهيم بن محمد بن عرق الحمصي ، قال : حدثنا عمرو بن عثمان ، قال : حدثنا الوليد بن مسلم ، عن عبدالله ابن العلاء بن زبر ، وعبد الرحمان بن يزيد بن جابر ، قالا : حدثنا أبو سلام الاسود ، عن أبي سلمى راعي رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " بخ بخ لخمس ما أثقلهن في الميزان : سبحان الله ، والحمد لله ، ولا إله إلا الله ، والله أكبر ، والولد الصالح يتوفى للمرء الصالح فيحتسبه " .


370

رواه ( 1 ) عن عمرو بن عثمان ، فوافقناه فيه بعلو .

- م د س ق : أبو سلمة بن سفيان المخزومي ، اسمه عبدالله .

روى عن : عبدالله بن السائب المخزومي ( م د س ق ) ،وغيره .

روى عنه : محمد بن عباد بن جعفر المخزومي ( م د س ق ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وأبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- ت سي ق : أبو سلمة بن عبد الاسد المخزومي ، صاحب النبي صلى الله عليه وسلم ، اسمه : عبدالله .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ت سي ق ) .

روته عنه : أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه وسلم ( ت سي ق ) .

روى له الترمذي ، والنسائي في " اليوم والليلة " وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7409 - ع : أبو سلمة بن عبد الرحمان بن عوف القرشي

( 1 ) اليوم والليلة ( 167 ) .

( 2 ) 15 الترجمة 3310 .
( 3 ) 15 الترجمة 3369 (

371

الزهري المدني ، قيل : اسمه عبدالله ، وقيل : إسماعيل .

وقيل : اسمه وكنيته واحد .

روى عن : أسامة بن زيد ( ت س ) ، وأنس بن مالك ( س ) ، وبشر بن سعيد ( خ م د ت س ) ، وثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم ( د ت ) ، وجابر بن عبدالله الانصاري ( ع ) ، وجعفر بن عمرو بن أمية الضمري ( خ س ) ، وحسان بن ثابت الانصاري ( خ م د س ) ،وحمران بن أبان ( د ) ، وحمزة بن عمرو الاسلمي ( س ) ، ورافع بن خديج ( س ) ، وربيعة بن كعب الاسلمي ( بخ م 4 ) ، ورواد الليثي ( بخ د ) ، وزيد بن ثابت ( د ت س ) ، وزيد بن خالد الجهني ، وسالم مولى المهري ( س ) ، وسعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل ، وسلمان بن صخر ( ت ) ، والشريد بن سويد الثقفي ( د س ) ، وطلحة ابن عبيدالله ( ق ) وقيل لم يسمع منه ، وعبادة بن الصامت ( ق ) كذلك ، وعبد الله بن إبراهيم بن قارظ ( م س ) ، وعبد الله بن سلام ( ت ق ) ، وعبد الله بن عباس ( خ ت س ) ، وعبد الله بن عدي بن الحمراء ( ت س ق ) ، وعبد الله بن عمر بن الخطاب ( ع ) ، وعبد الله ابن عمرو بن العاص ( ع ) ، وعبد الرحمان بن أبي سعيد الخدري ( م ) وهو من أقرانه ، وأبيه عبد الرحمان بن عوف ، وعبد الرحمان بن نافع بن عبد الحارث الخزاعي ( بخ س ) ، وقيل : عن نافع بن عبد الحارث الخزاعي ( د س ) ، وعن عثمان بن عفان ( س ) ، وعروة ابن الزبير ( خ م س ) ، وعطاء بن يسار ( خ م ) ، وعمر بن عبد العزيز ( م س ) ، وعمرو بن أمية الضمري ( س ) ، وعمرو بن رافع مولى عمر بن الخطاب ، وكريب مولى ابن عباس ( س ) ، ومحمد بن إياس بن البكير الليثي ( د ) ، ومعاوية بن الحكم السلمي ( م كن ) ،


372

ومعاوية بن أبي سفيان ( س ) ، ومعقل بن أبي معقل الاسدي ( س ) يقال : مرسل ، ومعيقيب الدوسي ( ع ) ، والمغيرة بن شعبة ( 4 ) ، ويزيد بن نعيم بن هزال الاسلمي ( س ) ، ويعيش بن طخفة بن قيس ( د س ) وقيل : عن يعيش بن قيس بن طخفة ، وعن أبي أسيدالساعدي ( خ م س ) ، وأبي أيوب الانصاري ( خت س ) ، وأبي الدرداء ، وأبي سعيد الخدري ( ع ) ، وأبي سفيان بن سعيد بن المغيرة بن الاخنس بن شريق الثقفي ، وأبي قتادة الانصاري ( ع ) ، وأبي هريرة ( ع ) ، وزينب بنت أبي سلمة ربيبة النبي صلى الله عليه وسلم ( خ م د س ق ) ، وعائشة أم المؤمنين ( ع ) ، وفاطمة بنت قيس ( م د س ) ، وأم بكر ( ق ) ، وأم سلمة ( 4 ) زوج النبي صلى الله عليه وسلم ، وأم سليم ( كن ) .

روى عنه : إسماعيل بن أمية ، والاسود بن العلاء بن جارية الثقفي ( م س ) ، وبكير بن عبدالله بن الاشج ( م ) ، وثمامة بن كلاب ( س ) ويقال : كلاب بن علي ( س ) ، وجعفر بن ربيعة ( س ) ، والجلاح أبو كثير ( د س ) ، والحارث بن عبد الرحمان القرشي ( 4 ) خال ابن أبي ذئب ، والحسن بن يزيد أبو يونس القوي ( ق ) ، وحصن الدمشقي ( د س ) ، وأبو صخر حميد بن زياد المدني ( م ) ، وداود بن أبي عاصم بن عروة بن مسعود الثقفي ( د س ) ، وابن أخيه زرارة بن مصعب بن عبد الرحمان بن عوف ( ت ) ، وزيد بن أبي عتاب ( م د س ) على خلاف فيه ، وسالم أبو النضر ( خ م د ت س ) ، وابن أخيه سعد بن إبراهيم بن عبد الرحمان بن عوف ( ع ) ، وسعيد ابن خالد القارظي ، وسعيد بن زياد الانصاري ( خت ) ، وسعيد بن أبي سعيد المقبري ( ع ) ، وأبو حازم سلمة بن دينار المديني


373

( م س ) ، وسلمة بن صفوان الزرقي ( ق ) ، وسلمة بن كهيل ( م ت س ق ) ، وسليمان الاحول ( خ ) ، وشريك بن عبدالله بن أبينمر ( د تم س ) ، وصالح بن أبي حسان المدني ( س ) ، وصالح بن محمد بن زائدة أبو واقد الليثي ( سي ق ) ، وصخر بن عبدالله بن حرملة ( ت ) ، وصخر بن أبي غليظ المدني ، وصفوان بن سليم ( س ) ، وعامر الشعبي ( م د ت ق ) ، وأبو الزناد عبدالله بن ذكوان ( بخ م س ق ) ، وأبو طوالة عبدالله بن عبد الرحمان بن معمر الانصاري ( س ) ، وعبد الله بن الفضل الهاشمي ( م س ) ، وعبد الله ابن فيروز الداناج ( خ ) ، وعبد الله بن أبي لبيد المدني ( خ م د س ق ) ، وعبد الله بن محمد بن عقيل ( ق ) ، وعبد الله بن يزيد مولى الاسود بن سفيان ( خ م د س ) ، وعبد ربه بن سعيد الانصاري ( خ م س ) ، وعبد الرحمان بن هرمز الاعرج ( خ م س ) ، وعبد الرحمان بن وردان الغفاري ( د ) ، وابن أخيه عبدالمجيد بن سهيل بن عبد الرحمان بن عوف ، وعبد الملك بن عمير ( م 4 ) ، وعبيدالله بن أبي خضر المصري ( خ ) ، وعتبة بن مسلم المدني ( د س ) ، وعثمان بن أبي سليمان بن جبير بن مطعم ( م تم س ) ، وعراك بن مالك الغفاري ( خ د س ) ، وعروة بن الزبير ( د س ) ، وعطاء بن السائب ( س ) ، وعمار الدهني ( س ) ، وعمر بن الحكم ابن ثوبان ( خت م س ) ، وابنه عمر بن أبي سلمة بن عبد الرحمان ( خت 4 ) ، وعمر بن عبد العزيز ( س ) ، وعمرو بن دينار ( م س ) ، وعمران بن أبي أنس ( م س ) ، وغيلان بن أنس الكلبي ، وكثير بن أبي كثير مولى ابن سمرة ( د ت س ) ، ومحمد بن إبراهيم بن الحارث التيمي ( ع ) ، ومحمد بن أبي حرملة ( بخ م س ) ، ومحمد


374

ابن عبد الرحمان بن ثوبان ( خ ) ، ومحمد بن عبد الرحمان مولى بني زهرة ( م ) ، ومحمد بن عبد الرحمان مولى آل طلحة ( م ) ، ومحمد ابن عمرو بن علقمة ( ع ) ، ومحمد بن مسلم بن شهاب الزهري ( ع ) ، ومصعب بن محمد بن شرحبيل ( ق ) ، والمنذر بن أبي المنذر المدني ( سي ) ، وموسى بن عقبة ( م ) ، ونافع مولى ابن عمر ( د ) ، ونوح بن أبي بلال ( س ) ، وهشام بن عروة ( س ) ، وهلال بن علي ابن أسامة ( خ م س ) ، والوليد بن عبدالله بن جميع ( بخ د ) ، ويحيى ابن سعيد الانصاري ( خ م د س ق ) ، ويحيى بن أبي كثير ( ع ) ، ويزيد بن عبدالله بن قسيط ( س ) ، وأبو بكر بن حفص بن عمر ابن سعد بن أبي وقاص ( خ م س ) ، وأبو بكر بن محمد بن عمرو ابن حزم ( م 4 ) ، وأبو بكر بن المنكدر ( س ) ، وأبو الحسن ( س ) ، وأبو سعد البقال ( ت ) .

ذكره محمد بن سعد في الطبقة الثانية من أهل المدينة ، وقال ( 1 ) : كان ثقة ، فقيها " ، كثير الحديث ، وأمه تماضر بنت الاصبغ ابن عمرو بن ثعلبة بن حصن ( 2 ) بن ضمضم بن عدي بن جندب ( 3 ) ابن هبل من كلب قضاعة ، من أهل دومة الجندل من أطراف دمشق ، يقال : أدركت النبي صلى الله عليه وسلم ، ولا نعلم لها رواية ، وهي أول كلبية نكحها قرشي .

( 1 ) طبقاته : 5 155 .

( 2 ) هكذا في الاصل ، وفي المطبوع من طبقات ابن سعد : " ثعلبة بن الحارث بن الحصين " .

( 3 ) في ابن سعد : جناب (


375

وقال أبو زرعة ( 1 ) : ثقة إمام .

وقال مالك بن أنس : كان عندنا رجال من أهل العلم اسم أحدهم كنيته ، منهم أبو سلمة بن عبد الرحمان .

وقال محمد بن عبدالله بن أبي يعقوب الضبي ( 2 ) : قدم علينا أبو سلمة بن عبد الرحمان البصرة في إمارة بشر بن مروان ، وكان رجلا صبيحا " ، كأن وجهه دينار هرقلي .

وقال معمر ( 3 ) ، عن الزهري : أربعة من قريش وجدتهم بحورا " : سعيد بن المسيب ، وعروة بن الزبير ، وأبو سلمة بن عبد الرحمان ، وعبيدالله بن عبدالله .

قال : وكان أبو سلمة كثيرا " مما يخالف ابن عباس ، فحرم لذلك من ابن عباس علما " كثيرا " .

وقال عقيل بن خالد ( 4 ) ، عن الزهري : قدمت مصر على عبد العزيز بن مروان وأنا أحدث عن سعيد بن المسيب ، فقال لي إبراهيم بن عبدالله بن قارظ : ما أسمعك تحدث إلا عن ابن المسيب ؟ فقلت : أجل .

فقال : لقد تركت رجلين من قومك لا أعلم أكثر حديثا " منهما : عروة بن الزبير ، وأبو سلمة بن عبد الرحمان .

فلما رجعت إلى المدينة وجدت عروة بحرا " لا تكدره الدلاء ( 5 ) .

( 1 ) الجرح والتعديل : 5 الترجمة 429 .
( 2 ) طبقات ابن سعد : 5 156 .

( 3 ) تاريخ ابن عساكر .

( 4 ) من تاريخ ابن عساكر أيضا " .

( 5 ) قال الذهبي معقبا " : لم يكثر عن أبي سلمة وهو من عشيرته ، ربما كان بينهما شئ ، وإلا فما أبو سلمة بدون عروة في سعة العلم ( سير : 4 289 ) (

376

قال الهيثم بن عدي : توفي سنة أربع وتسعين .

وقال محمد بن سعد ( 1 ) : توفي بالمدينة سنة أربع وتسعين في خلافة الوليد ، وهو ابن اثنتين وسبعين سنة .

وقال الواقدي : مات سنة أربع ومئة ( 2 ) ، وهو ابن اثنتين وسبعين .

وقيل غير ذلك في تاريخ وفاته ( 3 ) .

روى له الجماعة .

7410 - د : أبو سلمة بن نبيه ، حجازي .

روى عن : عبدالله بن هارون ، عن عبدالله بن عمرو بن العاص ( د ) : " الجمعة على من سمع النداء " .

روى عنه : محمد بن سعيد الطائفي ( د ) ( 4 ) .

( 1 ) طبقاته : 5 157 وقال : وهذا أثبت من قول من قال إنه توفي سنة أربع ومئة .

( 2 ) لم يتابع عليه .

( 3 ) وذكره العجلي في " الثقات " ( الورقة 62 ) وقال الدار قطني : ثقة ( السنن 2 24 ) ، وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 5 1 ) وقال علي ابن المديني وأحمد وابن معين وأبو حاتم ويعقوب بن شيبة وأبو داود : حديثه عن أبيه مرسل ، قال أحمد : مات وهو صغير .

وقال أبو حاتم : لا يصح عندي .

وقال أحمد : لم يسمع من أبي موسى الاشعري .

وقال أبو حاتم : لم يسمع من أم حبيبة .

وقال أبو زرعة : هو عن أبي بكر مرسل .

وقال البخاري : أبو سلمة عن عمر منقطع .

وذكر المزي أنه لم يسمع منطلحة ولا من عبادة بن الصامت ، ولئن كان كذلك فلم يسمع أيضا " من عثمان ولا من أبي الدرداء ، فإن كلا منهما مات قبل طلحة ( المراسيل : 255 ، وجامع التحصيل ، الترجمة 378 وتهذيب التهذيب : 12 117 - 118 ) .

( 4 ) مجهول ، كما ذكر الذهبي في " الميزان " ، وابن حجر في " التقريب " (


377

روى له أبو داود .

- م د ت س : أبو سلمة البصري ، هو : عثمان الشحام ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : مسلم بن أبي بكرة ( م د ت س ) ، وغيره .

روى عنه : وكيع بن الجراح ( م د ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وأبو داود ، والترمذي ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- خ م د ت ق : أبو سلمة موسى بن إسماعيل التبوذكي البصري ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : إبراهيم بن سعد ( خ د ) ، وغيره .

روى عنه : البخاري ( ت ) وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- 4 : أبو سلمة سليمان بن سليم الحمصي ، كذلك .

روى عن : يحيى بن جابر الطائي ( 4 ) ، وغيره .

روى عنه : إسماعيل بن عياش ( د ت ق ) ، وغيره .

روى له الاربعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7411 - ق : أبو سلمة الحمصي ، آخر لا يعرف اسمه .

( 1 ) الترجمة .
( 2 ) 29 الترجمة 6235 .
( 3 ) 11 الترجمة 2523 (

378

روى عن : بلال بن رباح ( ق ) : أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له غداة جمع : يا بلال أسكت الناس .

روى عنه : عبد العزيز بن أبي رواد ( ق ) ( 1 ) .

روى له ابن ماجة هذا الحديث ( 2 ) .

- أبو سلمة الربيع بن حبيب الحنفي .

تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- بخ ت سي ق : أبو سلمة الخراساني ، هو المغيرة بن مسلم السراج ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : أبي الزبير المكي ، وغيره .

روى عنه : إسحاق بن سليمان الرازي ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " ، والترمذي ، والنسائي في " اليوم والليلة " ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

- خ م مد س : أبو سلمة منصور بن سلمة الخزاعي ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : سليمان بن بلال ( خ م مد ) ، وغيره .

روى عنه : محمد بن عبدالرحيم البزاز ، وغيره .

( 1 ) جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 2 ) ابن ماجة ( 3024 ) .

( 3 ) 9 الترجمة 1857 .
( 4 ) 28 الترجمة 6142 (

379

روى له البخاري ، ومسلم ، وأبو داود في " المراسيل " ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7412 - ق : أبو سلمة العاملي الشامي الازدي ، ويقال : الاردني ، قيل : اسمه الحكم بن عبدالله بن خطاف ، وقيل : عبدالله بن سعد .

روى عن : عبادة بن نسي ، والزهري ( ق ) ، وأنيسة بنت الحسن بن علي بن أبي طالب ، وأم أنس بنت الحسن البصري .

روى عنه : سفيان الثوري ، وشيبان بن عبد الرحمان ، وعبد الله بن عبد الجبار الخبائري ، وأبو الزرقاء عبدالملك بن محمد الصنعاني ( ق ) ، وهشام بن عمار فيما قيل ، والوليد بن مسلم .

قال النسائي في كتاب " الكنى " : أبو سلمة الحكم بن عبدالله بن خطاف ليس بثقة ولا مأمون .

وقال في موضع آخر : ليس بثقة ولا يكتب حديثه .

وقال عبد الغني بن سعيد الحافظ : الحكم بن عبدالله بن خطاف الاردني هو أبو سلمة العاملي الذي روى عنه أبو الزرقاء .

وقال عبد الرحمان بن أبي حاتم ( 2 ) ، عن أبيه : أبو سلمة العاملي شامي .

وقال أيضا " : سألت أبي عنه ، فقال : كذاب ، متروك

( 1 ) 28 الترجمة 6149 .
( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1795 (

380

الحديث ، والحديث الذي رواه باطل ، يعني : حديث أكثم بن أبي الجون ( 1 ) .

وقال الدار قطني : الحكم بن عبدالله بن عبدالله بن خطاف كان يضع الحديث .

روى عن الزهري ، عن ابن المسيب شيخه خمسين حديثا " أو أكثر منكرة لا أصل لها .

وقال أبو بكر ابن الجعابي : أبو سلمة العاملي من أهل دمشق ، حدث عن الزهري .

ثم قال : أبو سلمة الحكم بن عبدالله ابن خطاف حمصي ، يحدث عن الزهري ، حدث عنه الخبائري .

قال أبو القاسم ( 2 ) : قد وهم ابن الجعابي في التفرقة بينهما ، هما واحد ، والله أعلم ( 3 ) .

روى له ابن ماجة حديثا " واحدا " ، وقد وقع لنا بعلو عنه .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا محمد بن أبي زيد الكراني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي ، قال : أخبرنا أبو بكر بن شاذان الاعرج ، قال : أخبرنا أبو بكر بن فورك القباب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن أبي عاصم ، قال : حدثنا هشام .

بن عمار ، قال : حدثنا عبدالملك بن محمد ، قال : حدثنا أبو سلمة العاملي ، عن الزهري ، عن أنس بن مالك أن رسول الله

( 1 ) وقال في موضع آخر : متروك الحديث كان يكذب ( العلل : 2398 ) .

( 2 ) ابن عساكر ، في " تاريخ دمشق " .

( 3 ) وقال أبو داود : ليس بشئ ( سؤالات الاجري : 5 الورقة 27 ) ، وكذبه أبو مسهر ، وتركه الحافظان : الذهبي ، وابن حجر (

381

صلى الله عليه وسلم قال لاكثم بن أبي الجون : " يا أكثم بن أبي الجون أغز مع غير قومك ، يحسن خلقك ، وتكرم على رفقائك ، يا أكثم بن أبي الجون خير الرفقاء أربعة : وخير الطلائع أربعون ، وخير السرايا أربع مئة ، وخير الجيوش أربعة آلاف ، ولن يؤتى اثنا عشر ألفا " من قلة .

رواه ( 1 ) عن هشام بن عمار ، فوافقناه فيه بعلو ، ولم يذكر " الطلائع " وقال : أكثم بن الجون الخزاعي .

رواه ابن أبي عاصم من وجه آخر عن عبدالملك بن محمد ، قال : حدثنا أبو سلمة العاملي ، عن الزهري ، عن أنس ، قال : وحدثني أبو بشر ، عن الزهري عن أنس مثله .

ثم قال : أبو بشر هو الحلبي عبدالله بن بشر ، روى عنه الحسن بن صالح ، وعبد السلام بن حرب وهو ثقة عندي ، وأبو سلمة العاملي ليس بذاك في الحديث ، واسمه عبدالله بن سعد .

وقال الحافظ أبو القاسم : أبو بشر هذا هو عندي الوليد بن محمد البلقاوي ، والله أعلم .

7413 - ت : أبو سلمة الكندي ( 2 ) .

روى عن : فرقد السبخي ( ت ) ، عن مرة الطيب ، عن أبي بكر الصديق ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " ملعون من ضار مؤمنا " أو مكر به " .

روى عنه : زيد بن الحباب ( ت ) .

( 1 ) ابن ماجة ( 2827 ) .

( 2 ) قال المؤلف في الحاشية : " يحتمل أن يكون المغيرة بن مسلم السراج الازدي ، واللهأعلم " .

وجهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر (


382

روى له الترمذي هذا الحديث ( 1 ) .

- ت : أبو سلمة يحيى بن المغيرة المخزومي ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : ابن أبي فديك ( ت ) ، وغيره .

روى عنه : الترمذي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- م 4 : أبو السليل القيسي ، اسمه : ضريب بن نقير .

روى عن : عبدالله بن رباح الانصاري ( م د ) ، وغيره .

روى عنه : سعيد الجريري ( م 4 ) ، وغيره .

روى له الجماعة سوى البخاري .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- ع : أبو سليمان الجهني ، هو زيد بن وهب ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : عبدالله بن مسعود ( خ م د ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : سليمان الاعمش ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

- م د : أبو سليمان العصري ، هو خليد بن عبدالله ، كذلك .

( 1 ) الترمذي ( 1940 ) .

( 2 ) 31 الترجمة 6927 .
( 3 ) 13 الترجمة 2934 .
( 4 ) 10 الترجمة 2131 (

383

روى عن : الاحنف بن قيس ( م ) ، وغيره .

روى عنه : أبو الأشهب العطاردي ( م ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وأبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- بخ 4 : أبو السمح دراج المصري ، كذلك .

روى عن : أبي الهيثم المصري ( بخ 4 ) ، وغيره .

روى عنه : عمرو بن الحارث المصري ( بخ د ت سي ق ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " والباقون سوى مسلم .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7414 - د س ق : أبو السمح ، مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم وخادمه ، يقال : اسمه زياد .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( د س ق ) حديثين .

روى عنه : محل بن خليفة ( د س ق ) .

روى له أبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة ، وقد وقع لنا حديثاه بعلو .

أخبرنا أبو بكر محمد بن إسماعيل ابن الانماطي وأمة الحق شامية بنت الحسن ابن البكري ، قالا : أخبرنا أبو البركات بن

( 1 ) 8 الترجمة 1717 .
( 2 ) 8 الترجمة 1797 (

384

ملاعب ، قال : أخبرنا الشريف أبو العباس أحمد بن محمد بن عبد العزيز العباسي المكي ببغداد ، قال : أخبرنا أبو علي الحسن ابن عبد الرحمان الشافعي بمكة ، قال : أخبرنا أبو الحسن أحمد بن إبراهيم بن فراس العبقسي المكي ، قال : أخبرنا أبو الفضل العباس ابن محمد بن الحسن بن قتيبة العسقلاني بمكة ، قال : حدثنا محمد بن يزيد المستملي ، قال : حدثنا عبد الرحمان بن مهدي ، قال : حدثنا يحيى بن الوليد ، قال : حدثني محل بن خليفة ، قال : حدثني أبو السمح ، قال : كنت خادم النبي صلى الله عليه وسلم ، فكان إذا أراد أن يغتسل قال : " ولني ظهرك واستر بالثوب " .

أخرجوه ( 1 ) من حديث عبد الرحمان بن مهدي ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

وبه ، قال : كنت خادم النبي صلى الله عليه وسلم ، وكان يجاء بالحسن والحسين ، فيبول على صدره ، فأرادوه أن يغسلوه ، فقال : " رشوه رشا " ، فإنه يغسل من بول الجارية ويرش من بول الغلام " .

أخرج النسائي ( 2 ) منه قوله : " يغسل من بول الجارية ويرش من بول الغلام " .

وأخرجه ابن ماجة ( 3 ) بتمامه من حديث عبد الرحمان بن مهدي أيضا " ، فوقع لنا كذلك ( 4 ) .

قال أبو زرعة ( 5 ) : لا أعرف اسم أبي السمح هذا ، ولا أعرف

( 1 ) أبو داود ( 376 ) ، وابن ماجة ( 613 ) ، والنسائي : 1 126 والكبرى ( 221 ) .
( 2 ) النسائي : 1 158 ، وفي الكبرى ( 285 ) .

( 3 ) ابن ماجة ( 526 ) .

( 4 ) وذكره أبو داود ضمن الحديث المتقدم أيضا " ( 376 ) .

( 5 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1814 (

385

له غير هذا الحديث ، يعني الحديث الاول .

7415 - فق : أبو سمية .

عن : جابر بن عبدالله ( فق ) في قوله ( تعالى ) :

( وإن منكم إلا واردها )

( 1 ) .

قاله غالب بن سليمان ( فق ) عن كثير بن زياد ، عنه .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 2 ) .

روى له ابن ماجة في كتاب " التفسير " .

وكان في النسخة التي علقت منها : عن غالب بن سليمان ( 3 ) .

عن ( 4 ) سمية ، عن جابر ، وهو وهم في موضعين .

قال البخاري في " التاريخ " ( 5 ) : قال سليمان بن حرب : حدثنا غالب بن سليمان أبو صالح ، عن كثير بن زياد ، عن أبي سمية ، قال : سألت جابرا " : فقلت : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : " الورود الدخول " ( 6 ) ؟ 7416 - ت س ق : أبو السنابل بن بعكك بن الحارث بن عميلة بن السباق بن عبدالدار بن قصي القرشي العبدري ، له

( 1 ) مريم : 71 .

( 2 ) الثقات : 5 569 .

( 3 ) ضبب المؤلف في هذا الموضع لما سيأتي .

( 4 ) كذلك .

( 5 ) كأنه سقط من المطبوع ، ونبه إليه محققه .

( 6 ) قال الذهبي في " الميزان " : مجهول ( 4 الترجمة 10270 ) ، وقال ابن حجر في" التقريب " : مقبول (

386

صحبة .

قيل : اسمه عمرو ، وقيل : لبيد ربه ، وقيل : حبة ، وقيل : حنة .

أسلم يوم الفتح ، وقيل : إنه سكن الكوفة .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ت س ق ) قصة سبيعة الاسلمية .

روى عنه : الاسود بن يزيد النخعي ( ت س ق ) ، وزفر بن أوس بن الحدثان ( س ) .

روى له الترمذي ، والنسائي ، وابن ماجة ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي ، وفاطمة بنت عبدالله - قال محمود : أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه ، وقالت فاطمة : أخبرنا أبو بكر بن ريذة - قالا : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال ( 1 ) : حدثنا عبيد بن غنام ، ومحمد بن عبدالله الحضرمي ، قالا : حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة ، قال : حدثنا أبو الأحوص ، عن منصور ، عن إبراهيم ، عن الاسود ، عن أبي السنابل بن بعكك ، قال : وضعت سبيعة بنت الحارث حملها بعد وفاة زوجها ببضع وعشرين ليلة ، فلما تعلت من نفاسها تشوفت ( 2 ) ، فعيب ذلك عليها ، فذكر أمرها للنبي صلى الله عليه وسلم ، فقال : " إن تفعل فقد انقضى أجلها " .

أخرجه الترمذي ( 3 ) من حديث شيبان بن عبد الرحمان ، عن

( 1 ) المعجم الكبير : 22 حديث 896 .

( 2 ) في المطبوع من المعجم ، والترمذي : تشوقت - بالقاف - خطأ .

( 3 ) الترمذي : ( 1193 ) (


387

منصور ، فوقع لنا عاليا " بدرجتين .

وأخرجه النسائي ( 1 ) من حديث جرير بن عبدالحميد ، عن منصور .

وأخرجه من وجه آخر ، عن زفر ابن أوس بن الحدثان .

ورواه ابن ماجة ( 2 ) عن أبي بكر بن أبي شيبة ، فوافقناه فيه بعلو ، وقال الترمذي : مشهور من هذا الوجه ، ولا يعرف للاسود سماعا " من أبي السنابل .

وسمعت محمدا " يقول : لا أعرف أن أبا السنابل عاش بعد النبي صلى الله عليه وسلم .

وقال محمد بن سعد : بقي بعد النبي صلى الله عليه وسلم .

ورواه زياد بن عبدالله البكائي ، عن منصور والاعمش .

وقد وقع لنا عاليا " عنه .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل بن عبدالله ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو علي بن المذهب ، قال : أخبرنا أبو بكر بن مالك ، قال ( 3 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا زياد بن عبدالله البكائي ، قال : حدثنا منصور والاعمش ، عن إبراهيم ، عن الاسود ، عن أبي السنابل ، قال : ولدت سبيعة بعد وفاة زوجها بثلاث وعشرين أو خمس وعشرين ليلة ، فتشوفت ، فأتي النبي صلى الله عليه وسلم فأخبر فقال : " إن تفعل فقد مضى أجلها " .

- د س ق : أبو سنان الدؤلي ، اسمه : يزيد بن أمية .

( 1 ) النسائي : 6 190 - 191 .

( 2 ) ابن ماجة : ( 2027 ) .

( 3 ) مسند أحمد : 4 304 (

388

روى عن : ابن عباس ( د س ق ) ، وغيره .

روى عنه : الزهري ( د س ق ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والنسائي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- بخ م مد ت س : أبو سنان الشيباني الاكبر ، اسمه : ضرار بن مرة .

روى عن : محارب بن دثار ( م ت س ) ، وغيره .

روى عنه : محمد بن فضيل بن غزوان ( م ت س ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " ، ومسلم ، وأبو داود في " المراسيل " ، والترمذي ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- م د ت سي ق : أبو سنان الشيباني الاصغر ، اسمه سعيد ابن سنان .

روى عن : حبيب بن أبي ثابت ( ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : أبو داود الطيالسي ( ت ق ) ، وغيره .

روى له النسائي في " اليوم والليلة " والباقون سوى البخاري .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) 32 الترجمة 6962 .
( 2 ) 13 الترجمة 2933 .
( 3 ) 10 الترجمة 2294 (

389

- بخ قد ت ق : أبو سنان القسملي ، اسمه : عيسى بن سنان .

روى عن : عثمان بن أبي سودة ( بخ ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : حماد بن سلمة ( بخ قد ت ق ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " ، وأبو داود في " القدر " ، والترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- د ت ق : أبو سهل كثير بن زياد البرساني ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : مسة الازدية ( د ت ق ) ، وغيرها .

روى عنه : علي بن عبدالاعلى ( د ت ق ) ، وغيره .

روى له أبو داود والترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7417 - قد : أبو سهل .

عن : ابن عمر ( قد ) في قوله ( تعالى ) :

( أصحاب اليمين )

( 3 ) قال : هم أطفال المسلمين .

روى عنه : داود بن سليك السعدي ( قد ) .

( 1 ) 22 الترجمة 4626 .
( 2 ) 24 الترجمة 4940 .

( 3 ) الواقعة : 27 ، 38 ، 90 ، 91 (


390

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) وقال : روى عن ابن عباس .

روى له أبو داود في " القدر " .

- أبو سهل محمد بن عمرو الانصاري .

تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- 4 : أبو سهلة السائب بن خلاد الانصاري ، له صحبة .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( 4 ) .

روى عنه : ابنه خلاد بن السائب بن خلاد ( 4 ) .

روى له الاربعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7418 - ت : أبو سهلة ، مولى عثمان بن عفان .

روى عن : مولاه عثمان بن عفان ( ت ) ، وعائشة أم المؤمنين .

روى عنه : قيس بن أبي حازم ( ت ) .

قال أبو زرعة ( 4 ) : لا أعرف اسمه .

وقال العجلي ( 5 ) : تابعي ثقة .

( 1 ) لم أجده فيه .

وهو مجهول على ما قرره الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 2 ) 26 الترجمة 5517 .
( 3 ) 10 الترجمة 2168 .
( 4 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1822 .

( 5 ) ثقاته ، الورقة 62 (


391

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) .

وقال محمد بن بشر العبدي ، عن إسماعيل بن أبي خالد ، عن قيس بن أبي حازم : أبو شهلة بالشين المعجمة .

قال الدار قطني : صحف ، والصواب بالسين المهملة .

كذلك رواه يحيى بن سعيد القطان ، ووكيع ، وإبراهيم بن حميد ، وزيد بن أبي أنيسة ، وأبو أسامة ، وعثام بن علي ، وأبو معاوية الضرير ، وغيرهم عن إسماعيل .

روى له الترمذي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به المشايخ الاربعة بالاسناد المذكور آنفا " ، عن عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا وكيع ، عن إسماعيل ، قال : قال قيس : فحدثني أبو سهلة أن عثمان رضي الله عنه قال يوم الدار حيث حصر : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم عهد إلي عهدا " وأنا صابر عليه .

قال قيس : فكانوا يرونه ذلك اليوم .

رواه ( 2 ) عن سفيان بن وكيع عن أبيه ، فوقع لنا بدلا عاليا " ، وقال : حسن صحيح ، لا نعرفه إلا من حديث إسماعيل ( 3 ) .

- أبو سهم ، في ترجمة أبي شهم .

( 1 ) 5 570 .

وقال ابن حجر : ثقة .

( 2 ) الترمذي ( 3711 ) .

( 3 ) وأخرجه ابن ماجة من الطريق نفسه ، فرواه في السنة من كتابه ( 113 ) عن محمد بن عبدالله بن نمير وعلي بن محمد ، كلاهما : عن وكيع عن أبي سهلة .

فكان يتعين على المؤلف أن يرقم عليه برقم ابن ماجة ، نبه عليه الحافظ ابن حجر - رحمه الله - (


392

- ع : أبو سهيل بن مالك بن أبي عامر الاصبحي ،اسمه : نافع .

روى عن : أبيه ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : ابن أخيه مالك بن أنس ( خ م د س ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7419 - خ م س : أبو السوار العدوي البصري ، قيل : اسمه حسان بن حريث .

وقيل : حريث بن حسان ، وقيل : حريف بالفاء .

وقيل : منقذ ، وقيل : إنه حجير بن الربيع العدوي .

روى عن : جندب بن عبدالله ( س ) ، والحسن بن علي بن أبي طالب ، وأبيه علي بن أبي طالب ، وعمران بن حصين ( خ م ) ، وعمير بن سعد النخعي .

روى عنه : أشعث بن عبدالله بن جابر ، وخالد بن رباح الهذلي ، وسعيد الجريري ، وسليمان الاعمش ، وعبد الله بن عون ، وقتادة ( خ م ) ، وقرة بن خالد ، وأبو التياح الضبعي ، وأبو نعامة العدوي .

وروى سليمان التيمي ( س ) عن رجل ، عنه ، وهو الحضرمي ابن لاحق .

وروى معتمر بن سليمان التيمي عن أبيه ، عن السميط ، عن أبي السوار ، عن خاله ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، فلا أدري هو هذا أو غيره .

( 1 ) 29 الترجمة 6368 (

393

قال محمد بن سعد ( 1 ) : أبو السوار العدوي من بني عدي ابن زيد مناة بن طابخة بن إلياس بن مضر ، وكان ثقة .

وقال أبو عبيد الاجري ( 2 ) : سئل أبو داود عن أبي السوار العدوي ، فقال : من ثقات الناس ( 3 ) .

روى له البخاري ، ومسلم ، والنسائي .

- س : أبو السوار عبدالله بن قدامة العنبري .

روى عن : أبي برزة الاسلمي ( س ) .

روى عنه : توبة العنبري ( س ) .

روى له النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

- د عس : أبو السوداء النهدي ، اسمه : عمرو بن عمران .

روى عن : المسيب بن عبد خير ( د عس ) ، وغيره .

روى عنه : سفيان بن عيينة ( د عس ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والنسائي في " مسند علي " .

وقد تقدم في الاسماء ( 5 ) .

7420 - س : أبو السوداء آخر ، حجازي .

( 1 ) طبقاته : 7 151 .
( 2 ) سؤالاته : 3 الترجمة 312 .
( 3 ) النسائي ( تهذيب : 12 123 ) ، والذهبي ، وابن حجر .
( 4 ) 15 الترجمة 3488 .
( 5 ) 22 الترجمة 4419 (

394

" سألت ابن عمر عن صوم يوم عرفة فنهاني " ( س ) .

روى عنه : عمرو بن دينار ( س ) ( 1 ) .

روى له النسائي هذا الحديث .

- د : أبو سودة ، في ترجمة أبي سوية .

7421 - د ت ق : أبو سورة ، ابن أخي أبي أيوب الانصاري .

روى عن : عدي بن حاتم الطائي ، وعمه أبي أيوب الانصاري ( د ت ق ) .

روى عنه : سعيد بن سنان شيخ للهيثم بن عدي ، وواصل ابن السائب .

الرقاشي ( ت ق ) ، ويحيى بن جابر الطائي ( د ) وقال : عن ابن أخي أيوب حسب .

قال البخاري ( 2 ) : منكر الحديث ، يروي عن أبي أيوب مناكير لا يتابع عليه .

وقال الترمذي ( 3 ) : يضعف في الحديث ، ضعفه يحيى بن معين جدا " .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 4 ) .

( 1 ) قال ابن حجر : مقبول .

( 2 ) جامع الترمذي ( 2544 ) ، وقال في موضع آخر : عنده مناكير ، ولا يعرف .

( 3 ) الترمذي ( 2544 ) له سماع من أيوب ( ترتيب علل الترمذي الكبير ، الورقة 5 ) .

( 4 ) الثقات : 5 570 .

وذكره الدار قطني في ضعفائه ( الترجمة 612 ) ، وقال مجهول .

وقال ابن حجر في " التقريب " : ضعيف (


395

روى له أبو داود من رواية يحيى بن جابر ولم يسمه ، والترمذي ، وابن ماجة .

- د : أبو سوية المصري ، اسمه : عبيد بن سوية .

روى عن : عبد الرحمان بن حجيرة ( د ) ، وغيره .

روى عنه : عمرو بن الحارث ( د ) ، وغيره .

روى له أبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) روى له حديث عبدالله بن عمرو بن العاص : " من قام بعشر آيات لم يكتب من الغافلين " .

رواه عن أحمد بن صالح ، عن ابن وهب ، عن عمرو بن الحارث .

ووقع في بعض الروايات عنده : عن أبي سودة ، وهو وهم ، وقد نبهنا عليه في ترجمة سهيل بن خليفة ( 2 ) .

وقال أبو سعيد ابن الاعرابي ، وأبو الحسن بن العبد ، وأبو بكر بن داسة ، وغيره واحد عن أبي داود : أبو سوية ، وهو الصواب .

وكذلك رواه حميد بن زنجويه ، عن أحمد بن صالح ، وكذلك رواه يونس بن عبدالاعلى ، عن ابن وهب .

وقال أبو حاتم بن حبان : أبو سويد اسمه عبيد بن حميد ، وقد غلط من قال : أبو سوية .

هكذا قال ، وفي ذلك نظر ، والله

( 1 ) 20 الترجمة 3722 .
( 2 ) هي من تراجم الاوهام ، وفيها كلام جيد : 12 219 - 221 ، ولنا عليها تعليقات مفيدة إن شاء الله (

396

أعلم .

- بخ م 4 : أبو سلام الاسود الحبشي ، اسمه : ممطور .

روى عن : أبي أمامة الباهلي ( م ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : ابن ابنه زيد بن سلام بن أبي سلام ( بخ م 4 ) ،وغيره .

روى له البخاري في " الادب " ، والباقون .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ت س : أبو سلام الحنفي ، اسمه : عبدالملك بن مسلم ابن سلام .

روى عن : أبيه ( ت س ) ، وغيره .

روى عنه : وكيع ( ت س ) ، وغيره .

روى له الترمذي ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7422 - ق : أبو سلام ، خادم النبي صلى الله عليه وسلم ومولاه .

ذكره خليفة بن خياط في تسمية الصحابة من موالي بني هاشم ( 3 ) .

روى ابن ماجة ( 4 ) عن أبي بكر بن أبي شيبة ( ق ) ، عن

( 1 ) 28 الترجمة 6172 .
( 2 ) 18 الترجمة 3561 .

( 3 ) طبقات خليفة : 7 .

( 4 ) ابن ماجة ( 3870 ) (


397

محمد بن بشر ، عن مسعر ، عن أبي عقيل ، وهو هاشم بن بلال ، عن سابق ، وهو ابن ناجية ، عن أبي سلام خادم النبي صلى الله عليه وسلم ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " ما من مسلم أو إنسان ، أو عبد ، يقول حين يمسي وحين يصبح : رضيت بالله ربا " ، وبالاسم دينا " ، وبمحمد نبيا " إلا كان حقا " على الله أن يرضيه يوم القيامة " .

هكذا وقع في هذه الرواية .

وروى أبو داود ( 1 ) ، والنسائي في " اليوم والليلة " من رواية شعبة ( 2 ) ، والنسائي أيضا " من رواية هشيم ( 3 ) ، عن أبي عقيل ، عن سابق بن ناجية ، عن أبي سلام أنه كان في مسجد دمشق ، فمر به رجل فقالوا : هذا خدم النبي صلى الله عليه وسلم ، فقام إليه .

فذكره .

وهذا هو الصحيح ، وهو أبو سلام الاسود ، والله أعلم .

- ق : أبو سلامة ، اسمه : خداش .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ق ) .

روى عنه : عبيدالله بن علي ( ق ) .

روى له ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

7423 - ق : أبو سيارة المتعي ( 5 ) القيسي ، وكان مولى لبني

( 1 ) أبو داود ( 5072 ) .

( 2 ) اليوم والليلة ( 4 ) .

( 3 ) اليوم والليلة ( 565 ) .

( 4 ) 8 الترجمة 1680 .

( 5 ) تحرف في المطبوع من سنن ابن ماجة ( 1823 ) إلى : " المتقي " ، وقيده السمعاني ‌ (


398

بجالة ، له صحبة .

قيل اسمه عميرة بن الاعلم .

وقيل : عمير بن الاعلم .

وقال أبو القاسم البغوي : بلغني عن يحيى بن معين أن اسمه عميرة بن الاعزل .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ق ) في زكاة العسل .

روى عنه : سليمان بن موسى الدمشقي ( ق ) ، مرسل .

روى له ابن ماجة ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، قال : أخبرنا أبو اليمن الكندي ، قال : أخبرنا أبو الحسن بن عبد السلام ، قال : أخبرنا أبو الحسين بن النقور ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الجراح ، قال : أخبرنا أبو القاسم البغوي ، قال : حدثني جدي ، قال : حدثنا أبو أحمد الزبيري ، قال : حدثنا سعيد بن عبد العزيز الدمشقي ، عن سليمان بن موسى الدمشقي ، عن أبي سيارة المتعي أنه قال : يا رسول الله إن لي نحلا .

قال : أد العشر .

قال : احم لي حبلها ، فحماه له .

أخرجه ( 1 ) من حديث وكيع ، عن سعد بن عبد العزيز ، وقد وقع لنا حديث وكيع بعلو أيضا " .

أخبرنا به أبو الفرج به قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ،

‌ بضم الميم والتاء ثالث الحروف ، وقيده ابن حجر بفتح التاء ثالث الحروف .

( 1 ) ابن ماجة ( 1823 ) (


399

وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل ، قال : أخبرنا ابن الحصين ، قال : أخبرنا ابن المذهب ، قال : أخبرنا القطيعي ، قال ( 1 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا وكيع ، عن سعيد بن عبد العزيز ، عن سليمان بن موسى ، عن أبي سيارة ، قال : قلت : يا رسول الله إن لي نخلا ( 2 ) .

قال : أد العشر .

قال : قلت : يا رسول الله احمها لي .

قال :فحماها لي .

وقد وقع لنا من وجه آخر أعلى من هذا بدرجة أخرى .

أخبرنا به أبو إسحاق ابن الدرجي ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي ، وفاطمة بنت عبدالله - قال محمود : أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه ، وقالت فاطمة : أخبرنا أبو بكر بن ريذة - قالا : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال ( 3 ) : حدثنا أبو زرعة الدمشقي ، قال : حدثنا أبو مسهر ، عن سعيد بن عبد العزيز ، عن سليمان بن موسى ، عن أبي سيارة المتعي ، وكان مولى لبني بجالة ، قال : قلت : يا رسول الله إن لي نحلا .

قال : أد العشر .

قلت : احم لي حبلها ( 4 ) ، فحما لي حبلها .

( 1 ) مسند أحمد : 4 236 .

( 2 ) تصحف في المطبوع في المسند إلى " نخلا " - بالخاء المعجمة - .

( 3 ) المعجم الكبير : 22 حديث 880 .

( 4 ) تصحفت في المطبوع من معجم الطبراني إلى : " جبلها " - بالجيم - .


400

باب الشين

- م د ت س : أبو شجاع سعيد بن يزيد القتباني المصري .

روى عن : خالد بن أبي عمران ( م د ت س ) ، وغيره .

روى عنه : الليث بن سعد ( م د ت س ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وأبو داود ، والترمذي ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ر 4 : أبو شجرة كثير بن مرة الحضرمي الرهاوي .

روى عن : عوف بن مالك ( بخ د س ق ) ، وغيره .

روى عنه : أبو الزاهرية ( ر د س ق ) ، وغيره .

روى له البخاري في " القراءة خلف الامام " ، وغيره ، والباقون سوى مسلم ، وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7424 - ع : أبو شريح الخزاعي العدوي الكعبي ، له صحبة .

قيل : اسمه خويلد بن عمرو ، وقيل : عبد الرحمان بن عمرو ، وقيل : عمرو بن خويلد ، والمشهور خويلد بن عمرو بن صخر بن عبدالعزى بن معاوية بن المحترش بن عمرو بن زمان

( 1 ) 11 الترجمة 2384 .
( 2 ) 24 الترجمة 4963 (

401

ابن عدي بن عمرو بن ربيعة إخوة بني كعب بن عمرو بن ربيعة .

أسلم يوم فتح مكة ، وكان يحمل أحد ألوية بني كعب الثلاثة يومئذ .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) ، وعن عبدالله بن مسعود .

روى عنه : سعيد المقبري ( ع ) ، وسفيان بن أبي العوجاء ( د ق ) ، ونافع بن جبير بن مطعم ( م ق ) ، وأبو سعيد المقبري .

قال محمد بن سعد ( 1 ) : مات بالمدينة سنة ثمان وستين ، وقد روى عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أحاديث .

روى له الجماعة .

- ع : أبو شريح عبد الرحمان بن شريح المعافريالاسكندراني .

روى عن : سهل بن أبي امامة بن سهل بن حنيف ( م ت س ق ) ، وغيره .

روى عنه : عبدالله بن وهب ( خ م د س ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7425 - ق : أبو شريح .

عن : أبي مسلم ( ق ) مولى زيد بن صوحان .

روى عنه : قتادة ، ومحمد بن زيد العبدي قاضي مرو ( ق ) .

( 1 ) طبقاته : 4 295 .
( 2 ) 17 الترجمة 3845 (

402

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) .

روى له ابن ماجة ، وقد كتبنا حديثه في ترجمة محمد بن زيد ( 2 ) .

7426 - بخ م س : أبو شعبة ، مولى سويد بن مقرن المزني ، كوفي .

روى عن : مولاه سويد بن مقرن ( بخ م س ) .

روى عنه : محمد بن المنكدر ( بخ م س ) .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 3 ) .

روى له البخاري في " الادب " ، ومسلم ، والنسائي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أحمد بن أبي الخير ، قال : أنبأنا أبو الحسنالجمال .

( ح ) : وأخبرنا أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا القاضي أبو المكارم اللبان ، وأبو جعفر الصيدلاني ، واللفظ لهما ، قالوا : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا عبدالله بن جعفر ، قال : حدثنا يونس بن حبيب ، قال : حدثنا أبو داود ، قال : حدثنا شعبة ، قال : قال لي محمد بن المنكدر : ما اسمك قلت : شعبة .

قال : حدثني أبو شعبة وكان لطيفا " ، عن سويد ابن مقرن ، قال : لطم رجل أو إنسان غلاما " له ، فقال سويد : أما

( 1 ) الثقات : 7 660 .

وقال ابن حجر : مقبول .

( 2 ) 25 الترجمة 5226 .
( 3 ) الثقات : 5 572 .

وقال ابن حجر : مقبول (


403

علمت أن الصورة محرمة ، لقد رأيتني سابع سبعة إخوة على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ، مالنا إلا خادم ، فلطمه أحدنا فأمره رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يعتقه .

رواه البخاري ( 1 ) عن عمرو بن مرزوق ، عن شعبة ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

وأخرجه مسلم ( 2 ) من حديث عبد الصمد بن عبد الوارث ، ووهب بن جرير عن شعبة ، فوقع لنا عاليا بدرجتين .

ورواه النسائي ( 3 ) عن عمرو بن علي ، عن أبي داود الطيالسي ، فوقع لنا بدلا عاليا " بدرجتين .

- ع : أبو الشعثاء جابر بن زيد الازدي البصري .

روى عن : ابن عباس ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : عمرو بن دينار ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

- ع : أبو الشعثاء سليم بن أسود المحاربي .

روى عن : أبي هريرة ( م 4 ) ، وغيره .

روى عنه : ابنه أشعث بن أبي الشعثاء ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 5 ) .

( 1 ) الادب المفرد ( 179 ) .

( 2 ) مسلم : 5 91 ( 1658 ) .

( 3 ) في الكبرى ، الورقة ، 65 ، وانظر كتبانا : المسند الجامع ( 5159 ) .

( 4 ) 4 الترجمة 866 .
( 5 ) 11 الترجمة 2484 (

404

- ت ق : أبو شعيب الصلت بن دينار البصري المعروف بالمجنون .

روى عن : أبي نضرة العبدي ( ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : صالح بن موسى الطلحي ( ت ) ، وغيره .

روى له الترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- د : أبو شعيب صاحب الطيالسة ، ويقال : شعيب .

تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7427 - ت : أبو الشمال بن ضباب .

عن : أبي أيوب الانصاري ( ت ) : " أربع من سنن المرسلين " .

روى عنه : مكحول الشامي ( ت ) .

قال أبو زرعة ( 3 ) : لا أعرف اسمه ولا أعرفه إلا في هذا الحديث ( 4 ) .

روى له الترمذي .

7428 - م س : أبو شمر الضبعي البصري .

روى عن : عائذ بن عمرو المزني ، وعبادة بن الصامت مرسل ، وعبد الله بن أبي مليكة ، وأبي عثمان النهدي ( م س ) .

( 1 ) 13 الترجمة 2897 .
( 2 ) 12 الترجمة 2760 .
( 3 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1844 .

( 4 ) وجهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر (


405

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( م س ) ، والصلت بن طريف ( 1 ) البصري جار مهدي بن ميمون .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 2 ) .

روى له مسلم ، والنسائي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل ، قال : أخبرنا ابن الحصين ، قال : أخبرنا ابن المذهب ، قال : أخبرنا القطيعي ، قال ( 3 ) : حدثنا عبدالله ابن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا محمد بن جعفر ، قال : حدثنا شعبة عن أبي شمر الضبعي ، قال : سمعت أبا عثمان النهدي يحدث عن أبي هريرة ، قال : أوصاني خليلي صلى الله عليه وسلم بثلاث :الوتر قبل النوم ، وركعتي الضحى ، وصوم ثلاثة أيام من كل شهر .

أخرجه مسلم ( 4 ) من حديث محمد بن جعفر ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

وأخرجه .

النسائي ( 5 ) من حديث النضر بن شميل عن شعبة .

7429 - خت : أبو الشموس البلوي ، معدود في الصحابة .

روى حديثه زياد بن نصر الوادي ، مولى حسن بن حسن من أهل وادي القرى ، عن سلم بن مطير ، عن أبيه ، عنه .

( 1 ) في حاشية النسخة تعقب للمؤلف نصه : " قال الطبراني : أبو شمر هو الضبعي - يعني الذي روى عن أبي مليكة ، وروى عنه الصلت .

وفرق بينهما الحسين بن محمد القباني ، والحاكم أبو أحمد " .

( 2 ) الثقات : 5 569 .

وقال ابن حجر : مقبول .

( 3 ) مسند أحمد : 2 402 .

( 4 ) مسلم ( 721 ) .

( 5 ) النسائي : 3 229 (

406

ذكره البخاري في باب " ذكر ثمود " من أحاديث الانبياء ، فقال ( 1 ) : ويروى عن سبرة بن معبد وأبي الشموس أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر بإلقاء الطعام .

وقد وقع لنا حديثه بتمامه عاليا " .

أخبرنا به أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي ، وفاطمة بنت عبدالله - قال محمود : أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه ، وقالت فاطمة : أخبرنا أبو بكر بن ريذة - قالا : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال ( 2 ) : حدثنا محمد بن أحمد بن نصر أبو جعفر الترمذي ، قال : حدثنا بكر بن عبد الوهاب .

قال أبوالقاسم : وحدثنا أحمد بن عمرو الخلال المكي ، قال : حدثنا يعقوب بن حميد .

قالا : حدثنا زياد بن نصر عن سليم بن مطير ، عن أبيه ، عن أبي الشموس البلوي أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى أصحابه يوم الحجر عن بئرهم ، فألقى ذو العجين عجينه ، وذو الحيس ( 3 ) حيسه .

- خ م س : أبو شهاب الحناط الكبير ، اسمه : موسى بن نافع .

روى عن : عطاء بن أبي رباح ( خ م ) ، وغيره .

روى عنه : أبو نعيم ( خ م ) ، وغيره .

روى له البخاري ، ومسلم ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

( 1 ) البخاري : 4 181 .
( 2 ) المعجم الكبير : 22 حديث 826 .

( 3 ) الحيس : الطعام المتخذ من التمر والاقط ( أو الدقيق ) والسمن .

وإنما ألقوا ذلك ، لانهم استعملوا فيه ماء البئر المذكور .

( 4 ) 29 الترجمة 6308 (

407

- خ م د س ق : أبو شهاب الحناط الصغير ، اسمه : عبدربه بن نافع .

روى عن : خالد الحذاء ( خ د ) ، وغيره .

روى عنه : أحمد بن عبدالله بن يونس ( خ د ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة سوى الترمذي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7430 - س : أبو شهم ، له صحبة ، قيل : اسمه يزيد بنأبي شيبة ، عداده في الكوفيين ، له حديث واحد .

روى عنه : قيس بن أبي حازم ( س ) .

روى له النسائي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وأحمد بن شيبان ، قالا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد ، قال : أخبرنا أبو البركات عبدالله بن علي بن محمد النهري وأبو محمد المبارك بن أحمد بن بركة الكندي ، قالا : أخبرنا أبو الحسين عاصم بن الحسن العاصمي ، قال : أخبرنا أبو عمر عبد الواحد بن محمد بن مهدي الفارسي ، قال : حدثنا القاضي أبو عبد الله الحسين بن إسماعيل المحاملي ، قال : حدثنا محمد بن عبدالله المخرمي ، قال : حدثنا الاسود بن عامر ، قال : حدثنا هريم بن سفيان يعني : عن بيان ، عن قيس ، عن أبي شهم ، قال : كنت بالمدينة فمرت بي جارية ، فأخذت بكشحها ، ثم أتيت النبي صلى الله عليه وسلم وهو يبايع الناس ، فقال لي : ألست صاحب الجبيذة ؟ فقلت : لا أعود يا رسول الله ، فبايعني .

( 1 ) 16 الترجمة 3744 (

408

رواه ( 1 ) عن المخرمي ، فوافقناه فيه بعلو .

ومن الاوهام :

- [ وهم ] ق : أبو شهم ، وفي بعض النسخ : أبو سهم .

عن : أبي هريرة ( ق ) : " من الغيرة ما يحب الله ، ومنها ما يكره الله " ( 2 ) .

وعنه : يحيى بن أبي كثير ( ق ) .

روى له ابن ماجة .

قال أبو القاسم في " الاطراف " : أبو شهم ، وهو وهم وصوابه أبو سلم .

هكذا في عدة نسخ من " الاطراف " : أبو سلم .

وهو وهم أيضا " ، وإنما الصواب : أبو سلمة ، وهو ابن عبد الرحمان بن عوف ، والله أعلم .

- سي ق : أبو شيبة بن أبي بكر بن أبي شيبة العبسي الصغير ، هو إبراهيم بن عبدالله بن محمد بن أبي شيبة .

روى عن : عمر بن حفص بن غياث ( سي ) ، وغيره .

روى عنه : النسائي في " اليوم والليلة " ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) في سننه الكبرى ، كما في التحفة ( 9 حديث 12062 ) ، وهو عند أحمد : 5 294 ، وأبي يعلى ( 1543 ) ، والطبراني في المعجم الكبير : 22 حديث 932 .

( 2 ) ابن ماجة ( 1996 ) .

( 3 ) 2 الترجمة 197 (

409

- ت ق : أبو شيبة الجوهري ، اسمه : يوسف بن إبراهيم .

روى عن : أنس بن مالك ( ت ق ) .

روى عنه : عقبة بن خالد السكوني ( ت ) ، وغيره .

روى له الترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- د : أبو شيبة يحيى بن يزيد الرهاوي .

روى عن : زيد بن أبي أنيسة ( د ) ، وغيره .

روى عنه : إسماعيل بن عياش ( د ) ، وغيره .

روى له أبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- س : أبو شيبة الزبيدي ، اسمه : سعيد بن عبد الرحمان .

روى عن : مجاهد ( س ) ، وغيره .

روى عنه : عبد الواحد بن زياد ( س ) ، وغيره .

روى له النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- ت ق : أبو شيبة العبسي الكبير ، اسمه : إبراهيم بن عثمان .

روى عن : الحكم بن عتيبة ( ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : زيد بن الحباب ( ت ق ) ، وغيره .

( 1 ) 32 الترجمة 7126 .
( 2 ) 32 الترجمة 6948 .
( 3 ) 10 الترجمة 2313 (

410

روى له الترمذي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ق : أبو شيبة يحيى بن عبد الرحمان الكندي .

روى عن : عبيدالله بن المغيرة بن أبي بردة ( ق ) ، وغيره .

روى عنه : الوليد بن مسلم ( ق ) ، وغيره .

روى له ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- د ت : أبو شيبة عبد الرحمان بن إسحاق الكوفي ، ويقال : الواسطي ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : النعمان بن سعد ( ت ) ، وغيره .

روى عنه : عبد الواحد بن زياد ( د ت ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والترمذي .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7431 - ت ق : أبو شيبة .

عن : عبدالله بن عكيم ( ت ق ) .

روى عنه : الجراح بن الضحاك الكندي ( ت ) ، وأبو إسحاق الفزاري ( ق ) .

روى له الترمذي ، وابن ماجة .

يحتمل أن يكون أحد هؤلاء المذكورين ، والله أعلم .

( 1 ) 2 الترجمة 212 .
( 2 ) 32 الترجمة 6871 .
( 3 ) 16 الترجمة 3754 (

411

7432 - د س : أبو شيخ الهنائي الهمداني البصري ، قيل : اسمه حيوان بن خالد ، وقيل : خيوان .

قال : أتانا كتاب عمر ونحن مع عثمان بن أبي العاص .

وهو ممن قرأ القرآن على أبي موسى الاشعري من أهل البصرة .

روى عن : عبدالله بن عمر بن الخطاب ( س ) ، ومعاوية بن أبي سفيان ( د س ) ، وقيل : عن أخيه ، عن معاوية ( س ) .

واسم أخيه حمان وقيل : أبوحمان .

روى عنه : بيهس بن فهدان ( س ) ، وعبيد مولاه ، وقتادة ( د س ) ، ومطر الوراق ( س ) ، ويحيى بن أبي كثير ( س ) .

ذكره خليفة بن خياط في الطبقة الثانية من قراء أهل البصرة ، وقال : مات بعد المئة .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) .

روى له أبو داود ، والنسائي .

( 1 ) الثقات : 5 572 .
وذكره ابن سعد في الطبقة الثانية من تابعي أهل الكوفة ، وقال : كان ثقة ، وله أحاديث ( 7 155 ) .

وقال العجلي : بصري ، تابعي ، ثقة ( ثقاته ، الورقة 62 ) .

وقال الاجري : سألت أبا داود عن اسم أبي شيخ الهنائي ، فقال : حيوان بن خالد ( سؤالاته : 4 الورقة 3 ) (

412

باب الصاد 7433 - ص ق : أبو صادق الازدي الكوفي ، من أزد شنوءة ، قيل : اسمه مسلم بن يزيد ، وقيل : عبدالله بن ناجذ أخو ربيعة ابن ناجذ .

روى عن : ربيعة بن ناجذ ( ص ق ) ، وعبد الرحمان بن يزيد النخعي ، وعليم الكندي ، وعلي بن أبي طالب يقال : مرسل ، ومخنف بن سليم ، وأبي محذورة مرسل ، وأبي هريرة ، كذلك .

روى عنه : الحارث بن حصيرة صلى الله عليه وآله ، والحكم بن عتيبة ، وسلمة بن كهيل ، وشعيب بن الحبحاب ، وعثمان بن المغيرة الثقفي صلى الله عليه وآله ، وعمرو بن عمير والقاسم بن الوليد الهمداني ( ق ) ، وأبو عبد الرحمان المسعودي ، وأبو يعفور العبدي .

قال يعقوب بن شيبة ( 1 ) : ثقة .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 2 ) .

وقال عبد الرحمان بن أبي حاتم ( 3 ) : سألت أبي عنه ، فقال : هو بابة أبي البختري الطائي كلاهما روى عن علي ولم يسمع منه ( 4 ) ، وأبو صادق مستقيم الحديث .

( 1 ) تاريخ بغداد : 14 364 .
( 2 ) الثقات : 7 445 .
( 3 ) الجرح والتعديل : 8 الترجمة 875 .

( 4 ) بعد هذا في الجرح والتعديل : وهما صدوقان (


413

وقال النسائي في " الكنى " : أبو صادق عبدالله بن ناجذ الازدي من أزد شنوءة أخو ربيعة بن ناجذ ، وقيل : اسمه مسلم بن يزيد .

وكذلك قال أحمد بن ملاعب البغدادي الحافظ أنه أخو ربيعة بن ناجذ ( 1 ) .

وقال عيسى بن طهمان : رأيت أبا صادق يسلم على الغلمان في الكتاب ( 2 ) .

روى له النسائي في " الخصائص " حديثا " ، وابن ماجة آخر ، وقد كتبناهما في ترجمة ربيعة بن ناجذ ( 3 ) .

7434 - ق : أبو صالح الاشعري الشامي الاردني .

روى عن : كعب الاحبار ، وأبي أمامة الباهلي ، وأبي ريحانة الازدي ، وأبي عبدالله الاشعري ( ق ) ، وأبي مالك الاشعري ، وأبي هريرة .

روى عنه : إسماعيل بن عبيدالله بن أبي المهاجر ( ق ) ،وحسان بن عطية ، وراشد بن داود الصنعاني ، وعبد الرحمان بن يزيد ابن تميم ( ق ) ، وأبو سلام الاسود ( ق ) .

ذكره أبو زرعة الدمشقي في طبقة تلي الطبقة العليا .

وقال أبو زرعة الرازي ( 7 ) : لا يعرف اسمه .

( 1 ) تاريخ بغداد : 14 364 .

وكذلك قال البرقاني عن الدار قطني أنه عبدالله بن ناجذ أخو ربيعة بن ناجذ كما في سؤالاته ، وتاريخ بغداد أيضا " .

وقال ابن حجر في " التقريب " : صدوق .

( 2 ) 9 الترجمة 1888 .
( 3 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1852 ، وعلل الحديث : 149 (

414

وقال أبو حاتم ( 1 ) : لا بأس به ( 2 ) .

روى له ابن ماجة .

7435 - فق : أبو صالح الاشعري ، ويقال : الانصاري ، ويقال مولى عثمان بن عفان ، ويقال : إنه والذي قبله واحد ( 3 ) .

روى عن : أبي أمامة الباهلي ( فق ) .

روى عنه : أبو الحصين الفلسطيني ( فق ) .

قال عباس الدوري ( 4 ) : سمعت يحيى يقول : أبو صالح الاشعري الذي يروي أبو غسان المديني عن أبي الحصين عن أبي صالح الاشعري ، أبو صالح هذا مولى عثمان ( 5 ) .

روى له ابن ماجة في " التفسير " وقد وقع لنا حديثه عاليا " جدا " .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وأحمد بن شيبان ، وإسماعيلابن أبي عبدالله ، وزينب بنت مكي ، قالوا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو طالب بن غيلان ، قال : حدثنا أبو بكر الشافعي ، قال : حدثني

( 1 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1852 .
( 2 ) وقال الذهبي في " الميزان " : ثقة ( 4 الترجمة 10306 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

( 3 ) كتب المؤلف تعليقا " في حاشية الكتاب نصه : " جعله أبو القاسم ( ابن عساكر ) والذي قبله واحدا " .

( 4 ) تاريخه : 2 710 .

( 5 ) ووثقه العجلي ( ثقاته ، الورقة 62 ) .

وقال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف ( 4 الترجمة 10305 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مجهول (

415

محمد بن غالب ، قال : حدثنا عبد الصمد بن النعمان ، قال : حدثنا أبو غسان محمد بن مطرف عن أبي الحصين ، عن أبي صالح ، عن أبي أمامة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم : " الحمى من كير جهنم ، فما أصاب المؤمن منها كان حظه من النار " .

أخرجه من حديث محمد بن عيسى ابن الطباع ، عن أبي غسان .

وروي عن أبي صالح الاشعري ، عن أبي هريرة ، وعنه ، عن كعب الاحبار .

وهذا يدل على أن أبا صالح هذا والذي قبله واحد ، والله أعلم .

- خت د ت ق : أبو صالح عبدالله بن صالح الجهني المصري ، كاتب الليث بن سعد ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : الليث بن سعد ( خت د ت ق ) ، وغيره .

روى عنه : البخاري ( ت ) في " الادب " ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7436 - سي : أبو صالح الحارثي ، وقيل : الحادي ، وقيل : الخازن .

عن : النعمان بن بشير ( سي ) ، عن النبي صلى الله عليه وسلم : " إن الله كتب كتابا " .

" ( الحديث ) .

وعنه : عامر الاحول ، وأبو قلابة الجرمي ( سي ) ، وقيل : عن أبي قلابة ( ت سي ) ، عن أبي الاشعث الصنعاني ، عن النعمان بن بشير .

( 1 ) 15 الترجمة 3336 (

416

وقال يزيد بن هارون ، عن عقبة بن عبدالله الاصم ، عن عامر الاحول ، عن أبي صالح ، عن النعمان بن بشير موقوفا " .

وقال ريحان بن سعيد مرة : عن عباد بن منصور ، عن أيوب ، عن أبي قلابة أنه حدثه أبو صالح عن النعمان بن بشير .

وقال أبو أسامة ، عن عباد بن منصور ، عن أيوب ، عن أبي قلابة ، عن أبي صالح الخازن - قال أبو أسامة : وكان من خزان النبي صلى الله عليه وسلم - قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم .

فذكره ، ولم يذكر النعمان ابن بشير .

وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) .

روى له النسائي في " اليوم والليلة " وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا سليمان بن أحمد الطبراني ، قال : حدثنا أحمد بن محمد بن صدقة ، قال : حدثنا إبراهيم بن سعيد الجوهري ، قال : حدثنا ريحان بن سعيد ، قال : حدثنا عباد بن منصور ، عن أيوب ، عن أبي قلابة ، عن أبي صالح الحارثي ، عن النعمان بن بشير أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " إن الله كتب كتابا " قبل أن يخلق السموات والارض بألفي عام ، فهو عنده على العرش ، أنزل في ذلك الكتاب آيتين ختم بهما سورة البقرة ، وإن الشيطان لا يلج بيتا " قرئت فيه ثلاث ليال " .

قال الطبراني : لم يروه عن أيوب إلا عباد بن منصور ، تفرد

( 1 ) الثقات : 5 589 .
وجهله الذهبي في " الميزان " ( 4 الترجمة 10310 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (

417

به ريحان بن سعيد .

رواه النسائي ( 1 ) عن إبراهيم بن سعيد الجوهري ، فوافقناه فيه بعلو .

- خ د س ق : أبو صالح عبد الغفار بن داود الحراني ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : يعقوب بن عبد الرحمان القاري ( خ د ) ، وغيره .

روى عنه : البخاري ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- م د س : أبو صالح الحنفي ، اسمه : عبد الرحمان بنقيس ، وقال بعضهم : إنه ماهان الحنفي .

روى عن : علي بن أبي طالب ( م د س ) ، وغيره .

روى عنه : أبو عون الثقفي ( م د س ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وأبو داود ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7437 - [ تمييز ] : أبو صالح الحنفي آخر ، اسمه : سميع الزيات الكوفي .

يروي عن : شريح القاضي .

ويروي عنه : حماد بن أبي سليمان ، وأبو إسرائيل الملائي .

( 1 ) اليوم والليلة ( 966 ) .

( 2 ) 18 الترجمة 3486 .
( 3 ) 17 الترجمة 3937 (

418

قال أبو حاتم ( 1 ) : وهو الذي يروي عن ابن عمر ، عن عمر " في الدرهم بالدرهمين " .

ذكرناه للتميسيز بينهما .

7438 - بخ ت ق : أبو صالح الخوزي .

روى عن : أبي هريرة ( بخ ت ق ) .

روى عنه : أبو المليح الفارسي الخراط ( بخ ت ق ) .

قال عبدالله بن أحمد بن إبراهيم الدورقي ( 2 ) ، عن يحيى بن معين : ضعيف الحديث ( 3 ) .

روى له البخاري في " الادب " ، والترمذي ، وابن ماجة ، وقدوقع لنا حديثه عاليا " جدا " .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا محمد بن أبي زيد الكراني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي ، قال : أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال : حدثنا أبو مسلم الكشي ، قال : حدثنا أبو عاصم عن أبي المليح ، عن أبي صالح ، عن أبي هريرة ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من لا يسأله يغضب عليه " يعني : الله عزوجل .

أخرجه البخاري ( 4 ) من حديث حاتم بن إسماعيل ، ومروان بن

( 1 ) الجرح والتعديل : 4 الترجمة 1330 .
( 2 ) الكامل لابن عدي : 7 2749 .
( 3 ) وقال أبو زرعة : لا بأس به ( الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1857 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : لين الحديث .

( 4 ) الادب المفرد ( 658 ) (


419

معاوية عن أبي المليح .

وأخرجه الترمذي ( 1 ) من حديث حاتم بن إسماعيل وأبي عاصم النبيل ، فوقع لنا بدلا عاليا " بدرجتين .

وأخرجه ابن ماجة ( 2 ) من حديث وكيع عن أبي المليح .

- ع : أبو صالح السمان ، اسمه : ذكوان ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : أبي هريرة ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : ابنه سهيل بن أبي صالح ( بخ م 4 ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- د : أبو صالح الغفاري ، اسمه : سعيد بن عبد الرحمان .

روى عن : علي بن أبي طالب ( د ) ، وغيره .

روى عنه : الحجاج بن شداد الصنعاني ( د ) ، وغيره .

روى له أبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

- س : أبو صالح محمد بن زنبور المكي ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : فضيل بن عياض ( س ) ، وغيره .

روى عنه : النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 5 ) .

- خ : أبو صالح ، مولى التوأمة ، اسمه : نبهان .

( 1 ) الترمذي : ( 3373 ) وراجع لزاما " التعليق على " المسند الجامع " ( 14361 ) .

( 2 ) ابن ماجة ( 3827 ) .

( 3 ) 8 الترجمة 1814 .
( 4 ) 10 الترجمة 2318 .
( 5 ) 25 الترجمة 5220 (

420

روى عن : أبي قتادة الانصاري ( خ ) .

روى عنه : سالم أبو النضر ( خ ) .

روى له البخاري .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7439 - ت : أبو صالح ، مولى طلحة بن عبيدالله ، ويقال : مولى أم سلمة ، اسمه زاذان .

روى عن : أم سلمة ( ت ) زوج النبي صلى الله عليه وسلم : " إن النبي صلى الله عليه وسلم رأى غلاما " لنا يقال له أفلح إذا سجد نفخ ، فقال : ترب وجهك " .

روى عنه : ميمون أبو حمزة ( ت ) ( 2 ) .

روى له الترمذي .

7440 - ت س : أبو صالح ، مولى عثمان بن عفان ، مصري ، اسمه : الحارث ، ويقال : بركان ( 3 ) .

روى عن : مولاه عثمان بن عفان ( ت س ) .

روى عنه : أبو عقيل زهرة بن معبد ( ت س ) ( 4 ) .

( 1 ) 29 الترجمة 6377 .
( 2 ) جزم الذهبي في " الميزان " أنه ذكوان مولى لام سلمة ، وساق حديثه الفرد هذا ( 4 الترجمة 10303 ) .
( 3 ) جوده النساخ عن المؤلف بالباء الموحدة وهو تقييد البخاري ( الترمذي 1667 ) ، وكذلك قيده ابن حجر في التبصير " : 1 197 ، لكن وقع في " التقريب " : " تركان " ، لا نعرف له فيه سلفا " ، ولعله من السرعة .
( 4 ) ذكره العجلي في ثقاته ، ووثقه ( الورقة 62 ) ، وكذلك ابن حبان ( 5 84 ) فيمن اسمه " بركان " لا كما قال الحافظ ابن حجر بأن ابن حبان جزم بأن اسمه الحارث .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (


421

روى له الترمذي ، والنسائي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وإسماعيل ابن العسقلاني ، قالا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد ، قال : أخبرنا الحافظ أبو البركات عبد الوهاب بن المبارك الانماطي ، والمبارك بن أحمد بن بركة الكندي ، قالا : أخبرنا عاصم بن الحسن العاصمي ، قال : أخبرنا أبو عمر بن مهدي الفارسي ، قال : حدثنا عبدالله بنأحمد بن إسحاق المصري إملاء ، قال : حدثنا عبدالله بن محمد ابن سعيد بن أبي مريم ، قال : حدثنا جدي سعيد بن أبي مريم ، قال : حدثني الليث بن سعد ، قال : حدثني زهرة بن معبد عن أبي صبيح ( 1 ) مولى عثمان بن عفان ، قال : سمعت عثمان بن عفان ، وهو على المنبر يقول : إني كتمتكم حديثا " سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم كراهية تفرقكم عني ، ثم قد بدا لي أن أحدثكموه ، فلينظر امرؤ لنفسه ، فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " رباط يوم في سبيل الله خير من ألف يوم فيما سواه من المنازل " .

كذا وقع في هذه الرواية عن أبي صبيح ، وهو خطأ .

رواه الترمذي ( 2 ) عن الحسن بن علي الخلال ، عن هشام بن عبدالملك ، عن الليث ، وقال : حسن غريب من هذا الوجه .

ورواه النسائي ( 3 ) عن عمرو بن منصور ، عن عبدالله بن يوسف عن الليث .

وأخرجه من وجه آخر ( 4 ) عن زهرة بن معبد .

( 1 ) ضبب عليها المؤلف لورودها هكذا في هذه الرواية ، والصواب : صالح .

( 2 ) الترمذي ( 1667 ) .

( 3 ) النسائي : 6 39 .
( 4 ) النسائي : 6 40 (

422

وقد وقع لنا من وجه آخر أعلى من هذا بدرجة أخرى .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل ، قال : أخبرنا ابن الحصين ، قال : أخبرنا ابن المذهب ، قال : أخبرناالقطيعي ، قال ( 1 ) : حدثنا عبدالله بن أحمد ، قال : حدثنا سويد بن سعيد سنة ست وعشرين ومئتين ، قال : حدثنا رشدين بن سعد عن زهرة بن معبد ، عن أبي صالح مولى عثمان أن عثمان قال : أيها الناس هجروا فإني مهجر ، فهجر الناس ، ثم قال : أيها الناس إني محدثكم بحديث ما تكلمت به منذ سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى يومي هذا ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " رباط يوم في سبيل الله أفضل من ألف يوم فيما سواه ، فليرابط امرؤ حيث شاء ، هل بلغتكم ؟ قالوا : نعم .

قال : اللهم اشهد " .

- د س : أبو صالح ميسرة الكوفي ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : سويد بن غفلة ( د س ) ، وغيره .

روى عنه : هلال بن خباب ( د س ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7441 - ت : أبو صالح مولى ضباعة ، قال : مسلم : اسمه ميناء ( 3 ) .

روى عن : أبو هريرة ( ت ) ، عن النبي صلى الله عليه وسلم : " أعمار أمتي

( 1 ) مسند أحمد : 1 65 ، 75 .
( 2 ) 29 الترجمة 6329 .
( 3 ) وانظر أيضا " : الكنى للدولابي : 2 9 (

423

من ستين إلى سبعين سنة " ( 1 ) .

روى عنه : كامل أبو العلاء ( ت ) .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 2 ) .

روى له الترمذي هذا الحديث .

- 4 : أبو صالح ، مولى أم هانئ ، اسمه : باذام ، ويقال : باذان ، ويقال : ذكوان .

روى عن : ابن عباس ( 4 ) ، وغيره .

روى عنه : محمد بن جحادة ( 4 ) ، وغيره .

روى له الاربعة .

وقد تقدم في الباء من الاسماء ( 3 ) .

ومن الاوهام :

- [ وهم ] : أبو صالح ، رجل من همدان .

عن : عبدالله بن زرير ، عن علي في تحريم الذهب والحرير .

وعنه : عبد العزيز بن أبي الصعبة .

هكذا وقع في بعض النسخ المتأخرة من النسائي ، وهو خطأ .

وفي الاصول القديمة : أبو أفلح ، وهو الصواب ( 4 ) .

( 1 ) الترمذي ( 2331 ) .

( 2 ) الثقات : 5 591 ، ووثقه الذهبي في " الميزان " ( 4 الترجمة 10313 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : " لين الحديث " .
قلت : لم أعرف لم لينه ؟ ( 3 ) 4 الترجمة 636 .

( 4 ) هذا هو آخر الجزء الرابع والاربعين بعد المئتين ، وكتب ابن المهندس بلاغا " في ‌ (


424

- د : أبو الصباح الايلي ، اسمه : سعدان بن سالم .

روى عن : أبي صخر الايلي ( د ) ، وغيره .

روى عنه : عبدالله بن المبارك ( د ) ، وغيره .

روى له أبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ق : أبو الصباح سليمان بن يسير الكوفي ، مولى إبراهيم النخعي .

روى عن : قيس بن رومي ( ق ) ، وغيره .

روى عنه : يعلى بن عبيد ( ق ) ، وغيره .

روى له ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- س : أبو الصباح محمد بن شمير الرعيني المصري .

روى عن : أبي علي ( س ) ، عن أبي ريحانة .

روى عنه : عبد الرحمان بن شريح ( س ) .

روى له النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- د : أبو صخر الايلي ، اسمه يزيد بن أبي سمية .

روى عن : ابن عمر ( د ) .

روى عنه : أبو الصباح الايلي ( د ) .

‌ حاشية نسخته يفيد مقابلته بأصل المصنف .

( 1 ) 10 الترجمة 2235 .
( 2 ) 12 الترجمة 2575 .
( 3 ) 25 الترجمة 5291 (

425

روى له أبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- بخ م د ت عس ق : أبو صخر حميد بن زياد الخراط المدني ، ويقال : حميد بن صخر .

روى عن : شريك بن عبدالله بن أبي نمر ( م د ق ) ، وغيره .

روى عنه : حيوة بن شريح المصري ( م د ت ق ) ، وغيره .

روى له البخاري في " الادب " ، والنسائي في " مسند علي " ، والباقون .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- ع : أبو صخرة جامع بن شداد المحاربي .

روى عن : عبد الرحمان بن يزيد النخعي ( م ت س ق ) ، وغيره .

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( خ م د س ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- أبو صدقة العجلي سليمان بن كندير .

تقدم في الاسماء ( 4 ) .

- س : أبو صدقة ، مولى أنس بن مالك ، اسمه : توبة .

روى عن : أنس بن مالك ( س ) .

( 1 ) 32 الترجمة 6999 .
( 2 ) 7 الترجمة 1526 .
( 3 ) 4 الترجمة 889 .
( 4 ) 12 الترجمة 2559 (

426

روى عنه : شعبة بن الحجاج ( س ) ، وغيره .

روى له النسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ع : أبو الصديق الناجي ، اسمه : بكر بن عمرو .

روى عن : أبي سعيد الخدري ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : قتادة بن دعامة ( خ م د س ق ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7442 - بخ م 4 : أبو صرمة الانصاري المازني ، له صحبة .

واسمه مالك بن قيس ، وقيل : مالك بن أبي قيس ، وقيل : قيس ابن مالك بن أبي أنس ، وقيل : مالك بن أسعد ، من بني مازن ابن النجار ، وقيل : من بني عدي بن النجار .

شهد بدرا " وما بعدها من المشاهد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( بخ 4 ) ، وعن أبي أيوب الانصاري ( م ت ) .

روى عنه : زياد بن نعيم الحضرمي ، وعبد الله بن محيريز الجمحي ( س ) ، ومحمد بن قيس المدني ( م ت ) ، ومحمد بن كعب القرظي ( م ) ، ولؤلؤه مولاة الانصار ( بخ م ت ق ) ( 3 ) .

قال أبو عمر بن عبد البر ( 4 ) : لم يختلف في شهوده بدرا " وما

( 1 ) 4 الترجمة 810 .
( 2 ) 4 الترجمة 751 .

( 3 ) قال المؤلف في الحاشية : " كتبنا له حديثا " واحدا " في ترجمة محمد بن قيس " .

قلت : هو حديثه عن أبي أيوب ( 26 الترجمة 5566 ) ( 4 ) الاستيعاب : 4 1691 - 1692 (

427

بعدها من المشاهد ، وكان شاعرا " محسنا " ، وهو القائل : لنا صرم يدول الحق فيها

وأخلاق يسود بها الفقير ونصح للعشيرة حيث كانت

إذا ملئت من الغش الصدور وحلم لا يسوغ الجهل فيه

وإطعام إذا قحط الصبيربذات يد على من كان فيها

نجود به : قليل أو كثير روى له البخاري في " الادب " ، والباقون .

- س ق : أبو الصعبة ، هو : عبد العزيز بن أبي الصعبة المصري ، وهو باسمه أشهر منه بكنيته .

روى عن : أبي أفلح الهمداني ( س ق ) ، وغيره .

روى عنه : يزيد بن أبي حبيب ( س ق ) ، وغيره .

روى له النسائي ، وابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- د س ق : أبو صفوان بن عميرة ، في ترجمة : سويد بن قيس .

- خ م د ت س : أبو صفوان الاموي ، اسمه : عبدالله بن سعيد بن عبدالملك بن مروان .

روى عن : يونس بن يزيد الايلي ( خ م د ت س ) ، وغيره .

روى عنه : قتيبة بن سعيد ( خ د ت س ) ، وغيره .

روى له الجماعة سوى ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

( 1 ) 18 الترجمة 3452 .
( 2 ) 15 الترجمة 3306 (

428

- د : أبو صفوان مهران .

عن : ابن عباس ( د ) .

روى عنه : الحسن بن عمرو الفقيمي ( د ) .

روى له أبو داود ، وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7443 - قد : أبو الصلت الثقفي .

" أن عمر بن الخطاب ( ق ) قرأ

( ضيقا " حرجا " )

( 2 ) .

الحديث .

روى عنه : عبدالله بن عمار اليمامي ( قد ) ( 3 ) .

روى له أبو داود في " القدر " .

7444 - ق : أبو الصلت ، حديثه في البصريين روى عن : أبي هريرة ( ق ) .

روى عنه : علي بن زيد بن جدعان ( ق ) ( 4 ) .

روى له ابن ماجة ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل ، قال : أخبرنا ابن الحصين ، قال : أخبرنا ابن المذهب ، قال : أخبرنا القطيعي ، قال : حدثنا عبدالله

( 1 ) 28 الترجمة 6226 .

( 2 ) الانعام : 125 .

( 3 ) قال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

( 4 ) جهله الحافظان : الذهبي في " الميزان " ، وابن حجر في " التقريب " (


429

ابن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا حسن وعفان المعني ، قالا : حدثنا حماد ، عن علي بن زيد .

قال عفان : حدثنا حماد ، قال : أخبرنا علي بن زيد ، عن أبي الصلت ، عن أبي هريرة ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " رأيت ليلة أسري بي لما انتهينا إلى السماء السابعة فنظرت فوق " - قال عفان : " فوقي " - فإذا أنا برعد وبرق وصواعق .

قال : فأتيت على قوم بطونهم كالبيوت فيها الحيات ترىمن خارج بطونهم ، قلت : من هؤلاء يا جبريل ؟ قال : هؤلاء أكلة الربا .

فلما نزلت إلى السماء الدنيا ، فنظرت أسفل مني ، فإذا أنا برهج ودخان وأصوات ، فقلت : ما هذا يا جبريل ؟ قال : هذه الشياطين يحرفون على أعين بني آدم ، ألا يتفكروا في ملكوت السموات والارض ، ولولا ذلك لرأوا العجائب " .

روى ( 1 ) قصة أكلة الربا عن أبي بكر بن أبي شيبة ، عن الحسن بن موسى ، فوقع ذلك لنا بدلا عاليا " .

- ق : أبو الصلت عبد السلام بن صالح الهروي .

روى عن : علي بن موسى الرضى ، وغيره .

روى عنه : سهل بن زنجلة الرازي ( ق ) ، وغيره .

روى له ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7445 - د : أبو الصلت .

" كتب رجل إلى عمر بن عبد العزيز يسأله عن القدر " .

( 1 ) ابن ماجة ( 2273 ) .

( 2 ) 18 الترجمة 3421 (

430

روى عنه : أبو رجاء ( د ) ( 1 ) .

قيل : إنه أبو الصلت شهاب بن خراش .

الحوشبي .

روى له أبو داود .

- م د س : أبو الصهباء البصري ، مولى ابن عباس ، اسمه : صهيب .

روى عن : ابن عباس ( م د س ) ، وغيره .

روى عنه : يحيى ابن الجزار ( د س ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وأبو داود ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7446 - ت فق : أبو الصهباء الكوفي .

روى عن : سعيد بن جبير ( ت فق ) .

روى عنه : الحسن بن أبي جعفر ( فق ) ، وحماد بن زيد ( ت ) ، وأخوه سعيد بن زيد ، وعمارة بن زاذان الصيدلاني ، وموسى ابن سعيد الراسبي .

ذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 3 ) .

روى له الترمذي حديثا " وابن ماجة في " التفسير " آخر ، وقد وقع لنا حديث الترمذي بعلو .

( 1 ) جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 2 ) 13 الترجمة 2906 .
( 3 ) الثقات : 7 657 .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (


431

أخبرنا به أحمد بن أبي الخير ، وأبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ، قالوا : أنبأنا أبو الفرج ابن الجوزي ، قال : أخبرنا أبو سعد إسماعيل بن أبي صالح المؤذن النيسابوري ببغداد .

( ح ) : وأخبرنا أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الحسن ابن البخاري ، وأحمد بن شيبان ، قالوا : أنبأنا داود بن محمد بن ماشاذة ، قال : أخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر الشحامي .

قالا : أخبرنا أبو بكر أحمد بن منصور بن خلف المغربي ،قال : أخبرنا أبو طاهر محمد بن الفضل بن محمد بن إسحاق بن خزيمة ، قال : أخبرنا جدي محمد بن إسحاق بن خزيمة ، قال : حدثنا محمد بن موسى الحرشي ، قال : سمعت حماد بن زيد ، عن أبي الصهباء ، عن سعيد بن جبير ، عن أبي سعيد الخدري رفعه ، قال : " إذا أصبح ابن آدم فإن الاعضاء كلها تكفر اللسان ( 1 ) تقول له : اتق الله فينا ، فإنما نحن بك ، فإن استقمت استقمنا ، وإن اعوججت اعوججنا " .

رواه عن محمد بن موسى الحرشي ( 2 ) ، فوافقناه فيه بعلو .

وعن هناد ( 3 ) ، عن أبي أسامة ، عن حماد بن زيد نحوه ، ولم يرفعه ، وقال : هذا أصح من حديث محمد بن موسى .

- ق : أبو صيفي بشير بن ميمون الواسطي .

روى عن : أشعث بن سوار ( ق ) ، وغيره .

( 1 ) تكفر اللسان : أي تذل له وتخضع .

( 2 ) الترمذي ( 2407 ) .

( 3 ) نفسه (


432

روى عنه : أحمد بن عاصم العباداني ( ق ) ، وغيره .

روى له ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

( 1 ) 4 الترجمة 729 (

433

باب الضاد

- ع : أبو الضحى مسلم بن صبيح الهمداني الكوفي ،مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : مسروق بن الاجدع ( ع ) ، وغيره .

روى عنه : الاعمش ( ع ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7447 - فق : أبو الضحاك .

عداده في البصريين .

روى عن : أبي هريرة ( فق ) ، عن النبي صلى الله عليه وسلم : " إن في الجنة شجرة يسير الراكب في ظلها مئة عام لا يقطعها : شجرة الخلد " .

روى عنه : شعبة ( فق ) ( 2 ) .

روى له ابن ماجة في " التفسير " هذا الحديث .

- ع : أبو ضمرة أنس بن عياض الليثي ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : عبيدالله بن عمر العمري ( خ م د س ) .

روى عنه : علي ابن المديني ( خ ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

( 1 ) 27 الترجمة 5931 .
( 2 ) قال الذهبي في " الميزان " : لا يعرف ، لكن شيوخ شعبة جياد ( 4 الترجمة 10325 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .
( 3 ) 3 الترجمة 567 (

434

باب الطاء 7448 - ت : أبو طارق السعدي البصري .

روى عن : الحسن البصري ( ت ) .

روى عنه : جعفر بن سليمان الضبعي ( ت ) ( 1 ) .

روى له الترمذي ( 2 ) حديث أبي هريرة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم : " من يأخذ عني هؤلاء الكلمات فيعمل بهن .

( الحديث ) " ، وقال : غريب لا نعرفه إلا من حديث جعفر .

- خ 4 : أبو طالب زيد بن أخزم الطائي البصري ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : أبي قتيبة سلم بن قتيبة ، وغيره .

روى عنه : البخاري ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

7449 - ت : أبو طالوت الشامي .

عن : أنس بن مالك ( ت ) في أكل القرع .

روى عنه : معاوية بن صالح الحضرمي ( ت ) ( 4 ) .

( 1 ) جهله الحافظان : الذهبي ، وابن حجر .

( 2 ) الترمذي ( 2305 ) .

( 3 ) 10 الترجمة 2085 .
( 4 ) قال الذهبي في " الميزان " : لا يدرى من هو ( 4 الترجمة 10329 ) ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مجهول (

435

روى له الترمذي ، وقد وقع لنا حديثه بعلو .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وأحمد بن شيبان ، وإسماعيل ابن العسقلاني ، وزينب بنت مكي ، قالوا : أخبرنا أبو حفص بن طبرزد ، قال : أخبرنا أبو القاسم بن الحصين ، قال : أخبرنا أبو طالب بن غيلان ، قال : أخبرنا أبو بكر محمد بن عبداللهالشافعي ، قال : حدثنا جعفر بن محمد الفريابي ، قال : حدثنا قتيبة ، قال : حدثنا ليث ، عن معاوية بن صالح ، عن أبي طالوت ، قال : دخلت على أنس بن مالك وهو يأكل القرع ، وهو يقول : يالك من شجرة ما أحبك إلي لحب رسول الله صلى الله عليه وسلم إياك .

رواه ( 1 ) عن قتيبة ، فوافقناه فيه بعلو ، وقال : غريب من هذا الوجه .

- د : أبو طالوت عبد السلام بن أبي حازم العبدي القيسي البصري .

روى عن : أبي برزة الاسلمي ( د ) ، وغيره .

روى عنه : مسلم بن إبراهيم ( د ) ، وغيره .

روى له أبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

- م د س ق : أبو الطاهر أحمد بن عمرو بن السرح المصري .

روى عن : عبدالله بن وهب ( م د س ق ) ، وغيره .

( 1 ) الترمذي ( 1849 ) .

( 2 ) 18 الترجمة 3417 (

436

روى عنه : مسلم ، وغيره .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

7450 - قد : أبو طريف ، مولى عبد الرحمان بن طلحة ، حجازي ، تابعي .

" بلغنا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : إني سألت ربي اللاهين ، فوهبهم لي .

فقيل له : ما اللاهون ؟ قال : ذرية العالم " .

روى عنه : عمر بن عبدالله مولى غفرة ( قد ) .

قال عبد الرحمان بن أبي حاتم ( 2 ) ، عن أبيه : أبو طريف روى عن النبي صلى الله عليه وسلم ، روى عنه الوليد بن عبدالله بن أبي سميرة ( 3 ) .

روى له أبو داود في " القدر " هذا الحديث .

- ق : أبو طعمة نسير بن ذعلوق الثوري الكوفي .

روى عن : عبدالله بن عمر بن الخطاب ( ق ) ، وغيره .

روى عنه : سفيان الثوري ( ق ) ، وغيره .

روى له ابن ماجة .

وقد تقدم في الاسماء ( 4 ) .

7451 - د سي ق : أبو طعمة ، مولى عمر بن عبد العزيز ، اسمه : هلال ، أصله من الشام ، وسكن مصر ، وكان يقص بها ويقرئ القرآن .

( 1 ) 1 الترجمة 86 .
( 2 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1898 .
( 3 ) ولكن هذا الذي ذكره ابن أبي حاتم صحابي معروف شهد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم حصار الطائف ، وروى عنه كما في مسند أحمد ( 3 416 ) ، وهو بلا شك غير هذا التابعي الذي روى له أبو داود في " القدر " .
( 4 ) 29 الترجمة 6394 (

437

روى عن : عبدالله بن عمر بن الخطاب ( د ق ) ، ومولاه عمر ابن عبد العزيز ( د سي ق ) .

روى عنه : عبدالله بن عيسى بن عبد الرحمان بن أبي ليلى ، وعبد الله بن لهيعة ، وعبد الرحمان بن يزيد بن جابر ، وعبد العزيز بنعمر بن عبد العزيز ( د سي ق ) ، ويزيد بن يزيد بن جابر .

قال أبو حاتم ( 1 ) : أبو طعمة قارئ أهل مصر ، روى عنه ابنا يزيد بن جابر .

وقال الحاكم أبو أحمد : رماه مكحول بالكذب ( 2 ) .

وقال محمد بن عبدالله بن عمار الموصلي : أبو طعمة ثقة .

وقال أبو سعيد بن يونس : هلال ، مولى عمر بن عبد العزيز يكنى أبا طعمة ، وكان يقرئ القرآن بمصر ( 3 ) .

روى له أبو داود ، والنسائي في " اليوم والليلة " ، وابن ماجة .

أخبرنا أبو الفرج بن قدامة ، وأبو الغنائم بن علان ، وأحمد ابن شيبان ، قالوا : أخبرنا حنبل ، قال : أخبرنا ابن الحصين ، قال : أخبرنا ابن المذهب ، قال : أخبرنا القطيعي ، قال ( 4 ) : حدثنا عبدالله ابن أحمد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثنا وكيع ، قال : حدثنا عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز ، قال : حدثنا هلال مولانا ، عن

( 1 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1899 .

( 2 ) قال الحافظ ابن حجر : لم يكذبه مكحول التكذيب الاصطلاحي ، وإنما روى الوليد ابن مسلم عن ابن جابر أن أبا طعمة حدث مكحولا بشئ وقال : ذروه يكذب .

هذا محتمل أن يكون مكحول طعن فيه علا من فوق أبي طعمة ، والله تعالى أعلم .

( 3 ) ووثقه الذهبي في " الكاشف " ، وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

( 4 ) مسند أحمد : 6 369 (

438

أبي عمر بن عبد العزيز ، عن عبدالله بن جعفر ، عن أمه أسماه بنت عميس ، قالت : علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمات أقولها عند الكرب :" الله ، الله ربي لا أشرك به شيئا " .

أخرجه أبو داود ( 1 ) من حديث عبدالله بن داود ، عن عبد العزيز .

وأخرجه النسائي من حديث أبي نعيم عن عبد العزيز ، ومن طرق أخر ( 2 ) .

وأخرجه ابن ماجة ( 3 ) من حديث وكيع ، ومحمد ابن بشر ، عن عبد العزيز ، فوقع لنا بدلا عاليا " .

وقد وقع لنا حديث أبي نعيم عاليا " جدا " .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا محمد بن أبي زيد الكراني ، قال : أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي ، قال : أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، قال : حدثنا فضيل بن محمد الملطي ، قال : حدثنا أبو نعيم ، قال : حدثنا عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز ، عن هلال مولى عمر بن عبد العزيز ، عن عمر بن عبد العزيز ، عن عبدالله بن جعفر ، عن أمه أسماء بنت عميس ، قالت : علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمات أقولهن عند الكرب : " الله ، الله ربي لا أشرك به شيئا " .

وقد كتبنا له حديثا " آخر في ترجمة عبد الرحمان بن عبدالله الغافقي .

وهذا جميع ما له عندهم والله أعلم .

7452 - س : أبو طعمة ، وليس بنسير بن ذعلوق .

( 1 ) أبو داود ( 1525 ) .

( 2 ) اليوم والليلة ( 647 ) و ( 649 ) و ( 650 ) .

( 3 ) ابن ماجة ( 3882 ) (


439

روى عن : عبدالله بن عمرو بن العاص ( س ) في صلاةالكسوف .

روى عنه : يحيى بن أبي كثير ( س ) .

قيل : إنه هلال مولى عمر بن عبد العزيز ، وقيل : غيره ( 1 ) .

روى له النسائي .

- ع : أبو الطفيل عامر بن واثلة الليثي .

روى عن : معاذ بن جبل ( م 4 ) ، وغيره .

روى عنه : أبو الزبير المكي ( م 4 ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7453 - د : أبو طلحة الاسدي ، حديثه في الكوفيين .

روى عن : أنس بن مالك ( د ) ، وعبد الله بن عباس ، وأبي عمرو الشيباني .

روى عنه : إبراهيم بن محمد بن حاطب ( د ) ، والركين بن الربيع الفزاري ، وسليمان الاعمش ، وعبد الملك بن عمير ، وأبو العميس عتبة بن عبدالله المسعودي ( 3 ) .

روى له أبو داود حديثا " واحدا " ، وقد وقع لنا بعلو عنه .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، وأحمد بن شيبان ، قالا : أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني ، قال : أخبرنا السيد أبو حمزة بن العباس

( 1 ) إن لم يكن مولى عمر بن عبد العزيز فهو مجهول .

( 2 ) 14 الترجمة 3064 .

( 3 ) قال ابن حجر في " التقريب " : مقبول (


440

العلوي ، قال : أخبرنا أبو أحمد محمد بن علي المكفوف ، قال :حدثنا أبو محمد عبدالله بن محمد بن جعفر بن حيان ، قال : حدثنا إبراهيم بن شريك الاسدي ، قال : حدثنا أحمد بن عبدالله بن يونس ، قال : حدثنا زهير بن معاوية ، عن عثمان بن حكيم ، عن إبراهيم بن محمد بن حاطب ، عن أبي طلحة الاسدي ، عن أنس ابن مالك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج فرأى قبة مشرفة ، فقال : ما هذه ؟ فقال له أصحابه : هذه لرجل من الانصار .

قال : فسكت وجعلها في نفسه ، حتى إذا دخل صاحبها ، فسلم على الناس ، عرض عنه ، وصنع ذلك به مرارا " ، حتى عوف الرجل الغضب في وجهه والاعراض عنه ، فشكا ذلك إلى أصحابه ، فقال : والله إني لانكر رسول الله صلى الله عليه وسلم ما أدري ما حدث بي وما صنعت .

قالوا : خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم فرأى قبتك ، فسأل لمن هذه ؟ فأخبرناه فرج الرجل إلى قبته فهدمها حتى سواها بالارض ، فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم فلم يرها ، قال : ما فعلت القبة التي كانت ها هنا ؟ قالوا : شكا إلينا صاحبها إعراضك عنه ، فأخبرناه فهدمها .

فقال لنا : " إن كل بناء بني وبال على صاحبه يوم القيامة ، إلا مالا ، إلا مالا " ( 1 ) .

رواه ( 2 ) عن أحمد بن عبدالله بن يونس ، فوافقناه فيه بعلو .

- ع : أبو طلحة الانصاري ، صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، اسمه زيد بن سهل .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم ( ع ) .

( 1 ) بعني : إلا ما لابد منه .

( 2 ) أبو داود ( 5237 ) (


441

روى عنه : أنس بن مالك ( خ م د ت س ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- ف س : أبو طلحة نعيم بن زياد الانماري الشامي .

روى عن : النعمان بن بشير ( ف س ) ، وغيره .

روى عنه : معاوية بن صالح الحضرمي ( ف س ) ، وغيره .

روى له أبو داود في كتاب " التفرد " ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

7454 - ت : أبو طلحة الخولاني ، شامي .

ذكره الحاكم أبو أحمد وغيره واحد ، لا يعرف اسمه .

وزعم ابن حبان أن اسمه سفيان بن عبدالله الحضرمي ( 3 ) .

وقال غيره ( 4 ) : اسمه درع بن عبدالله .

روى عن : النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا ، وعن الضحاك بن عبد الرحمان ابن عرزب ( ت ) ، وعمير بن سعد الانصاري .

روى عنه : أبو سنان عيسى بن سنان الشامي ( ت ) .

قال الحاكم أبو أحمد في " الكنى " : أبو طلحة الخولاني ، عن عمير بن سعد الانصاري ، والضحاك بن عبد الرحمان بن عرزب

( 1 ) 10 الترجمة 2110 .
( 2 ) 29 الترجمة 6455 .
( 3 ) الثقات : 6 404 .
( 4 ) قاله ابن أبي حاتم في " الجرح والتعديل " ( 3 الترجمة 2016 ) ، وابن ماكولا ( الاكمال : 3 380 ) (

442

الاشعري ، روى عنه أبو سنان عيسى بن سنان القسملي .

وقال ابن حبان في كتاب " الثقات " ( 1 ) : سفيان بن عبدالله الحضرمي ، أبو طلحة الخولاني ، عن ابن عرزب ، روى عنه أبو سنان عيسى بن سنان ( 2 ) .

وقال أبو القاسم الطبراني في باب الذال المعجمة ( 3 ) : ذرع أبو طلحة الخولاني وقد اختلف في صحبته .

حدثنا ( 4 ) عبدان بن أحمد ، قال : حدثنا جعفر بن محمد الوراق ، قال : حدثنا أبو عمر الضرير ، قال : حدثنا حماد بن سلمة ، عن أبي سنان عيسى بن سنان ، عن أبي طلحة الخولاني ، واسمه ذرع ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " يكون جنود أربعة ، فعليكم بالشام ، فإن الله قد تكفل لي بالشام " .

أخبرنا بذلك أبو إسحاق ابن الدرجي في جماعة ، قالوا : أخبرتنا فاطمة بنت عبدالله ، قالت : أخبرنا أبو بكر بن ريذة ، قال : أخبرنا أبو القاسم الطبراني ، فذكره .

ولا نعلم أحدا " ذكره بالذال المعجمة غيره ، وهو تصحيف والله أعلم .

وقال عبد الرحمان بن أبي حاتم في باب الدال المهملة ( 4 ) : درع الخولاني يعد في أهل الشام ، روى عن أبي عبدالله

( 1 ) 6 404 .
( 2 ) وذكره أيضا " في الكنى ، ولم يشر إلى اسمه ( 7 658 ) .
( 3 ) المعجم الكبير : 4 233 .

( 4 ) المعجم الكبير ( 4222 ) .

( 5 ) الجرح والتعديل : 3 الترجمة 2016 (

443

الصنابحي ، روى عنه مطر بن كثير الخولاني المصري ، ورجاء بن أبي سلمة ، وعيسى بن سنان ، سمعت أبي يقول ذلك .

وقال أبو نصر بن ماكولا ( 1 ) : درع بن عبدالله الخولاني غزا مع مالك بن عبدالله الخثعمي ، روى عنه أبو عيسى محمد بن عبد الرحمان ، ويقال : هو من أهل فلسطين .

قال ابن يونس : وهو عندي من أهل مصر .

روى له الترمذي ، وقد وقع لنا حديثه عاليا " جدا " .

أخبرنا به أبو الحسن ابن البخاري ، قال : أنبأنا القاضي أبو المكارم اللبان ، وأبو جعفر الصيدلاني ، قالا : أخبرنا أبو علي الحداد ، قال : أخبرنا أبو نعيم الحافظ ، قال : حدثنا عبدالله بن جعفر ، قال : حدثنا يونس بن حبيب ، قال : حدثنا أبو داود الطيالسي ، قال : حدثنا حماد بن سلمة عن أبي سنان ، قال : دفنت ابني سنانا " وأبو طلحة الخولاني جالس على شفير القبر ، فقال : حدثني الضحاك بن عبد الرحمان عن أبي موسى ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إذا قبض الله ابن العبد قال للملائكة : ما قال عبدي ؟ قالوا : حمدك واسترجع .

قال : ابنوا له بيتا " وسموه بيت الحمد " .

رواه ( 1 ) عن سويد بن نصر ، عن عبدالله بن المبارك ، عن حماد بن سلمة ، فوقع لنا عاليا " بدرجتين ، وقال : حسن غريب .

ولهم شيخ آخر يقال له : 7455 - أبو طلحة الخولاني المصري ، واسمه : درع بنالحارث .

( 1 ) الاكمال : 3 380 .

( 2 ) الترمذي ( 1021 ) (


444

يروي عن : أبي ذر الغفاري .

ويروي عنه : يزيد بن أبي حبيب ، وقيل : عن يزيد بن أبي حبيب ، عن عبدالله بن أبي طلحة ، عن أبي ذر .

قال أبو سعيد بن يونس : وهو عندي أشبه بالصواب .

وكان ممن شهد فتح مصر ، وهو أقدم من الذي قبله ( 1 ) .

ذكرناه للتمييز بينهما .

- م صد ت س : أبو طلحة شداد بن سعيد الراسبي البصري .

روى عن : غيلان بن جرير ( م س ) ، وغيره .

روى عنه : حرمي بن عمارة ( م ) ، وغيره .

روى له مسلم ، وأبو داود في " فضائل الانصار " ، والترمذي ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

ومن الاوهام :

- ع : أبوطهفة الغفاري .

روى عن : أبي ذر ، قال : مر بي رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا مضطجع على بطني ، فركضني برجله ، وقال : يا جنيدب إنما هي ضجعة أهل النار .

( 1 ) وذكره ابن حبان في كتاب " الثقات " وقال : " درع بن عبدالله ( في تهذيب ابن حجر :الحارث ) من أهل بيت المقدس ، وكان واليا " عليها ، يروي عن جماعة من الصحابة ، روى عنه أهل الشام " ( 4 220 ) .

وقال ابن حجر في " التقريب " : مقبول .

( 2 ) 12 الترجمة 2706 (

445

روى عنه : نعيم بن عبدالله المجمر .

هكذا رواه يعقوب بن حميد بن كاسب ، عن ( 1 ) محمد بن نعيم بن عبدالله ، عن أبيه ، عنه .

ورواه يحيى بن أبي كثير ، عن قيس بن طهفة الغفاري ، عن أبيه ، قال : أصابني رسول الله صلى الله عليه وسلم نائما " في المسجد فركضني برجله ، ثم ذكر نحوه .

وفيه اختلاف كثير .

روى له ابن ماجة ( 2 ) .

هكذا قال ، وإنما رواه ابن كاسب عن إسماعيل بن عبدالله ، عن محمد بن نعيم ، عن أبيه ، عن ابن طهفة .

وفي نسخة : عن طهفة ، عن أبي ذر ، ولم يقل أحد من الرواة : عن أبي طهفة مع كثرة ما فيه من الخلاف ، وإنما ذلك خطأ من بعض الكتاب ، والله أعلم .

- ع : أبو طوالة عبدالله بن عبد الرحمان بن معمر الانصاري .

روى عن : أنس بن مالك ، وغيره .

روى عنه : سليمان بن بلال ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 3 ) .

- أبو طيبة الكلاعي ، ويقال : أبو ظبية .

يأتي .

( 1 ) صبب المؤلف في هذا الموضع لان الصواب فيه : " عن إسماعيل بن عبدالله ، عن محمد بن نعيم " ، كما سيأتي ، وكما هو في سنن ابن ماجة .

( 2 ) ابن ماجة ( 3724 ) .

( 3 ) 15 الترجمة 3385 (

446

- د ت س : أبو طيبة المروزي ، اسمه : عبدالله بن مسلم .

روى عن : عبدالله بن بريدة ( د ت س ) ، وغيره .

روى عنه : زيد بن الحباب ( د ت س ) ، وغيره .

روى له أبو داود ، والترمذي ، والنسائي .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

( 1 ) 16 الترجمة 3568 (

447

باب الظاء

- ع : أبو ظبيان الجنبي ، اسمه حصين بن جندب .

روى عن : عبدالله بن عباس ( خ د ت س ) ، وغيره .

روى عنه : سليمان الاعمش ( خ م د س فق ) ، وغيره .

روى له الجماعة .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

ولهم شيخ آخر يقال له : 7456 - [ تمييز ] : أبو ظبيان القرشي .

يروي عن : عمر بن الخطاب .

ويروي عنه : سلمة بن كهيل ( 2 ) .

ذكرناه للتمييز بينهما .

7457 - بخ د سي ق : أبو ظبية ، ويقال : أبو طيبة السلفي ثم الكلاعي الشامي الحمصي .

روى عن : أبي أمامة صدي بن عجلان الباهلي ( فق ) ، وعبد الله بن عمرو بن العاص ، وأبي بحرية عبدالله بن قيس التراغمي ( د ) ، وعمر بن الخطاب وشهد خطبته بالجابية ، وعمرو ابن العاص ( د ) ، وعمرو بن عبسة ( سي ) ، ومعاذ بن جبل

( 1 ) 6 الترجمة 1355 .

( 2 ) جهله الحافظان الذهبي ، وابن حجر (


448

( د سي ق ) ، والمقداد بن الاسود ( بخ ) .

روى عنه : بسر بن عطية ، وثابت البناني ( د سي ) ، وشريح ابن عبيد الحضرمي ( د ) ، وشهر بن حوشب ( د سي ق ) ، وغيلان ابن معشر ، ومحمد بن سعد الانصاري ( بخ فق ) .

ذكره أبو زرعة الدمشقي في طبقة قدم تلي الطبقة العليا من التابعين ، وقال : يحدث عن معاذ .

وقال صاحب " تاريخ الحمصيين " : وأبو طيبة السلفي يحدث عن معاذ ، وحضر خطبة عمر بالجابية .

وقال ابن خراش : أرجو أن يكون سمع من معاذ .

وقال أبو الحسن الميموني ، عن أحمد بن حنبل : حدثنا أبو المغيرة ، قال : حدثنا صفوان ، قال : حدثني غيلان عن أبي طيبة السلفي .

قال أبو عبد الله : إنما هو أبو ظبية ولكن هكذا قالصاحبنا ، قال خطبنا عمر .

وقال أبو عبد الله بن مندة : يقال فيه أبو طيبة بالطاء المهملة وبالمعجمة .

وذكره مسلم بن الحجاج ( 1 ) ، والحسين بن محمد القباني ، وأبو بشر الدولابي ( 2 ) ، والحاكم أبو أحمد ( 3 ) وغير واحد في " الكنى " في باب الظاء المعجمة ، وكذلك قيده أبو الحسن الدار قطني ( 4 ) ،

( 1 ) الكنى ، الورقة 58 .

( 2 ) الكنى : 2 19 .

( 3 ) الكنى ، الورقة 263 .

( 4 ) المؤتلف : 3 1480 .

449

وأبو أحمد العسكري ( 5 ) ، وأبو نصر بن ماكولا ( 2 ) ، وغير واحد .

قال العسكري ( 3 ) : لا يعرف اسمه ، ويقال : إن اسمه كنيته .

وقال عبد الرحمان بن أبي حاتم ( 4 ) : سئل أبو زرعة عن أبي ظبية هل يسمى ؟ قال : لا أعرف أحدا " يسميه .

وقال عباس الدوري ( 5 ) : سئل يحيى بن معين عن أبي ظبية الذي روى عنه محمد بن سعد الانصاري ، فقال : ثقة .

وقد روى بسر بن عطية عن أبي ظبية ، عن عمرو بن عبسة ، لا أدري هو هذا أم غيره .

قال أبو القاسم ( 6 ) : هو هو بلاشك .

وقال عثمان بن سعيد الدارمي ( 7 ) : قلت ليحيى : أبو ظبيةالذي يروي عنه محمد بن سعد الانصاري ؟ فقال : ثقة .

وقال الدار قطني : ليس به بأس .

وقال جرير ، عن الاعمش ، عن شمر بن عطية ، عن شهر ابن حوشب : دخلت المسجد فإذا أبو أمامة جالس في زاوية المسجد ، فجلست إليه ، فجاء شيخ يقال له أبو ظبية من أفضل رجل بالشام إلا رجلا من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ، وذكر الحديث في

( 1 ) تصحيفات المحدثين : 2 1108 .
( 2 ) الاكمال : 5 250 .
( 3 ) تصحيفات المحدثين : 2 1108 .
( 4 ) الجرح والتعديل : 9 الترجمة 1905 .
( 5 ) تاريخه : 2 711 .

( 6 ) يعني : ابن عساكر .

( 7 ) تاريخ الدارمي ، الترجمة 725 و 915 (


450

فضل الوضوء .

وقال أبو إسحاق الفزاري ، عن الاعمش في هذا الحديث : وكانوا لا يعدلون به رجلا إلا رجلا صاحب محمدا " صلى الله عليه وسلم .

روى له البخاري في " الادب " ، وأبو داود ، والنسائي في " اليوم والليلة " ، وابن ماجة .

- خ د : أبو ظفر عبد السلام بن مطهر البصري ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : عمر بن علي المقدمي ( خ ) ، وغيره .

- خ د : أبو ظفر عبد السلام بن مطهر البصري ، مشهور باسمه وكنيته .

روى عن : عمر بن علي المقدمي ( خ ) ، وغيره .

روى عنه : البخاري ، وأبو داود .

وقد تقدم في الاسماء ( 1 ) .

- خت ت : أبو ظلال القسملي الاعمى ، اسمه : هلال ابن أبي هلال .

روى عن : أنس بن مالك ( خت ت ) .

روى عنه : عبد العزيز بن مسلم القسملي ( ت ) ، وغيره .

استشهد به البخاري ، وروى له الترمذي .

وقد تقدم في الاسماء ( 2 ) .

( 1 ) 18 الترجمة 3426 .

( 2 ) 30 / الترجمة 6332 (